د. وليد سعيد البياتي
dr-albayati50@hotmail.co.uk
Blog Contributor since:
03 December 2007

اكاديمي عربي من العراق مقيم في لندن
باحث ومحقق في تاريخ الحضارة العربية الاسلامية
باحث في نظرية مصادر التشريع
رئيس ومؤسس الاتحاد الشيعي العالمي

 More articles 


Arab Times Blogs
إنحطاط الرؤية في الفكر الوهابي

 دراسة في الشذوذ الفكري والاجتماعي والاخلاقي في المجتمع السعودي

  مقدمة:

 أدى ظهور الحركة الوهابية الى حدوث تراجع كبير في المنهج الحضاري الاسلامي من خلال تبني قيماً سلبية هي نتاج تراكمي للضحالة الفكرية التي قالت بها هذه الحركة السلفية ومحاولة تطبيقها على المجتمع الاسلامي، فكان من ذلك تكفير كل المذاهب الاخرى وتحريمها واعتبار من ينتمي اليها خارجا عن الاسلام والعمل على تقييد بل وتحريم الحريات والمباديء الاساسية التي أباحها الاسلام، ومراقبة الحياة اليومية للفرد والتدخل في شؤونه بما لا يتفق والعقل الانساني. فخلال قرابة قرنين قادت الحركة الوهابية عملية الانحطاط الفكري والاجتماعي وصدرت العنف المذهبي والتزمت الطائفي الى البلدان المجاورة، كل ذلك ادى الى تنامي النزعات الطائفية والمذهبية في مجتمعات كانت تعيش الى حد كبير حالة من التأخي والتقارب الفكري والاجتماعي، ففي الجزيرة العربية والعراق والاردن وسوريا كانت الحركة الوهابية قد قامت بعمليات تدمير للتراث الاسلامي خلال القرنين الماضيين امتدت مؤخراً الى مصر وقبلها الى البحرين.

في هذه الدراسة الموجزة سنحاول كشف الكثير من الحقائق عن انحطاط الفكر السلفي وان جمود العقل الوهابي وانحسار الرؤية المتطوره في الذهنية السلفية قد أدى الى ظهور حالة من الانفصام في الشخصية الوهابية التائهة بين الجمود اللامنطقي للعقل الوهابي وبين التطور العلمي والفكري والحضاري لحركة التاريخ الانساني. الفكر السلفي والتراجع الحضاري: من المهم أن ندرك إن العلاقة بين الانسان والتقدم علاقة تراكمية ومعرفية في آن، فبينما يدعو الاسلام كفكر حضاري الى التنامي المعرفي والخروج من قوقعة (الانا) الى المعرفة الكونية: " الذين يذكرون الله قياما وقعودا وعلى جنوبهم ويتفكرون في خلق السماوات والأرض ربنا ما خلقت هذا باطلا سبحانك فقنا عذاب النار ".

(1) نجد بالمقابل الاتجاه السلفي يبقى منحصرا في موقف: " بل قالوا إنا وجدنا آباءنا على أمة وإنا على آثارهم مهتدون ".

 (2) فالسلفية كفكرة تعني اتباع رأي وموقف الاجداد او الاجيال السابقة، وهم يشابهون من ذكرهم الله تعالى في كتابه العزيز: " وإذا قيل لهم اتبعوا ما انزل الله قالوا بل نتبع ما الفينا عليه ءابآئنا أولو كان آبائهم لايعقلون شيئا ولا يهتدون ".

 (3) فالانكفاء المنهجي في الفكر السلفي يعكس جمودا في فهم الموقف المستقبلي للرسالة الاسلامية انطلاقا من رؤيا ماضوية صرفة، فالاتجاه السلفي يعتبر الماضي اهم من المستقبل انطلاقا من مقولة ان الماضي السلفي قريب من عصر الرسالة وبالتالي فلا قيمة للمستقبل وفق الرؤية السلفية إلا إذا كان دربا لتحقيق الموقف السلفي من الحياة.

من هنا نرى ان الفكر السلفي سعى الى احتكار الحق، فكفروا كل من خالفهم حتى انهم قتلوا المؤرخ ابن جرير الطبري لانه خالف المذهب الحنبلي الذي اسس المذاهب السلفية المتشددة، كما انهم تعصبوا للنص والغوا العقل كما تجلت في الكثير من فتاوى شيوخ الوهابية وخاصة تكفيرهم لمن لم يتبعهم حتى قال الشيخ سليمان ابن عبد الوهاب اخو محمد عبد الوهاب وهو ينقد فكر أخيه : " والله ما لعباد الله من ذنب الا انهم لم يتبعوكم (الخطاب للوهابيين) على تكفير من شهدت النصوص الصحيحة باسلامه، واجمع المسلمون على اسلامه ".

 (4) الوهابية السلفية نقيض العلم: أدى صراع الواهبية مع العقل الى نقضهم للمنهج العلمي الذي قال به القرآن الكريم، فبينما هم يفسرون آيات الصفات على المعنى الحرفي ويرفضون التأويل نراهم يقفون على النقيض من حقيقة العلم، بل ان نظرتهم الى الكون والوجود تشابه موقف الفلسفة اليونانية وجومدها حول فكرة ان الارض مركز الكون فهاهو احد أكب شيوخهم ابن باز (عبد الله بن عبد العزيز بن باز) يكفر من قال بدوران الارض.

 (5) كما ان فتواه هذه نشرتها الرئاسة العامة عام 1976 ميلادية : " إنَّ القول بأن الشمس ثابتة وأن الأرض دائرة هو قولٌ شنيعٌ ومنكر، ومن قال بدوران الأرض وعدم جريان الشمس فقد كفر وضل ، ويجب أن يستتاب فإن تاب وإلا قتل كافراً مرتداً ، ويكون ماله فيئاً لبيت مال المسلمين ".

 (6) وقال: " أجمعت آراء السلف من أمثال شيخ الإسلام ابن تيمية وابن كثير وابن القيم الذين أجمعوا على ثبوت الأرض " فهذا هو الدليل ! .

(7) في حين ان القرآن قال: " كل في فلك يسبحون ".

 (8) المجتمع والفكر الوهابي: من الملاحظ تاريخياً في الفكر السلفي ظاهرة اصطفاف العلماء ووقوفهم خلف الامراء والحكام مما شكل باستمرار حالة مميزة في المدرسة السلفية الحنبلية مثلت علامة فارقة ميزتها عن باقي المذاهب السلفية، هذا الاتجاه في ارتباط مشايخ السلفيين بالامراء جعلهم بعيدين تماماً عن فهم الواقع الاجتماعي، فتماهي شخصية الشيخ مع الامير أنما جاء للمصلحة المشتركة بينهما، ومن هنا فان التعليم والتثقف وفهم الحقيقة سيشكل منهجاً ثورياً في الفكر الاجتماعي ولذلك نجد الشيخ صالح اللحيدان، رئيس المجلس الأعلى للقضاء وهو يربط بين ضعف الإلتزام وانتشار المدارس فيقول: " ففي بلادنا تضعف روح الإسلام ويخف سلطانه على النفوس عند المتعلمين، ويتسع هذا الضعف يخف ذلك السلطان بقدر ما يتسع التعليم وتنتشر المدارس" .

 (9) في حين يقول الامام الصادق عليه السلام: " إذا رأيت العلماء على ابواب الملوك فبئس العلماء وبئس الملوك، وإذا رأيت الملوك على ابواب العلماء فنعم العلماء ونعم الملوك " فكيف يمكن للمجتمع ان يتطور من غير وجود مراكز ومدارس ومعاهد وجامعات للتعلم؟ أليس التعلم والتثقف أحد أسس ومعالم الاسلام؟ فما نقول وهذه فتاواهم تقيد حركة المجتمع وتتهم كل من خرج على أرائهم بالكفر، وإذا كان الفكر الوهابي يخشى من المراحل الدراسية الاولى ويعتبر انها تمثل ضعفا في البناء الاجتماعي فما بالكم بالدراسات العلمية العليا، المجتمع الوهابي يقف على النقيض من العلم وخاصة العلوم العقلية المتقدمة مثل الفلسفة والمنطق وعلم الكلام وغيرها. وأما المرأة، فهي عند ابن جبرين وابن عثيمين والخميس واشباههم عورة لا تملك حق الرأي ولا يجوز لها ان تبقى منفردة، لايحق لها الانتخاب ولا ابداء الرأي ولا قيادة السيارة وغيرها كثير مما لم ينزل الله به حكماً فكيف يحكمون؟ فالانسان تحت الهيمنة الوهابية عبد بعد ان حرره الاسلام من عبوديته، فالانسان في المجتمع الوهابي محرم عليه استعمال او ابداء مشاعره الانسانية التي جبله الله عليه من حبٍ وودٍ والاحتفال بمولد النبي الخاتم صلوات الله عليه وآله او بذكرى هجرته المباركة، محرم عليه ان يدعو الله بشفاعتة نبيه وأوليائه، محرم عليه البكاء والحزن لفقد النبي او الوصي او اي من الاولياء او الاحتفال بمناسباتهم، محرم عليه اهداء الزهور للمرضى او الدعاء لهم عند قبر النبي الاكرم.

 فاي فكر جامد هذا الذي يحجر على المشاعر الانسانية التي هي من جبلة الله التي جبلها في النفس البشرية؟ الانحطاط الاخلاقي في المجتمع السعودي الوهابي: في تقرير صادر عن حقوق المرأة والطفل في الامم المتحدة يشير: " إلى أن نسبة الاعتداء على الأطفال تزيد على ( 8%) عن العنف الاجتماعي، منوهة بدراستين أجريتا في جدة والرياض أكدتا تقارب المعدلات المحلية للاعتداء على الأطفال بالمعدلات العالمية، حيث بينت الدراسة التي أجريت في مدارس الرياض أن (46%) من الأطفال مصابون بالشذوذ والمثلية الجنسية. وكشفت الثانية التي أجريت على الطلبة الأطفال واليافعين في مدارس جدة أن (25%) منهم مصابون بالشذوذ بسبب الاعتداء عليهم في المنزل أو المدرسة، معتبرة أن تلك المؤشرات المرتفعة تستوجب الحذر من الأهالي والجهات المعنية وأخذ الحيطة بمتابعة ومراقبة الأطفال الذين يشكلون ثلث سكان السعودية.

 توصلت الدراسة الميدانية إلى النتائج التالية :

 ربع الأطفال السعوديين يتعرضون للتحرش الجنسي اي بحدود (22.%) وأكثر من (70%) من المعتدين على الأطفال هم من المحارم ،( 12.%) في المائة أصدقاء ، (2.1%) معلمين ، (%1) الوالدين. والاعتداء على الذكور أكثر من الإناث، و(80%) في المائة من شذوذ الرجال يعود لتعرضهم لاعتداءات جنسية في الصغر ". (10) وفي تقريرعن دراسة اعدت لمكافحة التبغ بدول مجلس تعاون (الخليج الفارسي): " ان السعودية تصدرت المرتبة الثالثة عالميا بعدد الاطفال والمراهقين المدخنين بنسبة بلغت (%19.3) من جملة السكان، بينما وصل عدد المدخنين بالمملكة حوالي (6 ملايين) نسمة لتتصدر المملكة المرتبة السادسة عالميا، وبلغ نسبة المدخنين والمدخنات البالغين (%21.3) من جملة السكان، لتكون نسبة المدخنين الذكور( %35) من جملة السكان الذكور بينما نسبة المدخنات البالغات في السعودية (%5.7) من جملة السكان الاناث. كما بلغت نسبة عدد طلاب الجامعة المدخنين بالمملكة (%37) ونسبة عدد الطالبات الجامعيات المدخنات بلغ (%10) من العدد الكلي للطالبات.

 واثبتت عدة دراسات ان طلاب المدارس من المرحلة المتوسطة والثانوية ما بين (%15) الى (%24) مدخنون و (%3 -%5) من الطالبات مدخنات زيادة هذه ا لنسبة واردة بقوة نظرا لان الطلاب والطالبات يخفون اعترافهم بالتدخين حتى لو أمنوا سرية المعلومات من الباحثين ". تقارير عن تعاطي المخدرات في السعودية: يعتبر تعاطي المخدرات في السعودية من اكثر الاشكالات التي تتفاقم بنسب كبيرة تعجز الاجهزة الحكومية عن معالجتها، ولعل اهم اسباب العجز هو طبيعة النظام الديني المتشدد والذي لايحقق انسانية الانسان وينظر اليه بالكثير من الاحتقار في ضوء تعليمات مشايخ السلطان وفقهاء البلاط. في احصائية حديثة عن مستشفى الامل في السعودية: إن نسبة اقبال الفتيات على تعاطي المخدرات ارتفعت بنسبة (%20) وان (%30) من الحالات هي لمن دون (15) سنة من العمر. وأما تقرير المنظمات الدولية عن تعاطي المخدرات في السعودية بين 2008م-2009م فقد جاء (%48 -%65) بين طلاب المراحل المتوسطة والثانوية ترتفع (%71 -%86) بين طلاب المعاهد والجامعات تشكل الاناث نسبة %45 من المجوع العام وهذه التقارير لا ترصد الطلاب والطالبات الذين رفضوا الدخول في الاستفتاء. في الخاتمة: لاشك ان الكثير الحقائق عن الانحطاط الفكري والنفسي والاجتماعي في المجتمع السعودي الوهابي لاتزال بعيدة عن الكشف، وثمة تكتيم رسمي واعلامي في محاولة لاظهار المجتمع السودي بالتلاحم والوقوف خلف الملك والامراء ولكن الحقيقة ان المشايخ ورجال الاعمال والاعلاميين المنتفعين من السلطة هم من يقف مع الملك حاشيته. كنا قد ذكرنا في العديد من دراساتنا في فلسفة نهاية التاريخ ان الحقبة السعودية لم يبقى لها الا فترة وجيزة جدا في التاريخ المنظور.

 

1- أل عمران:191.

 2- الزخرف: 22.

 3- البقرة: 170.

 4- راجع الصواعق الإلهية: 27 طبعة 1306هـ.

 5- راجع كتابه الادلة النقلية والحسية على دوران الشمس وسكون الارض: 23 الطبعة الثانية.

 6- راجع فتاوى الرئاسة العامة لادارة البحوث العلمية والافتاء والدعوة والارشاد بالرياض سنة 1402هـ/1982م.

7- المصدر السابق.

 8- يس:40.

 9- انظر الدرر: ج/16: 50-51.

 10-تقرير منظمة حقوق الانسان- المملكة العربية السعودية 2006-2007م







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز