قدوري الرامي
degaullema@yahoo.fr
Blog Contributor since:
19 December 2010



Arab Times Blogs
وطني كما يريده هو، لا أنا...

وطني عصافبر ، سنونو و شحرور

و طيور جنة و طاووس و حسون

إذا ما عاد أرهف السمع ناشدا سكون

أخدش طبل الاذن نعيق غربان

 وطني نسور تقارع الأسود طرائدها

إذا ما الغابة بالجريحة ظنت عليها

قيدت ونتفت جوانحها، فلا هي كواسر ولا هي هوامها

لم يبق فيه إلا آكلي الجيف من عقبان

 وطني رجال في الأغلال مكبلة

رماحهم بيد فئران على رقابهم مسلطة

إذا ما جار العدا عليهم يوما يبغون مغنمة

تضرعوا لله خوفا واستنجدوا بالأمريكان

 وطني طوابير مصلين من عابد و إمام

عشاء و فجرا يركعون و صيام

تجهد و تسبيح و استغفار و قيام

و اعتكاف مجهد في رمضان

 وطني لا خشوع ولا فضيلة ولا تقوى

لا من عن الحق بمهجته مدافع يجد السلوى

ولا به يأمر أو عن الظلم ينهى

شعب مخدر، دينه زندقة الأد يان

 وطني حجهم سياحة وزكاتهم من و ذم

صلب الدين الإيمان و إيمانهم وهم

دينهم الفلس و الفرج , ألأأصنام

يتمسحون بها كتقرب عابد بالأوثان

 وطني سحب و مطر ووديان طوال

وأنهار و عيون و ماء زلال

وفارس روى ثراها بدمه و الجبال

و الحر بن الحر من العطش يموت ظمآن

 وطني خيرات تطعم البيداء و صينها بكرم

و عبيد تلهف الارض و باطنها بنهم

و في سمائه لهم النصف و الحيتان والمدام

و الكربم بن الكريم يموت جوعان

 وطني أعراض تتبول عليها أقزام عربان ذوي استكبار

استباحوها بذهب أسود حول القرد إلى جبار

بالفنادق و المواخير و دور عبادة و صاحبات الخمار

العاهرة كالحرة صرن لهم أخذان

 وطني سياحة الغرب تمطر كنوزا من سراب

بيد عبيد بخلاء وديعة في مصارف العراب

و أطفال في الملاهي و الخيريات و الملاجئ كالكلاب

لكل علج معتوه صاروا غلمان

 وطني علم و نشيد ازدرءا و مافيا تسمى دولة

شعارات جوفاء سياستها مسودات لا تطعم خبزة

وطنيتنا انحناء لفرعون و تقبيل اليد و مد اليد للصدقة

جسد بلا روح دون سائر الأوطان

 وطني ذل وجهل، ظلم وفقر، فساد و لا كرم

محاكم تفتيش للقضاء على كل ذي عزة، و جلاد سوطه لا يرحم

أفواه مكممة و الحرية فيه جرم

و جمهورها أحزاب و نقابات و برلمان

 وطني محظوظي نظام ريع في ترف حتى الفحش أغنياء

وأفواه أطفال جياع و شيوخ و مرضعات بؤساء

ومن قال لا عذب ظلما، والباقي بدون سجن سجناء

هذا و ذاك، آفتنا الخبز و الحرية، الكل يعاني الحرمان

 وطني وطنان، شعب في الجحيم و شرذمة في الجنة

وقانونان، واحد سيف على الرقاب، وآخر تمسح به الجزمة

ودستور كجلباب فضفاض، وآخر لف كحبل المشنقة

والكل في قالب واحد، ووطن بدون طعم  تعددت الألوان

 وطني تاريخ فحولة وبطولة و شجعان

لطخ و شوه بيد ابن خائن و أعوان

و الحقيقة على رأسها هزؤ كل متآمر أو حاقد، سيان

أصبح في مزابل التاريخ، و في طي النسيان

 وطني عقل منضد و فكر مجهض

و أشباه مثقفين هرولة إلى الولائم تعودوا

وإعلام وراء القضبان، ولا قلب ينبض

وأفواه و أبواق وأقلام مأجورة، أطلق لها العنان

 وطني غادة فاتنة ممتشقة القوام

تأسر اللب، و جن من عشقها هيام

كبرياء و نبل، تعففت عن كل غاو همام

اغتصبها عبد مخصي جبان

 وطني سفينة تتقاذفها أمواج الهموم

لوحها بفعل جرذان مخروم

مآلها الصدع و الغرق كذي نون مكلوم

وطني يحتضر، و لا مصلح في الافق و لا ربان... 

ملحوظة: لا زال النظام المغربي يحاصرني بأغلاق جميع قنوات الأكل و الدواء. كما أن أحزاب الذل و نقابات العار و جمعيات التسول المغربية تتفرج كأن الأمر لا يعنيها في شيء.







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز