مياح غانم العنزي
mayahghanim6@hotmail.com
Blog Contributor since:
07 December 2010

كاتب عربي من الكويت

 More articles 


Arab Times Blogs
السياسه ما بين الرفض والترحاب
لابد لنا من التفريق بين السياسه علما له مفاهيمه وقواعده والسياسه بإعتبارها ممارسه وتصرفات وقرارات عمل ،هناك حكمه تقول :رأيت وانا اسير ضريحا كتب على خامته :هنا يرقد الزعيم السياسي والرجل الصادق فعجبت كيف يدفن الاثنان في قبر واحد …...شرشل إن السياسه نوعان علميه وعمليه فالأولى تعني رسم السياسه او السياسه كخطه اما الثانيه فهي تعني فن تحقيق الممكن في اطار الامكانات المتاحه والواقع الموضوعي ويرتبط بها مجموعه من القيم ويمكن تسميتها- الوسائل -الغايه تبرر الوسيله – المصلحه الراشده وهناك منهج النظم وهو من اهم مناهج السياسه واهم نظرياته تقول :أن السياسه تخضع الى التفاعلات ما بين ظواهر المجتمع -العناصر والمبادئ -الموجوده في العقل السياسي يتضح لنا مما تقدم ان السياسه وبصوره مبسطه تدخل في صميم كل محور من محاور حياتنا فتعاملنا مع الزوجه والأولاد يحتاج لسياسه ومع الاهل وكافه المحيطين وحتى تعالمنا مع خالقنا يدخل في محيط السياسه فإن كانت سياسة حياتك مبنيه على الطاعه والشكر وعمل العبادات بنيةٍ صادقه مع الرب ،لن تخسر ابدا كون الحياة الدنيا إن خسرتها فهي مرحله تؤدي الى فوزك بالحياة الأبديه وهذا لب السياسه حين يوظف المؤمن السياسه في كسب الحياه الآخره ،يرفض الكثير الحديث في السياسه وهم بذلك يختزلونها ويحددونها بدائره الحكومه والحاكم وما يتفرع من ذلك بينما الحقيقه ان السياسه عامل يدخل في كل تفاصيل الحياه وعلى الانسان ان يفرّق بين ما يثير خوفه وما لا يثير خوفه عند الخوض في الحديث عن السياسه وخصوصا في الشرق الأوسط الكبير






تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز