زكي صالح
saleh_970@hotmail.com
Blog Contributor since:
27 January 2011



Arab Times Blogs
الشأن الاردني واشياء اخرى 1

من خلال متابعتي لمعظم المقالات التي تنشر على مواقع الانترنت عن الاردن,  وحتى من خلال التعليقات المرفقه, يتبين لي ان الاردن بالنسبه للكم الاكبر من هؤلاء الكتاب كالطفل اليتيم الذي يعيش مرغما مع زوجة اب ظالمه, فالكل صار منظرا وخبيرا لادارة الاردن , ولا ينفك معظم هؤلاء الكتاب من الضرب تحت الحزام وفوق الحزام, ما دام ما يكتبه او يحاول نشره من تفاهات يخدم مصالح شخصيه, بعيده كل البعد عن المصلحه العامه للدوله الاردنيه.

احدهم لا زال يعيش تحت جلباب ابيه, لن انكر عليه انا او غيري نظافة اليد والفرج, انتخب نائبا في بداية ثمانيات القرن الماضي عن دائره من دوائر الجنوب, وكانت اللجنه التي ترأسها في المجلس النيابي تعنى بالفساد والفاسدين والمفسدين, وانتهى به الامر في مغامرته تلك ان لفقت له تهمه محاولة قلب نظام الحكم بعية مجموعه من الاشخاص لم يقابلهم او بعرفهم ابدا في حياته, ولكن اولاد الحرام استغلوا مناصبهم الحكوميه الحساسه لفبركة اخطر تهمه يمكن ان توجه لشخص, ولكن الملك الراحل بحنكته وحكمته استجاب لرجاء والدة هذا الشخص وتوجه بسيارته الخاصه الى السجن للافراج عنه واخذه بمعيته الى منزل والدة هذا النائب.

تسنى لى مؤخرا مشاهدة المقابله التي رعتها قناه لبنانيه مع المهندس ليث شبيلات, وكنت وللحق اتوقع ان اشاهد غير ما شاهدت, كنت اظنني سوف اشهد مقابله مع معارض مشهور ليس على مستوى الاردن بل على مستوى الوطن العربي, كنت اتوقع مقابله لها زخم ومقنعه من اقوى المقابلات, تضع النقاط بين الحروف باسلوب مقنع وموثق, خلاصة القول انه كان غير ما توقعت.

فيا اخي المهندس ليث,  انت تحدثت في مواضيع خطيره وعلى مبدأ" سمعت ورأيت", و نسيت وخلال كل المقابله  انك تتحدث عن ملك, عن رمز دوله وليس عن تلميذ في مدرسه حكوميه, تتحدث عن رئيس دوله لها ثقلها على مستوى المنطقه, هذه الدوله التي تحيط بها اخطار ومؤامرات داخليه وخارجيه, وتتحدث عن الملك الراحل حسين وكأنه صديقك من اصدقاء الطفوله وتتعازمون على من سيدفع ثمن وجبة الفطور في مطعم هاشم, انا كنت وسأبق دائما على منهج" ان اكرمكم عند الله اتقاكم" ولكنك نسيت  انه ملك, ولم يشهد ما دار بينكما عندما اخرجك من السجن واخذك بسيارته وموكبه الملكي الى منزل والدتك الا انت, لم نسمع منه رحمه الله ان قد تحدث عما دار بينكما في السياره, وهو الوقت من السجن الى عتبات منزل والدتك, كنت ولوهله اظنك ستقول انك قد ناديته باسمه المجرد, وانك قد صرخت في وجهه, ومجالس الرجال اسرار يا اخ ليث, ومن العروف عنه رحمه الله انه كان وبحق اب لكل الاردنيين من كافة الاصول والمنابت وان صدره قد اتسع للكل, ولكننا ايضا نعرف ونعلم انه ملك له وقاره وهيبته واحترامه, وكأني بك انك كنت تدلل للاخت غاده المذيعه على انكم اصدقاء والعتب مرفوع.

اذا كان الملك الراحل رحمه الله قد تحادث معك في سيارته, واذا كان قد سمع لك, فهل تظن ان ابنه الملك عبدالله عليه نفس الالتزام, من انك ستجد لديه آذان صاغيه كلما خطر ببالك اي مقوله او نصيحه؟ له الحق فيمن يصطفيهم ليسدو اليه بالنصح والارشاد, وعندما وجهت كلامك الى المذيعه قائلا ان الملك الراحل كان يسمع النصيحه, واذا تلطف عليك وعينك مستشارا فانك قد اشترطت عليه انك لن تؤجر على ما ستقدمه من خدمات, بمعنى انك قد دللت على نفسك بانك المستشار الفذ والنبيه وانك على استعداد لقبول شرف امتهات هذه الوظيفه ولكنك لن تأخذ اي نقود على هذه الاعمال والنصائح والمستشاريه, هل عرض عليك الملك الراحل منصب مستشار او اي وظيفه؟ وانت الان تحاول وبطرق ملتويه ان تطلب من ابنه الملك عبدالله انك موجود وعلى اهبة الاستعداد للعمل كمستشار؟ في وقت رددت فيه انك اعتزلت العمل السياسي وانك اقسمت انك لن ترض باي عمل سياسي حتى لو جعلت رئاسة الوزاره متوارثه بينك وبين ابنائك, انه تناقض كبير ليس كمثله تناقض.

ومن ثم تعرج المذيعه غاده على الحديث عن ال50 خبيرة تجميل اللاتي يعملن لدى الملكه رانيا, كنت اتوقع منك ان تكون بموقف المدافع, وان تنكر وتستهجن هكذا ادعاءات واشاعات وتلفيقات, وان تقول كأي لبيب وصاحب فطنه ان الملك لم يخترها كزوجه وهو يعلم انها ستحتاج 50 خبيرة تجميل فيما بعد, لقد اسرت قلبه وعقله بجمالها وادبها من دون كل النساء , لذلك ارتضاها لنفسه زوجه وام لابنائه, فهي جميله وذات ادب ونسب قبل ان يتزوجها والا لما شرف زواجهما وباركه الملك الراحل وكان على رأس الجاهه لطلب يدها من اهلها, ومن ثم تتبرع غير مشكور للتشهير بها, وان صورها على صفحات المجلات كانجلينا جولي, هذا قذف يا اخ ليث, انت تتكلم عن زوجة رجل آخر, وهو ليس كأي زوج, وانت تتحدث عن ملكه زوجة ملك, ومن شيم العرب واخلاقهم ومرؤتهم ان لا يتعرضو لزوجات الاخرين ولا الى اعراضهم, فهذه الملكه قد حملت على عاتقها الاردن وهمومه, وشاركت في مؤتمرات ومنتديات ومقابلات ومحاضرات داخل الاردن وخارجه, فهي من المطلوبين لذكائهم ولحضورهم ولفطنتهم, ومن المعروف عن المرأه العامله انها لا تحب ان تلبس ذات الملابس لعملها مرتين في الاسبوع, انا انا اتحدث عن المرأه البسيطه التي بالكاد يكفيها راتبها لتعيل اهلها ونفسها, حاسه انثويه كما تحب بعض النسوه ان يسموه, فهل تستكثر على ملكه انها تحب ان تظهر بمظهر لائق وحسن عندما يجرون معها مقابلات او عندما تدعى الى مؤتمرات؟ وباللغه الاردنيه العاميه" اذا كان زوجها راضي انت شو حشرك"؟ وهذه والحق اقول احاديث نسوه, وليست لرجل مثقف وبوزنك وحضورك ان يتعرض لها, فكانت هذه " منحسه" لم ارضا منك ولا لك.

ومن ثم ودون سابق انذار تقول مدعيا ان الملكه رانيا تتدخل في التعيينات وفي  امور الدوله, هل لديك دليل مادي و ملموس على هذا الادعاء؟ او شهود عدول يخافون الله وويحسبون حساب وقوفهم بين يدي الله؟ ام انك فقط تردد ما يدعيه الاخرون من تلفيقات واتهامات لا اساس لها من الصحه, انت بقولك هذا تتهم الملك ان لا سلطه لم امام زوجته الملكه رانيا وان هيبته منقوصه لتقوم الملك بالتدخل في ادارة شؤون مملكته التي هو مسؤول عنها ومن اختصاصاته, هل لديك وثائق وادله ورقيه كانت او الكترونيه ان هذه الامور قد حصلت؟

ومن ثم يتعرض حديثك والاخت غاده على موضوع الاراضي وان رئيس احدى الوزارات قد اغراه, هذا كلام واتهام كبير وباطل, ومره اخرى, اظنك تستطيع ان تصل الى كل دوائر الاراضي والمساحه غي المملكه او الى البلديات للحصل على قواشين او مستندات تثبت ان الملك الاردني قد قام بتسجيل اراض في الاردن باسمه, او باسم اميره او امير, كيف يرض لنفسه الملك ان يأخذ ما ليس حقه, او ان يرض ان يقوم اي فرد من افراد العائله بأخذ حق من حقوق الاخرين, لم تكن هذه الامور في ابيه الراحل الملك حسين, ولكن لك توفر الغربان الناعقه المنذره بالخراب اي سبيل من اجل زعزعة امن الاردن واستقراره, فبداؤ بكيل الاتهامات جزافا ودون الاعتبار لما ستؤول اليه فلن يرضيهم سوى الخراب وعدم الاستقرار, فكيف بك يا اخ ليث تصدق ان الملك وبما تمر به المنطقه العربيه ممثله بما حصل في تونس ومصر ومن نشر معلومات موثقه عن سلب ارض شاسعه هل تظن ان الملك او احد من مستشاريه بالسذاجه والعبط ليعملوا ما قام به غيرهم من سلب وتهب وكانت النتيجه خسارتهم وازاحتهم عن عروشهم.

الكل يعرف والصغير قبل الكبير وسمع بما تناقله الناس عن ان الانتخابات النيابيه الاردنيه لم تزور بالشكل الذي تم في عهد معروف البخيت, انا لم اشهد ولكنني سمعت كما سمعت الناس وانا في دوله اخرى, فكيف بك وانت من رموز المعارضه المشهورين لم تسمع بمعروف البخيت وما تم في عهدن في قضية الكازينو, هذا يعزز كلامي انك تقول ما لا تدري وتعلم, وان الفاسدين الحقيقيين في الاردن يحاربون النظام ويشعلون النعرات والاشاعات والاتهامات والتلفيقات وتصفية الحسابات مستخدمينك انت كسلاحهم واداتهم, فانت لا تعلم, وتردد فقط ما تسمع دون ان تعزز ما تعرفه بادله ماديه ملموسه, لا نسمعك الا من باب العرط انك زرت زيد الرفاعي وتناديه" يا ابو سمير كذا كذا".

رئيس اكبر واقوى دوله في العالم يأخذ اجازات سنويه او موسميه ويقضيها في المكان الذي يحب, فكبف تستكثر على الملك انه يأخذ اجازه ويقضيها كيفما رغب, اما بالنسبه لامور زياراته الرسميه وحتى زيارات المجامله عندما يدع الى حفلات زفاف ملكيه او ما الى ذلك فهي تتم بعلم الوزراء والمسؤولين والامراء ويقفون على من سينوب الملك عندما يؤدي القسم, عندما يدعى الملك بصفته الشخصيه لالقاء محاضره غي جامعه عالميه, او يحضر حفل تخرج في جامعه اخرى, او يطلب لمقابله تلفزيونيه لمناقشة موضوع يهتم بالشأن الاردني او الاقليمي يجب عليه ان يتوجه لك لتوقع له على الاجازه والتصريح.

الملك عبدالله  ملك شاب ومثقف وحليم, مما سمعت انه لا يحب " اللت" كثر الكلام والرغي, يسمع وينصت بحواسه, وهو قريب من شعبه ويعمل جهده من اجل رفعته ورخاءه وامنه, انا  اتفق معك على ان بطانته فاسده ونتنه, حوله حيتان او افاع سامه يلبسون البدل الرسميه, لن يشبعوا حتى لو انبتت لهم الارض ذهبا وفضه, هم سبب البلاء وسبب النعرات العنصريه والاشاعات المغرضه التي لا تنادي الا للفتنه والمنتفعون منها ليسوا الشعب بل هم, هؤلاء من يجب عليك محاربتهم, وعندما امر الملك بتخصيص حمايه شخصيه لك, استهجنت منك قبولها زلكنني تفهمت الامر وتفسيري له ان الملك لم يغضب لنفسه منك بما تفوهته من كلام بحقه وبحق زوجته, بل غضب لك , ليحميك من نفسك ومن هؤلاء الحيتان, اسفي عليك انك ارتضيت لفسك ان تكون اداه بيد هؤلاء يوجهونك كيفما ارتضوا ويضعونك وجها لوجه مع الملك دون ادله.







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز