د. زهير نفاع
zuhai@yahoo.com
Blog Contributor since:
04 March 2007

كاتب وباحث قلسطيني

 More articles 


Arab Times Blogs
شام يا حبيبتي

أُمَوِيُّون

في ساحهم ينهضون،

أمام قاسيون بمجد تليد.

تحية إجلال؛

إليكَ نُصَلّي، نُكَبِّرُ،  نَرْكَعُ، نَسْجُدُ،

ونرسم الصليب على القلوب!

وهل أعظم منك يا جبل الشام؟!

لا وألف لا، فهذا محال!

نحن لنا التاريخ والعز والفكر والرأي السّديد!

أمويون

من خلفهم ماض مجيد،

على الشمال دمر والهامة،

وصوت الحق عتيد،

مجد جديد!

وعلى يمينهم، عَراقَةٌ ولا أحلى،

بُستان يزيد.

هذه صورة للأذكياء،

ولا يهمنا، عميل ولا خائن،

ولا من له عقل بليد.

***

هذه سوريتنا لنا وحدنا،

أحرار ولدتنا أمهاتنا.

هل رأيتنا بالأمس

ملايين بقلب ساحاتنا

آكاليل غار عهاماتنا

عقود من اللآلئ مسيراتنا

عبق الشام تعطيه فُلّاتُنا.

الغد الجميل،

وبُكْرَة لَنَا،

تلك كل صرخاتنا

بالروح بالدم نفدي كلَّ أمجادنا.

***

فنيقيون

من نسل كنعان بدأنا لهجاتَنا!

الحرف بدا من عندنا،

الكتابة ها هنا وُلدت،

والحياة أعطت نفسها لأول الأرواح في بلداتنا!

والعلم أعلى راياتنا!

من عهد آرام

بدأ العالم يحفظ أسماءنا!

هنا التاريخ ابْتدا

والرب أعطى سوريانا كل ما تريد

أننا أول أسياد هذه الأرض

ما كان يوما بيننا إنكشاريون ولا بقايا عبيد!







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز