محمد كوحلال
kouhlal@gmail.com
Blog Contributor since:
28 November 2007

كاتب عربي - امازيغي

 More articles 


Arab Times Blogs
رسالة تشي غيفارا إلى أبنائه خذوا العبرة يا جماعة 20 فبراير بالمغرب

’’ أعزائي هيلدينا و أليدينا و كاميليو و تيليا و ارنستو , إذا  حدت و قرأتم هذا الخطاب فسيعني ذالك أنني لم أعد موجودا معكم مرة أخرى. ربما  لن تتذكروني جيدا, و لا سيما الأصغر  منكم فلن يتذكرني بالمرة.

لقد كان أبوكم رجلا تصرف حسب معتقداته  و ظل بكل تأكيد  وفيا لكل ما امن به .

اكبروا ثوريين صالحين , استذكروا دروسكم جيدا و اجتهدوا لكي تتقنوا التكنولوجيا التي تمكننا من السيطرة على الطبيعة.

 تذكروا أن الثورة هي المهمة و أن كل منا بمفرده غير مهم. و وفق كل شيء كونوا قادرين دوما على الإحساس  بالظلم الذي يتعرض له أي إنسان مهما كان حجم هذا الظلم  و أيا كان  مكان هذا الإنسان.  هذا هو أجمل ما يتصف به الثوري.

وداعا إلى الأبد   يا أطفالي و إن كنت   لا زلت آمل أن أراكم  مرة أخرى .

  لكم جميعا قبلة كبيرة و حضن أكبر

من بابا ’’ .

الثورة إيمان و ممارسة و فعل على ارض الميدان.   فالثوري  يخلق توريا ,  أو على الأقل يتربى على أيدي الثوار المتمرسين ,  ليصبح توريا صاحب فكر و فلسفة تورية و أهداف مستقبلية . لاحظت ان شباب الثورة في المغرب تحت اسم حركة 20 فبراير / شباط /  تخطت مرحلتين هامتين.

المرحلة الأولى.. خرجت تحت جلباب جماعة العدل والإحسان الإسلامية المتشددة الراغبة في نظام الخلافة بمعايير  عهد ولى لا يساير العصر و سرعته القصوى .

 كذالك وقعت الحركة تحت منوم مغناطيسي لليسار المغربي, و الحق انه مجرد ,يمين يسار, و ليس بذالك اليسار الذي عرفته وترعرعت فيه خلال الثمانينات  وتأثرت  به إبان مرحلة طفولتي في أواخر السبعينات.

الحركة وقعت في الفخ و صارت مجرد مطية مرت عليها الجماعة الإسلامية المذكورة المتمرسة في الشارع ولها باع طويل في الانتفاضة. لأهداف سياسوية باسم العقيدة.

دخول الفصيلين المتناقضين كليا  :

يمين يسار + جماعة إسلامية متشددة = العجب العجاب

 اختلطت أوراق المخزن الجبار نظرا للعدد الكبير, حصة الأسد فيه لأصحاب اللحية و الجلباب . و تلك كانت صفعة روعت المخزن الظالم المتجبر. فحرك أقلامه على الورق و على النت و الإعلام السمعي و البصري . تم  اخرج الصعاليك البهائم من الزرائب , و المجرمين لضرب إخوانهم , كذالك لم حفنة من يسمونهم  / الشباب الملكي / بل الطامة الكبرى هي عندما استقدم المخزن المتجبر مئات من الأئمة الدراويش ن منطقة سوس المعروفة بفقهائها الأجلاء المحترمين , ليضعهم المخزن المتعفن ,أمام شباب الحركة لغرض  التصدي لهم و هم رجال لهم وزنهم الديني و احترامهم و تقديرهم .

وقع الأئمة المساكين في الفخ و انتفضوا و ارغدوا وفلتت أعصابهم للمقلب المخزني الخائب .

 بعد استيقاظهم من غفوتهم المخدومة على طراز مخابراتي محض , فضحوا المخزن و أعلنوا حسن نيتهم  و احترامهم لمطالب  شباب الحركة .

المخزن حرك شخصا معروف بأغانيه الساقطة و كلمتاه النابية و شعبيته وسط مجموعة من الشباب المعروفين بتعاطيهم لحبوب الهلوسة .

 الطرطور المخزني صاحب المكروفون  المقلوب من الدار البيضاء  , هو كومة لحم و شحم ,مشهور  بخربشاته ضد الحركة بصوت يزلزل صمت القبور, ويبعد العصافير من اعشاشها , و الأسود عن عرائنها , وجه قبيح يتقزز الناظر منه و خصوصا الصبيان الصغار . 

المخبول الأهبل الضبع لا يتقن  سوى  مفردات الزناد يق و صعاليك المخزن  .  استقبلته قنوات المخزن التي لا يشاهدها إلا النزر القليل. بينما الشباب الملتزمين فنيا لا نراهم و لا نشاهدهم و حصار محكوم عليهم لكن المتابعات و المشاهدات لأغانيهم  على باب العلامة ’ يوتوب ’ دوخت المخزن الفنان الشباب / مسلم / نموذجا.

من باب الإنصاف كنت من اللذين هاجموا الحركة هجوما عنيفا جدا و ظن الجميع أني موال للمخزن . بعدما ذكرت ان نجاح الحركة رهين بخروج أبناء الشعب , وليس أحزاب يسارية ميتة, و جماعة إسلامية متشددة .

 تنبأت بالفشل الذر يع  للحركة و عدم استجابة أبناء الشعب الفقراء  تحت خط الفقر , الدراويش لنداءاتها لأنها ابتعدت أميالا جمة عن همومهم و مشاكلهم .

 لكن حينما اكتشفت الحركة و جل أعضائها شباب في مقتبل العمر و  تنقصهم التجربة و التمرس انتفضوا ضد الاستغلاليين . و عاد ت الحركة إلى مكانها الطبيعي ,  تروع المخزن و تستمر القافلة حتى النصر  يا شباب..و هذه هي المرحة الثانية  و الأجمل.

لا تراجع لا استكانة لا خوف,  الشهداء سقطوا و قد يرتفع الرقم. لكن الصمود واجب و الاستمرار  مطلوب فاعتزموا بحيل الثورة ولا تفرقوا.

 المغرب مغربكم فإما أن تكونوا على موعد مع التاريخ, أو على موعد مع شاحنة حمل الأزبال الصباحية..

استمروا في نضالكم أنا لست معكم و لا ضدكم ,أنا مع مطالبكم إن هي توافقت مع مطالب شعبنا المقهور المسحوق المظلوم  المركون في الحارات و تحت أسقف  الدور القصديرية و   الترابية. و على أبواب المدن المهمشة  و البلدات المنسية .

إن مطالبكم طالبت المخزن بتنظيف بوابات مدارسنا من باعة الحشيش  و حبوب الهلوسة , و طالبتم باحترام المواطن في مخافر الدرك  والشرطة و  السجون التي لا يكفيني  فيها  عشر مجلدات..

 إن طالبتم بتنظيف المستشفيات التي تشبه مذبح و بورصة للفساد والرشوة. و انتم مغاربة و تعرفون ما يدور في المملكة من فساد.

 طالبوا بإعلام حر بدل إعلام الذي يدوخ الشعب بمباريات الكرة التي  تفوق حصتها حصص البرامج الثقافية والاجتماعية و الدينية والنقاشات الفكرية .

 طالبوا بإعلام حر شعبي جماهيري ومن حق كل أفراد الشعب الحق في التعبير  بدل المحسوبية.

فتح المجال لكل أطياف الشعب في البوادي المنسية و في القرى المرمية على سفوح سلسلة الأطلس للتعبير  عن ما يدور من فقر و جع و برد و أمراض و بلاوي لا تعد و لا تحصى.

المملكة   حطمت الرقم القياسي في الفساد في عالم بني يعرب و إفريقيا . قاطعوا تلك السهرات التي تنهب أموال الشعب و ترمى في أحضان فنانات ساقطات و مطربي الكابريات في مصر و لبنان .

انتم على موعد مع التاريخ إما تكونوا  أو لا تكونوا .

 إن سايرتم المطالب أعلاه فانا خادمكم المطيع, و إن خالفتم المنطق و ركبتم حبل السياسة عوض حبل الشعب ’ فأنا لكم بالمرصاد و أفضح صغيركم قبل كبيركم بكلام يقطع قلوبكم و يجرح مشاعركم ....

فانا ابن الشعب و همي الشعب ... و مليون طززز / بفتح الطاء /  في المخزن و زبانيته موت واحدة تنتظرني فلماذا الخوف أو التردد  ؟

إلى الإمام حتى يسقط الفساد و الاستبداد و يجر الفاسدون إلى المحاكم ..

لا خنوع لا استكانة إما النصر و إما سقوط الشهداء ..

الرحمة على من ماتوا في سبيل الثورة المغربية  الحرة الأبية ,بابنائها الأبرار الشرفاء و آخرهم عريس الشهداء كمال الحسيني و بلا ريب سيسقط الشهداء بأيادي  صعاليك المخزن أو غيرهم من أعداء  التورة اللذين تم غسل أدمغتهم ..

ها هو التاريخ يا شباب 20 فبراير يفتح لكم صفحاته فإما أن تدونوا بطولاتكم وإما أن تطردوا شر طردة  ..

انتم على موعد مع التاريخ ...لستم اقل رجولة من إخوانكم في تونس و مصر..

تحية نضال عالية  شموخ صمود مرفق  بإكبار وإجلال إلى توار طنجة  الدار البيضاء اللذين روعوا المخزن الظالم..

ثورة ثورة  ثورة حتى يسقط جبروت الفاسدين المفسدين  و يجرر الكلاب إلى المحاكم.. لتكن ثورة لمحاكمة الفاسدين الذين نهبوا خيرات البلاد والعباد ..و السياسين الانتهازيين اللذين استمروا في احتقارنا  لمدة طويلة....

جاهدوا و جاهدوا و جاهدوا من اجل مغرب ديمقراطي نظيف ,يتساوى فيه المواطنون. مغرب ينتفع الدرويش من خيراته الجمة , معادن خيرات بحرية ...

كفى من الذل كفى من الاهانة..انتفضوا تقدموا تشجعوا تمسكوا بحبل الثورة و لا تفرقوا ..

إن الله يحب المسلم القوي ,و لا يحب المسلم الضعيف ..فمن جاهد ضد الطغيان  و الذل و العار فأجره عند ربه  يوم تبعثون.

لنا يا رفاق لقاء غدا.. سنأتي و لن نخلف الموعدا ..و هذه الجماهير في صفنا ...

و درب النضال يمد اليدا .. فلا السجن يوقفنا و الخطوب ..

و ليس يهدم عزم الشعوب .. طغاة النظام مضى عهدهم.. و شمسهم أذنت للغروب

شاعر مغربي

إلى اللقاء

 ناشط حقوقي مستقل  

 







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز