رسمي السرابي
alsarabi742@hotmail.com
Blog Contributor since:
10 March 2009

كاتب وشاعر وقصصي من خربة الشركس – حيفا - فلسطين مقيم في الولايات المتحدة ، حاصل على درجة الماجستير في الإدارة والإشراف التربوي . شغل وظيفة رئيس قسم الإشراف التربوي في مديرية التربية بنابلس ، ومحاضر غير متفرغ في جامعة القدس المفتوحة بنابلس وسلفيت

 More articles 


Arab Times Blogs
أخــطــــاء شـــــائـعـــة ج 19

الـخطأ : طال شعر ذِقْنِه .

الصواب : طال شعر ذَقَنِه .

       ذَقَنَتْ الدابة ذَقْنًا : أرختْ ذَقَنَها في السير . ذَقِن ذَقَنا : طال ذَقَنُه .الذَّقَنُ : مجتمع اللحيين من أسفلهما ، جمعها : أذقان وذقون . وفي المثل : مثْقلٌ استعان بِذَقَنِه ( المعجم الوسيط – ص 313 ) . وعليه فالصواب : طال شعر ذَقَنِه. وضبطت " القاف في كلمة " ذَقَنه " بالسكون  في مجمع الأمثال خطأ " مثْقلٌ استعان بِذَقْنه " ويروى بدفيه : بجنبيه ( مجمع الأمثال رقم المثل 3771 ص 266 ) . والصواب أن يقال : طال شعر ذَقَنِه .

 

الـخطأ :أتْبَع القائد المشاة بالدبابة .

الصواب : أتْبَع القائد المشاةَ الدبابةَ .

     اتَّبَعْتهم مثل تبعتهم وذلك إذا كانوا سبقوك فلحقتهم ، وأتْبَعْتُهم أيضا غيري . ومثله ما جاء في المثل "أتْبِعِ الفرسَ لجامَها وأتْبِع الناقةَ زمامَها ، أي أنك جدت بالفرس ، واللجام أيسر خطبًا فأتمَّ الحاجة ( مجمع الأمثال ، رقم المثل 670 ص 134 ) ، وجاء أيضًا " أتْبِع الدلوَ رشاءَها " يضرب للأمر باستكمال المعروف .( تاج العروس ج 20 ص 378) . ومنه يقال : أتبع الشيءَ شيئًا : اجعله تابعًا له ، وألحقه به . وفي القول : تبع الفارسُ حصانَه فالفعل "تبع" متعدٍ وعندما زيدت الهمزة في أوله فقد تمت تعديته إلى مفعول ثانٍ ، فالقاعدة تنص على أن "لكل زيادة في المبنى زيادة في المعنى" فالفعل " اتبع" يتعدى إلى مفعولين مباشرة ويعتبر خطأً القول : أتْبَع القائدُ المشاةَ بالدبابة . والصواب أن يقال : أتْبَعَ القائدُ المشاةَ الدبابةَ .

 

الـخطأ : عمل مُشين .

الصواب : عمل مَشين أو شائن .

      شانه شيناً : شوَّهه . عابه . الشَّيْنُ : العيب والقبح . ( المعجم الوسيط – ص 504 ) . تقول العرب : وجه فلان شَيْن ، أي قبيح ذو شَيْن والشَّيْن : العيب . (لسان العرب مجلد 4 ص 2382) . إن كلمة " مُشين " هي اسم مفعول مشتقة من الفعل " أشان " ومن استعراضنا لما جاء في المعجم الوسيط ولسان العرب فلم يرد فيهما الفعل "أشان" . لذلك يصاغ اسم الفاعل من " الفعل " شان "  " شائن " واسم المفعول منه على وزن مفعول فتكون بعد الإعلال " مَشين " . لذلك فالصواب أن يقال : عمل مَشين أو شائن .

 

الـخطأ : سَــرَّج الخياط الثوب .

الصواب : شَـــرَّج الخياطُ الثوب .

         يطلق على العملية التي يقوم بها الخياط لتحديد مكان الخياطة " التسريج " وهذه خطأ .   سّرَج يسْرَج سَرَجًا: حسُن وجهُه . وسَرَج : كذَبَ . أسرج السراج : أوقده . وأسرج الشيء حسَّنه وزيَّنه ، وسَرَّج الشيء : حسَّنه وزينه ، سرَّج الله فلانًا : وفقه .( المعجم الوسيط ص- 425 ) . من استعراض ما ذكر لم ترد " التسريج " التي تدل على ما يقوم به الخياط لتحديد مكان الخياطة .

شَرَجها شَرْجًا وأشرجها وشرَّجها : أدخل بعض عُراها في بعض وداخَلَ بين أشْراجها . شَرَج اللبن : نضَدَ بعضه إلى بعض ، وكل ما ضُمّ بعضه إلى بعض فقد شُرِجَ وشُرِّجَ . تشرَّج اللحم بالشحم : أي تداخلا . التشريج : الخياطة المتباعدة . ( لسان العرب ج 4 ص- 2227 ) . من خلال ما تم استعراضه فمن الخطأ القول : سرَّج الخياط الثوب ، والصواب أن يقال : شَــرَّج الخياطُ الثوب .

 

الـخطأ : يبيع الجواهري المجوهرات .

الصواب : يبيع الجَوْهري الجَواهر .

        جوهر الشيء : حقيقته وذاته . والجوهر من الأحجار : كل ما يستخرج منه شيء ينتفع به . والجوهر النفيس الذي تتخذ منه الفصوص ونحوها واحدته جوهرة . ( ج) جواهر . الجّوْهريّ : صانع الجوهر . وبائعه . ( المعجم الوسيط ص – 149 ) . يستدل من هذا أن كلمتي " الجواهري ، والمجوهرات " من الأخطاء الشائعة وصوابهما " الجَوْهري والجواهر " ونصيب إذا قلنا : يبيع الجوهري الجواهر .

المراجع : -

1 – تاج العروس ، محمد مرتضى الحسيني الزبيدي ، تحقيق الترزي وحجازي وغيرهما ، مطبعة حكومة الكويت  2000 .

2 – لسان العرب ، ابن منظور ، تحقيق عبدالله علي الكبير ورفاقه ، دار المعارف 1980 .

3- المعجم الوسيط ، د. ابراهيم أنيس ورفاقه، دار إحياء التراث العربي ، لبنان ط 2، 1972 .

4 – مجمع الأمثال ، لأبي الفضل الميداني ، تحقيق محمد محي الدين عبد الحميد 1955 .







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز