أسعد أسعد
assaad_for_jesus@yahoo.com
Blog Contributor since:
17 April 2007

أسعد شفيق أسعد
كاتب من مصر مقيم في امريكا
الميلاد : 18 أغسطس 1942 المنصورة - دقهلية - مصر
المهنة : مهندس بولاية ماساتشوستس - امريكا
المؤهلات : بكالوريوس الهندسة الصحية و البلديات
كلية الهندسة جامعة الاسكندرية - 1969
دبلوم الصحة العامه - الهندسة الصحية
المعهد العالي للصحة العامة - جامعة الاسكندرية - 1974
الحالة الاجتماعية : متزوج من المهندسة عايده حبيب عبد الشهيد خريجة نفس الجامعة و نفس التخصص و تعمل معي في نفس المجال . لنا ابن واحد فيليب - مهندس و ابنه واحدة فيبي - صيدلانية
المجال الثقافي : الدراسات و الابحاث الدينية "المسيحية - الاسلامية - اليهودية" مع الدراسات التاريخية المتعلقة بها
النشر :بدات الكتابة منذ اقل من سنة وقد نشر لي حتي الان مقالات دينية و سياسية و البعض لم اقم بنشره بعد

 More articles 


Arab Times Blogs
بقية مقال (تطبيق الشريعة الإسلامية ... هدفه ذبح مصر علي الطريقة الإسلامية)

 

حقا إنها مهزلة يا قارئي العزيز ...لقد إنغرست في روح مصر فقاعة هلامية نفخها فيها غزاة من الجزيرة العربية بقصص و روايات و أقاويل بدوية أسموها الشريعة الإسلامية ... مصر تذبح أمام أعيننا بسكاكين الجهاديين الإسلاميين و بصيحات الله أكبر ...يريدون أن يحكموها بشريعة الصحراء البدوية النابعة من عصور الجاهلية ليعودا بمصر إلي ما قبل العصور الحجرية ... إنها مهزلة و مأساة دموية لا تقبل بحل غير الشريعة الإسلامية ... و المهزلة الأسواء و المصاب الأفدح إن جميع الحلول مرفوضة و هي :

الحل الأول : دولة علمانية لا دخل للدين فيها بالسياسة علي مثال الدول الحديثة و المجتمعات المبنية علي الحداثة و الرفاهية ... مرفوض من الإسلاميين

الحل الثاني : دولة دينية بمرجعية الشريعة الإسلامية لم يستطع المنادون به تقديم صورة أو مثال يحتذي به و لا نمطا يحاكي العصر الحديث دون الرجوع إلي العصور الظلامية ... مرفوض من المسيحيين و العلمانيين

الحل الثالث : التهجير القسري للمسيحيين إللي مش عاجبه يمشي مع السلامه ... مرفوض من دول المهجر و معظم المسيحيين

الحل الرابع : تقسيم الدولة إلي جانب مسيحي وجانب مسلم ... حل أمريكي مرفوض من المسلمين و المسيحيين ... و هو مخطط جاري فعلا رغم أنف المسلمين و المسيحيين

الحل الخامس : حرب أهلية تأتي علي الأخضر و اليابس لترث إسرائيل الأرض و ما عليها ... مقبول و مرحب به علنا من المجاهدبن المسلمين و سرا من الإسرائيليين ... و عاطفيا من عاشقي نيل إكليل الشهادة من المسيحيين لينطلقوا و يكونوا مع المسيح 

مسخرة و مهزلة جهادية لذبح مصر التي أصابتها البلية علي الطريقة الإسلامية تحت سمع و بصر الله أكبر رب المجاهدين و المشايخ الصوفيين و السلفيين و الأزهريين و التكفيريين أحفاد الأمويين و العباسيين و الفاطميين و العثمانيين و جعل منهم الشيعة و منهم السنيين و أوصاهم بالجهاد و القتال و الذبح لكل من يكفروه بالشريعة الإسلامية  سواء كان منهم أو من لا يقبل حكمهم بالشريعة الإسلامية ...     







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز