عمار محمدي
ammar_mhamdi@yahoo.fr
Blog Contributor since:
18 June 2011



Arab Times Blogs
من انتم

سؤال طرحه الزعيم الليبي على الجماهير الثائرة في بلاده مطالبة بالحرية والكرامة ووصفهم بأبغض الصفات جرذان ومرتزقة ومتعاطي مخدرات، أما الرئيس التونسي الهارب، فوصف الجماهير بالمتطرفين ونفس الشيء قاله الرئيس المصري المتنحي حيث حذر من الإسلاميين والغوغاء والمأجورين والحرامية ونحن نطرح نفس السؤال من أنتم أيها الحكام العرب؟! ألستم طغاة وجبابرة؟ ألستم قتلة مستبدين؟ ألم تصادروا حقوق الشعوب؟ ألم تجثموا على صدور الشعوب لعقود؟ ألم تنهبوا الخيرات والثروات؟ ألم تقتلوا وتقمعوا كل الأصوات الحرة؟ ماذا قدمتم للشعوب العربية غير الاستعباد والاستبداد؟ ألم تكونوا حجرة عثرة في وجه الديمقراطية والتغيير؟ ألم تحاولوا توريث الحكم إلى أبنائكم وكأنكم في مملكات خاصة وليس في جمهوريات؟ ألم تمدحوا أنفسكم بأنكم القادة والمنقذين وأنه بدونكم ستموت الشعوب العربية، وأن حكامتكم وحنكتكم هي أكسجين الشعوب وبدونكم ستنتهي الحياة، ألم تكونوا أنتم أسباب التخلف والهزيمة؟ من أنتم أيها الثائرون؟
نحن الأحرار والشرفاء الذين نكتب تاريخا جديدا في المنطقة العربية نحن الشباب المثقف والواعي والمطالب بحقوقه في الرأي الحر والكرامة والتكفل بكل انشغالات المواطنين نحن الذين نرفض النهب والاستعباد ونطالب باحترام حقوق الإنسان، نحن شباب الفايس بوك نحن أبناء التكنولوجيا الحديثة نساير التطورات والمتغيرات الجديدة في العالم.
من أنتم أيها الحكام العرب؟ ألم تأخذوا القصور وأعطيتم للشعوب القبور مثل: مصر، ألم تحكم نساؤكم في شؤون البلاد مثل: تونس، ألم تنهب حاشيتكم وعشائركم في جميع الدول، وأنتجتم البطالة والآفات الاجتماعية للشعوب؟ ألم تبددوا حلم الوحدة العربية؟ ألم تبيعوا كل القضايا المصيرية مقابل بقائكم في كراسيكم؟ ألم ترهنوا مستقبل الأجيال بتبذيركم للثروات؟
في النهاية نتمنى أن يستفيد الطغاة المتبقين من الدروس السابقة لزملائهم وأن يرحلوا دون إراقة الدماء، أو يتوبوا ويقوموا بمراجعة ذاتهم، فيتنازلوا عن جبروتهم ويثبتوا ولاءهم لشعوبهم وينزعوا فكرة الحكم الأبدي من مخيلاتهم وأن لا يتركوا أموال الشعوب تنهب من طرف حاشيتهم وأن يعيدوها إلى خزائن الشعب، فلعلهم ينالوا بعض الشرف وإلا فليعلموا أن خارطة سياسية جديدة ترسم حاليا وأن تسونامي التغيير قادم لا محالة، وأن العاصفة ستقتلعهم وسترميهم في مزبلة التاريخ الذي لا يرحم، لأن إرادة الشعوب في الحياة والتغيير لا تقهر والشعوب إذا أرادت الحرية فلابد أن يستجيب القدر ولابد للقيد أن ينكسر.
من أنتم؟ متى استعبدتم الناس وقد ولدتهم أمهاتهم أحرارًا.

 من أنتم؟







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز