د. حسن عبد المقصود
dr.maksoud@yahoo.com
Blog Contributor since:
24 February 2010

كاتب واكاديمي من مصر
كلية التربية
جامعة عين شمس

 More articles 


Arab Times Blogs
لكل هذه الأسباب قررت الانسحاب

 أزمات مفتعلة تتلوها أزمات أشد افتعالا، أزمة أنابيب، أزمة سولار، أزمة بنزين، أزمة تشكيل هيئة تأسيسية لصياغة الدستور، أزمة ثقة، ويضاف إلى كل هذا أزمة انتخابات رئاسية، أو مسرحية انتخابات رئاسية.

حين أتأمل كل هذا أرى أيادي كثيرة تعبث بمجريات الأمور؛ ربما لتحقق هدفا ما لشخص أو لأشخاص؛ لكنها على كل حال ليست محققة شيئا من أجل مصر، وهذا هو الذي يدفعني للسؤال: إلى أين يا مصر أنت ذاهبة؟

هل فعلا نحن مقبلون على حرية وديمقراطية وانتخابات نزيهة تحقق رغبة الشعب المصري، وتعبر عن اختياره الحقيقي؟

وإذا كان الأمر كذلك؛ فلماذا يُصرُّ صناع القرار على الإبقاء على المادة 28 من الإعلان الدستوري والتي تقضي بأن قرارات اللجنة العليا للانتخابات قرارات نهائية لا يجوز الطعن عليها؟

نص المادة 28 ]تتولى لجنة قضائية عليا تسمى " لجنة الانتخابات الرئاسية " الإشراف على انتخابات رئيس الجمهورية بدءاً من الإعلان عن فتح باب الترشيح وحتى إعلان نتيجة الانتخاب.

وتـُشكل اللجنة من رئيس المحكمة الدستورية العليا رئيساً ،وعضوية كل من رئيس محكمة استئناف القاهرة ،وأقدم نواب رئيس المحكمة الدستورية العليا، وأقدم نواب رئيس محكمة النقض وأقدم نواب رئيس مجلس الدولـة.

وتكون قرارات اللجنة نهائية ونافذة بذاتها، غير قابلة للطعن عليها بأي طريق وأمام أية جهة، كما لا يجوز التعرض لقراراتها بوقف التنفيذ أو الإلغاء، كما تفصل اللجنة في اختصاصها، ويحدد القانون الاختصاصات الأخرى للجنـة.[

في هذه الظروف التي لا تُنْبئ بأننا نسير في طريق سليمة، ولا تفيد أننا ننتهج أسلوبا قويما في التعامل مع الأوضاع، وفي ظل هذا الزخم من المرشحين لرئاسة مصر، والذي يصيب الإنسان بالدوار، ويدفع كل ذي عقل إلى مراجعة أمره، وفي ظل ما يقوم به الإخوان المسلمون من لحس قراراتهم السابقة والمعلنة بأنهم لن يرشحوا أحدا منهم للرئاسة؛ ثم إذا بهم يتشاورون للدفع بأحد أعضاء الجماعة للترشح للرئاسة، في ظل هذه الظروف مجتمعة، ولأسباب أخرى أراني مقبلا على اتخاذ قراري بالانسحاب من سباق الترشح للرئاسة في هذا العام 2012

على أني أدعو الله عز وجل أن يوفق من يبتليه بتحمل هذه الأمانة، وأضع برنامجي بين يديه ليفيد منه ما شاء الله له أن يفيد.

وفقنا الله لما يحبه ويرضاه، وما يحقق للمصريين آمالهم في حياة كريمة

أ.د. حسن محمد عبد المقصود

أستاذ العلوم اللغوية

كلية التربية- جامعة عين شمس

والمرشح المحتمل – سابقا- لرئاسة الجمهورية







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز