لعبيد قاسم
laabeid67@gmail.com
Blog Contributor since:
04 January 2010



Arab Times Blogs
الصحراء الغربية من الاِستعمار إلى الاِغتيال ج5

  سنخصص هذا الجزء الخامس للبوليساريو  بما أننا في شهر مايو/ أيار 2010، و الذي يصادف الذكرى السابعة و الثلاثين لتأسيسها، و قد تأخرنا في الحديث عنها قصد أن تكون مقدمة لتناول الموقف المغربي الموريتاني، حتى نكون على رؤية و بينة من تفاعلات وتجليات الأحداث في هذه القضية.

 

  كان الشعب الصحراوي يعيش على وقع التيارات القومية التحررية التي طبعت تلك الفترة من التاريخ ( الستينات و السبعينات)، حيث كانت الناصرية و التقدمية في أوج اِشتعالها و تحمل لواء التحرر من القوى الاِستعمارية المهيمنة على العالم و مقدراته، لذا كان من الطبيعي أن يتفاعل مع تلك التحولات و خاصة  الصراع العربي الإسرائيلي بكل تجلياته، كما كانت معظم البلدان الإفريقية قد نالت اِستقلالها، مما هيأ لنشوء الحركة الثورية في الصحراء الغربية.

 

عرف الشعب الصحراوي طيلة الفترة الاِستعمارية التي امتدت 92 سنة العديد من المقاومات اتخذت طابعاً جهادياً نابع من التعاليم الإسلامية، و انتصرت في عدة معارك، لكنها افتقدت المشروع  السياسي و خرجت من حيزها الحدودي، مما كلفها الكثير من الوقت و الجهد على شاسعة الجبهات و ضعف الإمكانات. ومع ذلك لم تستطع إسبانيا بسط سيطرتها الفعلية على الأراضي الصحراوية إلا في نهاية الخمسينات بتعاون مع فرنسا و المملكة المغربية من خلال خطة " أوكفيون وراكان " المعروفة التي مررنا بها سابقاً في الجزء الأول، غير أننا لن نخوض في تفاصيلها الآن، كي لا نتوه عن غايتنا، لذا سنشرع في الحديث عن أهم التحركات التي هيأت لنشوء جبهة البوليساريو اِحتراماً منا لتضحيات و إسهامات رجالات الحركة الوطنية الصحراوية، فقد كانت سنوات الستينات حافلة بالأحداث على المستوى الدولي و الإقليمي، مما اِنعكس بطبيعة الحال على الشعب الصحراوي و ولد لديه الحاجة إلى فعل ثوري يحمل آماله و تطلعاته في الحرية و الاِنعتاق، فجاء أحد أبنائه عائداً من بعيد ليؤسس " المنظمة الطليعية لتحرير الصحراء الغربية 1966م"، هذا الشاب  هو " محمد سيد إبراهيم  بصيري " المولود بمدينة " السمارة " سنة 1943م ، تلقى تعليمه في البداية على يد والده بتحفيظه القرآن، و واصل دراسته بعد ذلك في المدارس المغربية الاِبتدائية و الثانوية، ثم شد الرحال إلى القاهرة  ملتحقاً بجامع الأزهر حيث درس فيه لمدة سنتين، غير أنه شعر بالحاجة إلى دراسة العلوم السياسية، فاِنتقل إلى دمشق و حصل على الإجازة هناك، و زار بيروت التي كانت عاصمة الإشعاعات المتنوعة في العالم العربي، ثم عاد إلى المملكة المغربية و أسس جريدة الشموع، و كتب في إحدى إصداراتها مقال " يتحدث فيه عن حقوق الشعب الصحراوي في السيادة على أرضه" فأصبح مطارداً من قوات الأمن المغربية، و عاد إلى الصحراء الغربية متسللاً  فوصل إلى أهله في مدينة السمارة و وفروا له الحماية من قوات الأمن الإسباني و بعد سنة من عودته أسس المنظمة بعد إجراء العديد من الاِتصالات مع فئات المجتمع الصحراوي، قامت بمظهرات عارمة في مدينة " العيون " سنة 1970م، فواجهتها القوات الإسبانية بالقمع و الاِعتقال، و قتل و جرح الكثير ممن شاركوا فيها و تم للمستعمر اِعتقال المؤسس الفقيد الشهيد " محمد سيدي إبراهيم بصيري "  مما أدي  إلى وأدها في مهدها  و كانت هدافها و مطالبها الأساسية:

-          حل الجماعة الصحراوية ( غرفة تابعة للبرلمان الإسباني في الصحراء الغربية ) و إجراء اِنتخابات حرة.

-          وقف الاِستيطان الإسباني.

-          المساواة بين الإسبان و الصحراويين في الحقوق و الواجبات و إدماج العنصر المحلى في الإدارة.

و يمكن القول أن أهم أسباب وأدها يعود إلى اِنتهاج سياسة " الخطوة خطوة " بهدف التحرير، و في المقابل إسراعها في المواجهة مع المستعمر، إلى جانب ضعف الإمكانات و غياب الدعم الخارجي.

 

  كان على الشعب الصحراوي بعد كل هذه التضحيات أن يؤسس تنظيم جديد يحسن التعامل مع المستعمر و يتجنب إخفاقات الماضي و يعبر عن أماله و تطلعاته بشكل أكثر أوضوح، و على قدرة أكبر من التنظيم و الفاعلية في صنع الأحداث و تغير الحال من الاِستعمار إلى الاِستقلال، فكانت هذه المنطلقات إلى نشأة الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء و وادي الذهب ( جبهة البوليساريو ).

 

 

و لكي نتحدث عن هذه الحركة الثورية لابد لنا من زيارة مؤسسها  الشهيد " الولي مصطفى السيد " المولد ببلدة بئر لحلو سنة 1948م شرق الصحراء الغربية، و حفظ أجزاء من القرآن في الكتاتيب، ثم اِنتقل مع عائلته إلي مدينة الطنطان في 1958م، وهي السنة التي سلبت هذه المدينة و مناطق جنوب واد نون من  الصحراء الغربية بموجب خطة " أوكفيون أوركان "، و ضُمت قسراً إلى المملكة المغربية، و هناك ألتحق بتعليم الاِبتدائي و الثانوي، ثم واصل تعليمه الجامعي بجامعة " محمد الخامس " فرع العلوم السياسية، و قدم أهتم بمطالعة كتابات السيد قطب و شعراء المهجر و عرف بميله للأدب و اللغة العربية و قد تعرض خلال مراحل تعليمه للعديد من المضايقات و الطرد إلى الاِعتقال من طرف السلطات الأمنية المغربية بسبب أرآه و مواقفه، كما أنه أجرى اِتصالات مع العديد من القوي الطلابية و السياسية المغربية  دون أن ينضم لأي منها، و كذا بالعديد من الاِتحادات العربية، و أسس إتحاد للطلبة الصحراويين الدارسين بالمغرب.

 

  الشهيد الولي مصطفى السيد كان رحمة الله عليه حاد الذكاء و يتميز بقدرة كبيرة على الإقناع، و يحسن مخاطبة الناس كلِ بلغته، مبالغ في التواضع، قريب من الناس، يزاوج بين القول و العمل؛ من أشهر أقواله:

 

" من أراد الكرامة عليه أن يسخى بكل شيء من أجل شيء واحد هو الحرية، و هذا يطابق ما قلناه: إذا أردت حقك يجب أن تسخى بدمائك "

 

" إن الكفاح سمة و ليس بصفة، فالصفة تولد في تابوت و السمة تنبع من عرش الزيتون "

 

" إن النضال لا يتولد إلا في ظروف القهر، فالثورة قدر، و من شك في القدر فقد كفر، و الثورة قدر الشعب الصحراوي "

  

 

  أسست جبهة البوليساريو في هذه الظروف بما فيها من تحديات على كل الأصعدة، و بهذه المعاني التي تحدثنا عنها بكثير من الإيجاز.

 

   طبعاً لابد من اِحترام التاريخ بالرجوع إلى الموقف الليبي الذي بدأ من خلال خطاب العقيد معمر القذافي في 11 يونيو/ حزيران 1972م، في ذكرى جلاء القوات الاِمريكية، حيث قال: ...إنه إذا لم تنسحب إسبانيا  من الساقية الحمراء و وادي الذهب، فإن الجمهورية العربية الليبية ستتحمل مسؤولياتها في إشعال حرب التحرير الشعبية....، غير أن هذا الخطاب ما كان ليصنع الثورة في الصحراء الغربية و لكنه شكل دعماً أساسياً لأبنائها الذين كانوا يعدون لثورةٍ ليس لها إلا العزائم بالنظر إلى الصعوبات التي كانت تحكم الواقع في تلك السنوات من حصار شبه كامل من طرف المستعمر الإسباني و البلدان المجاورة التي لا تؤيد خيار الكفاح المسلح و كل حسب رؤيته لهذا المعنى، و قد تحدثنا خلال المقالات السابقة عن بعض أسبابه و سنعود إليها كلما كانت هناك ضرورة لإبرازها.

 

  الحديث عن البوليساريو في ذكرى تأسيسها بعد العديد من الاِتصالات و الجهود التي بذلها مؤسس الحركة " الولي مصطفى السيد "، فكان مؤتمرها التأسيسي في العاشر من ماي/ أيار 73 م خاتمة للسلسلة من الاِجتماعات التي عقدها الأعضاء المؤسسيين في عدة مناطق هدفت للم شمل كل القوي السياسية و الفئات الصحراوية ضمن تنظيم وطني جامع للأهداف و الطموحات المشروعة للشعب الصحراوي في الحرية و الاِستقلال و إلى اِستعادت الهوية العربية و الإسلامية التي عمل المستعمر الإسباني على سلبها طوال 87 سنة حتى تلك اللحظة من التاريخ؛

 

لذا برزة في تقديم البيان التأسيسي  هذه العبارات: .. إزاء تشبث الاستعمار بالبقاء مسيطراً على شعبنا العربي الأبي، ومحاولة تحطيمه بالجهل والفقر والتمزق وفصله عن الأمة العربية...، وإزاء فشل كل المحاولات السلمية.. تتأسس الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب، كتعبير جماهيري وحيد متخذة العنف الثوري والعمل المسلح وسيلة للوصول بالشعب الصحراوي العربي الإفريقي إلى الحرية الشاملة من الاستعمار الإسباني (...)، و لعل هذا التقديم يلخص النهج الذي تبنته جبهة البوليساريو كحركة تحرر وطني.

 

عقد المؤتمر التأسيسي في العاشر من مايو/ أيار 1973 باِسم مؤتمر الفقيد محمد إبراهيم بصيري، و تحت شعار" بالبندقية ننال الحرية ".

 

أفضى المؤتمر إلى تشكيل جبهتين سياسية و عسكرية و أمين عام للحركة " اِبراهيم غالي ".

 

 و في العشرين من نفس الشهر بدأ العمل المسلح بعملية الخنكة التاريخية ضد إحدى الحميات العسكرية الإسبانية  اِنتهت بأسر كل جنودها و تحرير عضوين من الحركة كانوا معتقلين لديها.

 

 كان الهدف الرئيسي للمؤتمر التأسيسي و العملية العسكرية هو إعلان جبهة البوليساريو عن نفسها و عن بدأ مرحلة جديدة في كفاح الشعب الصحراوي و أن خيار اِنتظار المنن لم يعد له مكان.

 

و خلال الفترة الممتدة من هذا الإعلان إلى المؤتمر الثاني توسع العمل السياسي على مستوى الجماهيري ليشمل فئات عديدة من المجتمع الصحراوي و خصوصاً الشباب الذين تبنوا خيارات الثورة، و عرفت أيضاً هذه المرحلة الكثير من العمليات العسكرية التي أدت بالمستعمر الاسباني إلى تسويق مشروع " الاِستقلال الذاتي " أو ما يعرف اليوم بالحكم الذاتي و ربما كان هذا هو السبب الذي دعا إلى عقد المؤتمر الثاني للجبهة البوليساريو في 25 من أغسطس/ آب 1974م، باِسم الشهيد عبد الرحمن عبد الله -الذي أستشهد تحت التعذيب- و تحت شعار حرب التحرير تضمنها الجماهير، أهم ما صدر عن المؤتمر كان أول برنامج عمل وطني و اِنتخاب الولي مصطفى أمين عام للجبهة، كما أعلن رفضه مشروع الاِستقلال الذاتي.

 

شكل المؤتمر نقطة تحول مهمة في كفاح الشعب الصحراوي  حيث قاد إلى العديد من الاِنتصارات على المستوى السياسي أهمها كان اِعتراف البعثة الأممية بجبهة البوليساريو كالقوة السياسية الأكثر شيوعاً في الصحراء الغربية، و تبني  الجزائر إلى جانب ليبيا للجبهة كحركة تحرر من الاِستعمار، كما قاد أيضاً إلى توسع العمل العسكري و حقق اِنتصارات هامة و وجه ضربات موجعة للجيش الإسباني في مواقع عديدة.

 

قبل الخوض في أهم الاستنتاجات لابد من التنويه أنه تحتم علينا الإيجاز في مسار الحركة الوطنية الصحراوية و رجالاتها، و علتنا لا تكمن في قلة المصادر فحسب و إنما كي لا نتوه في تفاصيل لا تقدم إسهاماً ذا أهمية فيما نريد الوصول إليه من نتائج، كما أننا سنتحدث مجدداً عن البوليساريو في مؤتمرها الثالث 1976م و هي سنة حبلى بالأحداث و المتغيرات، أهم هذه المعاني:

 

-         إن البوليساريو كانت وليدة حركة وطنية صحراوية صقلتها تجربة مقاومة شعبية تفاعلية طابعها العام هو رفض القبول بواقع الاِستعمار، و عليه أصبحت هي الوعاء الجامع لكل الفئات و التيارات الصحراوية المقاومة.

 

-         إن البوليساريو نشأت كحركة تحرر ضد الاِستعمار الاِسباني في الصحراء الغربية، و لم تكن بأي حال صنيعة الجزائر أو ليبيا كما يحاول المغرب تسويقه بوسائل متعددة  منذ بداء محاولته سرقة ثمرة كفاحها و نضالها وأنها لم تؤسس بهدف تعطيل وحدته الترابية كما يزعم.

 

-         إن الشعب الصحراوي كان محاصر من المستعمر و من جيرانه مما جعل خيار الكفاح المسلح مغامرة حقيقية بدون أدنى شك ليس فقط في إعلانه وإنما في استمراره، و رغم ذلك أثمر في الصحراء.

 

الحقيقة أن البوليساريو بنيت لبنتها بالعزائم و بالتضحيات و هو ما أعطها القدرة على تحمل الكثير من الطعنات طوال مسيرتها، و مع ذلك حكم خطابها الهدوء وخاصةً فيما يتعلق بعمقها العربي الذي خذلها كما خذل نفسه في مواقع عديدة، فلا هو نصر حقها من ظلم و لا هو تركها تعيش  قدرها بعيداً عن مؤامراته.

 

ختاماً، سعينا ليس موجهاً في الأساس إلى بحث كل التفاصيل و إنما الهدف توضيح بعض الحقائق التي حاولت أطراف عديدة أن تلبسها لباس بألوان مختلفة هدفها غايته التغطية على جريمة سرقت تضحيات الحركة الوطنية الصحراوية، لذا سأعمد في مقالات قادمة تكشف الكثير من الخبايا التي تؤكد هذا المعني. سلام.  
ahmed     May 28, 2010 12:22 PM
البوليساريو صنيعة جزائرية ..هده لايختلف فيها اتنان..وتطبيلك على غير الدف لاينتقص من الحقيقة من شئ.. اما انها- اي البوليساريو- حركة تحررية ضد الاستعمار فهدا مالا اراه واعتقد جازمالا يراه الامخبول مثلك ..والا لمادا تحتجز الصحراويين غصبا..تم مابال هؤلاء يلتحقون زرافات بوطنهم في اول فرصة تلوح لهم... اخيرا وليس اخرا.......ما يضير السحاب نباح الكلاب ....

ابن الخادم حميد   تفاهة اسمها البوليساريو   May 28, 2010 12:24 PM
عندما أسمع بمخبول يتحدث عن الثورة و الجمهورية المزعومة أتذكر قصة الأطفال الأميرة النائمة ، يبدو أن الكاتب لا يفقه في التاريخ ، الحرب الباردة انتهت منذ زمن ، و العالم الغربي لن يقبل بكيان من المرتزقة يكون موطنا جديدا للإرهاب الدولي ، فالعالمون بالمجال الأمني الدولي أكثر معرفة بخطورة المنطقة على الأمن العالمي خاصة أن الجزائر فشلت كثيرا في تدبير ملف الارهاب ، حيث أن القاعدة في المغرب العربي تأسست بالجزائر و توسعت أفقيا و عموديا بكل من مالي و النيجر و موريتانيا وهي طبعا لها أجندة سياسية بالمنطقة ، إضافة الى التهريب الدولي للمخدرات و البشر.
الأجهزة الأمنية الدولية تعرف جيدا أن منظمة البوليساريو ليست الا امتداد للارهاب ، و أن اعلان ولاء هذه الأخيرة لن يطول كثيرا خاصة الضروف المعاشية القاسية و العنف الذي تمارسه الاستخبارات العسكرية الفاشلة في تدبير الشأن الداخلي الجزائري لذلك تجرب لعب الكبار .

من أراد الكرامة عليه أن يسخى بكل شيء من أجل شيء واحد هو الحرية، و هذا يطابق ما قلناه: إذا أردت حقك يجب أن تسخى بدمائك "
لمذا يهرب الشباب الصحراوي من مخيمات الموت بتيندوف لو كانت البوليساريو جنة ، فمن لا يموت بالجوع يموت بالتعذيب ، فالاستخبارات اقتنت مؤخرا أحدث وسائل التعديب من روسيا و اوروبا تحت دريعة محاربة الارهاب ، فهي طبعا ستجربها بمخيمات تيندوف .
الكاتب لا يعرف المخيمات لأنه ينعم بالسلام و الخير و المعيشة الجيدة بالمغرب و هذا ما أنبه له المسؤولين عن التدبير الأمني بالمغرب ، فأنا أحرص على سلامة وطني من الدخلاء ممن يستغلون التسامح و الحريات التي أصبح المواطن ينعم بها لأغراض تهدد سلامة و أمن الوطن.
من لا يحب المغرب عليه أن يغادر.

samir.maroc   لعنة الله على الكداب.   May 28, 2010 5:15 PM
اين هي مواقف الاتحاد الوطني لطلبة المغرب والاتحاد الاشتراكي والشرفاء الاحرار من مغاربة وصحراويين ناهيك عن الموقف الرسمي والشعبي بسثتناءاصحاب الوهم من امثالك الدين قدموا الدعم المادي والمعنوي من اجل استرجاع الاقاليم الجنوبية وراجع معلوماتك التاريخية فلديك ثقوب كثيرة يلزمك الكي فيها لكي تستعيد عافيتك وتنقل الحقائق بامانة للقراء .من الان اكثر تضررا مخيمات العار ام الوطن الام الدي يعرف عودة مضطردة من جميع المستويات للمواطنين ليعيشوا من خيرات بلدهم لا على التسول ...فما نعرف عن العادات الصحراوية عزة النفس والكرامة واى كرامة وانتم تعيشون تحت اوامر اسيادكم حكام الحكرة.

samir.sahara marocaine   صدفة   May 28, 2010 5:34 PM
هل هي صدفة ام مادا فشهر ماي عرف ميلاد دويلة اسرائيل 1948 بالمشرق العربي وفي نفس الشهر المشووم طلعت فكرة تاسيس دويلة صحراوية 1973 كما يدعي صاحب المقال لاسباب ديماغوجية .ويتبين ان شردمة التمزق تريد المزيد من التفرقة للوطن العربي من المشرق الى المغرب ولكن هيهات فالقافلة تسير بهدا الوطن اليى المزيد من الامان وتبقى ال.....تنبح.

صحراوي حر   ما جاء بمقالتك صحيح   May 29, 2010 11:54 AM
تحية لك اخي الكاتب فما جاء بمقالتك هو الذي نعرفه منذ نعومة أظافرنا فنحن هنا بالمناطق المحتلة من الصحراء الغربية ورغم محاولة الإحتلال المغربي طمس هويتنا الصحراوية وتدريسنا لتاريخه المزيف لم يفلح في غسل أدمغتنا بأكاذيبه،لأننا نرى الواقع المر بأعيننا ونعرف أن الغزو المغربي دخل الصحراء غير مرحبا به،كما تعرف أن كل صحراوي أينما وجد او تواجد هو ملتف تحت لواء الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب ولا يمكن لأي منا كصحراويين بالمناطق المحتلة أن تكون لنا كرامة أو وجود او حرية إلا في ظل الجمهورية العربية الصحراوية الديموقراطية ورائدنا المفدى الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب.
أخي الفاضل لا تكترث لما يكتب من الردود المطبلة والمزمرة للنظام العلوي الإستبدادي فهي ردود المخابرات المغربية والجلادين وأذنابهم الوشات والكل يعرف ذلك،وأقسم لك بالله العلي الأعلى أن كل صحراوي كبيرا كان ام صغيرا رجالا ونساءا شبابا وشيوخا فإنهم يكرهونهم.
لك مني أخي ومن كل الصحراويين أطيب المنى وندعو الله ان يمدك بالقوة والتبصر والمزيد من كتابة الحقائق لفضح الأكاذيب ولا تهتم لما يكتبه المستعبدون من ردود فهاته هي مهمتهم ولهذا الغرض هم متواجدون دائما على النت للرد على الكتاب الصحراويين بالنباح والألفاظ النابية بدون أدنى حجج وبراهين.
والسلام عليكم ورحمةالله.
كفاح شامل لفرض السيادة والإستقلال الكامل

abouabir   تعقيب على رد   May 29, 2010 12:52 PM
الى المدعو الصحراوى الحر... ياعزيزى ليست هناك مزايدات فى الوطنية الحقيقية واتهاماتك للمتدخلين قبلك بالعمالةوالمخابرات تحقير لشخصك قبل كل شئ لان هؤلاء يعدون 40مليون نسمة...ولدى سؤال لك ..ادا كان المغرب كما تدكر فلمادا يلتحق به الصحراويون هربا من جحيم تندوف وهم يعدون بالمئات اسبوعيا..اجبنى ادن..

قاسم لعبيد   رد و تعليق   May 29, 2010 1:53 PM
- صحيح أن أيار/ مايو شهر النكبة الفلسطينية، و لكن الذي هزم فيه هم جيوش المتأمرين العرب و ليست قوي المقاومة، كما أنك نسيت أنه الشهر الذي اِنتصرت فيه لبنان بتحرير الجنوب.
- هناك من يدعي بالوطنية في المغرب، لكن الحقيقية أن الوطن للملك و البقية رعيته و الكثيرون هناك مجرد آلة تصفيق لا تدرك المعاني.
- إذا كنت تقصد أن الكرامة هي الخنوع لغير الله، فهذا معنى جديد يغيب عنا، و ربما يكون فهم جديد للقيم الأخلاقية و إلا يكون الفهم البشري عبر التاريخ قاصراً عن هذا الإدراك التعيس.
- ليس هناك شاهد واحد على حصار المخيمات و لا أي شيء يدل على ذلك، و أتمنى أن تفهم معنى شاهد.
- لماذا تقل يستغلون التسامح و الحريات؟ من منّ عليك بحق سرق منك أصلاً ، أظن أنه لا يستحق تكريمك و لا يمنحك الحق في تأييده سرقت حقوق الآخرين.
- هناك الكثيرون يستعملون ألفاظ مثل الحرية و العدالة و الحق لكنهم لا يجدونها في حياتهم و لا يردون أن ينعم بها غيرهم، يقال أن الحسود لا يسود و الحقود يأكله الدود.
و في الأخير تحية خاصة لصحراوي حر فعادة ما يكون في الظلام نجوم، و هذه من نعم الله على الناس، و أنا أعرف كما تعرف أن للمخزن أرماده من التعساء تعيش على الإساءات و لا تملك من الحق شيئاً، مع ذلك فنحن ماضون إن شاء الله في إجلاء الحقيقة مهما علاء صراخهم و قل أدبهم. سلام

Al Mansouri   الصحراء للصحراويين   May 29, 2010 2:31 PM
كلما قرأتُ ردود القراء و آرائهم حول مشكل الصحراء الغربية اجدهم نفس الأشخاص اللذين يكتبون و كانهم هم الشعب المغربي ورأيه ، قضية الصحراء قضية مصير شعب وهي في اجندة الامم المتحدة. والمغرب حاليا يخوذ مفاوضات مع البوليساريو هذا امر واقع لا يمكن التستر عليه ،و هذا معناه ان الشعب الصحراوي شعب أخذت منه سيادته اولها اسبانيا و عند انسحابها سلمت الإدارة للمحتل المغربي .
ضف إلى هذا مهما فعل المغرب فإنه لا يمكنه ان يكسب قلوب الصحراويين ،تفصلنا عادات و تقاليد و لهجات وكل شئ يفصلنا . و ما وجودكم في الصحراء إلا غصباً عنا.

samir.sahara marocaine   الانانية   May 29, 2010 5:42 PM
ماهده الانانية والعجرفة لكم الحق ان تكتبوا ماتشاءون من خزعبلات وعندما نرد فاننا عن حب لهدا الوطن الابي ياكلون النعمة ويلعنون هدا ما ينطبق على فئة الانتهازيين من امثال هدا المتملق فتراه في اجتماع مع السلطة يعلن عن مغربية الصحراء وفي الخفاء يرتعد اهده هي الثورية التي علمتكم اياها جبهتكم المزعومة التي هي في مزبلة التاريخ.

Ahmed   تجارة الوهم   May 30, 2010 7:42 AM
االبوليزاريو شاءت ام ابيت هي صناعة جزاءرية خالصة. البوليزاريو ممولة من الجزاءر, اعظاء البوليزاريو يجولون العالم بجوازات جزاءرية, مخيمات تندوف توجد فوق اراظي جزاءرية رغم انكم تدعون ان لكم اراظي محررة فمادا تفعلون ادن في الجزاءر. ما تجهله يا اخي ان اعظاء هدا التنظيم كانو مغاربة اي يحملون الجنسية المغربية وكانو يناظلون في الجامعات المغربية من اجل استرجاع الصحراء وليس للانفصال. اتنكر ما قاله بخروبة ساضع حجرة (اي البوليزاريو) في حداء المغرب. لمادا قتل الولي مصطفى السيد, الم يقل لقد اجرمنا في حق شعبنا. هل البوليزاريو هي التي وظعت قضية تصفية الاستعمار لدى الامم المتحدة ام المغرب. وهل كان في السابق دولة صحراوية فادا كان الجواب نعم فماهي عملتها و رءيسها, ام ان التاريخ يبدا عندكم في 1973 .

Al Mansouri   الى عملاء المخابرات المغربية   May 30, 2010 7:58 AM
الى Ahmed وابن الخادم حميد و samir-maroc و Abouabir انتم عملاء للمخابرات المغربية تنبحون في شبكة الإنترنيت مقابل راتب زهيد و لستم مقتنعون و لا تعون ما تكتبون عن مشكل الصحراء الغربية .
ان فرار اقلية قليلة من الصحراويين لا يعبر عن رأي البقية. و ما معنى فرار المغاربة في قوارب الموت التي تدفع بهم المخامرات الملكية الى شواطئ اروبا ؟ اهل هي نزهة ام ماذا ؟ .و ان كنتم على حق ، فهل يحق لكم ان ترغموننا ان نكونوا مغاربة غصبا عنا و نقبل يد سيدكم امام الملأ ،ما عدا الله .
الا تذكرون ما قاله عنتره فى زمانه ان كنتم تفقهون شئ له :
وقد ابيت على الطوى و اظله حتى انال به كريم المأكلِ

samir.maroc   حاشاك يا حمار   May 30, 2010 12:40 PM
حاشاك يا حمار رقم11 نحن ندافع بغيرة ووطنية لاننا مقتنعين بقضية الصحراء المغربية ولانتقاضى فلسا واحدا هل تعلم من الدي يجعل اي تحرك يفشل للبوليزاريو مثلا في العيون هو اختلافهم حول التعويضات اي مادا سيحصل من فضة بلغتكم اي بلغة اخرى انتهازية للابتزاز ....اتمنى ان تضغطوا على زعيمكم الفاشل من اجل ان يعود والده المقاوم الوطني الشيخ الركيبي شافاه الله فسخط الوالدين ربما له سبب ما في ما تدعون انكم تعانوه يااعراب ناكري الجميل.

Ahmed   الى Al Mansouri   May 30, 2010 12:49 PM
حرام عليك يا اخي ان تصفني بالعميل. انا يا اخي لا علاقة لي بالمخابرات او شيء من هادا القبيل. ادا لم ترد ان تكون مغربي فهادا من حقك و لكن ان تقول ان الصحراء لم تكن مغربية فهادا كدب و بهتان. فبدلا من النرفزة و الصياح اجبني على الاساءلة التي طرحتها و حاول اقناعي فنحن هنا في فوروم لتبادل الافكار و ليس في مخفر الشرطة او مركز للتعديب عند القيادة.

kamile   هوراء   May 30, 2010 3:59 PM
قرانا التاريخ من العصر الجليدي حتى انهيار المعصكر الشرقي ولم نسمع ب شعب اسمه الصحراوي .ف من اين لك بهاداالهراء

abouabir   تعقيب   May 31, 2010 2:15 AM
قلت فاطنبت ثم كلت الاتهامات جزافاولان فيك هوس امنى مزمن-(يكاد المريب يقول خدونى)- فانك وصمت الاخيار بماليس فيهم.. ان عاد الامر لنا لا مكان للمتعفنين الخونة بائعى ضمائرهم للشيطان-والشيطان فى حالتك الجزائر-وانك تهذي وتهذي معك خفافيش الظلام المسترزقة من دماء بنى جلدتهم المارقين االعاقين جاحدى النعمة ولاخير فيكم... بل انتم الشر بعينه ..ولكن هيهات نحن الاعلون .....خسئت ومن معك ...

المحفوظ السالك     May 31, 2010 12:37 PM
ستجد دائما مجموعة صغيرة من المغاربة لصيقة بكل مايمت بصلة الى الصحراء الغربية ونحن نعرف انه فى السنوات الاخيرة تم وضع جميع المنابر الاعلامية تحت مجهر المخابرات وهناك مايدل على ذالك من اطروحات بصيغة واحدة وبمضمون واحد وكل الاطروحات التى يرددها اولئك لاتستند الى حجة او دليل وكل ما يتم ترديده هو نفس ما يصدر عن السلطات المغربية ويتغيير مع نغيير الخطاب الرسمى لتلك السلطات

محمد من باريس   الجمهورية العربية الصحراوية الديموقراطية   May 31, 2010 4:15 PM
لم تكن الصراء مغربية و لن تكون مغربية
الاستعمار البرتغالي لبعض الدول الافريقية دام اكثر من خمسة فرون و في الاخير ذهب الى غير رجعة الى مزبلة التاريخ
الاخوة المغاربة الذين يحاولون الدفاع عن النظام المغربي من حقكم لانها لقمة العيش .
لا خير في اي استدمار لو كان هذا المستدمر اخا.
ما ضاع حق ورائه طالب
اين كان النظام المغربي عندما كان الصحراويون يحملون السلاح لمحاربة اسبانيا.
حرروا سبة ومليلة
حرروا جزيرة ليلى الصغيرة
ثم حرروا المغرب من الفقر و المخدرات و السياحة الجنسية
اما الصحراء طال الزمن ام قصر ستبقى صحراوية مثلما بقت الجزائر جزائرية
خير الكلام ما قل ودل

Ahmed   الفكر الواحد و الوحيد   June 1, 2010 3:44 AM
كل من خالفكم الراءى الى و قلتم هادا من المخابرات او شيء من هادا القبيل. هادا يدل انكم تربيتم على الفكر الواحد و الوحيد.اجيبوني يا "اصحاب الحق" , هل كان في وقت من التاريخ شيء اسمه دولة صحراوية. لن تقدروا على الاجابة لان الحقيقة واظحة ولا تقبل للتاويل. انا مع تقرير المصير ولكن بشرط ان يشارك فيه جميع اطياف المجتمع ومن اولهم الامازيغ لان الارض ارظهم. تعريف العميل و المخابر ينطبق عليكم اكتر من غيركم العميل هو الدي يتقاظى اجر من دولة غير دولته و يجول بجواز سفر غير جواز دولته والدي يعيش بالتسول مرة في اسبانيا و مرة في امريكا الجنوبية. العميل هو رءييسكم عاق الوالدين الدي باع وطنه من اجل حفنة دنانير. نريد نقاش و ليس تجريح فلكل منا حججه فاجيبونا على اسالتنا ان كنتم صادقين .اللهم اصلح بين الاخوة الاعداء.







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز