توفيق الحاج
tawfiq51@hotmail.com
Blog Contributor since:
26 February 2007

 More articles 


Arab Times Blogs
جاي.. يا زلام ..جاي

غزة منذ يوم الجمعة تتلقى الضربات الجوية .. ،فسقط القيسي ،وتلاه حتى اللحظة 24شهيد..،والحبل على الجرار ،وترد بما لديها من صواريخ السرايا  والناصرصلاح الدين..!!

غزة  ليس لديها قبة حديدية.. ،ولاميركفاه ..،ولا قنبلة ذرية ،ولكن لديها..أبناء  احبوها بجنون  صدقوا ماعاهدوا الله عليه ،ولم يقبلوا ان يختبئوا في جحور التهدئة ..!!

  غزة تصرخ في الربيع العربي (جاي يازلام جاي )..،فيتردد صدى الفتوحات السورية..!!

،وخبر عابر  على الجزيرة القطرية..!!

فجعني ذلك الطفل ايوب  الذي  كان يحلم بحذاء.. ،ولم  تمهله الزنانة ليعود الى ساندويتش البطاطا..!!

وفجعني اكثر ذلك الشاب الممزق الذي احتضنته  امه   ،وهو يودعها ب (سامحيني يما) ..!!

هذا ليس فيلما هنديا  يقوم ببطولته اميتاب باتشان .. ،بل هو  حقيقية فلسطينية عارية يتنكر لها كل تنابل العربان..!!

 

 اسرائيل بما فعلت ،وتفعل تجس النبض قبل فاينال ايران ،فوجدت أن حماس  لازالت تحافظ على النظام  بحرج شديد واتقان..!! ،بينما الجهاد الاسلامي يخرج عن النص غير المكتوب  نصرة لفصيل مضروب..!!

حماس حتى اللحظة لا تدري كيف تواجه أنصارها  ممن امنوا بقيادتها الشرعية للمقاومة..  تتلجلج ،وتتعلل باعذار  واهية..، المهم انها تتلذذ بطعم الحكم ما شاء لها الله ،وليذهب الكارهون  في داهية..!!

وقد قلنا قديما ان الشعارات خارج الحكم غيرالمبررات في سدة الحكم، فلم يصدقنا احد..

 

 ثم ماذا عن الضفة الغربية التي تعيش في عالم اخر .. تصحو ظهرا ،وتتمطى على أنغام فيروز ،وتتصفح على مهل أخبار قطاع غزة التعيس ،وهي تحتسي قهوة (ديليس)..!!

  المسافة بين رام الله ،والقرارة  تبدو أطول ،وابعد من المسافة بين  أمريكا ،وباب الحارة..!!

فعلا  استطاعت إسرائيل ،وإبطال الانقسام الميامين أن  يفصلوا روحيا  بين توأم الوطن السيامي  ،وليصبحا معا في حالة موت سريري..!!

وتتحقق للأسف نبوءة العراف ليبرمان ..!!

بعيدا عن الشعارات الرنانة ،والنفير الإسلامي الموحد..نرى غزة  بمفردها أمام ألاف 16 ،والزنانات ،و العتمات ،والأزمات  ،والسياسات  ،وفواتير التهدئات..!!

 والمصالحة في المشمش .. ،بل هي آخر نكتة فلسطينية محزنة جدا سجلت في تاريخ القاموس السياسي..!!

 وعلى بلاطة......عباس مش حاكم ،ومشعل مش قادر...!!

 

   السذج بيننا من مدمني التاريخ دون الجغرافيا ..لا زالوا يأملون  أن يبعث القائد (جوهر الكتاتني) جيوشا جرارة من حصن بابليون إلى انطاكيا  لتحرير غزة وضمها الى خلافة الربيع العربي..!!

بينما القائد المهول  قاهر الفرس والفلول   مشغول  بفرسه الجديد من نوع B.M والذي تكلف على ذمة الرواة1400000ملطوش مصري  مع فرش ديوانه العامر  في مجلس الشعب واسفلت مغلق وامن يوصل العروسة الى الفيلا المحروسة..!! وبالتالي فقد ذهب الى الجحيم المذعور فتحي سرور ليأتي  من هو أكثر فتحا وأكثر سرورا..!!

 

 وللمفارقة .. ،فان غزة ..وهي تئن تحت سنابك الحاضر ،وتروس القادم .. تضرب الرقم القياسي في عدد القادة فمن كل عشرة أفراد تجد خمسة قياديين في البرم شاطرين ،والخمسة الآخرين لديهم الرغبة بس مش قادرين..!!

وفي غزة التي  تموت قهرا وجوعا  حسب اخر الإحصاءات 600 مليونير..!! اثروا من وراء الانفاق والتهريب وتجارة الأراضي بينما في غزة نفسها 600الف مديونير.. و600الف (رزيه) مش لاقيين  الفلافل، ولا زعتر هنية..!!

 

في هذه الأجواء الجهنمية .. غزة تعاني من وحشة العتمات بسبب المصالح الفئوية..،تماما كما تعاني من سطوة الزنانات الإسرائيلية ،وتعاني من  فساد الحال  ،تماما كما تعاني من  غرور نتنياهو..!!

لك الله ياغزة...!!

 فرغم قتامة الصورة  أرى فجرا قريبا يصنعه الأطفال الأبرياء ،والشباب العاشق لوطنه  يكنس الطغاه الذين حفروا قبورنا ،والغربان التى اعتلت ظهورنا.. ،وأتمنى أن أعيش لأرى هذا اليوم.

 

اللهم يا رب الأحياء والأموات

  هون  علينا  صعبنا.. ،وارحم ضعفنا.. ، واغفر لأهلنا ،وأعنا على  ما هو آت..!!







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز