غزالي كربادو
k.ghazaliove@gmail.com
Blog Contributor since:
04 August 2010

كاتب صحفي جزائري
مبرمج ومصمم مواقع أنترنت
قومي يساري التوجه

 More articles 


Arab Times Blogs
ردا على الإمعة الإخواني راشد الغنوشي

أولا وقبل كل شيء إسمحوا لي أن اعزي الجزائريين فيما تبقى – هذا إن تبقى – لهم من ماء وجه وعزة وكبرياء وأن أقرأ الفاتحة على الجمهورية الجزائرية التي كانت حتى وقت قريب دولة مهابة مسموعة الكلمة ويحسب لها ألف حساب،  ليس من قبل كيانات النفط في خليج الخنازير وحاشا ان نقول هذا ولكن في المحافل الدولية الكبرى، أي في أروقة الامم المتحدة  وكبرى عواصم الدول الأوروبية والآسيوية والولايات المتحدة الامريكية او الإمبراطورية.

 

إنه لمن المؤسف أن تنحدر الجمهورية الجزائرية إلى مستوى الإنحطاط وهي الدولة التي كانت تقارع كبرى الدول رغم حداثة عهدها بالإستقلال،  أفيعقل ان تكون جزائر الستينات والسبعينات والثمانينات هي جزائر اليوم؟ هل هذه هي الجزائر التي ادخلت الراحل ياسر عرفات إلى أروقة الأمم المتحدة واعتلى منبرها ذات يوم؟ هل يعقل أن هذه هي الجزائر التي ناصرت حركات التحرر وساندت مانديلا وكانت ولا تزال مع فلسطين ضالمة أو مضلومة  وأرسلت خيرة أبنائها للقتال إلى جانب الجيشين المصري والسوري؟

 

تخيلوا معي لو أن الرئيس الراحل هواري بومدين لايزال حيا وقام الإمعة القطري حمد بن جيفة ليهدد وزير الخارجية الجزائري فماذا  كان سيكون ردة فعل الرئيس؟ أكيد لن يتجرأ كلب الصيد القطري هذا على هذا ولكن تدور الدوائر ويستأسد الفأر على ملك الغابة ولله في خلقه شؤؤون.

تخيلوا معي أن يقوم ذيل حمد بن جيفة الإخواني راشد الغنوشي بالتدخل في شؤون الجزائر الداخلية ويقوم بالتصريح لكلب جزائري اكثر منه بان الإسلاميين سيفوزون في التشريعيات، فماذا سيفعل الرئيس الراحل مع هذا الكلب الإخواني؟ أنا ساخبركم: حينما تشجع الرئيس التونسي بورقيبة وقال أن ولاية تبسة تونسية أمر الرئيس الراحل بقطع الكهرباء عن تونس مباشرة  فماكان من بورقيبة إلا ان قال "قلنا كليمة أصبحنا في ظليمة".

 

واليوم حينما يهدد كلب الكوبوي القطري حمد بن جيفة مراد مدلسي ويقول له "الدور جاي ليكم" ويبتلع الاخير الإهانة، ويتدخل ذيل حمد وكلب قطر الإخونجي راشد الغنوشي في شؤون الجزائر فلايسعنا إلا ان نترحم على دولة المليون ونصف شهيد، وندعوا لها بالرحمة ونرجوا من الله ان يقوض  لنا بومدين آخر وماسينيسا آخر ويوغرطة آخر ونزارا آخر لان الجزائر أصبحت عاهرة يركبها الذي يسوى والذي مايسواش.

 

لو ان كلب الصيد الامريكي حمد بن جيفة او ذيله الإخواني الغنوشي لم يجدوا الجزائر بدون رجال ولو ان هؤلاء الكلاب لم يدركوا أن الجزائر عبارة عن كازينو مليء بالعاهرات لما تجرؤوا على الوقوف حتى أمامنا ولكنهم يدركون أن الذي يلتقون بهم ويلتقطون الصور معهم ويبتسمون  بعد الإهانة ثم يزورونهم وفوق هذا يهنؤون مجلس الخسة والنذالة في بنغازي بثورة الناتو لما استطاعوا حتى اخذ زمام المبادرة والتفكير حتى في ذلك،  لو ان الرئيس الراحل بومدين او جمال عبد الناصر أو صدام حسين أحياء فهل يمكن لكلب الصيد القطري ان يترأس جامعة العرب؟

 

الغنوشي الذي طار مباشرة إلى معد سياسات الشرق الادنى في الولايات المتحدة وهو اللوبي الذي يضم أعتى صهاينة أمريكا ليبارك بني صهيون  حوله صار يفتي في أمور الجزائر ولله في خلقه شؤون. نرجوا ان تصل رسالتنا إلى كلب الإخوان وذيل اليهود راشد الغنوشي وان يعلم أن في الجزائر هناك أحفاد يوغرطة وماسينيسا أو مايطلق عليهم بالرجال الاحرار.







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز