نضال نعيسة
nedalmhmd@yahoo.com
Blog Contributor since:
20 February 2010

كاتب سوري مستقل لا ينتمي لاي حزب او تيار سياسي او ديني

 More articles 


Arab Times Blogs
غزوات وهابية جديدة ضحيتها هذه المرة ... جريدة الاخبار اللبنانية

يبدو أن بعض الجهات التي تعودت "دايماً"، على مدح وإطناب الأقلام المأجورة وألأا ترى في المرآة غير نفسها النرجسية المريضة، واستمرأت التعتيم التاريخي والتواطؤ والتستر الغربي والدولي على فضائحها وتجاوزاتها الكثيرة التي ترتكبها في السر وتظهر في العلن على أنها رموز التقوى والورع في المنطقة وسدنة الرموز الدينية وخدامها البررة، لم يرق لها ما أتت به بعض وثائق ويكيليكس عن الحياة المزدوجة، والخطاب المزدوج الذي تعيشه هذه الطبقات السياسية الحجرية الحاكمة بأمر الله، ومشيئته ومؤازرته كما يقولون، كي تخدع به-الخطاب- الفقراء والدروايش والبهاليل ومساطيل ومخاليع ومصاريع وسكارى الخزعبلات والأساطير الغابرة الغارقين في وهم وحلم الجنان وخمورها وحورياتها وغلمانها المرد الصغار التي لا تشيب.

 فما رشح من تلك الوثائق عن حياة اللهو والمجون والبطر التي يعيشها حماة الأديان وغسلة الكعبة مما لا يخطر ولا يرد لا في ليالي هوليود ولا في سرديات ألف ليلة وليلة "الليلاء"، ناهيك عن الدعوة والتحريض لغزو هذا البلد العربي أو المسلم ذاك، وتأليب الدول الكبرى على غزو أوطان مجاورة وتدميرها، والإعلان الدائم والمستمر عن الاستعداد التام لتمويل تلك الحروب المدمرة، وضع أصحاب تلك الفضائح في موقف لا يحسدون عليه الذين يصدرون خطاباً مرائياً مغايراً لكل ما سبق وتكشف من حقائق،، ويظهر مدى ما يشعرون به من امتعاض وحرج جراء نشر تلك الوثائق ما يؤكد مصداقيتها، وإن التعامل اللا مبالي وغير المكترث ظاهرياً بالوثائق ما هو إلا محض مكابرة مؤلمة في الصميم نخفي وراءها اهتماماً غير عادي بالتعتيم على الوثائق حتى لو كان الأمر من قبيل الهبوط لهذا المستوى المتدني والسوقي والهمجي في التعاطي مع الإعلام وحرية الرأي، فقاموا بغزوة وهابية جديدة، ليس لسرقة "سخلة" أو نخلة وبغلة كما كان يفعل أسلافهم، بل هذه المرة ضد الموقع الإليكتروني لجريدة الأخبار اللبنانية الذي حصل على توكيل حصري لنشر تلك الوثائق الفاضحة، وقاموا بالسطو على الموقع، وتحويله لموقع دردشة وهابية، كما كان يفعل أسلافهم البدو، من غزو البلدان المجاورة، ونسبة إنجازات الدول وإنتاجها لأنفسهم، فيما سموه لاحقاً بالحضارة العربية والإسلامية والتي كانت بالمجمل نتاج سطو ووضع يد وسرقة نتاجات وعبقريات الغير ومن ثم القول بأنها من عبقرية الغازي البدوية وكرمه وتفرده وتميزه الزمني والروحي، هكذا، في واحدة من أكبر عمليات غسل الدماغ الجماعي والإبادة الفكرية، المستمرة بكل أسف حتى يومنا هذا، والتي تعرضت لها الشعوب تاريخياً، فالعبودية انتهت، والمشاعية ولت، والفاشية أفلت، والنازية غربت، والديكتاتوريات انهزمت، والشيوعية سقطت، والقومية انهارت

 إلا البداوة وخطابها السمـّي الدموي الفاجر ما زال يصدح عالياً بغطرسة ونمردة وخيلاء، وهذه هي أهم سمات الغزوات البدوية والعدوان المستمر على البشرية وخصوصيات الغير وممتلكاتهم وعاداتهم وتقاليدهم وحياتهم، وألبسوا كل ذلك صفة الدين القادم من السماء. إن فضيلة تلك الوثائق، والتي نؤكد على عدم خلوها من لعبة استخباراتية في مفصل من مفاصلها، هي توثيق كل كل ما كان يدور في السر، وكل ما كان معلوماً، ومعروفاً ومتداولاً في الشارع، وما يتبين من نتائج على الأرض لتلك السياسات التي كانت دائماً في موضع المتهم والمدان، ولكن من دون امتلاك دلائل حسية على ذلك، جاءت تلك الوثائق لتقدمها على طبق من ذهب ولتؤكد كل تلك الأقاويل والتخمينات السائدة في الشارع. ووفقاً لما نشره موقع عرب تايمز الذي قال: "الهجوم على موقع جريدة الاخبار اللبنانية تم بعد ساعات فقط من نشر الموقع لوثيقتين مثيرتين حول السعودية ... الاولى تتعلق بالحفلات الماجنة التي تقام في قصور الامراء السعوديين والثانية تتعلق باقتراح سري تقدم به وزير الخارجية السعودي وحظي بموافقة الاردن ويدعو صراحة الى غزو لبنان وتدمير قوة حزب الله العسكرية. ووفقا للوثيقة الامريكية التي نشرتها جريدة الاخبار فان المجتمع السعودي المحافظ جدا يؤوي قصور الامراء في جدة حيث تنتشر حياة ليلية تعج بالكحول والمخدرات والجنس.وذكرت برقية صادرة عن القنصلية الاميركية في جدة في تشرين الثاني 2009 انه «وراء الواجهة الوهابية المحافظة في الشارع السعودي، يعيش شباب نخبة جدة حياة ليلية مليئة بالصخب والحياة».

 واضافت البرقية ان «مجموعة واسعة من المغريات والموبقات متوفرة من بينها الكحول والمخدرات والجنس، لكنها تجري حصرا وراء ابواب مغلقة».وتابعت البرقية ان «هذه الحرية للانغماس في المتع ممكنة فقط لان الشرطة الدينية تبقى بعيدة عن الحفلات التي تجري بوجود او برعاية احد افراد العائلة المالكة او احد افراد حاشيته الملكية». ووصفت البرقية الصادرة من القنصلية الاميركية في مدينة جدة على البحر الاحمر احدى حفلات عيد القديسين (الهالوين) حضرها 150 شخصا معظمهم في العشرينات او الثلاثينات من العمر من بينهم عدد من موظفي القنصلية، وافادت البرقية ان «المشهد كان يشبه ناديا ليليا في اي مكان خارج المملكة اذ توفرت كميات كبيرة من الكحول وكان الشباب يرقصون على موسيقى مشغلي الاسطوانات (الدي جاي)، وكان الجميع يرتدون الازياء التنكرية». وطبقا للقنصلية فان حفلات جدة التي تشارك فيها عادة مومسات، هي ظاهرة برزت مؤخرا.وقال احد السعوديين للقنصلية ان السعوديين الاثرياء يحاولون اقامة حفلات في منازل الامراء او بحضور الامراء حتى لا تتمكن الشرطة الدينية من الاقتراب منهم. واوضحت البرقية كذلك ان ارتفاع اسعار الكحول المهربة، حيث يبلغ سعر زجاجة الفودكا «سميرنوف» على سبيل المثال 1500 ريال سعودي او 400 دولار، يجبر الشخص الذي يقيم الحفلة على اعادة ملء الزجاجات بالكحول القوية المصنعة محليا سرا والتي يطلق عليها في السعودية اسم «صديقي».وقالت البرقية ان انتاج وبيع الكحول داخل المملكة يمكن ان يؤدي الى عقوبة مشددة بالسجن.

 كما ان القوانين السعودية الاسلامية المتشددة تنص على معاقبة مهربي المخدرات بالاعدام". (انتهى اقتباس عرب تايمز كما هو بدون أي تدخل في تحرير الخبر). لم يعد اليوم بمقدور أحد التحكم بالخبر والمعلومة والرأي في ظل هذا الطوفان الإنترنتي المبارك العظيم، وكما كان يفعل مالكو وسائل الإنتاج والإعلام من تصنيع الرأي العام وفقاً للمشيئة الإلهية لوكلاء الله على الأرض الذين صاغوا رؤيتهم للتاريخ كما يحلو لهم وقدموها للبشر على أنها مقدس لا يجوز المساس به. غير أن الإعلام الإليكترونيد كسر هذه القواعد الذهبية الإلهية الديناصورية، واحتكار الكلمة و الإعلام وسيطرة البلاطات على الكلمة وتوجيهها وغير وجه التاريخ، وولى إلى الأبد عصر الدجل والنفاق، وصار موقع مثل ويكيليكس قبلة للملايين من عشاق الحقيقة والباحثين عنها ولم يعد بإمكان أحد تغطية شمس الحقيقة بغربال صدئ يظهر أكثر مما يخفي من حقائق وفضائح الطبقات الحاكمة التي فعلت ما فعلت بهذه الشعوب على مر الزمان تحت ستارات وأقنعة الورع والطهرانية والإيمان الزائفة، وعلى كل من يرتكب ما يستحي منه في العلن أن يتحمل نتائج ذلك، إعلامياً على الأقل، أما أخلاقياً وحضارياً، فذلك متروك لحكم التاريخ، الذي ما جامل، وما حابى أحداً على الإطلاق. لقد أفلحت الغزوات البدوية سابقاً، في تغيير وجه التاريخ، وصياغته وفق منطق الغزاة والسيافيين الذين سيطروا على الأرض وفرضوا منطقهم على الرأي العام، ولكن السؤال الآن، هل يفلح الغزاة الجدد، في تغيير وفرض أي شيء اليوم، أو العب بمجريات الأحداث والتاريخ، أو التعتيم على أي شيء؟ للمزيد يرجى الاطلاع على هذا الرابط:

 http://arabtimes.com/portal/news_display.cfm?nid=7276

ولمن لا يفتح الرابط معه فهذا الخبر كاملاً بدون رتوش ومن مصدره. بسبب نشره لوثيقتين عن مجون الامراء السعوديين ومطالبة السعودية بغزو لبنان عسكريا لاسقاط حزب الله .... المخابرات السعودية تنجح في السيطرة على موقع جريدة الاخبار اللبنانية December 09 2010 20:47 عرب تايمز - خاص يبدو ان تمكن جريدة الاخبار اللبنانية من الحصول على حق حصري بنشر جميع وثائق ويكيليكس التي تتعلق بالسعودية وقيام وسائل الاعلام الامريكية بنقل هذه الوثائق عن جريدة الاخبار اللبنانية ثم قيام الجريدة يوم امس بنشر وثيقتين عن السعودية الاولى عن حفلات المجون في قصور الامراء السعوديين ... والثانية عن اقتراح سعودي بغزو لبنان واسقاط حزب الله عسكريا بعد انتصاره على اسرائيل في حرب تموز ... قد اعتبر سعوديا تجاوزا للخط الاحمر من قبل الجريدة اللبنانية الذي يستوجب الرد ... وجاء الرد السعودي سريعا ويحمل بصمات المخابرات السعودية حيث تمت السيطرة على موقع جريدة الاخبار اللبنانية وتحويل الزوار الى موقع سعودي للدردشة هو

 http://ksa.f2f5.com/

ولا زال الموقع اللبناني محجوبا وان تمكن اصحابه من قطع الوصلة السعودية ... وقد علمت عرب تايمز ان الهاكرز السعودي قد تمكن من تحويل البوينتر ( المؤشر ) الى موقع الدردشة السعودي بعد الدخول الى حساب جريدة الاخبار مع الشركة الامريكية التي تحتضن النطاق ( الدومين نيم ) ويبدو ان القرصنة نجحت ايضا في الاستيلاء على الدومين نيم نفسه ويحتاج الامر الى اجراءات قانونية مطولة ومراسلات خطية مع الشركة الحاضنة للنطاق من اجل ارجاع الامور الى نصابها واعادة البوينتر ليدل على موقع الجريدة اللبنانية ... عملية القرصنة وفقا لما علمته عرب تايمز تورط فيها موظف يعمل في موقع الجريدة اللبنانية ويعرف ( الباس كوود ) الخاص باسم النطاق ( الدومين نيم ) ويبدو ان اموالا كثيرة دفعت في العملية لتوجيه هذه الضربة للجريدة اللبنانية التي اخذت على عاتقها نشر وثائق ويكليكس حصريا بخاصة تلك التي تتعلق بالدول العربية وعلى راسها السعودية عرب تايمز علمت ان جريدة الاخبار سارعت الى اطلاق موقع مؤقت يتضمن صور صفحات الجريدة بصيغة بي دي اف وهذا عنوانه

 http://www.lebinfo.net/al-akhbar/p07_20101209.pdf

الهجوم على موقع جريدة الاخبار اللبنانية تم بعد ساعات فقط من نشر الموقع لوثيقتين مثيرتين حول السعودية ... الاولى تتعلق بالحفلات الماجنة التي تقام في قصور الامراء السعوديين والثانية تتعلق باقتراح سري تقدم به وزير الخارجية السعودي وحظي بموافقة الاردن ويدعو صراحة الى غزو لبنان وتدمير قوة حزب الله العسكرية ووفقا للوثيقة الامريكية التي نشرتها جريدة الاخبار فان المجتمع السعودي المحافظ جدا يؤوي قصور الامراء في جدة حيث تنتشر حياة ليلية تعج بالكحول والمخدرات والجنس.وذكرت برقية صادرة عن القنصلية الاميركية في جدة في تشرين الثاني 2009 انه «وراء الواجهة الوهابية المحافظة في الشارع السعودي، يعيش شباب نخبة جدة حياة ليلية مليئة بالصخب والحياة». واضافت البرقية ان «مجموعة واسعة من المغريات والموبقات متوفرة من بينها الكحول والمخدرات والجنس، لكنها تجري حصرا وراء ابواب مغلقة».

وتابعت البرقية ان «هذه الحرية للانغماس في المتع ممكنة فقط لان الشرطة الدينية تبقى بعيدة عن الحفلات التي تجري بوجود او برعاية احد افراد العائلة المالكة او احد افراد حاشيته الملكية». ووصفت البرقية الصادرة من القنصلية الاميركية في مدينة جدة على البحر الاحمر احدى حفلات عيد القديسين (الهالوين) حضرها 150 شخصا معظمهم في العشرينات او الثلاثينات من العمر من بينهم عدد من موظفي القنصلية وافادت البرقية ان «المشهد كان يشبه ناديا ليليا في اي مكان خارج المملكة اذ توفرت كميات كبيرة من الكحول وكان الشباب يرقصون على موسيقى مشغلي الاسطوانات (الدي جاي)، وكان الجميع يرتدون الازياء التنكرية».

 وطبقا للقنصلية فان حفلات جدة التي تشارك فيها عادة مومسات، هي ظاهرة برزت مؤخرا.وقال احد السعوديين للقنصلية ان السعوديين الاثرياء يحاولون اقامة حفلات في منازل الامراء او بحضور الامراء حتى لا تتمكن الشرطة الدينية من الاقتراب منهم. واوضحت البرقية كذلك ان ارتفاع اسعار الكحول المهربة، حيث يبلغ سعر زجاجة الفودكا «سميرنوف» على سبيل المثال 1500 ريال سعودي او 400 دولار، يجبر الشخص الذي يقيم الحفلة على اعادة ملء الزجاجات بالكحول القوية المصنعة محليا سرا والتي يطلق عليها في السعودية اسم «صديقي».وقالت البرقية ان انتاج وبيع الكحول داخل المملكة يمكن ان يؤدي الى عقوبة مشددة بالسجن. كما ان القوانين السعودية الاسلامية المتشددة تنص على معاقبة مهربي المخدرات بالاعدام الوثيقة الثانية اكثر خطورة ... فقد نشرت جريدة الاخبار ( حصريا ) وثيقة دبلوماسية اميركية جاء فيها ان المملكة العربية السعودية اقترحت تشكيل قوة تكون مهمتها محاربة مقاتلي حزب الله في لبنان بمساعدة الولايات المتحدة والامم المتحدة والحلف الاطلسي. واوضحت الوثيقة انه خلال اجتماع في ايار/مايو 2008 مع السفير الاميركي في العراق ديفيد ساترفيلد، قال وزير الخارجية السعودي سعود الفيصل ان "ردا امنيا على التحدي العسكري" في بيروت الذي يمثله المقاتلون المدعومون من ايران امر ضروري.واعرب الامير السعودي عن خشيته من لا يؤدي انتصار حزب الله على الحكومة اللبنانية التي كان يترأسها في ذلك الوقت الرئيس فؤاد السنيورة، الى وضع ايران يدها على البلاد. واوضحت الوثيقة التي نشرها موقع ويكيليكس والتي ارسلتها السفارة الاميركية في بيروت ان الفيصل اوضح ان "قوة عربية" بامكانها ان تفرض الامن حول بيروت كون الجيش اللبناني "ضعيف جدا ولا يمكنه تحمل المزيد من الضغوط واشارت الوثيقة الى ان القوة المشار اليها يجب ان تكون مدعومة من قوات الامم المتحدة في جنوب لبنان (اليونيفل) وعلى ان تقدم الولايات المتحدة والحلف الاطلسي دعما لوجستيا وكذلك دعما بحريا وجويا لها. ومن دون شك، اثارت مسألة تشكيل مثل هذه القوة القلق في واشنطن كون القوات الاميركية كانت قد غادرت لبنان بعد عملية انتحارية ضد معسكر المارينز اوقعت 300 قتيل في بيروت عام 1983.واضافت الوثيقة انه خلال الاجتماع الذي بحثت فيه هذه الخطة، قال سعود الفيصل انه "على جميع الجبهات الاقليمية التي تتقدم فيها ايران، فان معركة لبنان لضمان السلام هي الاكثر سهولة للانتصار فيها". وقال لساترفيلد ان فؤاد السنيورة يدعم بقوة المشروع وان الاردن ومصر والجامعة العربية فقط هم على علم به

 http://arabtimes.com/portal/news_display.cfm?nid=7276







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز