د. مراد آغا
muradagha@yahoo.com
Blog Contributor since:
19 April 2008

 More articles 


Arab Times Blogs
معالم البهجة والونس في تأرجح الانس على كابلات الويكيليكس

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله

كلما مر يوم على مايسمى بحرية تنقل المعلومات يعني عولمة العالم وتحويل العباد الى عوالم تترنح يمنة وتتأرجح يسرة تتلاطمها وتلطمها موجات تسونامي المعلومات لاطمة حظها وبختها الساطع بعدما بانت المواضع وتقلبت المواجع عالمخفي والناصع وعالنازل والطالع في بهجة سلطنت رواد المنتديات والمرتكيات والمضاجع وحششت زبائن الساونات والمساجات والمخالع.

المهم وبلا طول سيرة وعراضة ومسيرة

وتندرا بأيام زمان حين كان يطلب من أحدنا ضبط وتزبيط موجات الراديو على اذاعة لندن لكي نعرف مايحيط بنا ويحاك لنا ويطبخ في مطابخنا ومايلحن من أنغام تصيب العباد بالهنا بعد كم موال عتابا وميجنا.

لكن وبعد انتشار وازدهار موضة وثائق الويكيليكس مثل النار وتنقلها بين المضارب والديار متناولة أسرار الحريم والأنفار وخفايا النشامى والأحرار من متناولي كار السياسة وضروب الكياسة والتياسة بحيث باتت العباد تعرف الحقيقة غليظة كانت أم رقيقة وباتت تعرف حجم الأكمام والخوازيق والألغام التي تزرع للأنام بعد تخديرها في أمان وسلام ولولحتها على ماتيسر من أنغام تماما كمرجحتها اليوم على كابلات ووثائق ويكيليكس التي حششت الجن والانس.

وان كان المصطلح الأمريكي للتواصل وفبركة الشيفرات والأرقام السرية والكودات يتم عبر رسائل ووثائق تسمى بالكابلات التي أثبتت عفوا أو عرضا أو لمجرد غاية في نفس يعقوب أنها -أي الكابلات- آية في الفلات ومقضا لمضاجع أهل الشخير والسبات بعدما اكتشفت البرية مابها من علامات وتعليمات ومعالم ساطعات وديباجات مانعات وأسرار باتعات ومباهج ناصعات وخليها على الله وخود وهات.

لكن مايلفت النظر وخير ياطير في سيرة ومسيرة تلك الكابلات ومارافقتها من علامات استعجاب وانعطاب وانفلات هو ثلاثة أمور أدخلت العقول في حالة من فرفشة وحبور وجعلت الأفكار تلف وتدور ياقمور وهي

1- السماح بنشرها اصلا وفصلا يعني كيف يمكن لدول عظمى وقوى من صنف النووي أن تسمح هكذا وبكل سهولة لمظاهر من فئة الوحوي ياوحوي يعني هل تسمح قوى اغتالت وباعت وطعنت وصاعت وتبلطجت وضاعت وأضاعت مصائر الملايين على سطح البسطية وشردت ديارا بأكملها بل وسلطت آفات ونكبات وحروبا وآفات اما مباشرة أو بالنيابة عبر عملائها ومن ينشدون ولاءها كيف يمكن لتلك القوى أن تسكت وتعض جرحها وتكبت على ماتسميه بالبلاء الأعظم والضرر النابق والمثلم وتتعامل مع ناشري تلك الوثائق معاملة النبيل والحباب والمحترم بدلا من أن تدوسه بالشحاطة والجزمة والقدم .

يعني بالمشرمحي من أين جائت وطفحت تلك الانسانية وضروب العسل والبسبوسة والمهلبية

لن ندخل في طرق الباس وتلبيس التهم وتدبيس البلاوي والعدم وتكفي مدارسنا العربية ذات الطلة البهية كمرجعية من باب وكتاب مناقب الأعراب في تحويل النفرالحباب الى كفتة وشيش كباب.

2-هل يعني نشر الوثائق والكابلات أن ماحصل وفات سيغير شيئا بماهو آت وخاصة في مضارب الخود والهات

يعني ألاتعلم البرية في ديارنا العربية الكثير من المستور والمخفي والمطمور بل ألاتعلم البشرية ومايسمى بالمنظمات الحقوقية الكثير والوفير والغزير عن انتهاكات حقوق الانسان في عالم العربان بل وانتهاك حقوق الغير للمهاجرين في مضارب الخير ياطير بدءا من الخليج البهيج شرقا ووصولا الى مضارب الأوربيين والأمريكان وكل على طريقته ومقاسه ومقامه بدءا من التفنيش وصولا الى التعذيب في مؤسسات الأخلاق الحميدة والتهذيب ناهيك عن التزوير والتبذير في انتخاب النائب والحاجب والوزير وانبطاح العباد تحت أقدام الكبير والصغير والمقمط بالسرير من أهل الصولجانات والصلاحيات والبركات.

بل الا تعلم العباد وتتألم من طول حالات الجوع والخنوع والخضوع واستمرار الاحتلال للهضاب والصحاري والمدن والتلال وخليها مستورة ياعبد العال.

يعني ماهو نظريا مخفي هو عمليا معلوم ومبلوع ومهضوم مهما تزايدت المزادات وتعددت الديباجات والمكياجات والمزوقات من فئة من برا رخام ومن جوا حطام ومن برا هلا هالله ومن جوا يعلم الله.

3- هل يوجد قضاء وعدل عالمي عموما وخص نص عندما يتعلق الأمر ياطويل العمر بقضايانا وجياعنا ومشردينا.

ولعل المحاكم الوحيدة التي جرى فيها ملاحقة ومتابعة ومحاكمة المطلوبين كانت محاكم نورنبيرغ في القصاص من الضباط والعسكر والمجندين الالمان من مأموري هتلر نتيجة لأن الضحايا كانوا يهودا بينما لم تعقد لحد اللحظة اية محاكمات حقيقية باستثناء بعض استعراضات سياسية من فئة المحكمة الدولية حول يوغوسلافيا السابقة ورواندا والتي لاتخرج عن كونها نوعا من المخدرات والمهدئات والمحششات السياسية حيث يعيش المجرم المطلوب في زنازين من فئة الخمس نجوم ويقدمون له افخر أنواع اللحوم والكافيار والجبن الحلوم بينما يبتلع معتقلو سجون العربان الفضلات والسموم بعد طمرهم بمياه المجاري وحشرهم حشر الوحوش والضواري .

بل ومن باب خليها مستورة ياقمورة فان الأمم المتحدة ومنظماتها باستثناء التي توزع المعونات والمساعدات لاتخرج عن كونها مؤسسات تدفع فيها المرتبات والعلاوات والاكراميات من نفس القوى والدول التي تفبرك الحروب وتحول عالمنا الحبوب الى عالم مضروب ومعطوب يعني من زيتو قليلو ولاتشيلو من ارضو كلو متل بعضو.

المهم وبعد طول اللعي عالواقف والمرتكي والمنجعي

ولعل البلد الوحيد الذي ابدى ارتياحه لنشر كابلات الويكيليكس كان دولة اسرائيل والدولة الوحيدة التي سعت لتكذيب الحكاية والرواية كانت ايران عبر قولها أن من أهداف الوثائق الايقاع بينها وبين جيرانها من عربان آخر زمان وبغض النظر عن دواعي النظرة الايرانية والاسرائيلية للحكاية فان تردد مضارب بلاد الفرنجة حيث الفرفشة والبهجة عن الانتقام من النشمي الهمام مؤسس كابلات وخطوط وفاكسات الويكيليكس تدخلنا في حالات من اللطف والمس وتحشكنا في خانة اليك والنحس وهي حالات لايمكن تداركها الا بعد ادخال عقولنا في مصحات وخستخانات حشش وخليك ريلاكس وابعث للدنيا فاكس.

كابلات الويكيليكس وماسيرافقها من استعراضات للبهجة والونس تغطية على بلاوي ونحس أعظم ومن باب فرفش شوية وانسى البلاوي الردية لأن الخسائر العسكرية والوكسات الاقتصادية ماكان ينقصها لزيادة الحنجلة والتغطية على هكذا اهتزاز الا ضروب عبقرية واعجاز من فئة الفضيحة بجلاجل عالطالع والنازل .

هل ستغير كابلات الخود والهات من النظرة الى المنظور وعظائم الأمور بعد كشف المخفي ونبش المستور وللتنويه فان تسريبات الخود والهات كثيرة وغزيرة بعدما تمسحت العباد وضاعت البوصلة والرشاد يعني تلاشت أيام فضائح من فئة ووترغيت وتسلملي وياريت حيث أدت الفضيحة بجلاجل الى تنحي نكسون عن حظه وبخته المائل تحاشيا للمحاسبة والمسائل لكن ومن يومها فالتسريبات والترشحات والسحلبات والسرسبات الاعلامية على لسان كل من هب ودب هي أكثر من اعتيادية ياحبيب القلب بل ان هناك معلومات واضبارات من فئة ملفات دبكة الاسرائيلية تبث وتبخ أسرارا خفية عن جاراتها العربية ماجعل الحكاية ومن زمان بهية وبامبي وندية.

أم أن فضائح الكابلات بجلاجل لن تخرج عن باب العلم بالشئ والذي تستخدمه وسائل اعلام آخر زمان سيان أكان لونها أعجميا أو صناعة محلية وأهلية من فئة صنع في ديار العربان حيث تتركز جهودها على تقصي وجمع ولملمة ماتيسر من آراء وأخبار وأنباء عبر احصاء وسبر ونقر وحفر المطمور والبحبشة عن كل مخفي ومستور وتبقى الأمور كما هي ياقمور انتظارا ليوم منظور يعرفه رب العباد العالم القاهر الغفور.

رحم الله أيام الحكمة والستر والايمان بعدما دخلت الخليقة ومن زمان موسوعة غينيس في ضروب الترنح والهذيان وكان ياماكان.







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز