منير محمد الصلوي
muneer_alselwi@yahoo.com
Blog Contributor since:
28 May 2011

شاعر من اليمن



Arab Times Blogs
الثورة البيضاء حمراء الوجن
ارحل كزين العابدينْ
أو كطاغوت لعينْ
فالفجر أذن في بلادي
والتحرر من فسادك قد بدت أنواره للناظرينْ
فلأنت زين الظالمينْ
بل أنت أنت...
أنت ماذا؟
أنت .. لا كنت ولا كانت كلابك
أنت باب موصد نحو الحياة
أنت من دنست أرضي بلعابك
فارحل كزين العابدينْ
أو كشيطان لعينْ.
******
ماذا تركت اليومَ فينا من جميلْ
غير دمعٍ في عيون الناسِ يأبى أن يسيلْ
الثكالى والأرامل واليتامي..
بل جراح المثخنين ودماء الثائرينْ
مدناً أضحت يبابا.. والمشاريع سرابا.
 ثرواتٍ بددت من أجل وهم مستحيلْ
إذ لا بقاء ولا مَقيل.. فإلى الرحيلْ
فارحل زعيم الفاسدين...
****
إرحل بمن تدعو إلى نشرِ الفتنْ
فالشعبُ شعبٌ واحدٌ
يجمعهم قلب الوطنْ
يجمعهم حب اليمن
كل هتاف الثائرين:
ارحل كزين العابدين
أو كطاغوت لعين
موتــنـا بالعز أحلى
من صَبا عيش مهينْ
****
ارحل.. ولا تصغ لأربابِ المصالحِ والفتنْ
جعلوك قبلتهم فقالوا: ما لنا إلااااااااكَ بيتٌ ووطنْ
ما لنا إلااااك يجثم فوق صدورنا على طول الزمن.
جعلوك ألهةً رجيمة.. وهبوا ساجدينْ
فاسقط إله العابثينْ..
****
 (ارحل .. فعارك أي عارْ)
نَهَبتْ كلابُك فرحةَ الأطفالٍ في كلِ الديارْ
سفكتْ دماء الثائرينْ
وجَّهتْ نيرانها صوب الحناجر
والصدور العارية..
فارحل رحيل المجرمينْ
****
ارحل فإن الشعبَ صبحاً قد عزمْ
أن لا بقاءَ لمنْ ظلمْ
أن لا بقاء لمنْ..
غمر الساحاتِ دمْ
أن لا بقاء لمن..
نهب الوطن
فارحل رحيل الظالمين
ارحل كزين العابدين
أو كأعتى المجرمين
****
ارحل .. فأنت بلاؤنا بل أنت عنوان المحن..
أتريد وأد ثورتنا
أتريد تقسيم اليمن.
أتريد تلطيخ البياض..
أتحب اشعال الفتن؟
لكن ثورتنا الوليدة
في حبها تجري اليمن..
عصيَّة عنيدة..
زينها دم الشهيد..
وقد سرى في عطرها..
في خدها..
حتى غدت بيضاء، حمراء الوجن
ستظل ثورة التغيير
مفخرة الزمنْ
فيها التقينا واتحدنا في العلن
فارحل إذن..
فلأنت زين الحاقدين..
****
ارحل تطاردك اللعنات
وهتافُ شعب ثائر في الطرقاتْ
وأنينُ تلك الأمهاتْ
وصراخُ أطفالٍ يتامى إثر تلك الطلقاتْ..
فالكلُ يدعونك أن ترحل.. فارحل من فوق أرض المكرمات
ارحل ليرحل ليلك الممتد فينا عقودا وسنينا
فالفجر أذن في بلادي
والتحرر من فسادك قد بدت أنواره للناظرينَ
فارحل كزين العابدين
أو كطاغوت لعين.






تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز