رسمي السرابي
alsarabi742@hotmail.com
Blog Contributor since:
10 March 2009

كاتب وشاعر وقصصي من خربة الشركس – حيفا - فلسطين مقيم في الولايات المتحدة ، حاصل على درجة الماجستير في الإدارة والإشراف التربوي . شغل وظيفة رئيس قسم الإشراف التربوي في مديرية التربية بنابلس ، ومحاضر غير متفرغ في جامعة القدس المفتوحة بنابلس وسلفيت

 More articles 


Arab Times Blogs
الانقلاب لإجهاض ثورة شباب مصر

   أورد عمر سليمان عدة نقاط في لقائه مع محرري الصحف المصرية يوم التاسع من شباط مر عليها المحللون كما يقال مرور الكرام دون ان يتمحصوا ما خلف السطور وهي :

   أن مبارك وافق على تشكيل لجنة لبحث التعديلات لبعض مواد الدستور والتي افاد بأنها ستنهي عملها مع نهاية شهر شباط الحالي  وأضاف أن مصر حتى هذه اللحظة غير جاهزة للديمقراطية فالرئيس الذي سيتم اختياره لا بد أن يتصف بصفات وأظن أن هذه الصفات التي يقصدها عمر سليمان هي بمقاسات يضعها عمر سليمان وزمرته الفاسدة يمررها من خلال اللجنة التي عين أعضاءها ممن استكانوا للذل والخنوع مدة ثلاثين عاما فهل ستأتيها الحمية لتقول لعمر سليمان لا ؟ اعتقد أن هذا لن يحدث. إن من يتمعن في كلمات عمر سليمان سيجد فيها دون عناء أنه يضع قيودا على الديمقراطية وأنه سيكون المنظر للوضع الحالي .

   ويقول أن مبارك لن يرحل من مصر وأنه قد وضع خارطة طريق حتى تنتهي ولايته وعلى الشعب احترام الرئيس فهو بطل اكتوبر فليس من شيم وأخلاق الشعب المصري عدم احترام كباره ورؤسائه هل احترام أبطال اكتوبر يقتصر على هذا الفاسد؟ فلم لم يحترم سعد الدين الشاذلي الذي زج به مبارك في السجن ؟ ولماذا لم يحرص مبارك على توفير العلاج " لقائد الدبابات " عبد المعاطي " والبطل أحمد الهوان "؟

   إن بقاء مبارك في مصر وعمر سليمان ورموز النخبة الفاسدة ولو كانوا بلا صلاحيات هو الخطر بعينه . كما أن عمر سليمان لم يبتعد عن الحقيقة بتمتع الشعب المصري بأخلاق نبيلة إنها كلمة حق أريد بها باطل فالاحترام لا يكون لمن لم يحترم هذا الشعب ولمن حاربه في لقمة عيشه وأذله ونهب خيراته ليكون أغنى أغنياء العالم ، ولم يقتصر إذلاله على الشعب المصري بل تعداه إلى الشعب العربي كافة وخصوصا الشعب الفلسطيني من خلال انبطاحه في أحضان الكيان الصهيوني مما أدى إلى تفريغ القضية الفلسطينية من مضمونها وقتل الأمل لدى الشعب الفلسطيني في التحرر من عنصرية الكيان الصهيوني .

   إن عمر سليمان يقرع جرس الإنذار في لقائه مع محرري الصحف المصرية الذي ذكرناه سابقا والذي نقل على التلفزيون المصري حيث يقول إن الصبر لن يطول على تعطيل مصالح الدولة ونحن لا نتحمل ذلك ولا نريد ان نتعامل مع الشعب المصري بأدوات الشرطة . ويهدد المعارضة وشباب الثورة أنه يتحتم عليهم اللجوء إلى الحوار ، هذا الحوار الذي بان من أول جلسة أنه إملاءات لتصوراته للمرحلة القادمة وأفاد أن البديل للحوار حدوث انقلاب وهو يخشى الانقلاب ، ولكن لماذا يخشاه؟ لأن الطغمة الفاسدة تجهل عواقبه ، فهم ليسوا على دراية لفهم هؤلاء الشباب وما سيتمخض عنهم من تداعيات ردا على البيان الأول لقائد الجيش الموالي لمبارك وعمر سليمان فهو شريك لهم في وضع سيناريو الانقلاب وهذا حسب قناعاتي هو السهم الأخير الذي سينطلق من جعبة النظام الظالم المهترئ . إن هذا التهديد يدل على أن خطة الانقضاض على ثورة الشباب في مصر قد وضعت من قبل العصابة المتنفذة الآن والتي تنتظر فقط المبرر للتنفيذ . ما هي الحركة التي سيقوم بها شباب الثورة الذين يفترشون ميدان التحرير وليس فيما عداه من مدن مصر والتي سيعتبرها الجيش بأنها القشة التي قصمت ظهر البعير ليتخذها ذريعة للقيام بانقلاب صوري لحماية النظام الظالم المهترئ برموزه الفاسدين . وسيستغل هذا الانقلاب قانون الطوارئ الذي لم يوافق عمر سليمان على إلغائه .

   وبناء على هذه المعطيات سيكون سيناريو الانقضاض من وجهة نظري على النحو التالي :

سيزج الجيش المصري بمزيد من قوات المدرعات والمشاة ليلا إلى القاهرة وربما الإسكندرية وليس سواهما من المدن المصرية في المرحلة الأولى وسيكون المبرر لذلك نقص كوادر الشرطة وذلك عندما يتحرك شباب الثورة إلى مؤسسة حيوية لا سيما التلفزيون المصري لمحاولة السيطرة عليه كما حدث يوم الثلاثاء الثامن من شباط2011 حيث غصت أركان ميدان التحرير فتحركت الجموع الفائضة عن الميدان نحو مجلس الشعب ومجمع الوزارات فمنعت رئيس الوزراء احمد شفيق من دخول المبنى مما اضطره إلى عقد اجتماعات وزارته في مبنى وزارة الطيران .

    إن ما يقصده الجيش من خلال الزج بآلاف الجنود هو ترهيب الشباب والوصول إلى التنلفزيون لإذاعة البيان الأول الذي يطالب فيه الشباب بالعودة إلى منازلهم وأنه سينفذ جميع مطالبهم بلا استثناء وقد يعلن في هذا البيان أنه قد وضع مبارك تحت الإقامة الجبرية وعدد من زبانية الفساد شكلا لا مضمونا ومن قبيل ذر الرماد في العيون ليطمئن شباب الثورة للعودة إلى بيوتهم وعندما يسود الهدوء سيتم في أيلول إن لم يكن أبعد من ذلك تفصيل رئيس الجمهورية على مقاس الطغمة الفاسدة وسيصدر الرئيس الجديد قانونا يتم بموجبه عدم ملاحقة مبارك وعمر سليمان ومن لف لفهم من زلم العهد المهترئ .

   أنا لا أريد أن أنقل صورة سوداوية للوضع أو لإحباط الشباب بل أريدهم أن تكتمل الصورة أمامهم ليحذروا ويضعوا الخطط والبدائل التي تتناسب مع الظروف التي سيمرون بها . فالنظام مازال قابعا بأنيابه ومخالبه .







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز