احمد العربي
intifada2010@hotmail.de
Blog Contributor since:
10 April 2010



Arab Times Blogs
نار يا حبيبي نار

استنفر ملك السلطة الفلسطينية المأجور عباس جميع قواته المسلحة بما فيها الحرس الملكي والدفاع المدني والمظليين والدفاع الجوي وارسلهم على عجل الى أحراش حيفا لمساعدة الاشقاء الصهاينة في محاولاتهم اليائسة لاطفاء السنة اللهب التي سلطها الله تعالى على الكيان الصهيوني ليثبت لجميع البشر أن البطن الصهيونية رخوة جدا ولا تحتمل اي وخزة ومن غرائب الاحداث المتتالية أن تجتمع قوات الدفاع المدني من دول الاعتلال المحيطة والحارسة الامينة على حدود الكيان وتندفع صوب حيفا كالسهم وكأن النار المندلعة في جبل الكرمل تهدد قصور الذل والنذالة في مصر والاردن ورام عباس الكلب.

الى هنا قد يعتبر الكثير من المطبعين أن الوضع انساني جدا وان معاهدات الانبطاح تفرض على هؤلاء الجبناء مد يد العون والمساندة أما من جانب الشرفاء فان هذا الامر يدل دلالة قاطعة على أن الاقربون أولى بالمعروف فلو اندلعت النار هذه في أي مدينة عربية فلن يلتفت أنذال القصر اليها بل يكتفون بانتظار أن يقوم الجيران واولاد الحارة باخمادها توفيرا على ميزانية الدولة التي أضحت ميزانية لعائلة الحاكم بأمر الماسونية.

لم يستطع عباس الكلب وزبانيته الاقزام ومن يدور في فلكهم من دول السياج الامن للكيان لم يستطيعوا جميعهم اطفاء نار اللوعة في قلب ام أسير أو أب جريح أو أيتام شهيد فتراكضوا لتعويض هذا بذاك على مبدأ حك لي ظهري أحك لك قضيبك ولكن ما يفاجئنا في هذا أن هؤلاء الاقزام تدافعوا باطفائياتهم وكسروا الحواجز الاسرائيلية وزحفوا من كل صوب وحدب تجاه حيفا يرفعون شارات الذل والانبطاح وكل أملهم أن يمسح نتنياهو على رؤوسهم ويقول لكل منهم شاطر شاطر.

سمعت تصريحا ناريا للمركوب عباس بالامس بانه يهدد نتنياهو باستخدام الورقة النووية في حال عدم وقف الاستيطان بأنه سيقوم بحل صحن السلطة في رام الله ويترك اسرائيل وجيشها في مواجهة مباشرة مع ابناء الضفة وسيستقيل على مبدأ أن اسرائيل تلعب دور المحتل الديلوكس فلا هي تتعب نفسها بمواجهة الشرفاء ولا بتعبئة سجونها بالمناضلين لان عباس الكلب وباعترافه يلعب نفس الدور منذ مدة طويلة ولكن نسي هذا المركوب الذي يدعي أن كرامته لاتسمح له بالاستمرار في هذا الدور ولا أدري عن أي كرامة يتحدث فالمركوب لاينبغي له التحدث عن الكرامة لانه فاقد لها منذ انبطح ورفع مؤخرته ومأكثر المؤخرات المرفوعة في وطننا العربي فمن البحر الى البحر مؤخرات مرتفعة تعانق الغيوم بشموخها ووجوه تنفث سما زعافا في وجه الشعوب.وعودة الى ملك السلطة نقول له أن أفلامك محروقة فانا أتصوركم بلباس رجال الاطفاء تلهثون بخراطيم الماء وسيدكم وتاج مؤخراتكم نتنياهو يتناول وجبة طعامه ينظر اليكم مشفقا على تياستكم وغباءكم ولن يقول لكم كلمة شكر واحدة بل أراه يتمنى أن تبقى نيران حيفا مشتعلة ليثبت للناخبين الصهاينة أنه يدوسكم بفردة حذاء واحدة من غير أن يرفع قدمه .هنيئا لك أيها الكيان الصهيوني فقد علافت كيف تحكم وتملك وهنيئا للشعوب العربية الشريفة بهكذا كلاب تحرس في الخارج وتبح في الداخل عكس كل الكلاب الطبيعية لانها كلاب مستنسخة من أنصاف الخنازير فالخنزير بطبيعته عديم الغيرة والرجولة فهو تقريبا الحيوان الوحيد الذي يأكل من قذارته ولا تهتز له شعرة لو رأى الغرباء في حظيرته والقياس هنا متطابق أشد التطابق .سيعود رجال الاطفاء قريبا من أحراش حيفا وسينفض الهواء عنهم غبار حرائق جبل الكرمل لانهم لا يستحقون أن يحملوا ذرة واحدة من غبار رماد جبل الكرمل لان ذرة تراب من فلسطين أغلى من كل عروشهم المهترئة.







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز