صبري الربيعي
mysabri2006@hotmail.com
Blog Contributor since:
13 June 2007

كاتب من العراق

 More articles 


Arab Times Blogs
مليون توقيع لرفض سرقة النفط العراقي !

الآن سنصرخ بأعلى أصواتنا.. سنسود آلاف الصفحات بأقلامنا الغاضبة .. سنحتل عشرات الفضائيات من غير الناطقة ب ( العهر ).. سنقفز فوق حواجز المجاملات لهذا أو ذاك من الذين تربعوا على مراكز القيادة السياسية , إن عارضوا طموحنا المشروع.. سوف نستعد للاعتقال وربما للاغتيال.. سوف نشتري من أسواق التزوير(هوية إرهابي) إن تأخروا في لصق هذه الهوية بنا.. لنرفع أصواتنا ونصرخ ! ولنقدم حججنا لنصم آذان أولئك (الخونة ) الذين يريدون ( بلع ) العراق بعد أن ( أتوا ) على كل شئ في حياتنا وقدموه للمحتلين الطامعين الشرهين.. الآن سوف لن ننتظر قرارات مجلس نيابي كسيح لطالما املي عليه من قبل المحتلين..

 الآن سنصرخ بأعلى أصواتنا لقد شبعنا (يورانيوما منضبا ).. ولقد كنا فريسة تجارب حلف الأطلسي لأسلحة فتاكة واعتدة جديدة وتقافزت القنابل العنقودية فوق رؤوسنا وسمعنا مالم يسمعه شعب من أصوات انفجارات الصواريخ التكتيكية بكل حجومها وطرازاتها حتى بتنا خبراء في أنواعها وخصائصها دون ان نقرا عنها شيئا وأضحى ضعيفوا التحمل منا يرهبون من كل صوت قوي حتى أصبحت أصوات الرعد ( الكراكيع ) مناسبة حزينة بين عائلاتنا.. وتعوق الآلاف من أطفالنا وشيوخنا جراء الآثار الملوثة لليورانيوم المنضب فمائنا وترابنا وحتى هوائنا قد تلوث بفعل الأسلحة المستخدمة من قبل القوات الاميركية والمتحالفة معها كما ان ملايين الألغام لا تزال تفتك بأجساد مواطنينا البسطاء في القاطع الجنوبي والتي يتم تجاهلها تماما من قبل المنظمات الدولية. ويعيش بيننا مليون امرأة أرمله فقدت زوجا ونصف مليون معاق ونصف مليون طفل يتيم.. لقد أ كلنا ( الذرة البيضاء) مزاحمين الطيور وغمسنا ها بالطحين الأسود.. وهضمنا ( العفن والفطريات) في رغيفنا.. وجعلنا من( الباذنجان) ( بطلا) وسطرنا له القصائد الشعبية فعملناه ( كبابا وكفته ومرقا وتبسي دون لحم).

ورفعنا شأن( القرنبيط ) لنجعله في كل طعامنا حتى مللناه ف( رفسناه) خارج موائدنا. استعضنا عن ( البنزين) بما تبقى من الغاز في القناني الفارغة فتعطلت محركات سياراتنا.. خبزت أمهاتنا وحبيباتنا وشقيقاتنا على (الصوبه) أرغفة ذات أشكال غريبة عجيبة.. رقعنا ملابس أطفالنا. و(خطنا) أحذيتهم القديمة. صار الكرماء منا حقراء في نظر المترفين وتطاول الحقراء على الكرماء بفعل اللصوصية والنفاق. (سعنا) في أرجاء الدنيا مجبرين لا مختارين باحثين عن الأمن والطمأنينة والخبز أيضا فغدونا تحت كل نجم واحد من عائلاتنا ! لانستحي من حقيقة!. عجزنا عن إجابة طلبات أطفالنا في اقتناء لعبه أو هدية.. أهدينا حبيباتنا وزوجاتنا المشاعر( المجانية) فحسب دون أن نهديهن ( الحجول والسلاسل والأقراط). أفرجت عجائزنا عن مدخراتهن القديمة. وامتلأت المزادات بأثاثنا الفاخر لنستعيض عنه ب( كراكيب) رخيصة. خلت بيوتنا من السجاد الصوفي اليدوي واحتل أرضيات بيوتنا ( الكاربت) الرخيص .. حلمنا بسيارات جديدة ستنتهي أعمارنا دون أن يركب أحدنا سيارة جديدة.. وذابت قلوبنا من ( بناجر ) الإطارات حتى صار البعض منا يضع ثلاث اطارات مستعمله ( ليناور) بها ما يستطيع. كل ذلك حدث لنا ونحن ننام في( زورق ) مثقوب على بحيرة من النفط تشمل العراق كله.


ضاعت أحلامنا.. درسنا وعلقنا شهاداتنا عرضة ( لافرازات الذباب والصراصير) تلفتنا إلى من يحمينا من الطامعين بنا فلم نجد جيشنا أوشرطتنا . مفاتيح نقاط حدودنا بأيدي المحتلين. جوازاتنا لاتعترف بها حتى ( بوركينافاسو). أختام دوائرنا الحساسة وغير الحساسة تباع في الأسواق..أمهاتنا تورمت عيونهن من النحيب على عزيز اختفى أو قتل.. وزراؤنا إرهابيون يقتلون ويهربون. سياسيونا ساعة ( راضين وساعة زعلانين).. ونوابنا يوم ( مقاطعين ويوم راجعين) وكل الأمور(( تيتي..تيتي.. مثل مارحتي اجيتي)
أشقاؤنا تآمروا علينا. مخابراتهم في كل زاوية من حياتنا يضيفون هما إلى همومنا وما تخربه مخابرات الدول( الصديقة).. فتياتنا لا يجدن أزواجا لهن ويقعن في شباك أول متقدم للزواج حتى وان ظهر ( طيحان) حظه. شبابنا لا يأملون في تأسيس أسره! وبعد .. وبعد.. الكثير.. سنتوقف.. فقد بلغنا الغضب ولذلك سنقول..أن قانون النفط العراقي المنوي تمريره في مجلس النواب والذي تقيم الولايات المتحدة الدنيا ولم تقعدها لحد الآن من اجل إقراره في غفلة من إرادة الشعب العراقي ينبغي أن لا يمر.
ببساطه وبدون فلسفه.. هم يريدون مشاركة شركاتهم في استثمار وإدارة حقولنا النفطية عبر إقرار فقرة ( عقود المشاركة) ونحن مع كل العراقيين والعرب الواعين نقول لا.. ويريدون إعطاء صلاحيات للأقاليم في توقيع العقود مع الشركات والجهات الأجنبية.نقول لا.. حتى لاتتصرف( الكرعه وام الشعر) بثروتنا. كلنا نقول لا من اجل حياة شعبنا.. لا حتى لا تجوع ( الحرة) ثانية.. لاحتى لا يلبس أبنائنا( أللنكات)..لا حتى لا تزداد بيوت الطين و( التنك )..لا حتى لا يتوقف أطفالنا في دراستهم عند التعليم الإلزامي..لا حتى لا نشرب مياها مختلطة بمياه المجاري..لا حتى لا يبقى ( الدولار)مثل معشوقة لا تأتي إلا في الحلم.. نقول لا حتى لا يضحك علينا (عربان) الخليج الذين لولا شهداء العراق وشجاعة العراقيين المجربة وكرم أخلاقهم لصار عقال أي واحدا منهم تحت أقدام الإيرانيين ..ارجو ان يفهموا الحقائق كما هي.. ألان عندما ضعفت قدرات العراق بفعل الاحتلال تطالب إيران بالبحرين..( وهلم جرا ).. نقول لا وألف لا. لن يمر هذا القانون ( الذليل) على رقابنا.. نريد قانونا واضح المفردات لا لبس في بنوده ولا(مخاتلات) يفيد أن الاستثمار الوطني المباشر للنفط حكرا على مؤسسة النفط الوطنية العراقية. وان احتجنا إلى خدمات من أصدقاء أو أشقاء( وسنحتاجها بالتأكيد) فإنها تقدم على أساس( عقود الخدمة).. قدموا خدماتكم وخذوا أجوركم ! لنرفض ما يسمى ب( بعقود المشاركة) التي ستمتد إلى 37 عام ( ربما بعد نضوب النفط ) ! والتي سيكون للشركات الأجنبية بموجبها حصة في الإنتاج وحصة في الأرباح والحصة الكبرى في الاداره .. إذن متى سنهيأ الكادر العراقي ؟ متى سنحوز على الخبرة الفنية الوطنية ؟ أن إلحاح الولايات المتحدة على تمرير هذا القانون من اجل شركاتها التي أسهمت في دعم الاحتلال وتعويضا لها عن خساراتها جراء الحرب !!ولأنها تريد للنفط العراقي أن يكون بسعر النفط السعودي المقدم لها بشكل خاص . ولكن ذلك لن يتم ! لن يذهب نفطنا إلى الشركات الاميركيه والأوربية وتلك التي تعمل تحت أعلام ( جوج وماجوج)و سيبقى نفطنا عراقيا عربيا.
نريد الوفاء للشهيد عبد الكريم قاسم الذي قلم( أظافر) الشركات المستغلة وذلك بتحديد مناطق استثمار هذه الشركات ونريد الوفاء لإرادة الشعب العراقي التي فرضت التأميم.. لا نريد أن( تبتلع ) هذه الشركات نضالنا. ثمن جوعنا. شقائنا. آمالنا. رفاهيتنا التي سنموت دون أن نراها !. كفايتنا من الغذاء والكساء والصحه والامن والضمانه الاجتماعيه .
من هنا.. أدعو العراقيين والعرب الذين ربما ( دغدغت) مشاعرهم هذه السطور أن يكتبوا رافضين. شاجبين بغضب محاولات بعض السياسيين لتمرير هذا القانون قبل دراسته بشكل مستفيض من قبل خبراء ذوي اختصاص من خارج مجلس النواب بالتعاون مع لجنة النفط والغاز في المجلس ثم يعقب ذلك استفتاء شامل للشعب العراقي.. فمن هنا يبدأ مستقبل الشعب العراقي. ومن اجل هذا المستقبل أكتبوا لنا عبر تعليقات القراء عبارة( ارفض فقرة عقود المشاركة وتصرف الأقاليم بعقود النفط) لنجمع مليون توقيع سنقدمها إلى مجلس النواب والحكومة العراقية وهيئة الأمم المتحدة ومنظمة (أوبك) من اجل إحباط مؤامرة تمرير هذا القانون ولنحقق مطلبا عراقيا وعربيا لطالما بذلت من اجله التضحيات .

هامش.
______________
( الكراكيع).. هي الأصوات الناشئة عن اصطدام الغيوم ( الرعد).
( المركه ).. هي الخضروات المطبوخة مع اللحم وتسمى ( مرقا).
( القرنبيط).. هو ال( زهره).
( البنجرجي).. يطلق على مصلح إطارات السيارات.
( الصوبه).. المدفئة التي تعمل بالنفط الأبيض.
( سعنا).. سعينا أو ( صعنا) من الصياعه .
( طيحان الحظ) فقدان الحظ ( وقوع الحظ على الأرض ) وهي تعبير عن من لاحظ له .







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز