موسى الرضا
moussa11@gmx.net
Blog Contributor since:
18 July 2009

 More articles 


Arab Times Blogs
مجموعات تابعة للحزب وقوى المعارضة قامت صباح اليوم بانتشار ميداني

أكدت مصادر سياسية مطلعة على أجواء "حزب الله" حصول "إنتشار ميداني لمجموعات تابعة للحزب وحلفائه في عدد من أحياء العاصمة "، موضحة أنّ "هذا الإنتشار الذي لم يعلن حزب الله تبنيه وقصد إحاطته بالغموض، جاء بمثابة رسالة مباشرة للداخل والخارج بأنّ حزب الله يملك زمام المبادرة في لبنان بغض النظر عن نظريات "الضرب بيد من حديد"، وما حصل فجر الثلثاء إنما هو تأكيد على دخول لبنان مرحلة جديدة تماشيًا مع ما كان الأمين العام للحزب السيد حسن نصرالله قد أعلنه لجهة أن مرحلة ما بعد القرار الإتهامي عن المحكمة الدولية لن تكون كما قبله".

وإذ أكدت المصادر أنّ "عنصر المباغتة كان مركزيًا ومقصودًا في تحرك مجموعات حزب الله فجر الثلاثاء، وهو عنصر سيطبع تحركات الحزب وخطواته كافة في مرحلة ما بعد إعلان تسليم القرار الإتهامي"، لفتت إلى أنّ "حزب الله يتجه في هذه المرحلة لتظهير سلسلة خطوات تصعيدية في مواجهة القرار الإتهامي، وليس ما جرى سوى جرس إنذار انطلاقها"، متوقعًا في هذا المجال "أن يكون مقر الأمم المتحدة في وسط العاصمة هدفًا لتحركات حزب الله الميدانية كرد مبدئي مباشر على عملية تسليم القرار الظني .

ردود فعل: في غضون ذلك توالت ردود الفعل على التحركات الشعبية فأستغرب عضو كتلة التنمية والتحرير النائب علي خريس في حديث إذاعي الحديث عن تجمعات مدنية أو شعبية، مؤكدا ان هذا الموضوع ليس صحيحا ومشيرا الى ان الخيار ليس خيار الشارع على رغم المؤامرة الكبرى ومعتبرا أن المحكمة أصبحت أداة بيد الولايات المتحدة الأميركية. وتمنى لو يوافق الفريق الآخر على مسعى "س.س.
عضو كتلة "القوات" اللبنانية النائب انطوان زهرا في حديث متلفز إعتبر أنه " بات الميل أكبر الى تصديق اتهام القرار الظني لعناصر من "حزب الله" لأن الهجمة الحزبية عليه تتزايد بشكل مفضوح"، لافتاً الى ان "التحركات والتجمعات التي حصلت صباح اليوم رسالة للتأكيد على ان التحرك في الشارع احتمال كبير من جانب "حزب الله" في مواجهة مع الجميع لتحقيق مطالبه عبر المشروع الانقلاب وفرض السلاح".







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز