خضر خلف
khader-khalaf@hotmail.com
Blog Contributor since:
09 June 2010

كاتب من فلسطين



Arab Times Blogs
رد على تعليقات الإخوة القراء حول مقالي عن بشار الاسد
بسم الله الرحمن الرحيم
رد على تعليقات الإخوة القراء  لمقالي بعنوان : خطاب دكتور بشار الأسد يستحق الاحترام و يستحق الاهتمام والاستماع
الإخوة الأفاضل  حفظكم الله
تحية الإجلال والإكبار لكم أيها الأحرار
قبل كل شيء أود إعلامكم بان أخي الأكبر خالد نور الين خضر خلف  ما زال يقبع بالسجون السورية منذ اختطافه من لبنان سنة 1983 وحتى يومنا هذا
وأنا لا أدافع عن النظام ولا أراهن على شيء خاسر لأنني أدرك فشله وخسارته ، ولكن اكتب من حرصي على سورية شعبا وتراب ووطننا والله يا إخوتي أنا خائف على سورية بان تستغل أمريكا الأمور ويصبح وضع سورية كما وضع العراق والله على ما أقول شهيد
ولكن عليكم فهم التعبير بما جاء بالسطور وما بين السطور
 تابعو بتكملة الرد
أولا أنا لم أصفه بالرئيس بشار الأسد بل دكتور بشار الأسد ،   لأنني لا اعترف بأي رئيس عربي أو بأي نظام عربي وهذا بحد ذاته له أهمية لمعنى المقال
وثانيا إن ما جاء بين السطور أعمق عندما قلت بمقالي :إن السياسة هي اللباس وهذا ألباس يميز صاحبه على الساحة السياسية بين شعوب الأمة ،إما إن يكون لباس نظيف عطر ، وإما أن يكون لباس وسخ عفن فاسدا ، وعلى الدكتور بشار أن يتصف باللباس النظيف العطر ، وان يسير نحو تطبيق ما جاء بخطابه وبصدق وعزيمته وبإخلاصه في دعوته ، و أن يقف أمام الجميع ليدحض الباطل ويُظهر الحق ويقتلع الفساد والفاسدين من حوله بما جاء بكلمات خطابه حتى ولو كره ذلك المفسدين ، وان لا يسمح لحاشيته بخداعه بان الشعب راضي وتم تلبية حاجياته ، عليه أن يتابع الأمور بنفسه قبل أن تصبح كالنار في الهشيم
لان درك بان هناك نار ثورة مشتعلة وهناك الهشيم النظم المستبد
نعم أنا كتبت مقالي بصورة أدبية كنصح من منطلق إيماني بان الوضع في سوريا سيكون سلاح ذات حدين إن حصل ما يحصل في ليبيا ولم تنهي الثورة أمرها بإنهاء سريع للنظام    سيحصل ويحصل تدخل أمريكي وغربي لن يكون تدخل مثل ليبيا وإنما يكون مثل العراق لأنك تعرف الأسباب وتعرف ماذا يعني موقع سوريا الجغرافي بالنسبة لأمريكا  ، سوف يكون عراق جديد
وكذلك قلت بمقالي : ما يحصل باليمن يدعو السورين الى اليقظة والتلاحم والوحدة الوطنية ، وعلى الرئيس بشار الأسد أن لا يضع نفسه داخل إطار من الأقوال والصفات الطيبة فقط ، عليه الانطلاق مع روحه بما يتناسب مع حقيقة المطالب وتنفيذ الرغبات الشعبية ، وان يستمد قوته واستقراره من الشعب ، وليس من الحاشية والمؤسسات الأمنية ، فمنها ما نطلق عليه خطوات الإصلاح . إن هذا ليس بالصعب إنما هو شيء يملكه كل قائد شريف حر تنبعث من فطرة قلبه وروحه المصداقية بإيجاد حل ، يجب أن يستمع لأهات الشباب ويعمل من اجل هذه الآهات لتحس بنسائم الحرية باختلاف مسمياتها وأنواعها ولم اقل بان بشار قائد شريف وحر قلت إن هذا ليس بالصعب إنما هو شيء يملكه كل قائد شريف حر تنبعث من فطرة قلبه وروحه المصداقية بإيجاد حل ،
وقلت أيضا : فيا شباب سورية الأبية الصامدة عليكم بالتأني وان تجعلوا توجهكم سلمي يتصف بطابع الإصلاح والنظر الى الأمام ، وسوف تكونوا أكثر أثارة على امتداد الوطن العربي ، وهذه الإثارة سوف تدهش الجميع
واعني ذلك بأنه يجب أن يكون هناك توجه نحو الاحتجاجات وان تكون سلمية وان لا ينزلقوا نحو الاقتتال
وقلت في نهاية المقال : يا شعب وقائد سورية إنكم تعرفون حقيقة ما وراء القصد يعني يجب فهم ما بين السطور
ولكم جل احترامي






تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز