Blog Contributor since:

 More articles 


Arab Times Blogs
بركات الربيع العربي حرب أهلية في ليبيا القاعدة في اليمن وجواري في تونس

يقولون في الأمثال (المكتوب باين من عنوانه) وجاء على ذكر يسوع له المجد في الإنجيل بحسب القديس متى 7:16 حين كان يتكلم عن الأنبياء الكذبة (مِنْ ثِمَارِهِمْ تَعْرِفُونَهُمْ. هَلْ يَجْتَنُونَ مِنَ الشَّوْكِ عِنَباً أَوْ مِنَ الْحَسَكِ تِيناً؟). خرجت علينا أمريكا بمنتج جديد يعد وصفة سحرية لإثارة الحروب الأهلية والإضطرابات في الوطن العربي تحت ستار المطالبة بالحرية والديمقراطية, منتج أمريكا الجديد يدعى (الفوضى الخلاقة). يروج لذالك المنتج ويقوم بالدعاية له بعض من باعوا ذمتهم وضمائرهم وعقولهم للشيطان, يتلقون تمويلا من منظمات مشبوهة مثل فريدوم هاوس ويسافرون الى بلدان مختلفة بينها دولة أحفاد القردة والخنازير ويوغسلافيا السابقة لتلقي تدريبات على الترويج للديمقراطية وتنظيم المظاهرات لتخريب وحرق المرافق العامة والإتصالات ولا مانع من بعض التدريبات العسكرية حتى لا يواجهوا الدبابات بصدورهم العارية إن هجمت عليهم لا سمح الله لمنعهم من محاولاتهم السلمية لتخريب المرافق العامة.

 أي منتج له وكيل حصري, موزعون ومندوبي مبيعات والأهم هو الترويج لذالك المنتج إعلاميا وفي حالة نلك الفوضى الخلاقة التي أثمرت الربيع العربي فإن الوكيل الحصري في الوطن العربي هو الصهيوني برنارد هنري ليفي الذي يعمل تحت إمرته موزعون من بلدان مثل السعودية وقطر لا تتمتع بأي نوع من أنواع الديمقراطية ولا توجد كلمة إنتخابات في قاموسهم ويعمل هؤلاء المتدربون في الخارج كمندوبي المبيعات بمساعدة إعلام ساقط سافل منحط مثل العربية والجزيرة بالإشتراك مع قنوات أخرى بشكل فرعي. ماذا تتوقعون ثمارا لتلك الشجرة الفاسدة؟ في ليبيا حرب شوارع في طرابلس بين ميليشيات متنافسة, مجازر في بني وليد وسرت علامتها المميزة قطع رؤوس على الطريقة القاعدة/الطالبانية قامت بها ميليشيات نابشي القبور التي تتبع عبد الحكيم بلحاج ممثل تنظيم القاعدة في ليبيا, مجازر متبادلة في واحة الكفرة, تسرب كميات كبيرة من السلاح والعتاد من ليبيا الى تنظيم القاعدة في بلدان معدودة وخصوصا الجزائر, معتقلات وسجون غير قانونية ولا تخضع لأي سلطة مركزية يتم فيها التعذيب والقتل, قتل هالة المصراتي في محبسها بعد إغتصابها وقطع لسانها, قطع أصابع سيف الإسلام بعد القبض عليه, 50 مليار دولار من الأموال الليبية في الخارج شفطتها الدول الأوروبية وأبو طربوش أحمر يتبرع من مال الله يا محسنين بمائة مليون دولار لمجلس أبو غليون اليهودي, مظاهرات في طرابلس لمن يسمون ثوارا يطالبون برواتبهم المتأخرة وخاتمتها إعلان إستقلال الإقليم الشرقي في ليبيا عن طرابلس وتشكيل أقليم فيدرالي فهذه ثمار الربيع الليبي بعد سنة على إعلانه.

 في اليمن التي يعيش فيها تنظيم القاعدة أيام مجده وعزه حيث قام بإعلان مسؤوليته عن إغتيال قائد الأمن في مدينة شبام في محافظة حضر موت الجنوبية وزرع عبوة ناسفة في رادع التابعة لمحافظة البيضاء الجنوبية أصيب نتيجة تفجيرها رئيس حزب المؤتمر الشعبي العام الذي يتزعمه الرئيس السابق علي عبد الله صالح بجروح بالغة. تنظيم القاعدة في اليمن يعتبر الذراع الأمريكية الضاربة التي تحارب أعداء أمريكا بإسم الإسلام والمسلمين ويؤدبهم بدون أن تتكلف أمريكا من جيبتها مليما واحدا, يمثله في اليمن ما يسمى أنصار الشريعة الذي أعلن إمارة إسلامية في محافظة شبوة جنوب شرق البلاد وهي تعد الثانية بعد إعلانهم إمارة إسلامية أولى في مدينة زنجبار عاصمة محافظة إبين الجنوبية. أنصار الشريعة الذين بدأ شبيحتهم(بلاطجة)بفرد عضلاتهم على جنود الجيش اليمني فقاموا بالهجوم على ثكنات الجيش خصوصا في محافظة إبين فقتلوا العشرات في ثكنة الكود في محافظة إبين وهجوم إنتحاري على ثكنة للجيش اليمني في محافظة البيضاء هذا من عدا العشرات من الأعمال المسلحة من هجمات وزرع عبوات هنا وهناك خصوصا في الجزء الجنوبي من اليمن في مسعى من تنظيم أنصار الشريعة لفرد هيبته وأحكامه الشرعية والمحافظة على وحدة اليمن وتطهيره من الكفار من قوميين وإشتراكيين وشيوعيين ومنعهم من التفكير في إستعادة اليمن الجنوبي وفصله عن دولة الوحدة.

 علي سالم البيض الذي كان أميناً عاماً للحزب الإشتراكي اليمني الحاكم في جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية (جنوب) بين عامي 1986- 1990 وهو الذي وقع على اتفاق الوحدة مع علي عبدالله صالح لتأسيس الجمهورية اليمنية في 22 مايو/ أيار ،1990 ورفعا معاً علم الوحدة في عاصمة الجنوب عدن وبثي نائبه الى بداية حرب الإنفصال وهربه الى سلطنة عمان ثم أوروبا, قد ذكر أن الجنوب قاطع الإنتخابات الرئاسية وأنهم يعتبرون أنفسهم في الجنوب محتلين مما يعني عمليا أن هناك من تزال له أطماع بتقسيم اليمن مرة أخرى وهو ما قد تسير نحوه الأمور إن إستمر الحال في اليمن على ما هو عليه. في اليمن أيضا كانت من ثمار الربيع العربي فوز المدعوة توكل خرمان بجائزة نوبل للسلام التي فاز بها قتلة وسفاكو دماء وما أكثرهم, وذالك مناصفة مع آخرين بعد أن أعلنت تأييدها للسماح ليهودي بتولي رئاسة اليمن وصدر على أثر ذالك فتوى بهدر دمها. هذه المخبولة المنتشية بفوزها بجائزة نوبل للسلام ونتيجة جنون العظمة التي أصابها قد طالبت بمقاطعة البضائع الصينية والروسية بواسطة أدوات صناعة صينية بدأ من جهاز الكمبيوتر الى التلفون الذي تتكلم فيه مع القنوات المختلفة لتروج لفكرتها بتولية يهودي رئاسة اليمن, وذالك نتيجة مواقف روسيا والصين المشرفة مما يتعلق بالتدخل العسكري في الوطن العربي وإنهاء ظاهرة أحادية القطب والتصدي للهيمنة الأمريكية على السياسة الدولية وهذا هو ديدن مسز خرمان التي تنتمي للإخوان المجرمين الذي تلتقي وتتقاطع أهدافهم مع أهداف الإدارة الأمريكية وحليفتها إسرائيل في كل زمان ومكان. في تونس التي كان من ثمرات الربيع العربي تولي كومبارس سابق في محطة الجزيرة ومرشح لجائزة توبل للسلام مهنته كانت (عطار)وصرنا نسمع عن إشتباكات بين قوى أمنية وجماعات متأسلمة تتبع تنظيم القاعدة وتحمل السلاح بوجه السلطة المركزية في مدن مختلفة, يزورها داعية متأسلم مطرود من جميع البلدان العربية بما فيها بلده مصر لوقاحته حيث دعا الى ختان البنات وتهجم على الشعب التونسي وأعلن الجهاد عليه بعد وصفهم بالعلمانية والكفر وسخر من نشيدهم الوطني, الإنتخابات النيابية فاز بها حزب النهضة الذي يتعاطى أفيون الغيبيات ويروج لها بين الجماهير التونسية يتزعمه دجال يدعى الغنوشي له مواكب تفوق أبهة وعظمة مواكب رئيس تونس السابق زين الهاربين بن علي ولا مانع عنده من إلقاء خطابات في إجتماعات تتولاها وتديرها وتنفق عليها منظمات إخوان القردة والخنازير اليهود مثل أيباك وغيرها من لوبيات وجماعات الضغط الصهيوني في أمريكا بل ويتهجم ناكر المعروف على أولياء نعمته في دول نفطستان الذين مولوه ودفعوا به وبحزبه الى كرسي السلطة في تونس.

طبعا مهنة عطار لا تعيب صاحبها ولكن أن يتولى هذا العطار الحمار رعاية ما يسمى مؤتمر أصدقاء سوريا في تونس الذي فشل فشلا ذريعا كراعية الفاشل وطبعا لم يطالب المؤتمر إسرائيل بإنهاء إحتلالها للجولان ولا إلزامها بأي شيئ ولم يرد أصلا ذكر للجولان في المؤتمر الذي كان بالأحرى تسميه بمؤتمر أصدقاء إسرائيل في تونس حيث جمع حمد المتصهين مع أحد أحفاد بني قينقاع من أسرة آل سلول المرخاني وكل من هب ودب تجمعهم صداقة إسرائيل وعداء سوريا وجيشها وشعبها وقائدها. في تونس أيضا خرج مؤخرا حزب الإنفتاح والوفاء الذي يرأسه البحري الجلاصي بأن ينص الدستور التونسي الجديد على حق كل تونسي في إتخاذ جارية إلى جانب زوجته، والتمتع بما ملكت يمينه وإلغاء كل فصل قانوني يجرم هذه العلاقة التي وصفها بالشرعية وكأن البوعزيزي أحرق نفسه من أجل شهوانية وشذوذ بعض المدمنين لأفيون الغيبيات الذين تسلقوا على أكتاف الثورة التونسية وصرنا نسمع مطالبات بختان البنات وجواري ومؤتمرات تعقد على أرض تونس الخضراء للتآمر على بلدان عربية أخرى.

 طبعا تحتاج أمريكا إلى إعطاء نظريتها للفوضى الخلاقة وتطبيقها العملي تحت مسمى الربيع العربي شرعية دينية وعندما عجمت أعوادها فلم تجد أفضل ممن أفتى لسفيرها في قطر بجواز إشتراك المسلمين في الجهاد ضد إخوانهم العراقيين ضمن جيش الإحتلال الأمريكي للعراق, والمعني هنا يوسف القرضاوي أو المشهور بيوسف قيافا. لقب يوسف قيافا أطلقه عليه أحد علماء القدس في فلسطين لأن القرضاوي فتش في القرآن والسنة عن نص شرعي تبيح له الفتوى بهدر دم الرئيس السوري فلم يعثر على ضالته وما أعيته الحيلة عن التفتيش في كتب الآخرين المقدسة فوجد ضالته في كتاب النصاري العهد الجديد الإنجيل بحسب القديس يوحنا 11:50(ولاَ تُفَكِّرُونَ أَنَّهُ خَيْرٌ لَنَا أَنْ يَمُوتَ إِنْسَانٌ وَاحِدٌ عَنِ الشَّعْبِ وَلاَ تَهْلِكَ الأُمَّةُ كُلُّهَا). طبعا سبق ليوسف قيافا تطبيق فتواه تلك عمليا على القائد الليبي معمر القذافي رحمه الله وسامحه حين قال إقتلوه ودمه عندي ولكن هنا تم قتل أمة كاملة من أجل شخص واحد فتفوق يوسف قيافا التايواني على قيافا الأصلي صناعة اليابان في الإجرام وسفك الدم فكان التلميذ أجرم من معلمه حين تم تبرير قتل أكثر من 50 ألف ليبي ليسوا من أنصار القذافي أو المعارضة وهدمت بيوت وعمارات بكاملها على رؤوس أصحابها خصوصا في مدينة سرت وبني وليد إنتقاما حين كان جرذان الناتو وعملاء الحكومة القطرية يحددون أهدافا مدنية بالليزر لطائرات الناتو وذالك فقط لإشباع شهوة الإنتقام وسفك الدم ومن غير أن يكون لتلك الأهداف أي قيمة عسكرية أو قيمة من أي نوع سوى أنها عمارات ومناطق مدنية مأهولة بسكان يتهمهم جرذان الناتو بأنهم من أنصار القذافي.

 يوسف قيافا المتهم بإغتصاب فناة جزائرية قاصر فتح مؤخرا جبهة جديدة أو لنقل متجددة مع ضاحي خلفان, وهو رجل أمني مخضرم من الطراز الرفيع يتولى مهمة رئاسة الشرطة في إمارة دبي من الإمارات العربي المتحدة حين خرج الزبد من فمه وهدد وتوعد دولة الإمارات العربي المتحدة لأنها قامت بإتخاذ إجرائات قانونية سيادية معينة بحق من يحاولون تحويل الإمارات الى ساحة للفوضى والتظاهر من غير أن يحترموا الإجرائات والقوانين المرعية لأن يظنون أن الإمارات العربية المتحدة سايبة ومفتوحة لكل من هب ودب يفعل فيها ما يشاء ونسي الفوار أنه حتى في أمريكا, قدوتهم ونموذجهم الذي يجب أن يحتذى به في مجال الديمقراطية وحقوق الإنسان تقوم السلطات المختصة بقمع أي تجمعات أو تظاهرات غير مرخصة أو مخلة بالأمن العام ومصالح سكان المنطقة موقع التظاهر, كما يقومون بإزالة كل أشكال الإحتجاجات من خيام ولافتات وإستخدام القوة المفرطة في سبيل ذالك كما يحصل مع ما يسمى حركة إحتلوا وول ستريت وغيرها.

طبعا يوسف قيافا تلقى مساندة من بعض شيوخ الإخوان المجرمين ممن يتعاطون أفيون الغيبيات خصوصا في الكويت ودول أخرى وتصدى له ضاحي خلفان وبشدة متوعدا بإستصدار مذكرة جلب وإحضار بحق هذا يوسف قيافا لتعديه على دولة الإمارات العربية المتحدة وقادتها وتدخله في شؤونها الداخلية. يوسف قيافا كان قد منع من دخول الإمارات العربية المتحدة بعد أن تبين للجهات المختصة أنه مفتي التنظيم الدولي للإخوان الملتحين المجرمين ويحاول أن يؤسس لحزبهم في الإمارات حيث إتهمه ضاحي خلفان بأنه يحزب الناس وينشر الفتنة بينهم, حيثن منع من دخول أبوظبي فتحدى السلطات المختصة بأنه سوف يدخل عن طريق دبي فتم إصدار مذكرة إتحادية بمنع دخوله الى الدولة من أي منفذ بري أو بحري أو جوي في أي إمارة على حد سواء.

 الشيخ الدكتور العلامة أحمد الكبيسي العراقي المقيم في الإمارات العربية المتحدة إنضم الى حملة التصدي لتصريحات يوسف قيافا حين إتهمه بالخبل وأنه شخص مخرف وأن القرضاوي سبب مشاكل لمجتمع الإمارات مما يدل على فوضى فكرية وإتهمه بالترويح ومساندة نظرية الفوضى الخلاقة وأن المرشد العام للإخوان المسلمين هو الذي يحرك القرضاوي، وقال "القرضاوي سخر الدين لحماية التنظيم.

 ليس فقط القرضاوي من يؤيد نظرية الفوضى الخلاقة وأحد مخرجاتها مما يسمى ربيع عربي حيث إنضم إليهم شيوخ وجماعات متأسلمة أصبحوا يمضون ويوقعون بيانات مدفوعة الثمن بالجملة والمفرق تكفر الرئيس العربي الفلاني وتحل دم الرئيس العربي العلاني حيث كان آخر ضحايا فتاويهم الرئيس السوري لأنه يقوم بواجباته الرئاسية في المحافظة على سوريا وإصدار الأوامر لجيشه بالفعس والدعس والمعس بإستخدام البسطار العسكري لكل الصراصير الوهابية حثالات القاعدة وطالبان والأفغان العرب والشيشان والشركس وكل من هب ودب أتى من آخر أنحاء الدنيا وجهته ليس فلسطين بل سوريا بناء على فتاوي شيوخ الضلال ممن باعوا الدين دراهم وإنضموا الى حملة الناتو على سوريا بكل وقاحة. هم بالعشرات ممن يحتاجون الى مجلدات لتفصيل خرفهم وخبلهم حيث يكفي التعرف على أسماء بعضهم لنعرف ما سوف تكون مآلات أي ربيع أو فورة في أي بلد عربي يدعمه بالفتاوي أمثال هؤلاء.

 عدنان العرعور الهارب من سوريا لتورطه في قضايا جرمية متعلقة بمجزرة مدرسة المدفعية في حلب وقضايا أخلاقية أصبحت معروفة للقاصي والداني هو مثال على هؤلاء الشيوخ ممن يخرج على قنوات الفتنة ليهدد طوائف من الشعب السوري الكريم بالفرم وإطعام لحومهم للكلاب. محمد حسان ومحمد حجازي زارا خيمة القذافي حتى إنفزرا ولم نسمع منهما ربع كلمة نقد لعيوب القذافي التي يزعمون إكتشافها بعد سقوطه بل ومحمد حسان قال أنه كان ينسق تحركاته مع أمن الدولة في مصر مثله مثل غيره من الشيوخ ممن باعوا الدين دراهم. المهم أن المحمدين أفتوا بهدر دم الرئيس السوري وأن ولايته ساقطة شرعا وبدلا من أن يدعوا أن يقيض الله من أبناء المسلمين من يغتال رئيس وزراء إخوان القردة والخنازير فإذا بالفتوى تصدر ضد الرئيس السوري وليس ضد بنيامين نتنياهو مثلا كله بحسابه وفتح عينك تاكل نلبن. صدقوني لو اني أردت كتابة مؤلف أو كتاب عن تناقضات من يسمون أنفسهم شيوخ الفوضى الخلاقة ومايسمى زورا الربيع العربي وذالك في فتاويهم وحياتهم الشخصية وكل ما يتكلمون به والتي تبين مخالفتهم نصوص الشرع التي يلوون أعناقها في سبيل غاياتهم الدنيئة لإاصبحوا مثل أحبار اليهود, لقمت بكتابة موسوعات تتألف من مئات الكتب وكل كتاب من 1000 صفحة على الأقل ولأصبحت أشهر من مؤلف كتاب ألف ليلة وليلة ولكن أكتفي في موضوعي هذا بما كتبت وقد كتبت عشرات المواضيع عن أولئك الشيوخ وفضائهم مع الوعد بموضوعات جديدة عنهم قريبا. واختم موضوعي بقولي (شجرة فاسدة وثمارها فاسدة) وتصبحون على وطن. تحية ثورة فلسطين الوطن أو الموت







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز