د. منى احمد الخطيب
muna_mhd@hotmail.com
Blog Contributor since:
09 June 2011

 More articles 


Arab Times Blogs
اخواننا المجنسين !

في معرض العاصفة السياسية التي تعرضت لها مملكة البحرين نتيجة عمليات غوغائية قادتها بعض الجمعيات السياسية المرخصة والغير مرخصة في مملكة البحرين والتي تطالب بامور لا يمكن قبولها من الشعب البحريني السني ولا من حكومة البحرين , اي بنسبة اكثر من 50% من الشعب البحريني يرفض مطالب الغوغائيين , نظرا لتعذر تطبيقها من جهة 

 ونظرا لتبعية العملية الغوغائية لايران وموالاة من يسمون نفسهم معارضة بحرينية وهم في الحقيقة لا ينتمون للبحرين الا بجواز سفرها , وينتمون عقائديا وقلبيا لايران , فقد تعرض الامن العام في البحرين لخطر الانفلات , وبدأنا نسمع كلمة " المجنسين " سواء من المعارضة وادوات اعلامها الايرانية واللبنانية او من بعض السياسيين البحرينيين. المجنسين في البحرين هم من عدة جنسيات واكبرها المجنسين الايرانيين والعراقيين , واصغرها الاردنيين والفلسطينيين والسوريين والباكستانيين واليمنيين , واما المعارضة فتصفهم بالمجنسين السياسيين وتحرض المجتمع البحريني عليهم , ولكن لان المعارضة مأجورة لايران وحزب الله فهي لا تصف البحرينيين من اصل ايراني او عراقي بهذا الاسم بل تعتبرهم بحارنة اصليين , واما ما تبقى فهم مرتزقة حسب راي المعارضة .

 المجنسين العرب والباكستانيين شاركو بفعالية بالدفاع عن البحرين ضد ايران وذراعها المسمى معارضة في البحرين , وقد بذلوا جهودا فائقة وسهرو على امن البحرين كمواطنين لهذه الدولة العربية ودافعوا عنها بكل قوة وثبات , ولهم الفضل في افشال مخطط ايران لجعل البحرين تدور في الفلك الايراني العميل لامريكا واسرائيل حسب ما كشفت ويكيليكس , ولكن ما يؤلم هو وصف هؤلاء ب " الاخوة المجنسين " من بعض القيادات الموالين للدولة , فهؤلاء يجب تسميتهم بحرينيين وليس اخواننا المجنسين فمثلا اسامة فوزي مجنس في امريكا ولكن لا يوجد امريكي واحد يصفه " اخي المجنس " ولكن ينادونه او يصفونه ب " المواطن " , فعلى الاقل لنتعلم من الامبريالية كيف نقني مواطنينا ونقول " المواطنين البحرينيين وليس اخواننا المجنسين " .







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز