د. احمد حسن المقدسي
elmaqdisi@hotmail.com
Blog Contributor since:
28 September 2009

كاتب وشاعر واكاديمي عربي من فلسطين مقيم في القدس



Arab Times Blogs
دع عنك خصيان العروبة بعدما تركوك وحدك في الضياع تعوم

الزعيم والنكبة

قصيدة بمناسبة ذكرى
النكبة الفلسطينية


 

 ســـــتـُّون عاما ً.. والزعيم ُ زعيم ُ والعين ُ تبكي .. والفؤاد ُ كَــــــليْم ُ
ستون َ عاما ً والخيام ُ هي الخيام ُ ولم ْ يزل ْ شَبَح ُ الرحـــيل ِ يحوم
 
ستــــون َ عاما ً والشعوب ُ مَطِيَّة ٌ
وعلى خوازيق ِ الزعيم تــُـــقيْم
 باضت ْ دجاجات ُ الخيانة ِ كُلها
وتراكمت ْ فوق الكُــلوم ِ كـُــــلوم
 نبكي على وطن ٍ تضاءل َ فانتهى " لِسُلَيْطَة ٍ " فوق َ النعوش ِ تعوم ُ
وهناك َ بِلْفور ٌ صغير ٌ بيننا مُتَصهْيِن ٌ .. مَشروعُه ُ التقْسيم
 ستون َ عاما ً والخيام قِـــباب ُ حُزْن ٍ فوقنا .. والذكريات ُ جَحيم ُ
وَدَمي تبعثَر َ في المَنافي كـلها " ظلما ً " فلا جُـــرْم ٌ ولا تــجريم
 ستون عاما ً والزعيم ُ مُصِيْبة ٌ
سَهْم ٌ بخاصرة ِ الورى مَسموم
 فعلى يديه ِ تناسَلَت ْ نَكباتنا
رَب ُّ الفَرار ِ .. وسيفه ُ مَثـــلوم
 ستون َ عاما ً والزعيم ُ ضياعُنا وخَرابُنا .. ولُهاثــنــا المَحْمــــوم ُ
ستون َ عاما ً والزعيم ُ شِعارُه ُ إخْدم ْ عدوَّك َ فا لعُروش ُ تدوم ُ
ستون َ عاما ً والزعيم ُ مُؤَلــــه ٌ "عرْشا ً" على جُثث ِ الشعوب ِ يُقيم
 
دولا ً أرى أم حاضنات ِ خيانة ٍ
حُكـْــمَا ً بحُضن ِ الغاصبين َ تروم
 يا ويحنا كيف َ اسْتَحَلْنا أمة ً
يحمي حِـماها فاجر ٌ وزَنيــــم
 رُحْماك ِ يا أرض َ المنافي إننا
بَشَر ٌ على وقـْـــع ِ الجراح ِ نـَــهيم ُ
**
يا ايها الوطن ُ المهاجر ُ في شراييني وفي جوف الصدور ِ مقيم ُ
هذي بلاد ٌ لا يباع ُ ترابُهــــا كلا ، ولا الدَّحنون ُ والقَيْصُوم ُ
يا أيها الوطن ُ المقدّ س ُ ما لنا إلاك في كـــل ِّ البلاد ِ نعيــــم ُ
الكون ُ بَعْدَك َ لا يُساوي جَزْمَة ً حــــتى فـَراديس ُ الإله ِ جحيـــم ُ
**
يا شعبي َ الجبا ر َ إنك َ طائر ُ
العَنقاء ِ مِن ْ تحت ِ الرماد ِ يقوم
 
لا وَعْــد ُ أمــــريكا سيُــسْقـِط ُحَقَنــا
أبـَــدا ً.. ولا " بِلـْفورُه " المشؤوم
 دَع ْ عنك َ خِصيا ن َ العروبة ِ بعدما
تَرَكوك َ وحدَ ك َ في الضياع ِ تعوم
 دَع ْ عنك َ أشباه َ الرجال ِ فإنهم
صِنـْــو العد و ِّ .. وأمرُهم محسوم
 خــَـذ َلوك َ إن ْ آذ َنت َ نَصْرا ً مرة ً
وَطَغى على تلك الوجوه ِ وُجـــــوم
 حُكـــم ُ الشُّعوب ِ أمانة ٌ لا يستطيع ُ
أداءَهــا مُتَقاعِــــس ٌ مهـــــزوم ُ
**
يا حادِي َ الرُّكبان عَر ِّج ْ ههنـــــا يُنبيْك َ مِن قَصَص ِ العَبيْد ِ حَكيم ُ
مُــرْخا ن ُ قـــدَّم َ لليهود ِ ولاءَ ه فـــوق َ الولا ء ِ طَــوابِع ٌ ورسوم ُ
" وابن ُ النبي ِّ " يبيعُنا ووريثــُه ِ فهُيامُـــهم بالغاصبين َ قـــَـــديــم ُ
هي َ أسْــرَة ٌ عاشت ْ على ثَـــدْي الخيانة ِ عُمْـرَها وضميرُها " مَرْحوم ُ "
وَرَثوا الخيانة َ كابرا ً عن كــــابــر ٍ والكُــل ُّ عــن ْ ثــدي الخَــنا مفطوم ُ
فـي مِـــصْر َ كافــــور ٌ يُهنِّــىء ُ قاتِــلي ذ ل ُّ العَبيــد ِ ، وطبْـعُهم مفهــــوم ُ
لا تَأمنن َّ لِـــــغدْ ره ِ فالعَــبْــد ُ فــي سُـــــوْ ق ِ النخا سة ِ سِعـرُه ُ مَعْلوم ُ
عَتــَبي على شعب ِ الكِنا نـة ِ كيف َ أضحى جُـثــــة ً ، وتــَسَيَّد َ المأ زوم ُ
**
في النكبة ِ السِّـتيـن أبصِــر ُ د ولــة ً
وبِــرغم ِ أنف ِ المُعْـتدي ســتـقوم
 في ذات ِ يوم ٍ تـنـتهي الأ كذوبـــــة ُ
الكُبرى ويرحـل ُ مِـسْخـُها المزعوم
 ويعــود ُ كـل ُّ اللاجئيـن َ لأرضِــهـم ْ
وَسَــتَـزْدَهي با لإنتصا ر ِ تــُـــخـُو م


***

ملحوظة من عرب تايمز : لا مانع من نقل قصيدة الشاعر الكبير الدكتور احمد حسن المقدسي  واعادة نشرها في الصحف والمواقع الالكترونية شريطة ان تنشر القصيدة كاملة دون تحريف موقعة باسم كاتبها وعنوانه الالكتروني المبين اعلاه والاشارة الى عرب تايمز كمصدر

عابر سبيل   قصيدة رائعة   May 19, 2010 6:25 AM
قصيدة فعلاً رائعة وجميلة وسف تهب الدول العربية والعرب والخوازيق في طيازتهم لي تحرير فلسطين المغتصبه في سيوف الهيود

عمر الغضنفر   سلمت يداك أيها المقدسي إبن الشعب الفلسطيني الجبار وفلسطين العربية الأبية   May 19, 2010 8:40 AM
إن الكيان الصهيوني المسخ فاني لا محالة طال الزمن أم قصر وسوف يعود كل أبناء شعبناالفلسطيني الجبار أبوالملاحم البطولية الخالدة خلود الزمن التي يعلمها القاصي والداني علم اليقين إلى مدنهم وقراهم التي تم تهجيرهم منها بقوة السلاح من قبل العصابات الصهيونية الإرهابية في العام 1948وفي العام1967.يراها بني صهيون بعيدة ونراها نحن قريبةوعلى مرمى حجر وإن غدا لناظره قريب.وفي الختام لعنة الله والملائكة والناس أجمعين على آل سعود اليهود أحفاد جدهم اليهودي الهالك(مردخاي أبراهام بن موشي الدونمي)وكل من والاهم ولف لفهم أو لفلف معهم إلى يوم الدين ولله العزة ولرسوله وللمؤمنين.

لوممبا أحمد   رويبضة العصر التعيس   May 19, 2010 8:41 AM
سلمت يداك من الدجى يا أبن الكرام .
يا حسرتاه ضاعت ستون عام من عمر أمة كانت خير أمة و كانت و سطا في حكمتها و في أحكامها و اصبحت أسيرة بين كماشة مرخان ابن مرخان آل مرخان عكازته وهابية من صنع الأعداء متبرقعة بعمامة شيطان يتظاهر بألالتتزام ويقدم الولاء ثم الولاء اب عن جد حتى أصبحت الخيانة ثقافة يتوارثها عميل بعد عميل و جناح الأمة المكسور في فلسطين تتغذى على دمه رويبضة تحرسها كلاب مغيبة عن دينها و أمتها بأسم النظام .. وابن النبي المزعوم و اشك انه يكون من سلالة الاكرام و لكنه من سلالة شاربي البدوايزر المستعربة و أمرأته حمالة البكيني في جيدها حبل من النفاق المكشوف و كافور مصر الجديد الذي قيل عنه الكثير ... ان العبد عبد حتى ولو علق تاج من الذهب فوق رأسه و الشيطان مرفوع فوق قرونه فهو مايزال عبد قدباع أهله قبل أن يبيع نفسه و يتظاهر بأنه حر وهو وريث كافون المقبور وهاهي حيلة كافور مصر الجديد .. فالكلاب كلهم سهام في خاصرة أمة محمد تتوالد و تتوارث تصويب السهام..

Ali Abdo   ما أشبه الليلة بالبارحة   May 19, 2010 2:24 PM
ابراهيم طوقان المتوفى سنة 1941 خاطب ملك السعودية عندما زار الأقصى
المسجد الأقصى أجئت تزوره أم جئت من قبل الضياع تودعه
وخاطب الجكام العرب قائلا :
في يدينا بقية من بلاد فاستريحوا كي لا تضيع البقية
وأبو سلمى اذ قال في خاتمة احدى روائعه :
المناويك سادة ؟ عبر الدهر تفلق
والجواهري منفيا في مصر سنة 1951 وصف حالة الركود ماقبل العاصفة (تموز 52 ):
سبعون عاما والكنانة تغتلي والنيل يشخب والجموع تساء
واستلهم الفنان يرسم بطة حسناء تمسح جيدها حسناء
وتنافس الفقهاء أي منهم عند الصلاة الضارع البكاء
ماذا تغير ؟ ما أشبه الليلة بالبارحة

زينون العربي   هيهات منا الذلة   May 20, 2010 2:01 AM
انها لقصيدة اكثر من رائعة ولاكن للأسف لا حياة لمن تنادي مع هكذا حكام خونة ومأجورين وصعاليك واشباه الرجال . فكم نحن بحاجة الى من يقودنا الى النصر ، مثل السيد حسن نصرالله ليعد الحق الى اصحابه ولكن هيهات هيهات من هؤلاء الحكام.
فشكرا لك يا من تعبر عن جميع الاحرار في قصائدك الرائعة .

زهير كمال   تحية للشاعر   May 20, 2010 2:27 AM
رب قصيدة مثل هذه تساوي الف مقال فهي تبعث على التفكير العميق اضافة لتحريكها للمشاعر وربما تبعث على البكاء لاصحاب المشاعر المرهفة
وفي نفس الوقت اصرار الفلسطسنيين الرائع على نيل حقوقهم رغم المعانة الطويلةوالمستمرة منذ اكثر من ستين عاماً ليبعث على الاعجاب بهذا الشعب العظيم والتصميم الذي لا يتزحزح كما اشار الشاعر الفذ.وقد وضع شاعرنا اليد على سبب المشكلة وهم 22 زعيماً عربياً بدون استثناء.
مخيمات اللجوءانتشرت في العالم العربي كله من الغرب الى اقصى الشرق، تندوف منذ اكثر من ثلاثين عاماً، دارفور، جنوب السودان، الصومال، صعدة، جنوب اليمن، مخيمات العراقيين في داخل وخارج العراق، سكان المقابر وسكان العشوائيات في مصر
فاوضاعهم اسوأ من المخيمات ولا يصنفون كذلك
ولا احد يهتم بهم. ولو بقينا بهذه الزعامات سيصبح الوطن العربي كله مخيماً كبيراً
ومثل هؤلاء الذين تبلدت مشاعرهم ويرون معاناة شعوبهم كل يوم لا تهمهم فلسطين ولا شعبها، وسيذهبون الى مزبلة التاريخ ان آجلاً او عاجلاً طالما كان عندنا شعراء مثقفين يعرفون المصلحة الحقيقية للشعب العربي مثل شاعرنا،
سلمت يداك

sami   انتبه حتى لا تسقط   May 20, 2010 3:28 AM
مادخل ( فراديس الإله )الكون ُ بَعْدَك َ لا يُساوي جَزْمَة ً حــــتى فـَراديس ُ الإله ِ جحيـــم ُ
فنعيم الجنة لا يعدله نعيم فهذه مبالغة غير مقبولة بل غير صحيحة مع الاعتراف لك بالشاعرية

عوض الكندرجي   خاطرة لا شاعرية   May 21, 2010 2:24 AM
عزيزي فضيلة المحرر ، من غير طولة حكي ، أرجو النشر، فشاعرنا المقدسي ليس مطارزيا في مضارب آل نفوط حتى يتطاول عليه علوج نجد وغلمانهم.

خاطرة لا شاعرية مستوحاة من ليلة الجمعة الرومانسية ، أعادها الله على موظفي الحكومة وهم بكامل صحتهم وعافيتهم ، ومهداة (الخاطرة .... مو ليلة الجمعة) لمن نشفق عليه وندعو له بأن يخفف عليه وطء مصابه :
نألم يا هذا ل ...موجعك
ونرنو علاجا ل ..مكلمك
ونعذرك ...
ونطلب العذر
من هيئتك
إذ عز الدوا ..
وفديتك
ولكن- واسأل -عزوتك
قد عجزنا أن
نفهمك
فلنسألك..
وكن صادقا..
في إجابتك
ما علة علة
موقفك ؟
أ "ضبعة" قد أرضعتك ؟
أم أن "جرارا" ..
قد أمصصك ؟
وأتخن فيك
إذ يشبعك
ويفتح عليك
شهيتك
لماء طلبته على
أربعك
فهنيئا مريئا
إذ تطفأ فيك
جذوتك
ويوصل فاهك ب ...
حدوتك
ما أعلمه ..
عن قصتك ...
ليس افتراء
أو أفك
بل كان نقلا ..
عن
روايتك...
وحديث فلس
دس ...
في
إسستك
ليستر عليك ..
ما قد آلمك..
فلماذا
نأثم لمظلمك ؟
ما أجهلك
أستحلفك ..
بمعبودك
وكعبتك ..
هل نظلمك ..
إذ ننعتك ...
بجحش قومك
أونستحمرك؟
أما دينارك ودرهمك
ف هبها لمن
"يقدرك"
أو "يسومك"
من
صاحبك
...أو يثني على
مزاين....
إليتك
وإن دارت فيك
دنيتك
وصرت شيخا في
مجلسك
ف مر عبيد
قبيلتك
كي يجمعوا في
مضربك
شعار قومك
و
"نبيطتك"
في قلطة
قد تعيد
بعضا
من
رجولتك
وفي عز
نشوتك
هب ما شئت
من شرهتك
واعذرنا
إذ نرد عليك...
عطيتك
فلا قيمة
لهديتك
واحفظها
لتشري بها
فكاكا ل....
رقبتك
فالعبد لا يهدي سيدا
إلا في ...
منظومتك
أما سفرنا
ف
للأحرار
فالزم موضعك

عوض الكندرجي   خاطرة لا شاعرية 2   May 21, 2010 2:30 AM
وعذرا ألف مرة
إذ أخاطبك
أحيانا
بما يليق
بك
وأحيانا بما يفوق
"سقف إنتاجيتك"
وعذرا من ابن ديارناالمقدسي
إذ قللب عليك
مواجعك
وذكرك
ب
محنتك
فيا هذا
إن شاطت فيك
رغبتك
وحاد القوم
عن مطلبك
فدس فيك ...
معصمك
واكفنا شر....
غلمتك

لا أخشاك
ولا أخشى
من خط لك
خرائطك
وزور "الأطلس"
ب معيتك
إذ يحضرك
من مزابل التاريخ
يا عار
يعربك
ف
حدد يا جحشا
وجهتك
أم أنك
رهن ..
سائسك ؟

عوض الكندرجي   شكرا للمحرر   May 21, 2010 9:05 PM
على لفتته الطيبة بحذفه المداخلة المشار إليها أعلاه

أبو جهاد   ولك تضرب منك الو   April 15, 2011 2:36 AM
أيها الدكتور المستشعر هذا ليس شعرًا الأخطاء الابتدائية بالجملة كف عن هذا يارجل آل دكتور آل " دكتور الدبكة "







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز