حســــن بني حسن
freejo1966@yahoo.com
Blog Contributor since:
29 November 2007

كاتب عربي من الاردن

 More articles 


Arab Times Blogs
الملك عبدالله الثاني وحكومات الكلاسين الملونه

احذر كل من لا يحب الكلاسين والحديث عنها وعن ما تحتويه من قراءه هذا المقال وكلمن ذنبه على جنبه.

 

من منكم وبكل امانه يعرف من هو اكرم ابو حمدان ؟هل سبق وسمعتم باسم هذه العائله في الاردن ؟هل هم فخذ من عشيره اكبر ؟كثير من الاسئله وردت في ذهني عندما وجدت نفسي مهموم بعد مكالمه مع الاهل وشكاوى كثيره عن القل والذل الذي يعيشه الاردنين .

 

على كل وللاجابه على كل الاسئله فان اكرم هذا هو الطفل المدلل لرانيا بعد ابن البهلوان لا بل ان ابن البهلوان هو الذي زكاه لرانيا لكي يقوم قزم الاردن بتعيينه مديرا عاما لما اسموه شركه استثمار موارد الاردن حيث باعت هذه الشركه العبدلي لابناء الحريري وكان جزاء من الصفقه ان يتجوز ملك الاردن من الاموره هند بنت الحريري ولكن اولاد الحريري اعطوه بعبوص بعد تنفيذ الصفقه وهذه هي سيره ابناء الحريري لا بل ان سبب ثراء والدهم المقبور رفيق كان ثمن امهم الذي قبضه من ملك السعوديه المقبور فهد (عفوا لهذا التداخل  )عوده الى صلب الموضوع  .. ليس العبدلي فحسب ولكن باعت الشركه كل ما طالته ايديها من اراضي للدوله سددت الجزء الكبير منها ديون مقامرات ملك الاردن.

 

 بلش اكرم بالتعريص والزنا باسم الاستثمار ورضاء رانيا وزبانيتها من عشاق البرشا  ... واخذو يبيعوننا الفاظا جديده مثل استثمار بالبنية التحتية والعقار والمشاريع وتسديد ديون الاردن من ثمن البيع .. على المدى البعيد .. علما بانه لم يوجد ولن يوجد اي  كشف حساب يبين الانجازات والارباح والخسائرلا بل ان من اكبر وقاحات هذا العرص الكبير ما تجراء وتحدث به لاعلام التعريص باستثماراتنا في المغرب ...كان محرما على اي منا السؤال عن ماهية شركة الموارد خاصة وأن جنسيات عربية على علاقه بكلاسين باريسيه منتنه لاميرات وملكات الاردن تتحكم ببياناتها الاعلامية وتتحكم بمصير الاردن واهله.

 

 تتعامل هذه الايام حكومتنا الرفاعيه بكلاسين شفافه مع ملف مؤسسة استثمار الموارد الوطنية وتنميتها " موارد " بتعتيم شديد  يعزيه المنيك ايمن الصفدي الى رغبات وتوجيهات تعريصيه صادره عن الديوان الملكي او جهات عليا لم يحددها ايمن حيث انه لغايه الان لم تتجراء حكومه التعريص او هيئه مكافحه التعريص بالتصريح حول نتائج  التحقيقات وما اذا كان هناك تجاوزات مالية وادارية تم رصدها وتوثيقها وبشارط الزعيم فيكو انه ما راح يصدر عنها ايه تصريحات ليس الا لان اكرم محتمي بكلسون رانيا الزهر وراح تحفظ القضيه وتسجل ضد مجهول مثل الكتله اللي اكلها ليث الشبيلات من حراس ابو حسين.علما بانهم غادروا مكان الحادثه بجمسات سوداء مثل تبعات جورج بوش  ولم يستطع جهابذه الامن من تحديد فاعليها.

"موارد" كانت قد انشئت باراده تعريصيه لغاية تطوير مواقع تابعة للقوات المسلحة- اكبر المساهمين - والأجهزة الأمنية بهدف استثمارها(هذه التي يقيم المتعرصين الدنيا ولا يقعدونها على فتوى الاخوان الاخيره فلم يبقى شرموط من شراميط النظام العاهرالا وادلى دلوه ضد كلمه حق نطقها علماء الاخوان ),على كل الاحوال فقد قدرت شركة محاسبة عالمية محايده" ارنست أند ينغ " أصول صندوق المشاريع التابع لها - حسب مصادر مطلعة - بـ أقل من 600 مليون دينار للعام الحالي بعد أن تجاوزت اصوله العام المنصرم مليار و250 مليون دينار أي بفارق 650 مليون دينار يعني سرقه في وضح النهار بلغت 650 مليون .

طبعا ابناء العهر السياسي عزوا تراجع قيمة الاستثمار الضخم الى اللغط الذي رافق اقالة العاهر اكرم ابو حمدان وتحويل ملف الشركة بشكل علني الى هيئة مكافحة الظراط الامر الذي الحق ضررا بالغا بالمشروع ورتب على المستثمرين به اعباء اضافية لاقناع المقرضين والمقاولين استكمال اعمالهم بضمانة المشروع المتعثر .والله اشي بشخخ استثمارات اردن اليوم هذا الذي يريده قزم البلاد .

مما لا يقبل الشك او التاويل فان اعمال البناء توقفت بالكامل بالمشروع بعد اعلان شركة سعودي اوجيه التي يملكها المخنث سعد الحريري- المتاتاتا- تعليقها لاعمال البناء في الموقع لحين تسديد الاموال المستحقة على مجموعة بهاء الحريري وشركاؤه ..بالله عليكو ابلد هذا ام مبغى الذي يسلم مليكه استثماراته ومصيره  لسعدو وبهاء ولماذا من اجل وعد بافخاد بيضاء متلالئه لم يرها الا في مسابح قصره العاهرولم ينل منها شيئاالا صدمه رانيا  ...للاسف هذه هي حقيقه الملك العاهر ...على كل يقدر المراقبون حاجة المشروع الان الى ما يزيد عن ٣٠٠ مليون دينار اردني لاستكمال اعمال البناء المتوقفة بالموقع منذ فترة قصيرةهل يعقل ان بهاء لا يملك هذه الملايين القليله بحساباتهم  ..

المصيبه الكبري ان خبراء الاقتصاد التعريصي الهاشمي قدروا سندات الاقراض " الديون الخارجية" للصندوق بما قيمته 160 مليون دينار إضافة إلى 155 مليون دولار ديون داخلية تم اقتراضها من تجمع بنكي اردني ولا يعرف احد كيف سيتم تسديدها مع الفوائد المترتبة على المبلغ بعد توقف اعمال البناء وتعرض المشروع الى ضربة قاصمة بعد احالة ملف الشركة الى مكافحة الفساد بشكل علني ودون مراعاة لحساسية الموقف في مشروع ضخم بحجم "بوليفار العبدلي".

وعلى ذمه الخبراء هؤلاء فان جميع مشاريع شركه موارد لم تحقق أي من أهدافها الاستثمارية  ورغم ذلك بقي الصمت على فسادها الى ان هربت الاموال الى حسابات خارجيه خاصه برانيا وعبدالله وعصابتهما من امثال اكرم وابن البهلوان خبراء الاقتصاد والخصخصه الدوليه _اسال الله ان يخصيكوا انتم وكل من خصخص معكم –قائمه استثمارات موارد شملت مشروع منتجع " أو بيتش " الذي افتتح بداية صيف العام الحالي صمم على أساس أن تكون كلفة إنشائه لا تتجاوز 20 مليون الا أن الكلفة الاجمالية وصلت الى 34 مليون دينار بفارق 14 مليون لم تكن ضمن ميزانيته .


ولم يحقق المشروع الذي كلفت أجرة تصميمه 5 ملايين دينار وافتتح في موسم الصيف بمنطقة سياحة شتوية أرباح تذكر إذ لا يكفى الدخل الشهري الذي يحصده من الزوار لتسديد فاتورة كهرباء واحده حيث تتجاوز معظمها 70 ألف دينار بالشهر الواحد .


والمشروع الاخر لابو حمدان كان " جدار عمان" الذي يقع على أرض مساحتها 13 عشر دونما في منطقة وادي صقرة الذي قدرت كلفة إنشائه بـ 110 مليون دينار الا أنه وبعد اكتمال التصاميم والبدء بإنشائه قفزت الكلفة إلى 235 مليون مااستدعى إيقاف المشروع والسعي لبيعه وذلك بعد أن كلفت حفريات المشروع ما يقارب 7 ملايين دينار .

وثالث المشاريع كان إسكان ضاحية الأميرة سلمى طيزي ( 170 ) وحدة سكنية أنجزت المرحلة الاولى منه بكلفة 5 ملايين و 300 ألف دينار تم تلزيمها قسرا للضباط الجبناء -الذي لم يستطع احا منهم رفض العرض المخزي لانه جاء من مصادر علياء بناء على رغبه ملكيه كما يقول دائما الصفدي - اما المرحلة الثانية والتي قدرت كلفتها بـ 7 ملايين و800 ألف دينار فقدأنجزت لكنه لم يتم تسويقها لغايه الان .

لقد ادت هذه الشركه التعريصيه مهامها التي انشئت من اجلها وقد اتت الرغبه الملكيه وصدرت التوجيهات التعريصيه لتصفية المؤسسة وحفظ ملفاتها وقد تم توزيع الموظفين اصحاب الكلاسين الحمراءعلى مؤسسات حكومية مرموقه  اما اصحاب الكلاسين الصفراء فقد تم الاستغناء عن خدماتهم اما اصحاب الكلاسين الزرقاء فقد تم تخييرهم بين عدد من الوظائف الاداريه حيث ان بعض منهم رفض التوقيع على ذلك ولجاء للاحتماء بكلاسين رانيا ...والله ان الاردن لا يستحق ما يحصل له على ايدي هذا الملك العاهروالملكه الداشره...اي كس اخت هيك مملكه تحكمها كلاسين.







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز