مضر زهران
mudar_zahran@yahoo.com
Blog Contributor since:
24 May 2010

خبير اقتصادي وكاتب -باحث في درجة الدكتوراة مقيم في لندن

 More articles 


Arab Times Blogs
وزارة الداخلية الأردنية والعبث بالقانون الدولي

إن مصطلح الفصل العنصري Apartheid ، والذي أصبح جزءا من اللغة الإنجليزية، هو مصطلح تم تأسيسه في جنوب إقريقيا في نهاية القرن التاسع عشر لفصل المواطنين من الأغلبية السوداء في أماكن سكنهم وتعليمهم وصلاحية حصولهم على المناصب وتمثيلهم في البرلمان. كذلك فإن مرسوم روما لمحكمة الجنيات الدولية والصادر عام 2002 عرف الابارتيد (الفصل العنصري) كجريمة، "بأنها ممارسات غير إنسانية تهدف لإبقاء سيطرة مجموعة عرقية على مجموعات عرقية أخرى عبر إضطهادهم المنظم".


ومنذ مقال سامر أبو لبدة الشهير في صحيفة الجروزلم بوست، ظهرت ردود فعل حادة جدا في الإعلام الأردني عبرت عن غضبة رسمية عارمة نتيجة إستخدام أبو لبدة لمصطلح الفصل العنصري في وصف الدولة الأردنية.  ولعل أهم مسوغات تلك الغضبة هو الخطاب الرسمي لرأ س الدولة ومؤسسة العرش وهو التأكيد على كون "الوحدة الوطنية خطا أحمرا" والإصرار الملكي على "المساواة التامة بين المواطنين من شتى الأصول والمنابت". إلا أن خطاب مؤسسة العرش ومبادئها المعلنة لم تنعكس على الكثير من التطبيقات والممارسات الثابته في الدولة ومؤسساتها الرئيسية.


إن من المعلوم لاي أردني أن وزارة الداخلية الأردنية هي أهم وأقوى المؤسسات السيادية في المملكة الأردنية الهاشمية.  فهي مؤسسة واسعة الصلاحيات مدعمة بجهاز إداري واسع ومتقدم في هيكليته وإمكانياته، كما وإنها صاحبة السيادة الإدارية على جهاز الأمن العام القوي بكافة أفرعه. فهي مؤسسة ضخمة جدا مدعمة بالدستور المتقدم للبلاد وكذلك بالقوانين المثيرة للجدل كقانون مكافحة الجرائم الذي يرجع الى النصف الأول من القرن العشرين والذي يعطي صلاحيات واسعة لوزارة الداخلية ومحافظيها تصل إلى حد الإعتقال الإداري غير المحدود بدون اي تهمة، حيث أشارت تقارير منظمة هيومن رايتس ووتش إلى هذا الشأن بالتحديد.

 
 ففي دولة متقدمة قانونيا وذات جهاز قضائي ضحم نجد ان سلطة المحافظين والحكام الإدارين تسمح لهم بإعتقال أي مواطن وإلى اجل غير محدود، حتى ان السجون الأردنية مليئة بالمعتقلين الإداريين، بل أن الكثير من التقارير الدولية لمنظمات حقوق الإنسان أشارت إلى هذا الشأن.
والأمر لا يتوقف عند حد الإعتقال الإداري. فوزارة الداخلية الأردنية هي الوزارة الوحيدة في العالم العربي التي تملك سلطة سحب الجنسية من اي مواطن من دون نص دستوري واضح بل وتملك صلاحية مخالفة الدستور في ذلك، ورغم أن الكثير من الكتاب الأردنين وغيرهم إضافة للمؤسسات الحقوقية الدولية قد اشبعوا قضية سحب الجنسيات انتقادا وبحثا، وهي قضية جلية في أنها مخالفة سافرة للدستور الأردني وللقانون الدولي بل هي كذلك تمييز عنصري مباشر وصريح لأن من يتم سحب الجنسيات منهم هم أردنيون من اصل فلسطيني، وبالتالي فإن عملية سحب الجنسيات تتم على أساس عرقي، واي ممارسة إقصائية مبنية على اساس العرق أو الاصل هي حسب القانون الدولي ممارسة واضحة لا لبس فيها للتميز العنصري.

إلا أن ما تقوم به الأن وزارة الداخلية هو ليس مجرد ممارسة مرتبطة بالوزيرالمحافظ المزمن نايف القاضي، فبنية وزارة الداخلية نفسها ومنذ عقود هي فريدة وغريبة عن معظم مؤسسات الدولة الأردنية.  فرغم ضعف تمثيل الأردنين من اصل فلسطيني في كافة مؤسسات الدولة الأردنية، (حيث يشير تقرير وزارة الخارجية الأمريكية عن حقوق الإنسان للعام 2005 أن نسبتهم تقل عن خمسة بالمائة في الوظائف الحكومية رغم كونهم يمثلون "ما يزيد عن نصف السكان")، إلا أن الأمر أشد عمقا في وزارة الداخلية، فالحالة جد مزمنة، حيث باتت وزارة الداخلية وكوادرها في الغالب مكونة من الأردنين من مناطق جغرافية معينة بعينها، بل ومدن محددة بعينها، وأحيانا تطور الامر إلى عوائل وقبائل معينة، فكأنما وزاة الداخلية اصبحت حصة مرصودة لفئة معينة بحد ذاتها على طريقة المحاصصة اللبنانية.  كان هذا الأمر جليا عند تعيين الوزير السابق عوني يرفاس وزيرا للداخلية في العام 2005، وهو أردني من اصول شركسية شهد له الكثيرون بكفائته ونزاهته المطلقة،  ورغم ذلك تهجم عليه بعض اليمينين المتطرفين صراحة وعلنا بسبب كونه لا يتبع كوتا المحاصصة العرقية التي يريدها هؤلاء لوزارة الداخلية.

 
واليوم لا يوجد في وزارة الداخلية الأردنية إلا عدد محدود من الأردنين من اصل فلسطيني يمكن عدهم عل أصابع اليد،  كذلك لا يوجد محافظ واحد في وزارة الداخلية من اصل فلسطيني، رغم العدد الكبير من المحافظين.  بل أن أخر وزير للداخلية من اصل فلسطيني كان رجائي الدجاني والذي خدم لفترة وجيزة قبل أكثر من عشرين عاما، والذي يشكل حالة إستثناية وخاصة جدا كونه كان شغل منصب نائب مدير المخابرات العامة للعمليات الخارجية حتى تقاعده قبل سنوات قليلة.

 
ومع وجود الصلاحيات الواسعة بيد الوزارة وكذلك عدم وضوح خطوط إتخاذ القرار والمزاجية البارزة فيه حتى في أمور حساسة جدا كقضية منح ونزع الجنسيات، فإن من المنطقي أن نقول أن إنعدام وجود الأردنين من اصل فلسطيني في الوزارة يعني عدم وجود من يرعي المصالح العامة والإستراتيجية لهولاء داخل الوزارة الأشد تأثيرا قي الأردن.


من حيث المبدأ، فإن فتح أي قيد أمني في أي مؤسسة امنية أو تقديم شكوى يشترط فيه الإجابة على سؤال: "البلد الأصلي"، وهذا قانونا هو تمييز عنصري، خاصة وانه من ناحية الإجراء التنفيذي، لا يمكن للمعاملة أو الشكوى أو غيرها ان تتم بشكل رسمي دون أن يقوم الشخص بالإفادة حول ما هو بلده الاصلي، وهذه الممارسة بحد ذاتها تفرقة عنصرية تؤسس تأسيسا كاملا للفصل العنصري الذي اصبح واقعا ممارسا في الأردن من دون إشهاره رسميا. وبالطبع فإن المؤسسات الأمنية بكاملها، ما عدا دائرة المخابرات العامة والإستخبارات العسكرية، تقع تحت التظيم الإداري لوزراة الداخلية الأردنية.


واليوم، والأردن قد بدأ بالمراحل الأولى للإنتخابات النيابية، والتي تعتبر حاسمة جدا بسبب كونها تأتي بعد قيام الملك بحل البرلمان السابق والذي صنفته بعض وسائل الإعلام الأردنية كأسواء برلمان في تاريخ المملكة، فإن وزارة الداخلية إستبقت الأمور، مطبقة مقولة أمريكية شهيرة"بأن الفهد لا يستطيع ان يغير من خطوط جسمه" كذلك لم تتمكن وزارة الداخلية الاردنية من تغير مفاهيمها أو طريقة عملها. فرغم إصرارالخطاب الرسمي للعاهل الأردني على إصدار قانون إنتخاب عصري وعادل، ورغم رغبة أبدتها حكومة ؤئيس الوزراء الأردني سمير الرفاعي في البداية في تنفيذ رغبة الملك، خرجت علينا مؤسسات وزارة الداخلية بمستشاريها ولجانها المؤثرة في القرار لدى الحكومة، وهي الوزارة الاشد قوة في الدولة، خرجت علينا بنفس قانون الإتخاب القائم على الصوت الواحد مع عملية تجميل غير ناجحة بزيادة مقعدين لعمان ومقعد واحد للزرقاء، وهما المدينتان الاكبر في الاردن وغالبية سكانهما من الاردنين من اصل فلسطيني، وبالتالي بقي الوضع كما كان بحيث أن مدينة الطفيلة  ذات الأربعين ألفا مخصص لها ست مقاعد نيابية في حين الزرقاء ذات المليون لها الأن ثمانية مقاعد فقط. كذلك ضاعف قانون الإنتخاب الجديد من عدد النساء في المجلس على اساس الكوتا النسائية، وهذه المسألة حق أريد به باطل اسهم تاريخيا في إنعدام عدالة توزيع المقاعد النيبابية حيث ان عدد النساء الذي سيزيد هو ايضا سيتم توزيعه بطريقة غير عادلة على المحافظات بما يضمن سياسية وزارة الداخلية الواضحة في تحجيم تمثيل الأردنين من اصل فلسطيني في البرلمان.


 إن هذ القانون وهذه السياسة هما فصل عنصري واضح وصارخ لأن التمييز القائم هنا هو ايضا مبني على أساس العرق والأصول. ومرة أخرى إمتد التمييز إلى الفئات الأخرى في المجتمع متمثلا بالإصرار على إلغاء مقعد الشركس عن الدائرة الثالثة وكذلك بإضافة نائب واحد فقط لمحافظة أربد وهي ثالث أكبر محافظة في الأردن في عدد السكان، بل أن منظقة الرمثا التي يبلغ عدد سكانها المئة ألف سيمثلها فقط نائبان كما كان الحال سابقا. فمن الواضح أن وزارة الداخلية لا ترى إلا بلون واحد لا يتسع للأردنين كافة  ضمن ممارسات عنصرية صريحة وغير خجولة أبدا.


لم بتوقف الأمر بوزارة الداخلية عند أي حد معقول في تعاطيها مع الشأن الإنتخابي في الأردن، حيث أن الناخبين الساعين إلى تسجيل أنفسهم في الدوائر الإنتخابية يتم مطالبتهم بمراجع دائرة المتابعة والتفتيش إن كان هناك ما يشير أنهم من اصول فلسطينية على هوية الحوال المدنية التي يحملونها، سواء كان ذلك إسم العائلة أم مكان القيد الذي تتبعه الهوية التي يحملها الناخب، وبالطبع أدى هذا لإحجام معظمهم عن التسجيل خوفا من مراجعة دائرة المتابعة والتفتيش وفقدانهم لجنسياتهم، وبالتالي كان هذا التصرف وسيلة لحرمان الاردنين من أصل فلسطيني من المشاركة في الإنتخابات النيابية. إن مجرد مطالبة أي شخص  بالقيام بإجراءات أضافية بناء على اصله أو اثنيته هو تمييز عنصري، وفي هذه الحالة هو ترويع سياسي متعمد شبيه تماما بممارسات جنوب إفريقيا العنصرية سابقا حيث كانت تضع العراقيل أمام المواطنين السود في عمليات الإنتخاب، بل أنها كانت تحديدا تطلب منهم تثبيت دوائرهم الإنتخابية بطريقة معقدة.  إن مجرد الشبه الحاصل مفزع، وكفيل بتغذية حالة القلق والذهال التي يعيشها الأردنيون من اصل فلسطيني الأن في وطنهم بسبب مارسات وزارة الداخلية الأردنية، بحيث أصبح بينهم وبين الحرمان من كافة حقوق المواطن  جرة قلم من قبل اي موظف في الوزارة.

 
 كذلك فإن الأمر لا يتوقف عند العملية الإنتخابية، فالأردني من اصل فلسطيني، (ومرة أخرى بناءا على اسمه الأخير أو على رقم ومكان القيد المسجل على كافة وثائفه الرسمية التي تصدرها له الدولة)، يطلب منه دوما وفي كل معاملة مراجعة دائرة المتابعة والتفتيش، سواء كان تجديد رخصة سياقة أو إصدار شهادة ميلاد، وهذا بلا ريب تمييز صارخ يؤثر على صحة وسلامة المجتمع وبالتالي المصلحة العليا للدولة نفسها.


إلا أن ما يميز وزارة الداخلية الأردنية هو عدم إكتراثها بما قد يقال عنها بل و توسيعها للمارسات العنصرية المتعمدة أبعد من مسألة الاصل والعرق بحيث أنها تشمل التمييز القائم على اساس الجندر أو الجنس، فالمرأة الأردنية لا تستطيع منح الجنسية لزوجها ولا لأبنائها، بل إنها لا تستطيع منح إذن العمل لزوجها، وبالتالي فإن وزارة الداخلية الأردنية تلعب دور خبير الحب Love Lorn بحيث لا تسمح للمرأة الأردنية بإختيار شريك حياتها كيفما تشاء. والغريب أن الوزارة هاهنا تخالف صراحة توجهات مؤسسة العرش بهذا الشأن، حيث ان مؤسسة العرش أعلنت صراحة عام 2005 في مؤتمر نسوي عقد في الأردن عن توجهها للسماح للأردنيات بتجنيس أبنائهن من الأزواج غير الاردنين، وبسرعة شديدة تصدى وزير الداخلية الاردني في ذلك الوقت لهذا التوجه بل وأخذ مواجهته إلى الإعلام بكلمته الشهير التي نشرتها الجوردن تايمز، حيث قال"هذا الجزء من التشريع يميز ضد المرأة، ماذا نفعل؟" معتبرا ذلك مبررا كافيا لتجاوز الرؤية الملكية في هذا الأمر. ففي حين أن وزارة الداخلية تتجاوز الدستور نفسه في سحب الجنسيات، فإنها تتمسك بالتشريع في عدم منج الجنسيات لأبناء الأردنيات.


إن وزارة الداخلية الاردنية تتمسك بممارسات ستؤدي إلى تشويه عميق لصورة الأردن كبلد حضاري ومتقدم، حيث أن الكثير من ممارساتها غير موجود في معظم الدول العربية نفسها، فلا توجد دولة عربية واحدة تسحب الجنسيات من مواطنيها بشكل ممنهج، ولا يوجد كذلك دولة عربية واحدة تطلب من المواطنين تثبيت اصولهم في كل معاملة حكومية.

 
إن هذه السياسيات العنصرية ستؤدي إلى تراجع فكرة المواطنة وتشوييها ونفور كل من هو قادر من المواطنين من اصل فلسطيني بحيث سيهربون للدول الأخرى والأجنبية التي ترحب بهم بسهولة، فبريطانيا العظمى مثلا تمنح الإقامة الدائمة ومن بعدها الجنسية لكل من يستثمر مبلغ 200 الف جنيه إسترليني، وكندا تمنح الموطنة الكاملة لمن يستثمر أقل من ذلك، وبالطبع هذه المبالغ لا تكفي لشراء بيت متواضع في عمان، وهذا يعني دفع كل من يستطيع إلى الهجرة والعزوف عن جلب الإستثمارات إلى البلاد. وهنا نذكر السلوك المستمر المدفوع بالهوس الأمني لوزارة الداخلية الأردنية والذي أدى لعزوف الكثير من رجال الأعمال العراقيين عن الإستثمار في الأردن والهروب إلى دول أخر كدبي وسوريا ولبنان ومصر.


كذلك فإن شأن سحب الجنسيات بحد ذاته هو ممارسة عنصرية مدينة قانونيا  تشوه صورة الدولة الأردنية وتضعها تحت طائلة قانونة كبرى في المجتمع الدولي، فالأردنيون من أصل فلسطيني هم من إختار المواطنة الأردنية عام 1948  قبل اللجوء وهم لا زالوا في مساقط رؤوسهم في الضفة الغربية، وتم تأسيس مواطنتهم دستوريا بقرار الوحدة عام 1950. كذلك فإن الأردن يخضع لمعاهدات دولية يلتزم بها كدولة ومملكة من أقدم الممالك في المنطقة، فلا يتبغي للأردن أن يكون جمهورية موز تديرها وزارة الداخلية، فمواثيق الأمم المتحدة التي وقع عليها الأردن تصنف صراحة مثل هذه الممارسات كتمييز عنصري يخضع الأردن للمسألة الدولية. حيث أن الأردن من الموقعين على المعاهدة الدولية لأجل القضاء على كافة أشكال التمييز العنصري
 The International Convention on the Elimination of All Forms of Racial Discrimination (ICERD)
حيث تنص المعاهدة على تجريم كافة أنواع التمييز على أساس العرق أو الإثنية أو الاصل وكذلك تجريم الخطاب العنصري والإنضمام إلى المنظمات العنصرية.  علما أن هذه المعاهدة هي معاهدة منبثقة عن الأمم المتحدة.

 
إن قضية التمييز العنصري في الأردن والذي تمارسه الكثير من مؤسسات الدولة، متحدية بذلك كافة الأعراف والقوانين وعلى رأسها الخطاب الرسمي الملكي، ستؤدي إلى إجهاض تقدم الأردن كدولة وتقويض المجتمع الأردني سياسيا وإقتصاديا، وهذا بدأ يأخذ مجراه الواقعي على الأرض خاصة وأن الأردن على ايدي وزارة الداخلية ومؤسساتها لم يعد يعيش نموذج البلد المفتوح على الطريقة القبرصية أو الهونغ كونغية، حيث أصبحت العقلية الأمنية والسعار السلطوي هما سيدا الموقف.


أن ممارسات وزارة الداخلية تتطلب تدخلا من أعلى مراكز صنع القرار في الدولة، وتغيرا شاملا في الوزارة شبيها بذلك الذي حصل في جنوب إقريقيا حيث أن مؤسسات الحكومة الجنوب إفريقية الأن يحكمها مبدأ "العمل الإيجابي" Affirmative Action وهو تشكيل كوتا من الحد الأدنى لكل عرقية في المجتمع حسب التمثيل السكاني، بما يضمن أن يكون لكافة دافعي الضرائب تمثيل متناسب في المؤسسات التي يمولونها للقيام على مصالحهم.


مرة أخرى، فإن الاردن، وهو دولة مبنية على العنصر البشري في المقام الأول، لا يملك رفاهية دعم  سياسات يمين متطرف متأصل في أجهزة الدولة، فإن لم تتمكن جنوب إفريقيا من دعم نظام الفصل العنصري وتبعاته المالية وعواقبه السياسية، فمن الإنتحار السياسي أن يتم السماح لليمينين المتطرفين بأن يحطموا الدولة، خاصة وأن التمييز العنصري ضد الأردنين من اصل فلسطيني بات اشد تعقيدا ومغالاة من ذي قبل، وليس التعليم الجامعي إلا نموذج حي على ذلك يستحق الكثير من التصحيح، وهذا الشأن وغيره شديد الشبه وبشكل مفزع من سياسيات الفصل العنصري الذي كانت تتبناها جنوب إفريقيا ومن ثم نبذتها مرغمة ومحرجة من المجتمع الدولي ككل.  إن هذا القلق مبرر تماما، خاصة وأن الكثير من المؤسسات الحقوقية الدولية بدأت علنا تتحدث في هذا الشأن وكذلك أصدقاء الأردن المقربين من الحكومات الغربية.


فالدول الغربية الصديقة للأردن والتي تبقي الإقتصاد الأردني عائما تنظر بلا ريب بشك وقلق شديد تجاه ممارسات التمييز العنصري في الشأن الإنتخابي الأردني خاصة وأن الأردن يتلقى مساعدات مالية مباشرة لدعم الشأن البرلماني والإنتخابات النيابية، فالدول المانحة لا يمكن لها أن تبرر لمواطنيها دافعي الضرائب تمويلها لنظام أنتخابي قائم على الفصل العنصري. وبالتالي فإن من السذاجة الإعتقاد بأن تلك الدول ستغض الطرف عن تفاقم هذا الشأن خاصة وأنها لا تستطيع قانونيا تقديم أي دعم مالي يغذي التمييز العنصري بل أن ذلك يعتبر جريمة.
إن على الأردن أن يسير إلى الأمام أو أن يسقط إلى القاع.

bader   sss   June 29, 2010 10:21 AM
(حيث يشير تقرير وزارة الخارجية الأمريكية عن حقوق الإنسان للعام
وظعك للجمله هاي في المقال لحالها اكثر من علامة استفهام
وبعدين ما دامك تعتمد على التقارير الامريكيه وانها خايفه على الفلسطينين ليش ما تحل المشكله نفسا او ما تدعم اسرائيل

Sami   الأردن ألحبيب   June 29, 2010 11:46 AM
حيث باتت وزارة الداخلية وكوادرها في الغالب مكونة من الأردنين من مناطق جغرافية معينة بعينها، بل ومدن محددة بعينها، أخي الكاتب
هل تعلم بان مقدم في سلاح الجوالملكي الأردني من اصل فلسطيني كان يضع صورة المرحوم المغفور له الملك حسين في سلة القمامة, ويضع صورة ياسر عرفات على الحائط في مكتبه. فكيف تفسر هذه الحالة, أين الأنتماء؟ راجع مقالتك واكتب الصحيح, لأنك تبث سمومك وتستخف بعقول القراء

حسني منوخ طبيشات   لن ترضى عنك الفلسطينيين حتى   June 29, 2010 12:04 PM
يا استاذنا المحترم اعتقد انه من المهم ارسالك كمبعوث لدراسة قوانين وقواعد حقوق الانسان في لبنان وسوريا ودول الخليج كون ان معاملة الفلسطينيين في هذه الدول منتهى الانسانيه والعداله
انا لا افهم سر كره الفلسطينيين للاردن والاردنيين صحيح ان خبز الشعير ماكول ومذموم
او انه لن يرضى عنك الفلسطينيين حتى تتخلو لهم عن بلادكم

الفارس   بتظرط من طيز واسعة   June 29, 2010 12:20 PM
باسم عوض الله فلسطيني ورئيس للديوان الملكي خالدطوقان فلسطيني وزير سابق سعيد دروزة فلسطيني وزيرسابق امية طوقان فلسطيني مدير البنك المركزي باسم سالم فلسطيني وزير مالية هذه امثلة بسيطة فقط الدولة الاردنية لم تصنع العنصرية انت و امثالك الذين شقوا عصا الطاعة وتامروا وحاولوا هتك حرمة بيت المضيف والحلول مكانه فكان الجزاء عاما والمكافأة خاصة وان عدتم عدنا ولن تكون مجزرة ستكون النهاية ستشعلونها وتحترقون بنارها لن يدافغ عنكم ولن ينقذكم احد والله لنخلي الجثث لكلاب السكك

جالطكم دوت كوم     June 29, 2010 12:23 PM
من الغريب ان كلاب وزارة الداخليه والمخابرات لم تبدأ بالنباح بعد اين اختفوا...الله اعلم ,لعلهم لازالوا نائمين بسبب فرق التوقيت اولعل التعليمات لم تصلهم بعد للبدء بالنباح ولنرى من هو الاكفأ فيهم والذي سيبدأ بالنباح اولآ,انتبهوا سأبدأ بالعد.

وليد فريوان   شوف يا شاطر   June 29, 2010 1:42 PM
شوف يا شطر : المثل الامريكي بقول الحريه مش بلاش , يعني اللي بده الحرية لازم يدفع دم حقها.
هذا حصل بجنوب افريقيا وبامركيا والجزائر وكل الشعوب اللي تحررت دفعت من دمهاثمن حريتها.

وانتم بالاردن حسب احصائياتك 90% وعليه بدل الكتابة السطحية الركيكية والمجمعة من مقالات مختلفه ما عليك الا ان تشمر عن ذراعك وتورجينا رجولتك يا ابو شخه.
يعني بدك واحد يجي يجبر الاردن على اعطائك حقوقك الناقصة يا ناقص؟ ولاّ بدك توخذ حقوقك على البارد المستريح .

كيف شعب يمثل 90% او حتى لو كان 50% بقبل ينحكم وينداس على راسه بالبصطار والصرماية كل يوم وبصف على الطابور بالداخلية ويتم التميز ضده وبنعمل عليه ابارتايد؟ شوه هالشعب الجبان الذي لا ينتفض؟

بمعان رفعت الحكومة سعر الخبز كسروا العالم كله ولعنوا ابو الدولة
بالكرك رفعوا سعر الكاز لقيامة قامت
باربد حطوا القارمة على سيل الزرقاء وقالوا سوريا ترحب بيكو

الا طيازكوا نايمه وبدكوا الناس تحارب عنكوا زي ما بدكوا الناس تحررلكوا فلسطين
ولكوا انتم اغلبيه بالاردن فورجونا وين هالاغلبيه؟ اي حركوا اطيازكواخلينا نشوف "يور أس كراك".

سبعكوا شوه شعب خمل وناقص وليزي اس نقر

قال تميز ضدهم قال!!! ولكوا اللي صحلكوا مش صاح لغيركوا يا خونه

روحوا على سوريا المخيم بسكروه على الثمانية ولبنان مسموحلكوا تشتغلوا سفرجية وزبالين فقط والخليج قوادين على نسوانكوا

jordanian   la tizi   June 29, 2010 2:08 PM
i live in the US now i am sick of the way that jordanian goverment treats people in jordan , if you get a chance to leave, just fucking leave and dont look behinde
thanks

Sam Alkarakee   Jordan First   June 29, 2010 3:36 PM
واذا شغلنا الفلسطينيه في الوظايف الحكوميه دخيلك مين بده يصير يبيع بسطات على سقف السيل، ومنين بدنا نجيب بياعين هرايس وسحلب وترمس وكرابيج حلب قولي ؟؟ ومين بده يغسل سياراتنا ؟؟؟.
ولك لحد هسا ما قريت كلمه منك ضد اليهود الي اطعموك الخازوق لما طلع من شبك راسك، كل كتباتك ضد الاردن الي حواك.
ودخيلك ليش ما ترجع على فلسطين وتقول لليهود كيف لازم يكحموكم ، وهي عباس وابو قريع وابو طيز مايله بدهم يسوا دوله قلهم كيف لازم تكون الانتخابات.

اردن العزم   وزارة الداخلية الأردنية والعبث بالقانون الدولي   June 29, 2010 3:40 PM
انت يا اخي احد كتب القصر و امرك معروف للجميع
لتحية لمعلمتك رانيا العبدالله

خالد الدعجة   تعجبني الكلاب الضالة   June 29, 2010 3:58 PM
تعجبني الكلاب الضالة والعميلة وانا بحب انها تظهر مواهبها من خلال الكتابة والتعليقات حتى كل الناس تعرفها ويا 5 مابعرف مين جالط مين يامنيك بلد عندنا شعب احرار مبسوطين وقيادة هاشمية منزلة من السماء ربانية مبجلة غصب عن راس اللي خلفك وخلف اهلك بس انت ياللي بتحكي على الاردن والهاشميين وينك صايع منيك فاقد توازنك انت والكاتب العميل تبعك وبحب اذكر الجميع مسيرة الاردن الداخلية والخارجية لن تقف امامها اي عقبة ومن يحب التجربة فليتقدم وسيرى التعس على شاربه وشارب اللي داعمة وكانت لامثالكم تجارب واللي حاب يجرب اهلا وسهلا واللة اللي يمس الاردن لانخلي ضراطة وضراط اللي خلفوه للسماء اما شلت منايك واولاد وبالختام الاردنييون اسياد واسود واحرار والهاشميون ملوك العرب ومعهم دائما نحن ولانقول الا هاشمي هاشمي وللابد

والله انك مخزي جداً   انتا لا توصف بالكاذب بل بالالعن   June 29, 2010 5:02 PM
يا صغير العقل انتا ايها المخربش وليس الكاتب
ما فكرت ولو لساعة وحدة بس
انه مين الي مستلم المناصب الكبيرة والحساسة بالدولة؟؟
ما فكرت انهم كلهم من فلسطين وفي منهم من سوريا كمان

وما فكرت تنظر لوضع الفلسطينين في سوريا ولبلنان
حيث لا يمتلكون شئ
ولا فكرت في وضعهم في دول الخليج وما تفعله الامارات معهم؟؟؟
اسمع
كل فلسطيني اجى على الاردن
يحمد الله لانه اجا علليها
وكل فلسطيني سافر لاي دولة بالعالم كله
بيشعر داخلياً انه لو اجا على الاردن بيكن افضل اله
ولما وزارة الداخليةتاخد متل هيك قرار
ما بتاخده من بعث
لما مواطن اردني من اصل فلسطني ما بيحمل من الاردن شئ
الا الرقنم الوطني علشان يتستر فيه
ولما تسئله عن الاردن وفلسطين
بيحكيلك انا فلسطيني وبيكررها ملين مرة
ولما تحكيله والارد؟؟
بيحكيلك شو الاردن؟؟ مش بلدي
ولما تدخل على بيته كل الصور الموجودة على الجدران بتكون لــ ياسر عرفات او احمد ياسين
ولا في معلم ببيتهم بيدل على انه اردني
طيب ليش هاد التافه بيكون ساعتها بيحمل الرقم الوطني؟؟
لاااااااااا
الرقم الوطني الاردني اجل وارفع من ان يون على حقراء الشعب
والي ما فيه خير لبده
ما اله فيها مسكن
ولا تتفلسف
رووح شوف حالك

القناص   طير يا شيخ   June 29, 2010 5:06 PM
مين هاظ السيد مضر زهران بلا زغرة؟؟؟...شوف حبيبي على راي المثل اللي بقول ما ضلش بالخم غير ممعوط الذنب , يا اخي طير خلي غيرك يهدي , هو احنا ناقصنا هبل؟؟؟ شوفلك غير شغلة اكتب عنها , اكتب عن الطبيعة, اكتب عن شلالات نياجارا او عن عباس الدايخ تبعكم او عن حماس الفلتانة او عن اشي ما الو علاقة بالاردن اوكي؟؟؟

ابو الريم -فينا   الى عديم الشرف رقم 4 والمنيك رقم 6   June 29, 2010 5:16 PM
الفلسطنين هم اسيادكم لانهم هم الوحدين الذين يدافعون عن مقدسات الامه الاسلاميه.التي باعها اسيادكم الخونه الهاشمين من المقبور عبدالله الاول والهالك باذن الله الملك حسين القواد الخالد في جهنم وبتليني اخيرا بلمنغولي عبدالله التاني الي ما بعرف حتى يحكي عربي.الايام بيننا يا منايك

Sami   الأردن الحبيب   June 29, 2010 9:06 PM

الى المحترم رقم 5


أولا انا أعيش في كليفورنيا والتوقيت زي عرب تايمز. ولا اعمل في وزارة الداخليه ولا المخابرات كما كتبت عن المعلقين الذين يدافعون عن الآردن الحبيب.
ولكني احب الآردن وأنتمي الية وانا فخورُ بذالك. ولما هذه الشتائم التي تخرج منك. وانت تعلم بأن الأيناء ينضح بما به. والكلام من صفة المتكلم يا محترم. وبالمناسبه المقدم كان يذهب لمشاهدة مبارة الوحدات والفيصلي, وكان يضع على رأسه ربطة خضراء ويهتف وحدات.
وبالأنتماء سوف ترجع فلسطين

احمد     June 29, 2010 10:58 PM
ايها الاخوة اتقوا الله فيما تقولون

Sam Al-irbidawi   بصراحة   June 29, 2010 11:02 PM
بصراحة حطّيناكوا على الجحش مدّيتوا اديكوا على الخرج لازم حطّيناكوا ورا شيك زي سوريا او بزريبه زي لبنان او لازم طلبنا منكم كفيل زي الخليج.

على كل حقوقكم ما خذينها على داير مليم وفوقيها زياده ولكن اذا بدكوا توخذوا اكثر من حقكم فهذا ما بطلعلكوش

واذا بتقول ان حقكم ماكول في الاردن بقلك اللاجىء ما له لا حقوق ولا قشل. بكل دول العالم اللاجىء لاجىء يا ابو القانون الدولي. اولا بطّل توخذ شولات طحين وعلب سمنة من وكالة الغوث وبعدين قول انا مش لاجىء . بطّل اقرأ بمدارس الوكالة وبعدين سولف.

فيا ابو القانون الدولي امامك خيارين اما بتنطز وبتسكت وبتضل تبيع على العرباية ترمس وتشتغل زي النِقر والعبيد او انك بتقوم وبتلعب بذيلك وبتجرب حظك بالمقاومة مشان اهمل عسكري يعّرس على نص نسوان المخيم وينداس على روسكم زي ما نداس على روسكم بالسبعينات لانه يبدوا ان جلدكم برعاكم وبدكوا ايلول جديد يا عرة العرب

ابن الخادم حميد     June 30, 2010 1:11 AM
يا اخوة هذا حرام ،هل الفلسطينين هنود أم أن العالم جن توقفوا عن القبلية نحن في القرن الواحد و العشرين.

aljazeera net   copy from aljazeera net   June 30, 2010 1:41 AM

9 أبو محمد
مخيم البداوي
لا نريد شيئا من لبنان سوى أن نحظى بقليل من الكرامة التي يحظون بها في البرازيل وفرنسا وغيرها.للعلم فقط أن الهندي له الحق في التملك والعمل مهما كانت مهنته.لا نريد حق العمل والتملم فقط بل نريد أن تحفظ كرامتنا أيضا على الحواجز اللبنانية فامتهان الكرامة على الحواجز من قبل بعض الجنود يصل إلى حد الضرب أحيانا والذنب فقط أنك فلسطيني


hossam aldeen   al jazeera net   June 30, 2010 1:48 AM

2 هادي سليمان
صيدا
اللاجئون الفلسطينيون في الأردن عندما منحوا حق المواطنة والجنسية وفتحت لهم كل الوضائف عدا الأمنية على مستوى ضيق، كانوا عنصرا رافد في تنمية الإقتصاد الوطني الأردني والمشاركة السياسية والتعليمية في شتى مناحي الحياة جنبا إلى جنب مع الشعب الأردني الأصلي، وكان ذلك في صالح الأردن وفي صالح الفلسطينين،ولم يمارس عليهم نسبيا في الأردن مثل هذا التمييز الذي تعدى اسوأ درجات التمييز الذي عرفه البشر.إذن ما المقصود بالتمييز ضدنا في لبنان؟ما هي أهدافه؟قوتنا في لبنان تعني قدرة أكثر لنا برفع صوتنا بحقوقنا في فلسطين



1 هبة أحمد
طرابلس
لقد سافر أحد أعمامي إلى الأردن عندما رأى ما رأى في لبنان، ولكن والدي رفض، واليوم عمي له في الأردن تجارة كبيرة، واستلم أبنائه مناصب علمية وسياسية في الحكومة، وبينما دخل الفلسطيني في لبنان دولارين يوميا، أخبرني عمي بأنه من أصل أغنى خمسين عائلة في الأردن؛ فإن 33 منهم هم فلسطينو الأصل.واليوم والدي نادم على بقائه هنا.





اردني مغترب   عيب هالحكي يا اخوان   June 30, 2010 3:08 AM
المشكله انه كل المعلقين مش مقيمين في الاردن وما بعرفوا شو صاير والادهى والامر انه الاردنيين في الاردن بشقيهم اردنيين وفلسطينيين مشغولين بلقمه العيش وليست لديهم مثل هذه التفاهات الا مرضى النفوس وللاخوه الذين يكيلون الشتائم لبعضهم البعض ولكوا احنا زي اللي في جهنم وب....... مع اعتذاري للجميع وللكاتب والقراء اعتقد ان احدكم لم يسمع يوماً ببيت الشعر القائل تأبى العصي اذا اجتمعن تكسراً واذا افترفت يكسرت احاد على فكره انا اردني من اصول اردنيه واللي درسني هاي القصيدة استاذ من اصول فلسطينيه وعايش في محافظتنا وانا رغم ان الشيب قد غزى رأسي الا اني لا ازال ازوره واحترمه واقدره ولم اشعر يوما منه انه يكرهني لاني اردني او لم ارى في بيته يوماً صوره لفلان او علان والرسول صلى الله عليه وسلم قال دعوها فانها منتنه مع الاعتذار فهذه ثاني مره استخدم هذا الحديث وانا لست ممن يحبون التكرار ولكن عسى ان نتعقل ونتعض ويا ريت يا كاتبنا الجهبذ تعطينا رأيك في اللي جري على السفن قبال عزه وبوضوح وشفافيه وكيل تهم زي ما بدك لانه كلنا رايحين نشكرك اذا كتبت اللي نحنا بنعرفه واللي عم بيتخطط اله في المنطقه والاقليم شكراً

حسن بن علي   إلى رقم 3، الأخ حسني منوخ طبيشات   June 30, 2010 4:41 AM
يا أخ حسني
الفلسطينيون لا يكرهون الأردن ولا الأردنيين. فكيف يكرهوا الأردن وهم قد ساعدوا في بناءه؟! وكيف يكرهوا الأردنيين الذين هم إخوانهم ونسايبهم، دينهم واحد ولغتهم واحدة وتاريخهم واحد؟!

دعني أسألك سؤالاً (وهذا السؤال موجه أيضا إلى كل من يتهم الفلسطينيين نفس الإتهام):
كم عدد الفلسطينيين الذين تعرفهم أنت شخصيا والذين سمعت منهم مباشرةً أنهم يكرهون الأردن والأردنيين؟
ها؟ كم عددهم؟ 100؟ 200؟ 300؟ 1000؟ 10000؟
حسناً لنفترض أنك سمعت 10000 فلسطيني يقولون إنهم يكرهون الأردن والأردنيين. والآن كم عدد سكان الأردن ممن هم من أصل فلسطيني؟ دعنا نقول 4 ملايين. معنى ذلك أنك ظلمت 3 ملايين و990 ألف إنسان، وذلك باتهامك لهم ظلما بشيء لم يقولوه وبذنب لم يقترفوه.
وهذا الأمر أقوله أيضا لكل فلسطيني يتهم الأردنيين بأنهم يكرهون الفلسطينيين.
يا جماعة إتقوا الله وكونوا يداً واحدة في مواجهة الأعداء الذين يفرحون لتقاتلكم وتفرقكم.

انت صهيوني عدو للشعبين الاردني والفلسطيني وتروج مخططات اسيادك التي تهدف للقضاء على حقوق العرب في فلسطين   هذا طلعت انت وبارك بتفكروا بنفس التفكير يا صهيوني يا عميل   June 30, 2010 5:18 AM
كشف وزير الدفاع الإسرائيلي، إيهود باراك، عن مخطط إسرائيلي سابق كان يقضي بترحيل اللاجئين الفلسطينيين من لبنان إلى الأردن وتحويله إلى دولة فلسطينية بالقوة. وقال إن أحد الأسباب التي دفعته في سنة 2000 إلى الانسحاب من لبنان من طرف واحد، إجهاض هذا المخطط غير الواقعي.

وكان باراك يتحدث في ندوة عقدت في معهد أبحاث الأمن القومي في تل أبيب، الليلة قبل الماضية(الاثنين )، بمناسبة مرور عشر سنوات على الانسحاب المهرول من لبنان. واستمع إلى هجوم كاسح على قراره المذكور من مختلف القادة الإسرائيليين السابقين، وكذلك من أحد قادة جيش لبنان الجنوبي الذي شكلته إسرائيل وعرف باسم جيش لحد. فراح يدافع عن قراره ويقول: «الانسحاب من لبنان وضع حدا لمأساة إسرائيلية دامت 18 عاما ودفعنا فيها ثمنا باهظا بأرواح خيرة أبنائنا، ومن لا يدرك ذلك عليه أن يسافر إلى الشمال ويرى كيف يعيش سكانها في السنوات الأخيرة بمنتهى الهدوء والاطمئنان».

وأضاف باراك أن هناك أسبابا أخرى للانسحاب، منها إجهاض الخطة الاستراتيجية الضيقة الأفق، بتمليك المسيحيين لبنان وتمليك الفلسطينيين الأردن، ومنها أيضا أن سورية نصبت لإسرائيل كمينا في لبنان، حيث من جهة حافظت على حدودها هادئة ساكنة رغم أن أراضيها محتلة (الجولان)، ومن جهة ثانية ساعدت كل من يساهم في سفك دماء الإسرائيليين في لبنان، وراحت تشد الخيوط من كل اتجاه على حساب أرواح الإسرائيليين واللبنانيين والفلسطينيين هناك، ومن دون أن تسفك نقطة دم سورية واحدة.


ناصر   الحل هو اسرائيل   June 30, 2010 8:30 AM
اللهم انصر اسرائيل ودولة اسرائيل ومن والا اسرائيل وامدها بجنود من عندك يسحققوا رؤؤس هولالاء السفلة ولتعش دولة اسراطين

عبدالرحيم الجمل المعاني امريكا   كلنا شعب واحد   June 30, 2010 9:47 AM
اول الشعب الاردني والشعب الفلسطيني لم يخولك ان تحكي باسمه فالشعب الفلسطيني لهم حكومة وهي تمثلهم ولاداعي ان تدخل في اموار لاتعنيك عن الاردن احنا حرين شو بدنا بنعمل قوانين اذا عجبتك ام لا سيبك من الكلام الفاضي فالشعب الفلسطيني عايش كويس في الاردن مرة بتحكي عن الاردن مرة عن فلسطين ومرات عن الشركس والشيشان والدروز فهولاء كلهم مخلصون اقرا تاريخهم من الامام مراد والامام شامل الذين حاربوا روسيا عشرات السنين ولازالو وكذلك سلطان باشا الاطرش الذي دوخ الفرنسين احنا شعب واحد كلنا من الفلسطيني وحتي الارمني

حسني منوخ طبيشات   الى الاخ حسين بن على   June 30, 2010 10:21 AM
الى الاخ حسين بن علي بارك الله فيك نعم الكلام لعن الله الفتنه ومشعليها
ان اسف لما بدا مني وانت محق فهي الاقليه المقيته من تشعل الازمات

from uk   I agree   June 30, 2010 1:10 PM
thank you Dr. Zahran for this article and I agree with you in all of it. most people dont think about building civilised country like UK. we have here in uk multicultural country and equal oportunities at all levels. I wish we can achieve this one day.

Omar   ordoni falastni   June 30, 2010 3:34 PM
i am jordanian paletinian
there is some of what you said in jordan BUT still I LOVE MY COUNTRY JORDAN SINCE I WAS BORN AND RAISED THERE
I LIVE IN THE UNITED STATES BUT I STILL CALL MY SELF JORDANIAN
EVEN IF SOME JORDANIAN PEOPLE DONT LIKE THAT
SO WHOEVER SAY ORDONI AND FALASTINI ,,,, GET THE FUCK OUT OF HERE
THANKS

عا طف توهان المجلي   الى الاخوه الحاقدين على الفلسطنين   June 30, 2010 3:45 PM
نحن في الاردن واجب علينا اعطاء الفلسطنين كامل الحقوق وغير منقوصه كونه القاده السياسيه عنا في الاردن منذ قدوم الحسين بن علي ونحن نتامر مع اليهود على فلسطسن وقد سلم عبدالله الاول اراضي 67 بليد. وجاء الملك حسين وقتل منهم من قتل باحراش عجلون وكفر اسد بطلب من اسرائيل لانهاء وجدوهم. فحرام في رب شايف وعارف

صباح بنت ابو قاسم الاعمى-اربد   الى sam alkaraakee   June 30, 2010 4:06 PM
الشغل مهما كان مش عيب .بيع بسطه او غسيل او عتاله .ولكن العيب علينا نحن ابناء البلد مستلمين كل الوظائف والدوائر ونطلب الرشوه بكل الدوائر الفساد استشرى بناولا يستثا اي جهه في الجمرك في الامن في القضاءفي الاراضي في البلديه بدون دفع المعامله بتعقد.استحوا على حالكو

حسن بن علي   يا إخوان خلينا نكون أوعى من هيك   June 30, 2010 4:32 PM
أولا، بارك الله فيك يا أخ حسني منوخ طبيشات، وجزاك الله خيرا.

والآن الكلام لكل الأخوة المعلقين هنا.
يا جماعة ألا ترون كم من السهل إحداث فتنة بيننا؟!
يعني بمجرد أن يكتب أحد الكتاب (الذين لا نعرف عن أصلهم شيء) أقول بمجرد أن يكتب مقالا تحريضيا، يولّد ذلك عندنا ردة فعل فورية ونبدأ بكيل السباب والشتائم لبعضنا دون تفكير. وأنا هنا أتسائل، هل يمكن لأي كاتب أن يزرع فتنة بين الشعوب الأوروبية في زمننا الحاضر بمجرد كتابة مقال؟! طبعا لا. لماذا؟ لأن الشعوب الأوروبية أصبحت الآن شعوبا واعية بعد أن ذاقت ويلات الحروب والفتن على مر التاريخ، وآخرها الحربين العالميتين الأولى والثانية. وهل من الممكن لكاتب ياباني مثلا أن يفتعل فتنة بين اليابان وأمريكا في الوقت الحاضر مذكّرا اليابانيين بالقنابل النووية التي ألقتها أمريكا عليهم؟! الجواب هنا أيضا لا. لماذا؟ لأن اليابان ترى الآن أنّ إقامة علاقات تجارية مع أمريكا خير وأنفع لها من إستعداء أمريكا والتفكير بالانتقام. مع أنّ اليابان وأمريكا لا يجمعم دين مشترك ولا لغة مشتركة ولا تاريخ مشترك. فالأحرى بنا نحن العرب والمسلمين أن نتّحد ونترك الفُرقة جانبا، بدلا من التناحر على أمور تافهة. دعونا يا إخوان نفوّت الفرصة على أعدائنا. عجيب! ألم نتعلم من دروس الماضي؟! ألم نتعلم من القاعدة الإنجليزية التي تقول "فرّق تسُد"، والتي من خلالها إستطاع الإنجليز إختراقنا وزرع الفُرقة والفتنة بيننا؟!
دعونا يا إخوان لا نعيد أخطاء الماضي، ولنكن أذكى من أعدائنا، ودعونا نسخّر جهودنا وطاقاتنا للتفكير والعمل على دحر عدونا والقضاء عليه، لإننا إن لم نقضِ عليه فإنه سيقضي علينا بلا شك. وتذكروا دائما المقولة الخالدة: "ألا إني أُكِلتُ يوم اُكِل الثور الأبيض!"
اللهم لا تُسلّط علينا بذنوبنا مَن لا يخافك ولا يرحمنا.
وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين.

فلسطيني اردني لردني فلسطيني   الى عبدالرحيم المعاني و حسين بن علي   June 30, 2010 5:47 PM
تعرف يا معاني... ان ادخل هذا الموقع فقط لأقرأ ردودك و كأنها تعبر عما بداخلي... انت انسان مثقف في زمن استشرى به الغباء و الاخ حسين نشكرك لان الرجوع عن الخطأ فضيلة
يا اخوووووووووان اقرب شعبين على الارض هم الاردني و الفلسطيني و لا توجد قوة يمكن ان تفصلهما هذا واقع و الله رذقنا قيادة هاشمية حكيمة .... مستقبلنا مظلم يجب ان نتوحد كي نضيئة.... اعداءنا كثر و يجب ان نتماسك لمواجهتهم ...الاردني و الفلسطيني يجب ان ينسى ايلول و يتذكر معركة الكرامة التي وحدت .... و اقولها و الاجر على الله والله ان الاردني من اصل فلسطيني عايش بالردن احسن من الفلسطيني برام الله
نحن الفلسطينيين يجب ان نعترف ان الشعب الاردني اشرف شعب و اشرف مواقف و اقرب شعب علينا
انصح الطرفين اتركوا الغباء اسرائيل لن تفرق بين الاردني و بين الفلسطيني
عاشت الاردن
عاشت فلسطين
الله يحمي الهاشميين

ابو فكري   سؤال الى بسام حجازين والدعجة   June 30, 2010 9:01 PM
سؤال الى بسام حجازين اللي مسمي حاله سام الكركي وخالد الدعجة وغيرهم من الاردنيين ..انتم احرار في لحس بسطار الملك صباح وليل ولكن ليش بتهتكوا في عرض زوجته بمناسبة ودون مناسبة وليش الشعب الاردني قليل الاصل بيهتف ضد حرم الملك حتى في ملاعب الفطبول شو نسيتوا ان الملكة رانيا هي اولا زوجة جلالة سيدكم وهي وهذا الاهم ام ولي العهد الذي سيصبح جلالة سيدكم ايضا ... اتفوه عليكم قلللات اصل

فندي-الاغوار   طز على هيك اردن   July 1, 2010 6:05 AM
ملك خائن اب عن جد.شعب الغالبيه منه وسخ جائع مرتشي حرامي عديم شرف.بعتم ظمائركم مقابل الوظائف والفتات من سيدكم الذي باعكم كما باع كل مياه الاردن الى اسرائيل وقبض ثمنكم وثمن المياه.لذى طلعت ريحتكم من قلة الماء. اخر خبر قراته عن نذالتكوا هو قيام البعض منكم بشراء سلع اسرائليه وارسالها الى دول الجوار والخليج تحت مسمى صنع في الاردن وهاشمي هاشمي

إبتسام   مشان الله   July 1, 2010 12:48 PM
ياجماعة، please, please, بلاش كلام من تحت الزنار. سيتي بسمة بتقرأ الموقع!!!

محمد كامل   إلى وليد فريوان   July 2, 2010 7:46 AM
ولك مين الخاين؟ مين إللي مانع إنه حدا يفكر يروح من الحدود غلى فلسطين ليحارب..؟ إنتوا وإسرائيل, وأمريكاو ثلاث أرباع مخابرات العالم بتتأمروا على هالشعب..الوضع بلبنان وسوريا غير, القرار صار إنه الفلسطينيين مواطنيين أردنيين...ليش حبيبي رجعتوا بقراركوا؟ قال دولة قال...أي خش ف ماي أس كراك ياه

بدوي اصلي   الكاتب شمتان بالاثنين   July 2, 2010 2:34 PM
كلامك مردود عليك الاردنيين والفلسطينيين شعب واحد الى يوم القيامة السياسة والمؤامرات وابواق الصهاينة لن يفرقونا سنبقى اوفياء للاردن وفلسطين سيأتي اليوم وسيكون الاردن نقطة انطلاق لتحرير فلسطين من النهر الى البحر وارجو من الاخوة المعلقين عدم الانسياق وراء رأس الفتنة هذا العميل الصهيوني الحاقد مضر زهران يسقط العملاء ويسقط تجار الشعوب ويسقط الخونة عاش الاردن وعاشت فلسطين

عماد الغرباوي   الي رقم 8   July 3, 2010 3:16 PM
انا مصري مش فلسطيني واقمت في الاردن فترة طويلة جدا ،انا لا دخل لي بالصراع الفلسطيني الأردنيكن انطباعي طوال فترة وجودي في الاردن ،صاحب العمل كان فلسطيني الغالبيةالعظمي من التجار الكبار في الاردن من اصل فلسطيني واغلب الكوادر العلمية والاطباء منهم ،لكن وجودهم في القطاع الحكومي شبه معدوم وليس كما تدعي حضرتك من كذب في تعليقك،اقول ما رايته ولمسته طوال خمس سنوات في الاردن احقاقا للحق.

طريقك الى الوظيفة العليا في الدولة الفلسطينية القادمة     July 4, 2010 12:39 PM
ندعو ان تقوم الدولة الفلسطينية وعندها يقوم الكاتب وكل طالبي الوظائف العليا بالاردن بطلبها من دحلان وهذا اولى لانها بلدهم 100% وحقهم، ولكن ماذا نتوقع ان يكون رد فعل الريس دحلان
بلكي يجيب اثنين من كبار خائني المقاومة ومحترفي وممتهني العمالة واللي هم باعلى المناصب ويديروا مية باردة على طيز الكاتب واشكالو وبعدين مية سخنة من شان التليين وبعدها يدقوه خلفي اول ذا واي ويصوروه وبعدها دورة خيانة وتجسس في تل ابيب ويقولولو هاي او خطواتك نحو الوظائف العليا وبس ترضى عنك اسرائيل باثباتك العمالة والتجسس والخيانة لصالح اليهود والتقويد على فلسطين (وهو الامر الذي من الواضح انو الكاتب خبير فيها واستاذ باحث متمرس في التقويد على فلسطين والمساهمة في قتل حق العودة للفلسطينين الى وطنهم) عندها ستعطى اعلى الوظائف مستشار بدرجة عليا ووظيفة تنفيذية وهي المص الصباحي للريس دحلان
انا صرت اشعر انو الكاتب من مقالاته عميل حقيقي لاسرائيل وومخططاتها واساء كثيرا للفلسطينيين الشرفاء
وها زمن غريب اللي الشعب الفلسطيني اللي اخرج الكثير من المناضلين الشرفاء لعلن اصبح يخرج عملاء اخساء للعلن ايضا
اقتراح نهائي للقراء الكرام
وهم كثر
وعليه يجب قراءةاسمو بانو مضر بكسر الضاد لانو مضر بحق الفلسطينيين الشرفاء

مضر دحلان او محمد زهران     July 4, 2010 5:28 PM
انت اختار بتحب اكثر اسم مضر دحلان ولا محمد زهران

اسمع يا قرن زهران

شو الفرق بينك وبين دحلان، ولا اشي،، الاثنين عملاء وسخين لاسرائيل ولابو النتنياهو
بس النتيجة بتختلف ابو الدحلان عميل مستفيد وزابطة معاه عالآخر وبلكي يصير رئيس على الخونة من اشكالك، بس انت عميل بخس مثل الكلب الجعاري جعار عالفاضي
طيب ليش داقق بالاردن وناسي شلة العمالة الفلسطينية وامبراطورها دحلان
ولك، لتكون موظف عندو يا ازعر وقاعد بتتدرب حتى تصير عميل هموره
والله ما في اشي بعيد
انا بس بدي افهم وين الفلسطينيية الشرفا المناضلين المخلصين عنك ، مش بازقين في صباحك لحد الآن، شوهت سمعت الشرفاء من ابناء وطنك يا سرسري

naser omar   love jordan   July 21, 2010 7:06 PM
اعتقد ان الكاتب اغفل التكوين الاجتماعي للاردن والحقائق التارخية فليس هناك مجتمع اردني وسكان اردنيون لا بل ليس هناك بلد بالمفهوم الحديث انما هناك بعض القبائل البدوية المتنقلة التي تبحث عن الكلا والماء وبعض العائلات ذات الجذور الشامية حتى ان ملوك الاردن ذات اصل حجازي وليس اردني وجاء التكوين السياسي والاجتماعي والاقتصادي والتاريخي للاردن بعد نزوح الفلسطينيين الى شرق النهر فقاموا بتكوين الدولة والمجتمع والهوية السياسية والوطنية لعبت الدولة الاردنية فيما بعد بترسيخ سلطتها عن طريق ضم والحاق البدو بالاجهزة الامنية والجيش واجهزة الدولة لضمان ولاء القبائل
لقد لعبت الدولة الاردنية دورا مكملا للاحتلال الاسرائيلي فاسرائيل تطرد والاردن يضم ويجنس واحتلت اسرائيل اراضي٤٨ والاردن اراضي الضفة الغربية عام ١٩٥١
ان محاربة التوطين والتجنيس يقوم على النضال من اجل تحرير فلسطين والوحدة الوطنية ونبذ الفتنة
ان الفلسطيني يحترم وينتمي ويحب شعب الاردن وسيقاتل من اجل الاردن وسيقاتل ضد الوطن البديل فلن تكون موبس ووادي موسى وعنجرة ومعان بديل عن مسرى الرسول صلى الله عليه وسلم وعن يافا عروس البحر ولا عن الخليل رغم حبنا لكل مدن الاردن العزيز اما تهمة العنصرية فهي خاطئة فالشعب الاردني ليس عنصري لانه ليس لة عنصر ولا يؤمن بالتفوق العنصري لا بل يشعر بالدونية والصغر امام لاخرين الا انه شعب كريم ونشمي الا ان الاعلام والاحزاب الرجعية الرعوية تريد اشغال الناس ببعضها لاستمرارهم بالسيطرة ونهب البلد وبيعها والتعاطي مع اسرائيل وغض البصر عن المجازر في فلسطين
اتفق مع الكاتب في معظم تحليلاته واختلف مع الاخوة المعلقين في مضمون واسلوب ردودهم
عاشت فلسطين عاش الاردن عاشت الوحدة الوطنية
انا فلسطيني من نابلس درست في جامعة اليرموك واعيش في كاليفورنيا متزوج من اربدية

عبدالناصر   الحذر   September 22, 2010 12:08 PM
دخلت الارهابيه النصابه من سوريا الى الاردن وهيه مقيمه بالمانيا وهيه القاء قيض عليها ي يوريا بالنصب والاحتيال لغرض الزواج الوهمي وهي الان تجند الارهابيين لعمليه في العقبه

كايد   حنا قلال وكايدين العدا   March 1, 2011 4:13 PM
الاخو .......وطة رقم اربعين ؟؟ انت توؤيد هذا المسخ بموضوع حقوق الفلسطينيين المجنسين بالاردن وهم في نفس الوقت النجسين وبنفس الوقت تتهم الاردن بانها قامت بالتامر مع اليهود وجنست ال 48 وال 67 يعني مجنون يحكي وعاقل يسمع او يقرى ؟؟ شو بدكوا يا خوات الشر.................ة. شو نعمل معاكوا بالزبط ؟؟؟؟؟ شو رايك تكعد على اي............ي
ليش يا اخو ال 60..... منيو.......... ما تشمر عن ذراعك وتحقق المعجزات. .. دور على مصباح علاء الدين او خاتم سليمان او عصا موسى ..... وحقق اللي بتتمناه .. وخلينا احنا نزرع عدسنا وقمحنا وندرسة ونعيش بخير وفقر وجهل وقمل... اما انك صحيح اخو 66 منيو...........ورده
يابا حددوا موقفكوا بدكو جنسية ولا ما بدكوا؟؟؟
الاردن مليح ولا عاطل؟؟؟؟؟
طيب؟؟؟ شو بالنسبة للاردنيين ؟؟ شو بتحبوا نعمل فيهم؟؟؟؟؟؟؟؟طيب كمان الجيش الاردني شو رايكو انحله وتعملوا مليشيات زي ايام لبنان ؟؟؟؟؟!!!
الله يفضح عرض ...............طول ....... ارتفاع
؟؟؟؟؟
ولكوا خافوا الله ( ان الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بانفسهم)
يجب ان تيقنوا وتعترفو انكم انتم من ضيعتم فلسطين وان اباؤكم واجدادكم هم من باعوا فلسطين وانكم وكلتم فلسطين الى الخونة وان الاردن وشعبة فضله عليكم الى يوم الدين وعندها فقط قد يغير الله حالكم
واضيف انه ليس لكم بعد اللة الا الاردن والاردنيين ونقطة







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز