ابو الشمقمق
arabtimesonline@yahoo.com
Blog Contributor since:
06 October 2010

كاتب مندس من اسرة التحرير يختار موضوعات معينة ليكتب عنها بحذائه ... سبق واشتغل شاهد عيان في محطة الخنزيرة



Arab Times Blogs
الصحفي المصري الثورجي ابراهيم عيسى ... وبرنامج طيزك حمرا

نحمد الله  ان بث محطة ( موجه كوميدي ) لا يصل الى امريكا ... والا لكان برنامج الصحفي المصري الثورجي ابراهيم عيسى قد افسد علينا صيامنا ... فقد قدم الصحفي الثورجي المذكور في شهر رمضان برنامجا  لتسلية الصائمين اسمه ( طيزك حمرا )  ... وقد ورد هذا في مقال للزميل الكاتب المصري نهرو طنطاوي الذي  شرح لنا معنى عبارة طيزك حمرا التي اختارها ابراهيم عيسى عنوانا لبرنامجه .. يقول طنطاوي

أبرز نموذج للصحفيين والإعلاميين المصابين بالاضطراب والتقلب والتوتر هو الأستاذ إبراهيم عيسى. فالأستاذ إبراهيم عيسى منذ أن بدأ في الظهور في عالم الصحافة والإعلام وهو شخصية مثيرة للاضطراب والخلل والجدل النفسي، على الأقل لي أنا شخصيا، فتارة كنت أجده في أحد برامجه يتحدث في حلقات مسلسلة عن أبي بكر وعمر بن الخطاب، وتارة يتحدث عن التاريخ الإسلامي وحياة الصحابة، ثم قفز في بعض البرامج الأخرى لينتقد أحوال الشعب المصري وسلوكياته وأخذ يرتدي ثوب الواعظ والمرشد الأخلاقي، ثم قفز إلى برنامج آخر لينتقد الحكومة والمسئولين.

 ولكن يبدو أنه رأى أن الحديث في هذه الأشياء لم يعد له بريقا أو رنينا عند الناس، فقرر الأستاذ إبراهيم عيسى أن يجاري الجو ويركب الموجة السائدة في الإعلام الآن فقفز مؤخرا إلى برنامج يقال أنه (كوميدي) اسمه (حمرا) كان يذاع يوميا على قناة كوميدية في شهر رمضان، وكلمة (حمرا) هي الكلمة الثانية لعبارة (.... حمرا) وهي عبارة دارجة على ألسنة السوقة والسفهاء والجهلاء والعامة تقال لشخص مخادع أو كذاب أو أهبل عندما يتحدث في أمر لا يعقل أو لا يمكن أن يحدث أو يصدق، فيقال له (.... حمرا)، ويبدو أن الأستاذ إبراهيم عيسى وجد أن الوعظ والإرشاد والحديث عن الصحابة والتاريخ وانتقاد السياسيين أصبح عملة باهته ولم تعد تثير لعاب المشاهدين فقرر أن يقدم برنامج (حمرا)، لكنه لم تتفتق قريحته عن وقت يقدم فيه هذا البرنامج (السفيه) سوى توقيت شهر رمضان، شهر القرآن والعبادة والتقوى، وراح يستضيف فيه الراقصات والمغنيات والفنانين والفنانات وبعض الإعلاميين والرياضيين، وكلما استضاف شخصا رجلا أو امرأة إلا وسأله أو سألها في بداية البرنامج: (مين قالك حمرا قبل كدة) (وقلت لمين حمرا قبل كدة) ثم تدور بقية الحلقة والأسئلة على هذا المنوال، والضيوف المساكين لا يدرون أن الأستاذ إبراهيم عيسى قد أتى بهم ليسخر منهم وليضحك هو ويضحك الناس عليهم.

 ومن أكثر الحلقات التي أثارت انتباهي في برنامج (حمرا) هي الحلقة التي استضاف فيها إبراهيم عيسى اللبنانية (دوللي شاهين)، فقد رأيتها ترد على أسئلة عيسى بتجهم وشحوب وغلظة، وهذا يعود إلى أن إبراهيم عيسى لم يسبق له من قبل أن استضاف فنانات وراقصات لبنانيات أو محاورتهن، وبالتالي لم يكن محترفا لفن (الطبطبة) وهطول (الريالة) من فمه على اللبنانيات كما يفعل زملاؤه عمالقة ومحترفوا هذا الفن كـ (محمود سعد، وعمرو أديب، وتامر أمين، ومعتز الدمرداش) وغيرهم، لأن اللبنانيات يحتجن إلى استقبال واحتفاء خاص تكون فيه (ريالة) الإعلامي المصري متدلية من فمه إلى ركبتيه، ويكون فمه مفتوحا إلى أذنيه، ولسانه متدليا إلى صدره، لإسعاد اللبنانيات وانبساطهن وهن يشاهدن الإعلاميين المصريين وهم (يريلوا) عليهن، وهذا ما لم يتقنه إبراهيم عيسى بعد، وما جعل (دوللي شاهين) متجهمة وخائفة ومتوجسة منه طيلة الحلقة

مناسبة الاشارة الى الصحفي الثورجي ( ابو طيز حمرا ) ما نشر مؤخرا من اسرار حول جريدة الدستور ... ومنها مثلا ان مرتب الصحفي الثورجي ابراهيم عيسى والبالغ 75 الف جنيه شهريا يعادل مرتبات جميع بروفيسورات كليتي الطب والهندسة في جامعة القاهرة ... او يعادل مرتبات جميع مدرسي المناطق التعليمية في مدينة دمياط  وضواحيها... وعلمنا ايضا ان عيسى عين 150 شخصا في الجريدة نصفهم لا علاقة له بالصحافة ومنهم سكرتيرة حسناء جدا لا احد يعرف ماهية عملها اللهم الا الانفراد بعيسى في غرفته طوال تواجده في مبنى الجريدة للاعداد لبرنامجه طيزك حمرا ... وعرفنا ان عيسى هو الذي ورط السيد البدوي في شراء الجريدة ... وان طرده من الجريدة سببه انه رفض ان يدفع ضرائب على دخله المشار اليه اعلاه ... كما عرفنا انه عرض الجريدة على ساويرس قبل ان يعرضها على البدوي لكن ساويرس رفض لان الجريدة مشروع تجاري خاسر وعيسى متخصص بتهريب المعلنين

ولكن : لماذا هم بعض الكتاب المحترمين في مصر للدفاع عن ابراهيم عيسى حتى ان احمد فؤاد نجم استقال من حزب الباشوات ( هذه بحد ذاتها نكتة فاشهر قصيدة لنجم تتحدث عن مؤخرات باشوات الزمالك العريضة فكيف انضم نجم في هذا الحزب اساسا ) اكراما لعيسى ؟ ... صديق مصري مطلع على الكواليس قال : ليس حبا بعلي وانما كرها لعمر .. سالته : ازاي : قال لان موضوع الدستور يفتح مجالا لمهاجمة رموز النظام ... وبالتالي فان مهاجمة النظام هو الهدف وجاء موضوع ابراهيم عيسى حجة ومبرر للهجوم .. والمزايدة ... وتصفية الحسابات  ... وتسجيل المواقف .... واشغال الناس عن ارتفاع الاسعار حتى ان البعض يقول ان النظام نفسه هو الذي اثار موضوع جريدة الدستور وابراهيم عيسى لاشغال الناس .... وقال : هل تعلم ان كيلو الطماطم ( البندورة ) بلغ 13 جنيها مصريا اي ضعف ثمنه في نيويورك .. ولا يأكل الطماطم هذه الايام الا الاثرياء ... ومنهم ابراهيم عيسى ابو ال 75 الف جنيه مرتب شهري وبرنامج ... طيزك حمرا

الا ان الذي يثير دهشتي هو : كيف جمع ابراهيم عيسى بين برنامجه الديني الذي خصصه للحديث عن سيدنا عمر بن الخطاب وبين برنامجه المسخرة ( طيزك حمرا )

ابوسكندر   نعم انه ابراهيم عيسى التافه المتسلق الفضاح   October 14, 2010 11:07 AM
برغم تحفظى على اسلوب الحوار والالفاظ البذيئة اللا انى منذ زمن وانا اتحفظ على احترامى لهذا الشخص الذى يدعا بابراهيم عيسى برغم انه كان يكتب ضد النظام والفساد فى مصر وكان كثيرا من كتاباته حقيقة وبرغم كرهى للفساد المستشرى بمصر اللا ان ابراهيم عيسى لم يروق لى ولم ارتاح له ابدا فكنت اشعر بان هذا الرجل يتسلق ويبحث عن مايرضى الناس ويقوله فقط لاشىء اما معتقداته فهو يعتقد بمايفيد مصالحه الشحخصية كما اشعر بانه قليل الثقافة والفكر حتى ان كتاباته لاتستفيد منها لغويا ولافكريا ولاحواريا تشعر بانه يكتب من خلال فكر ابتدائى فهو يبحث فقط عن الاثارة حتى سقط فى اعداد وتقديم البرنامج هذا وكم كنت مستاءا من اسم هذا البرنامج واقسم بالله لم ارى ولااسمع منه حلقة واحدة لانى كنت اشعر انه برنامج للسفهاء من اسمه يتضح كم السفه فعلا اسم البرنامج يعاقب عليه القانون فاى مصرى تربى فى شوارع وحوارى مصر يعلم جيدا مدلول هذه الكلمة فهى كلمة ابيحة جدا كما وضحها كاتب المقال على بلاطة فهى خادشة للحياء ولو بمصر امراة متعلمة ومحترمة ومتحفظة لرفعت قضية ضد ابراهيم عيسى لخدش الحياء العام اعتقد ان ابراهيم عيسى هو شخص قليل الادب ومتدنى وبيئة جداجدا

مواطن عربي   الرويبضة   October 14, 2010 6:11 PM
ابراهيم عيسى لا يستحق سوى اسم واحد يدل على افعاله الا وهو الرويبضة كما ذكر الرسول صلى الله عليه وسلم وهو السفيه الذي يتكلم في امور العامة

ابو خلف   لا احد يستطيع ان ينكر ان لقلم ابراهيم عيسى حضور********   October 14, 2010 9:25 PM
لابراهيم عيسى حضور سواء فيما يكتب او يقول وانا من المتابعين لمواضيعه مهما كان راي الاخرين
ولا شك ان راس المال يسحق اصحاب الفكر والقلم ولذلك كان له الفضل في انتشار صحيفة الدستور وكان يجب تقديره على هذا المجهود ولكن لا يمكن ان يقبل احد بان يرمى انسان وكانه ترس في اله عندما شعر صاحب راس المال بان هذا الترس لا يلزمه قام برميه وهذا فيه اجحاف كبير
النقطه التي لم احب ان اسمعها من ابراهيم عيسى هي ان يكون وجدانه وثقافته ممتده من اعمال عادل امام , حيث انه قال في مقابله تلفزيونيه ان عادل امام ربى الوجدان بتاعنا وكنت احبذ لو ان منبع ثقافته كان من مصدر ثقافي اعلى مستوى مما ذكر لكن للناس فيما يعشقون مذاهب.

عصام الترابين   اكتب لك بحذاء جدي القديم اشان يترك طبعة في صباحك   October 15, 2010 1:25 AM
تلحس كلك يابو الشمقمق ابراهيم عيسى اللي غير وجهة النظر العامة في مصر عن الاحوال الخرى اللي حط فيها زعيم حزبك الوطني الصنم الاكبر ابو طبيخ المصريين من ثلاثين سنة.. ابراهيم عيسى اللي اله سنين بيتحرش في رموز الفساد الشرموطي من المنايك اللي جايبين اخرت مصر واللي بيعوا المصري حتى جلده وبنطوا كل يوم يسبوا في الشعب ويمجدوا في الحمير اللي بدها طخ في حكومة مصر على قنوات النظام .. مين بدك يدافع عن مصر هناء السمري .. والا معتز الدمرداش والا مين يامرتزق .. زعلان اشان طلب حقه في جريدة شالها من الصفر الى القمة ومستكثر عليه .. والا على البرنامج عن فترة ابو بكر وعمر وتناوله لهما من منظور سياسي بعيد عن الدين والقدسية في وقت اللي فيه السيد البدوي بيكذب على الناس وبيقول انا ماليش دعوة انا زي اللي ماشي في الشارع ووقعت عليه بلكونة.. صحيح انك رحل وما منك خير . اسمحلي اقولك اتفو على شواربك يابو الخرى .. انشر يابو الكذب ( يا مدافع عن اسيادك ربائب السحت ).قال ليبرالية قال اي ليبرالية منايك صحيح. فعلا طيزك حمرة. انشر لو انت زلمة بتحس على دمك .

من الموصل   اتق الله   October 15, 2010 10:16 PM
بالحذاء ..اكتب لك ..ولكني اكتب للقراء بيراع المحبة والصداقة ..قرأت لك اثنين من المواضيع هنا -واقول موضوع - تجاوزافرأيت انهما قدح وذم في الاخرين .ومع ان كلامك عنهما يعني قذفا في القانون وغيبة في الشرع يشهد عليك يوم القيامة الالاف الناس ؛ الا ان الصحيح ان تقوم اعوجاج الاخرين لا ان تنشر مثالبهم .ويعلم الله اني لااعرف هذين الشخصين ولم التق ايامنهما .تب الى ربك وثب الى رشدك ، فان باب القبر قريب ولا يغرنك من جاراك واخش الله فان خشية الله من تقوى القلوب كما تعلم او كما لاتعلم..

ابوسفيان   ابوخليل   October 23, 2010 4:20 AM
كاتب سياسى بارع ومثقف يكفية فخرا ان قاد الهجوم على الخسيس ابو جلد تخين الذى شبع زنا وبهدلة فى مصر المحروسة وسط تهليل وتصفيق الانطاع من المتسلقين فى اجبن امة اخرجت للعالم ولكن ينقص منة 1-انة نا صرى رغم احترامى لوخهة نظرة2- ظهورة المتكرر فى برامج تافهة لا تليق بافكارة 3- دخولى فى مصيدة الدين ولكنة ببقى محترما







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز