د. منى احمد الخطيب
muna_mhd@hotmail.com
Blog Contributor since:
09 June 2011

 More articles 


Arab Times Blogs
فتح وسنوات الضياع ح 2

خرجت فتح من لبنان عام 82 اثر اجتياح الجيش الاسرائيلي للبنان واحتلال العاصمة بيروت ونحجت في الوصول الى بيروت نتيجة خطة ذكية وطعم اكلته حركة فتح مثل سمكة عمياء , فقد اعلنت اسرائيل عن نيتها احتلال 40 كم في منطقة الجنوب اللبناني والتوقف هناك , ولذلك وبما ان فتح غير معنية بالدفاع عن الجنوب لان الاحتلال سيبقي جمهورية الفاكهاني في بيروت فقد انسحب رجالها من الجنوب لتحتل اسرائيل ال 40 كم المعلن عنها خلال ساعات فقط , وانطلت الخطة على الحركة , وبعد تقدم المدرعات الاسرائيلية باتجاه بيروت سطر بعض المقاتلين الفلسطينيين والسوريين صمودا سيكتبه التاريخ في قلعة شقيف , ولكن القوات الاسرائيلية تابعت مسيرها حتى حصار الجزء الغربي من بيروت ولعدم وجود مكان للهرب من بيروت الغربية صدرت التعليمات للمقاومة بالصمود حتى اخر فلسطيني ولبناني في بيروت الغربية وكان الصمود رائعا وسيكتبه التاريخ للحركة , ولكن لو ان الحركة كان في عقيدتها الدفاع عن الجنوب اللبناني لصمد الجنوب سنة على الاقل قبل وصول الجيش الاسرائيلي لبيروت ولنا في حزب الله قدوة .

 بعد الخروج من بيروت اصبحت فتح حركة بلا اجنحة , وحريتها محدودة جدا لانها فقدت ثاني معاقلها بعد رحيلها من الاردن ولم يبقى امامها اي مكان لتنتقل اليه , حيث ان الاردن ومصر وسوريا لا يمكنهم ادخال حركة فتح او قواعدها في اراضيهم او مدنهم خوفا من مواجهات مسلحة مع الحركة التي سوف تسعى لاقامة جمهورية الجولان او سيناء بالاضافة لعدم رغبة اي من هذه البلدان لمواجهة اسرائيل , وبما ان فتح لم ولن تجد من يأويها فقد حاولت العودة الى لبنان , ولكن بعض ضباط فتح الحانقين على سياسة عرفات وفساد الحركة المالي والاداري انشقوا عن الحركة وسميت حركتهم الجديدة فتح الانتفاضة وكان الانشقاق الاكبر بتاريخ الحركة 

 ولولا تدخل سوريا في نصرة ابو موسى وابو خالد العملة لانشق جميع كوادر الحركة عن القيادة ولم يتبقى احد الا قوات حرس عرفات ومرافقيه, ولكن التدخل السوري انقذ الحركة وتراجع اغلب المنشقين الى الحركة وكان الخروج النهائي لمنظمة التحرير من لبنان اثر اشتباكات فلسطينية فلسطينية في مخيمات شمال لبنان وجبال الهرمل , وخرجت الحركة لتستقر في تونس وبعض العواصم العربية الاخرى ك حزب سياسي لا اكثر ولا اقل , وهنا بدأت حرب جديدة بين قادة الحركة للسيطرة على الحزب وقتل خيرة قيادة الحركة مثل ابو الهول واخرون في تونس من قبل افراد من الحركة وبدعم من بعض قياداتها , وتم اعدام القاتل خلال ساعات حتى لا يتسنى كشف المؤامرة والمتورطين فيها. سكنت الحركة عن الحراك ولم يعد لديها ما تفعله , حيث انها في اضعف حالاتها طوال سني عمرها العشرين , لتاتي الانتفاضة في الاراضي المحتلة اثر دهس 5 فلسطينيين ومقتلهم بواسطة سيارة اسرائيلية في منطقة عيون قارة , حيث اندعلت مواجهات عنيفة بين الامن الاسرائيلي والغاضبين الفلسطينيين لتمتد الاشتباكات والمظاهرات في عموم الاراضي الفلسطينية بعفوية وبعيدا عن اي تخطيط من المنظمة , حيث لهثت المنظمة او فتح طويلا لتلحق قطار الانتفاضة وليتم تصفيتها وايقافها لاحقا من قبل المنظمة او فتح وستكون الحلقة الثالثة عن بيع الانتفاضة قافزين عن الانشقاق التالي بزعامة ابو الزعيم ونعيم الخطيب.







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز