مياح غانم العنزي
mayahghanim6@hotmail.com
Blog Contributor since:
07 December 2010

كاتب عربي من الكويت

 More articles 


Arab Times Blogs
مظاهرات الخرطوم ...والدرس المجهول المعلوم
من عجائب الثورات العربيه الاخيره أن جل الحكام المُثار عليهم يعرفون سبب الثوره قبل انطلاقها بفتره وشبه متيقنون من حاصل نتيجتها إذا ما صدوا عن اعطاء العلاج المناسب لتشخيص هم اقرب له ويدركون ان التاريخ لم يكذب يوما بشأن الثورات الشعبيه حيث سطر أنها إن لم تنتصر فإنها تولد ثوريين ينتصرون بعد حين كما اثبت وبصوره جازمه أن علاقه القمع والثوره طرديه وبنسبه 1 الى 2 بمعنى كلما زاد القمع مره زادت الثوره مرتين ،وربما اكثر من هذه العلاقه بكثير وإن جاز التعبير فإن القمع بالنسبه للثوره الشعبيه كصب الزيت على النار ،لكن ما يخلط الامور على الدكتاتوريات او الحكومات الفاسده برأي الثوريين والثوريات هو الاستقواء بالتحالفات والاعتماد على البطانات التي لا تنظر لعين الواقع بقدر ما تنظر للمصالح الشخصيه ،من هنا يتجه المثار عليهم نحو الغرور بقوه التحالفات والانخداع بواقع مزيف ، كتبت في البدايه من العجائب لكن بعد التشخيص ربما يرى البعض انه انتفى العجب في هذه الحاله فلماذا يستهل المقال بعجائب الثورات ،وللتوضيح أن العجب يكمن في انه بات الانسان العادي يعرف هذه الحقائق فلماذا لم تصل لذهن حاكم بعد ان كشفت الثورات العربيه زيف قوة التحالفات والبطانات ،وهنا يكمن سر العجب وما يخلط مشاعر السخريه والحزن لدينا هو ان كل ثوره لاحقه يقول الحاكم المستهدف فيها ان مصر وليبيا واليمن ليست تونس وبعدها بفتره وجيزه نراه اما مختبئ بمواسير المجاري او خلف الغضبان بعد ان تنحى خوفا من القصاص او خانع ذليل يفكر في بلد يلجأ له ،إن مظاهرات الخرطوم هي الانطلاقه للثوره الحقيقيه فبعد الفشل في درس الثورات العربيه من قبل الحكومه السودانيه والفشل المضاعف في –كما قلنا صب الزيت على النار – تلبيه طلبات المتظاهرين بل قمعهم ، نرى ان النتيجه ستكون في خيارين احلاهما مر وهما اما التنحي او الاسقاط ،إلا إذا كانت الحكومه السودانيه تملك قوه تلبيه مطالب الثوريين والثوريات بصوره تغير مسار الربيع العربي ولا نستغرب ذلك فالعلم في تطور حتى في مجال الثورات






تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز