مايك ماوحي ملوحي
mallouhi_m@yahoo.com
Blog Contributor since:
20 April 2011

 More articles 


Arab Times Blogs
إمارة الفواكه ثمارها بنكهة الدم

الفضائيات الإجرامية ...

الجزيرة القطرية و العربية السعودية . و كل القنوات الاخرى التي تستمد تمويلها من ذلك الخنزير القطري و الكلاب الوهابيين كالـ  ب ب سي . ام تي في . اللبنانية و كل الآخريات....

........

قراءة تحليلية نفسية لنشرة أخبار من الجزيرة  و ما شابهها ........

أولاً...

بداية النشرة . مزيع و مزيعة و على مدار الساعة .

عيون متثاقلة من شدة الإحساس بالذنب من شهادات الزور التي يقرأوها للبشر على الهواء .

وجوه تفتقد لكل شيء ما عدا التصنع و الرياء الواضح .

لما لا و هم يعلمون علم اليقين أن ألسنتهم تسهم في تزوير و تشويه الجثث و الحقائق لكسب لقمة عيش ملوثة بزل الشيخة موزة  و دماء الضحايا  الأبرياء .....

ثانياً ...

النشرة تبدأ بعرض للأخبار و كأنها شريط دعايات يسمح به كل اللمسات التكنلوجية .

فالحقيقة لم تعد مهمة .

فالأموال تُدفع و الأهداف كشرت عن أنيابها و كل شيء يباع و يُشرى فلا ضمير يحاسب و لا قاضي لا و رقيب ما دام من يدير المحاكم الدولية أمريكا و اسرائيل .

هذا يعني إن الضوء أخضر للتحريض و الكذب و و و تحويل نشرة الأخبار إلى فيلم سينمائي هوليودي قطري ملون بلون الدم و المناظر المرعبة المزورة و غير الأخلاقية .

ثالثاً...

التركيز هذه الأيام على سورية و خط الدعاية العريض يتعلق بالمنتجات التي ستُصدّر إلى سورية باعتباره الهدف الرئيسي و غير المعلن لكل المخططات التي رُسمت للمنطقة .

( صور مظاهرات قد تكون بالصين أو قد تكون لمظاهرات مؤيدة مع أصوات غفيرة لممثلين أو موظفين عرعوريين من داخل الإستديو  بالأعداد التي اُخرج فيها فيلم الناصر صلاح الدين .

 (و غرف البال تاك ) ترافق أصواتها  ما يُعرض من مظاهرات  على شاشات فقدت كل الأخلاق و المزيعين و الأشخاص اللذين قرروا الاحتفاظ بضميرهم و بقي فيها من يضاجع الدولار أو يضاجع أخلاقه الدرهم و الريال .

و لما لا فقد تطوروا أصحاب الشيخة موزة ....

..............

كان حمار يقود لهم الجمل و الآن أصبحوا يقودوا الجمل بأنفسهم و قد يستطيعون في الغد القريب استعمال المرحاض الحراري في عام 2022 في كأس العالم فلما لا إن الشيخة موزة فتحتهم و فتحت عيون مرافقيها  و عقولهم على أشياء كثيرة  .

رابعاً ...

حوالي 40 دقيقة بث فضائي أحياناً .

أي نصف مدة نشرة الأخبار و التي تكون مخصصة للحرب و الكذب على ما يجري في سورية و التي لا تتجاوز نسبة الحقيقة فيه % 25 و الباقي نفاق و تحريض و حقد في محاولة لإعادة الحضارة السورية لما تعيشه السعودية و قطر من عصر الحمير في( مجال الحريات و حقوق الحيوان ) من تعليب المرأة  إلى  فلت الأميرات الفاسقات الخاطفات و الأمراء الزناديق و طوال العمر الخرّفانين المربوطين إلى معلف الحياة .

ور غم ضخ المليارات من مال الحقد و النفط بقي ذلك الصندوق التكنلوجي عاجز عن تحقيق أهدافهم .

إن مصداقية ادعاء الحياد و استقلالية الجزيرة عن ذلك الخنزير حمد هو كذب و وقاحة و غباء !!!

فإن كلفة كل ساعة بث فضائي تقدر بآلاف الدولارات .

أفلا يحق لنا أن نتسائل من أين تأتي قنوات مستقلة الرأي كهذه بالأموال اللازمة لجيش من شهود العميان و الموظفين  و تبث على مدار الساعة من دون الدعايات التجارية و عوائدها المادية .

فإن كنا نصدّق أن الإرهابي عبد الباري عطوان و جريدته تعيش مستقلة من دون عملية اسناد .

سنصدّق أن الجزيرة و أخواتها تعيش باستقلالية و حرية رأي  بعيداً عن استثمارات براميل النفط و الحقد الشخصي و غير الأخلاقي من موزة  و  صديقها بندر  و أسيادهم من بني صهيون ...

خامساً...

يُبرمج المزيعين و المخرجين و العاملين  من عديمي الضمير في قناة الجزيرة و أخواتها كما يبرمج الكمبيوتر  .

من نوعية الأسئلة و استنطاق المحاورين و شهود العميان  بايقافهم و التشويش عليهم و تحويل مجرى الحديث  إن كانت كلماتهم لا تخدم توجهات القناة و أحقادها  و هذا ماحصل في حوار مع الدكتور منزر سليمان في برنامج (حديث الثورات)حيث قاطعته تلك الشاذة جنسياً ( ليلى الشايب ) و بطريقة ذكورية عندما حاول المقارنة بين من يعزب المتظاهرين و يتعرض للضغوط  و العقوبات الأمريكية .

و من يقتل الفلسطينيين و ينال الثواب و المساعدات من أمريكا و دول العهر الخليجي ....

إن ما تقوم به إمارة الموز و الحليب و الفواكه القطرية و أخواتها هو تحريض اجرامي تظهر نتائجه مباشرة من دم أهلنا السوريين معارضة و مؤيدين و حتى مسلحين مجرمين  غُرّرت بهم إمارة الفواكه و سقتهم كوكتيل بنكهة الدم  و خسرهم الوطن .

...................

............................مهيب ملوحي .







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز