حســــن بني حسن
freejo1966@yahoo.com
Blog Contributor since:
29 November 2007

كاتب عربي من الاردن

 More articles 


Arab Times Blogs
حمى الله الاردن

المتتبع للاحداث الاخيره خلال العقد الاخير من تاريخ الاردن الحديث واقصد هنا منذ تولي عبدالله الثاني- ربيب الصهيونيه العالميه- كرسي الحكم والطريقه المشينه التي تم تنصيبه فيها يلحظ بما لا يقبل الشك ان سياساته كانت تملى على الاردن من الخارج ومحدده خطوطها العريصه من الخارجيه الامريكيه وبذا كان عبدالله  بحق رجل أمريكا الأول في المنطقه ,لقد راهنت امريكا على النسيج الاجتماعي والبنيه السياسيه للشعب الاردني وايقنت ان هذا الشعب يعيش نوعا من العزله السياسيه والسالمه وقد اعتاد على الصمت والخضوع للاملاءات الملكيه من باب حب الوطن والاخلاص للحكم الذي طالما يردد الاعلام الرسمي ويغذي فهم الناس على انه صمام الامان للاردن .

 

لقد ايقن الشعب الاردني بعد عشره سنوات من الذل والخضوع والتبعيه ان هذا الملك قد استخدم فعلا وقولا سياسه القمع والاهاب لجميع اطياف الشعب متمثلا في ضرب أصوات المعارضة على فرض ان هناك معارضه في الاردن متمثله  -بالاخوان المسلمين- وبعض الاصوات الفرديه الغير منظمه وغيرها من الأحزاب الأخرى التي سئمت سياسه عبدالله الثاني وولدنته في حكم الاردن ، ثم بعد ذلك ما جرى من تزوير للانتخابات النيابيه والتي فاز بها ممثلين للنظام الفاسد في الاردن برئاسة الدولة و تعيين رئيس الوزراء للاشراف على مجلس الامه ثم حل المجلس الذيي رئسه اكبر مفسدي الاردن واكثرهم غناً من المال الحرام عبدالهادي الاودي .

 

ما زالت المؤامرات على الاردن وشعبه مستمرة ولن تتوقف الا بعد تصفيته، فهي الدولة التي تمتلك صمام الامان للقضيه الفلسطينيه  والتي كانت تخيف الصهاينة وأوروبا وأمريكا عندما كان حسين يلعبها على الشكل السليم مبقيا على علاقاته الايجابيه مع اصحاب التاثير السياسي الفعلي في فلسطين (حماس مثلا ) , ولكن ابنه الفاشل لم يسير على خطى الوالد الماكرفوقع في فخ ما سمي بمكافحه الارهاب فقام تحت هذا المسمى بتفكيك الاردن ومؤسساته السياسيه المؤثره متمثله بالاخوان واشغالها بالصراعات الداخليه  وتقسيمها إلى مجموعات صغيرة بحيث لم يعد للاردن وزنا ولا قيمه في موازيين الصراع بالمنطقه ,وبذا سقطت وانكشفت كذبه المحافظه على امن (اسرائيل) التي اعتاش منها النظام الحاكم في الاردن وخداعه للغرب الصهيوني .

 

ملك الاردن ومن يستعين بهم في الحكم امثال سموره -الدلوعه الامورخفيف الدم حسب راي رانيا-ما زالوا منفذين لمخططات أمريكية وصهيونية لاحقا وان امريكا والصهاينه هم من يحكم البلد فعلا ويرسم لها خطها السياسي وبالذات العلاقة مع أمريكا والكيان الصهيوني ودول التخاذل العربي، هذاالملك الهامل تم تعيينه من قبل المخابرات الامريكيه, الجاهل قبل العاقل يعلم كيف تم ذلك فما كان دستوريا حقا للنافق حسين ان يعود الى الاردن وهو في حاله احتضار ليعدل الدستور ويعين عبدالله لولا الضغط الامريكي وعليه فان عبدالله ان تجراء ورفض فكره الوطن البديل والتسفير الحاليه فانه بلا شك سيجبر على الاستقالة ويعين حسين الرانيه مكانه برعايه امه ولا يملك هذا الامعه الا ان ينفذ أوامر قائده فبئس القائد والمنقاد  .

 

مما لا شك فيه فان عبدالله عاش وما زال حاقداً على الشعب الاردني واهله معتبرا انه السبب في طرد امه اليهوديه انطوانيت وحرمانه من الاستمتاع بحياه الامراء والملوك في عهد ابيه فعاش عقده نفسيه ينتقم نتيجه لها الان من الشعب والوطن والامه ولكن لا بد وان ياتي الوقت الذي سنحاسبه واهله فيه على أفعاله الدنيئة تجاهنا وما لحقنا من تجويع وتهميش وتدمير لاقتصاد البلد وبيع لممتلكاته الاستراتيجيه والاقتصاديه ، كمثلي من مختلف اطياف الشعب الاردني وابناءه فاننا لا نحمل له أي أحقاد شخصية الا اننا نعتبر فترة حكمه مرحلة مظلمة من تاريخ الاردن.


والمتابع للوضع الاردني يعلم بأن هناك خلافات كانت وما زالت بين أبرز اركان الاسره الحاكمه العميله  

 وهذه الخلافات تتلخص فيما يلي:-
تنحيه ولي العهد الاردني السابق الحسن وسحب كافه صلاحياته الاميريه وتحجيم نشاطاته الى حد وضعه تحت الاقامه الجبريه وتفرد قزم الاردن بحكم انفرادي عزل فيه ولي العهد الاخ و قام بعمل تعديل في الدستور لصالحه بغياب مجلس الامه الذي هو عماد الحياه السياسيه في الاردن حسب ما نص عليه الدستور .فأصبح كل شي من صلاحيات الملك، وساهمت هذه التعديلات في توسيع صلاحياته وتقليص صلاحيات رئيس الوزراء الذي اصبح شيئا صوريا في الاردن لا يعين ولا يكلف الا بعد جلسه سكر وعربده وتعريص وليس ابلغ مثالا من تعيين ابو الراغب وسموره والذهبي ، مما سببت هذه التعديلات عقبة أمام تقدم الاردن ونهضته وعودته إلى الديموقراطية واحترام الحكم والدستور مما سبب انفلاتا امنيا ومواجهات عشائريه وفرديه مستمره لم يشهدها الاردن في تاريخه الحديث.


اما اهم ما قام به فكان تهميش كل ما يتعلق بمشروع الديموقراطية والمحاسبة لكل المفسدين الذين ثبتوا في مناصبهم في مرحلة عبدالله الثاني بداء بالقاده العسكرين فقام بتحييد واحالات على التقاعد لكل اولئك الضباط المعروفين بوطنيتهم ووفائهم للاردن والذين يشكلون خطرا على بقاء  حكمه الهزيل ،ومرورا بمن يتم تعيينهم في المناصب العليا للدوله بداء برئاسه الحكومه ووزراء الدوله الذين لا بد لان يكونوا ممن اتقن التعريص السياسي الملكي والا فيتم تنحيتهم بقضايا فساد ملفقه بعيد عن الحقيقه ,وانتهاء بتهميش دور القضاة والقضاء الاردني الذ ي  ظهر حديثا باسواء حالاته وادنى مستوى له في الاداء في العهد الحالي فاصبح القضاء في الاردن مهزله يتندر فيها وعليها كل قضاه دول الجوار .


عبدالله الثاني أثبت فشله في إدارة شؤون البلاد ,موالاته وعمالته لأمريكا لن تشفع له على الرغم من انها ما زالت راضية عنه لأنه نفذ مخططات كبيرة وكثيرة عجزت امريكا وحليفها الكيان الصهيوني عن تنفيذه وتحقيقه في السابق،فالاردن اصبح وما زال اكبر معتقلا امريكيا في المنطقه لمتابعه وتعذيب كل من قال لا اله الا الله , واللقاءات المستمره والزيارات السريه التي يقوم بها مسؤولي الاستخبارات الامريكيه والصهيونيه للاردن اكبر دليل على ذلك بدعوى توثيق الاستراتيجيات القديمة والجديدة فيما يسمى (محاربة الإرهاب) واسطوره القاعد التي عجزت عنها امريكا وحجمها عبدالله الثاني هههههه, وكن اصلها وحقيقتها هومحاربة كل من يقول: «لا إله إلا الله محمد رسول الله» سواء في الاردن او في دول الجوار ,فعبدالله الثاني صهيوني اكثر من الصهاينه انفسهم،وعندما ينتهي دوره ستقوم أمريكا بتنفيذ خططها كاملة وتضع يدها على شرق النهر وتسيطر عليه قبل وتعيد تقسيمه وتوزيعه كما قامت به بريطانيا في اواخرالعشرينات مع مراعات المستجدات الحاليه.

 

اتمنى للاردن ان يعود إلى طبيعته التي كانت قبل استلام عبدالله وحاشيته الفاسده التي ما زالت تحكم الاردن بإملاءات أمريكية، وان يتخلص الشعب الاردني من تبعات النفاق السياسي والقرارات الفردية والديكتاتورية التي لم تكن معهوده لدى الشعب الاردني وكافه وأطيافه، ولا بمشورة أحزابه وعشائره والعاقلين من امراءه، الأمر الذي أدى إلى ما وصل إليه الوضع الراهن في الاردن من تراجع؛ وما سنراه في الأيام والسنوات القادمة إن بقي الوضع كما هو لا سمح الله.

 

حمى الله الاردن واهله من كل شر وسوء واعاده الى ما كان عليه عربيا مسلما مجاهدا لتحرير مقدساته وارض الاسلام .

hamed     May 8, 2010 2:27 PM
Regardless the other contains of your article whether I agree with them or not.The term “islamic Jordan or islamic regime! As one of your revindication call the atention,Do you consider the islam is nationality?,The others who do not pratice the institutional religion,such as other muslems,others faithfuls..others simple and honests muslem faithfuls who do not pray but beleive in a suprior power call it god or any thing else .What will happen with.them?May be you have in mind to send them ALISIS by the whip to oblige them to go the mosque¿ Have-you prepared in mind or in data base a list to persecut all agnostics persons and the apostates?Jordanians as I read are sick to pass from persecution to other!!..Have you prepared what senile islamic religous law or norm to apply.?Do you think to stablish a religous state.with ameer almomeneen on the head of this state and holding in his sacred hands the divine and the worldy power applying his OWN choiced laws with the sword of Jubrael over the heads of the the tired people .Secondly another question .Where is the diference between a persecution an authortarian and dictaorial regime and and an absolute religous regime.the first treat the people as a cattle repress themwhile the absolute religous regime more than the anteriors no progress no science and the photo is a mortal sin !!.I hope that you will consider what kind of revindication you ask and I hope that you are conscious of their meaning..The compromise is the take of position it is not a profitable merchandize,

حمى الله الاردن   ddf   May 8, 2010 2:30 PM
You are back again , I thought that we lost you, your way is improving , may after 100 year you should be okay

علي محمد   اظهر وبان   May 8, 2010 3:03 PM
لماذا لا تعلن تاييدك لبيان الضباط ؟

اه صح ، انت فلسطيني تنتحل اسم اردني ، وخايف على البيوت ونسيت فلسطين.

العقارات اولا ، القدس ثانيا!

بيان الضباط كشف كذبة حبكم لفلسطين والعودة !

ثرتم ثورة لاننا قلنا بعضكم يستحق جواز فلسطيني ، طلع الجواز الفلسطيني كخة.

طيب حطو الاردن على راسكم لانو حتى الجواز الفلسطيني خايفين منو.

اشرب رايب

MMM   حبل الكذب قصير   May 8, 2010 4:30 PM
اليوم تتباكى على الامير حسن مع انك وصفته باحد مقالاتك بانه بخيل ويروح مشوار للصريح حتى ياكل مسخن عند الروابدة تذكرت المقال ولا نسيت كالعادة بالنسبة لتعيينه وليا للعهد جاء استثناء وليس مسألة دستورية لان الدستور ينص على تولي الابن البكر لمقاليد العرش عند بلوغه سن الثامنة عشرة . على فكرة جماعة الاخوان المكفرين المسلمين سابقا انقلبت على نفسها واصبحت ظل حركة حماس الارهابية الايرانية لحى وثياب وكذب عالعالم وتسويق اوهام وخطاب رجعي متخلف وسوالف حصيده .ما خلصنا منك باليوتيوب جاي ورانا عرب تايمز حل عن سمانا يا ابو خريس

Rola   Shut Up   May 8, 2010 5:52 PM
shut up and eat lots of shit.We in Jordan may be having a hard times right now like everbody else but we do not need an ass hole like you to preach on us.How about if you tell us your real name and in no time you will be counting flies real good. REMEMBER ASS HOLE >>>>JORDAN IS FIRST

alarabi     May 8, 2010 7:10 PM
وداءماً هاشمي هاشمي, هيك مظبطه هيك ختم بدها.

الى البدوية المشلطة رلى   الى البدوية الخريانة المعفنة   May 8, 2010 9:47 PM
اولا هذا الرجل هو اردني من بني حسن لانني اعرف شخص يعرفه شخصيا واكد لي بانه من بني حسن وقام بإعطائي اسمه فالكاتب اردنس اصلي.
اما انتي يا معفنة فماذا كان الاردن قبل ان نبنيه نحن سوى صحراء معفنة ليس فيها الى 30 الف منكم وغنم وخيم، سنحكم الاردن قريبا صدقوني، والملك سواء بقي ام زال سنحكم الاردن ونستلم مناصب الدولة وامريكا تريد ذلك

اردني مغترب   رداً على الاخت رقم 7   May 9, 2010 4:20 AM
الاخت صاحبة التعليق رقم 7 ياريت ترتقي باسلوبك الفكري والكتابي لمستوى المثقفين وان تبتعدي عن المسبات والشتائم لانها في النهايه تعبر عن عنصريه وكراهيه بغيضه في حين اننا بحاجه الى رص الصفوف والالتفاف حول بعضنا بعضاً وليس معنى ان يشيئ احدهم بسبب محدودية تفكيره ان جميع الاردنيين متخلفون وانهم لم يعرفوا الحضاره الا عندما وطأت اقدام الاخوه الفلسطينين ارض الاردن

راغب سلامه   على شو شادين حيلكو كثير   May 9, 2010 5:42 AM
يا زلمه انتو ليش شادين حيلكو كثير بالاردن وشايفين حالكو . انا بعرف ناس اردنيين كثير بس طلعو برا الاردن وشافو وجه الدنيا خريو عالاردن وما فيه. يا جماعه الخرا روحو شوفو شو موجود برا الاردن وببصملكو بالخمسين انكو رايحين تقولو تفو عالاردن وعتراب الاردنوكس اخت كل شيء طار من فوق تراب الاردن الي زي طيزي. على شو شايفين حالكو كثير

Nizar     May 9, 2010 9:55 AM
الناس الوحيدين اللي شايفين حالهم هم الفلسطينيه ..ولا أهل الاردن ما عندهم مشكله لولا التعامل مع فلسطينية الاردن.الأردن بتجنن غصبن عن إلي مش عاجبه ....أرض الله واسعة وما في حدة بجبر حدة يعيش في مكان ما بحبه أو ما بعرف يحترمه.

عربي   الى من كتب رد رقم 5 باسم رولا   May 9, 2010 11:14 AM
يا عيب الشوم
اولا: انت وسخت سمعة البنت الاردنيه لانها ارقى من ان تتفوه بهذه الكلمات
ثانيا:انا لا اعتقد انك فعلا بنت- بل واحد ساقط اختار اسم بنت
ارجو الاخذ بعين الاعتبار اني لم اقرا المقال , ولا اقرا ابدا مقالات هذا الكاتب ولكني تعودت ان القي نظره على الردود لانها تعكس مدى الانحطاط الاخلاقي والفكري الذي وصلنا اليه كامه عربيه اسلاميه

الأردني الهارب   يجب أن نوثق أختلاسات لل هاشم   May 9, 2010 4:51 PM
سيأتي اليوم عندما نتخلص من عصابه ال الهواشم ، كل شئ له نهايه والنهايه قادمه لا محاله، ما يجب فعله الأن هوا توثيق أختلاسات ال هاشم وطبعأ المال العام المسروق يقدر أكثر من ٢٠ بليون دولار من خزينة الدوله ، حيث يمكن بناء هذه الدوله من الصفر يجب أن نوثق أختلاسات لل هاشم

ROLA   To The Ass Hole # 7   May 10, 2010 3:02 AM
Of course you should be more worried when Jordan will strip you of the jordanian citizenship like theye are fixing to do to all of your compadres.As to where we are going to dump you , dont worry most likely you are a refugee some where . And since you already know how to talk from your ass and shit from your mouth , you have got it made. Remember..... JORDAN IS FIRST

متعب   كفواعن النفخ والنفث بالاحقاد   May 10, 2010 6:27 AM
ارى خلل الرماد وميض نار اذا استمر بعض النفر في اذكاء الاحقاد بين سكان الاردن ستقوم المذابح التي يخطط لها اعداءالاردن و فلسطين وستتدخل الدول الفاعلة في هذا العلم وانتم تعرفونا وعندهاسيرى الناص الخلاص من الخوف على الحياة و الاولاد و المصير فيلغي الاردن ويقسم ويلق جزء منه الى كانتونات عباس غرب النهر واخيرا بلاش نفخة كذابة

فلسطيني اردني   كلنا اخوان   May 10, 2010 11:20 AM
يا اخواني الاعزاء الاردن هو بلد عربي حتى لو كان في عملاء . العملاء موجودين في كل مكان حتى بفلسطين ولاكن هل سال احدكم كيف يمكن التخلص من العملاء? هل سال احدكم نفسه في يوم من الايام هو شوعمل للقدس هل فكر احدكم يومآ ان يقاطع منتج اسرائيلي أو...., انا بنظري ان نجاح االيهود في كل شئ هو بالعمل الفردي وعندما يبدئ كل شخص فينا بالعمل الفردي للدين ولبلادالعرب عندها لن يكون هناك مكان للعملاء بيننا.

hasan   هل تقضد   May 13, 2010 11:40 PM
ان الاردن في عهد المغفور له الحسين الاول كانت افضل؟
من المحتمل ان تكون افضل ليس بسبب السياسه الداخليه وانما بسبب اموال دعم الصمود التي كانت تضخ للاردن فكانت تنعش الاقتضاد ولكن بعد نهاية الصمود وتقهقر المساعدات وتراجع تحويلات المغتربين انهار الاقتصاد ولا تنس تاثره بالازمات الاقتصاديه العالميه وليس بسبب وجود عبدالله الثاني اوالثالث ولو انت امسكت الحكم لكانت لكانت النتيجه نفسها

عقله   ظز بهيك تعليقات   May 15, 2010 12:51 PM
اي بلا اردنيه وبلا فلسطينيه بلا خرى. عجبي من كل هذه التقيوآت . والله اني كبيت الرايب على حالي واني اقرا بعض التعليقات التافهه . والله لو يرجعلكوا عمر بن الخطاب او الحجاج او زلمه من زلم زمان زي صلاح الدين الايوبي انه ما بخلي اردني او فلسطيني مركب عليه راس . والله لو امهاتكوا خلفة حراثين و سابت بالسناسل انه اشرف

شهيد الاردن وفلسطين   اننا امة قادمة ...قادمة   May 16, 2010 7:57 AM
اننا امة مهما بدت تسير بها النكبات الى الوراء .اننا امة قادمة .اننا امة لو جهنم صبت على راسها واقفة .

MOHAMMAD BAWANEH     October 25, 2011 2:28 PM
I LIVED IN AMERICA FOR PAST 25YEARS BUT IT DOSENT MEAN THAT I HAVE TO FORGET ABOUT MY PEACEFULL AND BEATFULL NATIVE COUNTRY JORDAN .SO TO ALL WHO ONCE YOU LEAVE JORDAN AND COME HERE TO AMERICA TO WASH DISHS OR WORK LIKE SALVE TO TRY TO SAVE SOME MONEY AND GO BACK TO JORDAN TO VIST AND ACT LIKE FUCKING IDIOT LIKE NOBODY ELSE ON THE EARTH BUT YOU .STUPIED IS YOU ARE WILL NOT EVEN ACT WRITE WITH YOUR OWEN POEPLES BECUSE YOU MAY LITLLE BED OF MONEY TILL YOU COME BACK HERE TO AMERCIA AND WASHS MORE DISHS. THAT IS NOT THE POINTE IS THAT IF YOU HAVE NO RESPECT FOR YOU COUNTERY WHICH REALLY IT YOUR SLEF THEN DO NOT EXPECT NOBODY TO TO RESPECT YOU. LIVING IN AMERICA25 YEAR ACTULLEY MADE LOVE JORDAN MORE.................MORE AND LOVE LIVING IN AMERICA TOO BECUSE IT DID GIVE ME THE CHANCE TO BULIDE MY SLEF FINANCIALLY AND APPTICATE MY JORDAN MORE ,,,,THAT WHAT REAL JODNIAN ALL ABOUT
GOD BESS JORDAN AND AMERICA AND OUR KING ABEDALLAH JUST LIKE WE SAY IN JORDAN AFTER ALLAH WE LOVE OUR ABEDALLAH







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز