تيمور عزيز
taimoraziz@yahoo.com
Blog Contributor since:
07 October 2009

 More articles 


Arab Times Blogs
التدهور المذهل فى عقول وتفكير المصريين المعاصرين .. كارثة حضارية

 

أرجو أن يكون ما سأكتب الآن عبارة عن غمة مؤقتة ستنجلى فى القريب العاجل إن شاء الله ولندخل فى صلب الموضوع.

تابعت جريدة الأهرام مؤخرا وعلى غير العادة ..  لسبب واحد وهو معرفة نتائج انتخابات البرلمان المصرى وهذا ليس موضوعنا.  الموضوع أنه فى الأسبوع الماضر قد حدثت حادثتان أثارتا انتباهى أثناء تصفحى الإلكترونى للأهرام وهما:

1)   حرائق الغابات فى شمال إسرائيل

2)   حوادث أسماك القرش فى شرم الشيخ ومهاجمتها للسياح.

يتبع الأهرام الإلكترونى ومعظم الصحف حاليا أسلوب فتح الباب للقراء لكتابة تعليقات على الخبر أو المقال أو العمود.  وعادة ما يكون عدد التعليقات ما بين عشرة إلى عشرين فى معظم الأحوال.  أما بشأن هذين الموضوعين فقد حازا على تعليقات بلغت الستين تقريبا لكل منهما.

عن حرائق غابات شمال إسرائيل كانت كل التعليقات بلا استثناء من هذه العينة:

-         هذا انتقام بسيط من الله

-         النار جندى من جنود الله يسلطهم على العاصين من عباده

-         هذه عينة مما ينتظرهم .. الصهاينة الكفار الملاعين

-         هذا بسبب دعاء المسلمين عليهم

-         اللهم أرنا فيهم أكثر وأكثر

أما عن حوادث أسمال القرش فى شرم الشيخ فكانت الكثير (وليس الكل إحقاقا للحق) من التعليقات من هذه العينة:

-         شرم الشيخ فجرت وعصت وهذا انتقام من الله

-         هذا جزاء السياح العراة الزناة

-         سمك القرش جندى من جنود الله يسلطهم على العصاة (مثل النار تماما)

أما تعليقى على هذا الخلل الرهيب فى تفكير المصريين الذين كتبوا هذه التعليقات بدون أى  ترتيب لأولويات التفكير أوالتحليل المنطقى البسيط أوعقد مقارنات واستنتاجات فهو الآتى:

إن سألنا طفلا فى العاشرة من عمره أن يستعمل  "عقله"  لمدة خمس دقائق ليقول لنا إن كانت حرائق إسرائيل أو حوادث القرش لها علاقة بأي أوامر إلهية؟  سيسكت الطفل لفترة ثم سيقول الآتى:

أولا: لماذا تدخل الله ضد إسرائيل الآن ولم يتدخل وقت أن كانت إسرائيل تقتل وبدم بارد 1400 من سكان غزة من عامين؟

ثانيا: حرائق الغابات تحدث فى كل أنحاء العالم كعوامل طبيعية لا بد منها أو بفعل فاعل من بعض المختلين عقليا والمصابين بهوس اسمه إشعال الحرائق.

ثالثا: الحرائق والكوارث تحدث أيضا فى بلاد المسلمين !!

رابعا: هل تذكرون الحادثة المشهورة عن حريق مدرسة البنات فى السعودية والذى ماتت فيه 15 بنت بريئة بسبب أن المطوعين منعوهن من الخروج من الفرن المحترق للنجاة لأن شعورهن كانت مكشوفة؟!!!!  هل كان هذا الحريق جندى من جنود الله مسلط على أكثر بلاد العالم تمسكا بالدين وتطبيقا للشريعة ؟؟ هل يكون هذا ثوابا أم عقابا ؟؟

كان هذا عن حرائق إسرائيل.  أما عن أسمال القرش وشرم الشيخ فسيتكمل الطفل تعليقاته قائلا:

خامسا: السياح فى كل الدنيا يسبحون بملابس البحر التى تستر أقل القليل من العورات وهناك شواطئ مخصصة للعراة يسبح فيها من يريد بدون أى ستر.  فأين أسماك القرش من هذه الشواطئ؟؟

سادسا: قالت معظم الجهات المختصة إن سبب هذه الهجمات غالبا هو أن المراكب التى تقل السياح لأماكن الغطس والسباحة تلقى بمخلفات الطعام فى البحر مما سبب جذبا لأسماك القرش لهذه المناطق. وأنا (والكلام لا يزال للطفل) أعتقد أن هذا السبب أكثر قبولا من حكاية جندى من جنود الله.

سابعا: أعتقد أن الله لديه من الأمور العظام والجسام مثل إدارة شئون هذا الكون (أو الأكوان التى لا يعلم عددها إلا هو) أهم ألف مرة من تحريك أسماك القرش لكى تأكل السياح أحياءً!!

 

المحصلة:

أنا مصرى وعشت معظم حياتى مع المصريين سواء بالداخل أو الخارج وكنت فخورا بهم إلى أبعد الحدود (ولا زلت) لأنهم أكثر شعوب العرب تقدما وفهما وحضارة و"استنارة" من منطلق قيادتهم لقاطرة التنوير فى العصر الحديث.  لكنى بعد قرائة هذه التعليقات والتى كانت بمثابة المرآة التى تعكس كيفية التفكير ومستوى العقليات للمصرين فى العصر الحالى أصبت بإحباط.

 

إخوانى : ماذا حدث لكم ؟!   أفيقوا !

 







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز