Arab Times Blogs
نضال نعيسة
nedalmhmd@yahoo.com
Blog Contributor since:
20 February 2010

كاتب سوري مستقل لا ينتمي لاي حزب او تيار سياسي او ديني

الإرهابي الدولي أحمد موفق زيدان، ودعواته العلنية للتطهير العرقي والديني

داعية القتل الإرهابي الدولي أحمد موفق زيدان، عضو التنظيم الدولي لجماعة الإخوان المسلمين، المقيم في باكستان، والذي يدير موقع سوريون.نت، يسفر عن وجهه الإجرامي والطائفي والعدواني عبر سلسلة من الدعوات المتتالية للقضاء على وقتل مكون سوري عريق وأصيل من شعب سوريا، عبر التحريض الديني والطائفي والعرقي عليه، من خلال موقعه الذي يديره ويشرف عليه بشكل شخصي وينشر فيه تلك المواد المحظرة قانوناً.

وتجلى ذلك من خلال سلسلة من المقالات نشرها في موقعه، الأول للمدعو علي الأحمد الفار والهارب من وجه العدالة، والعضو في التنظيم الدولي للإخوان المسلمين-الفرع السوري، حين قال بالحرف الواحد عبر ذلك الموقع، وعلى هذا الرابط:
http://www.sooryoon.net/ArtDetail.aspx?ID=1194

" الله أرنا فيهم عجائب قدرتك ، زلزالا مثل زلزال هاييتي الاخير قوته سبعين درجه على رختر يجتاح جبال العلويين كلها ولا يبقى منهم من يخبر عن مصيرهم ، أو طوفانا مثل طوفان نوح يسحبهم من بيوتهم إلى قبورهم ولا يعرف صغيرهم من كبيرهم. اللهم قاصفا من عذاب يمحو عنّا عارهم وخزيهم الى يوم القيامه . اللهم دمرهم كل مدمّر وأهلكهم كما أهلكت عادا وإرم وثمود ، اللهم لا تذر على الارض من الكافرين ديّارا ، اللهم إنتقم منهم وأرنا فيهم يوما يفرح به المؤمنون".(انتهى الاقتباس). هذه هي حقيقة ما يضمره هذا التيار ضد جميع المكونات السورية وليس مكوناً بعينه، وذلك موجود في صلب البنية الإيديولوجية للتنظيم. ولو حاولنا كتابة مئات الكتب والمقالات لتوضيح ذلك لما أفلحنا في ذلك، ولما قاربنا الحقيقة كما هي على لسان وقلب أعضائهم، وهذه هي عينة منهم "تبق البحصة" التي حاولت أن تخفيها طويلاً وتداريها تحت يافطات عدة، وهذه العقدة والعقيدة ليست وليدة لحظتها وابنة ساعتها، ولكن لها جذورها وامتداداتها التاريخية والتراثية المعروفة، وليست ضد مكون بعينه ولكن ضد البشرية جمعاء.

ويستمر المدعو زيدان عبر موقعه المشار إليه أعلاه، بنشر فكر الموت والحقد والكراهية والدعوات للقتل العلني والتحريض على الفتنة وعلى المكونات السورية الأخرى، من خلال حملته العنصرية مستغلاً وجوده في باكستان، ويؤكد على ذلك هذه المرة عبر نشره لتصريحات المدعو أبو بكر الطرطوسي وهو الاسم الحركي للشيخ عبد المنعم مصطفى حليمة الملقب بأبي البصير الطرطوسي، حسب خبر الموقع، دعا فيها إلى استخدام السكاكين والتغيير بالعنف ضد من أسماهم بالنصيرية وهو تعبير عنصري وتكفيري يقصد به "تحقير"، وازدراء، أحد المكونات السورية، دأبت هذه الجماعات الفاشية والعنصرية الإجرامية على استخدامه في أدبياتها وخطابها، بكل ما فيه من تلميحات تمييزية بين أبناء البلد الواحد تفضح أهداف ومرامي وبنية هذه التنظيمات الإيديولوجية الدموية والعنصرية ضد كافة المكونات السورية، وتلعب على الوتر الطائفي لتحقيق مآرب سياسية وتأليب المكونات السورية المتعايشة بأمان وسلام ومحبة وتفاهم عز نظيرها، ضد بعضها البعض, ودفعها نحو التصادم والاقتتال، والميل نحو تدمير كل ذاك الأمن والسلم المجتمعي، ودعم عمليات التطهير العرقي والديني والثقافي والدعوة للقتل العلني وإشعال فتن ونيران الحروب الأهلية وتبني ذلك، والتحريض الطائفي والحض على القتل والدعوة إلى التغيير بالعنف ونشر مواد ذات طابع عنصري وتمييزي وعقائدي. وهذه التصريحات والدعوات لا تدخل في نطاق عمل المعارضة السياسية ولا أي شكل من النشاط الحقوقي والسياسي أو حتى الفكري والثقافي بل تنم عن حقد طائفي وعرقي عميق تكتنزه هذه الجماعات وأعضاؤها ضد الآخر المختلف فكراً وعقيدة وثقافة، ولا هي محاولة لتحقيق أي هدف وطني باستثناء القتل والمودت وسفك الدماء الذي يرضي غرور ونفسيات هؤلاء المرضى والموتورة والمشوهة.

ربط تصريحات الطرطوسي:

http://www.sooryoon.net/NewsDetail.aspx?ID=2556

إن إرفاق هذه المواد التحريضية والدعوات العنصرية والعصبوية المنشورة في الموقع الذي يديره المدعو زيدان، إلى أية جهة قانونية، كافية لوحدها كأدلة إثبات وقرائن تجريم بحق الإرهابي الدولي المدعو زيدان، لتوفر النية الجرمية والعنفية والدموية المريضة لديه، ومعه كل هؤلاء الذين يدبجون مثل هذه المواد العنفية والتحريضية الأخرى التي يعج بها الموقع ويعاقب عليها القانون الدولي، وضرورة التحرك وعدم الانتظار حتى ارتكابهم لحماقات لم تكن يوماً غريبة عنهم وعن سلوكهم ونشاطاتهم وخياراتهم المعلنة للجميع. ونزيد من الشعر بيتاً أنه ومن خلال تتبع تقارير ومقابلات وتغطية المدعو زيدان للأحداث في أفغانستان وباكستان يتبين بشكل جلي صلاته الوثيقة، ومعرفته التامة بخفايا وتفاصيل تنظيم القاعدة وأماكن تواجد قادته ولهجته المتعاطفة مع التنظيم ورموزه، ولا يستبعد أن يكون له شخصياً صلة تنظيمية به.

في كل عمل إرهابي وجريمة عنصرية هناك طرفان، وشريكان، الأول هو المحرض، والداعم والممول والمسهل والمروج للفكر الضال والهدام، والثاني هو المنفذ والقائم بالعمل، ويعتبر القضاء والقانون هذين الجانبين المحرض والمنفذ على السواء، على نفس السوية وفي نفس المقام والدرجة من حيث المسؤولية القانونية، ومن هنا فالبعد الجرمي والعدواني والكم التحريضي العرقي الهائل، ظاهر ولا يحتاج لأي إثبات، وكفيل، وكاف لجلب الإرهابي الدولي زيدان، ومن معه من مروجي القتل والفتنة والعصيان وسفك الدماء مخفورين إلى العدالة لينالوا جميعاً عقابهم على هذا الانجراف والانفلات والحقد الأعمى والتحريض على القتل والفتنة والاقتتال الدموي، والمطلوب فقط اتخاذ الخطوات القانونية لذلك، التي ستحافظ على أمن المجتمعات البشرية المكونات من نزعات الإجرام المتأصلة التي جبل عليها هؤلاء.



(251111) 1
الأخوان=الوهابية
مواطن عربي
هل أحمد زيدان هو نفسه مراسل قناة الجزيرة في باكستان؟
ثم لدي سؤال أخر هل يمكن رفع دعاوى في الغرب وخصوصاً بريطايا فرنسا المانيا ضد هؤلاء التكفيريين الإرهابيين حملة الفكر الدموي الضال أتباع الوهابية الضالة؟
أنا لا أفهم لماذا النظام السوري يعامل هؤلاء القاذورات معاملة إنسانية وكان يجب أن يصلبوا ثم يحرقوا ثم يسحقوا وينثر سمادهم في البالوعات فهي المكان المناسب لهؤلاء التكفيريين الإرهابيين عملاء آل سلول والبلاط الشيطاني.
فعلاً الأخوان الوهابيين السلفيين خطر كبير على أمن البشرية وكل مكان يتواجد فيه هؤلاء تحل عليه اللعنة الا لعنة الله عليهم
واصل يا نضال كشف الحقائق وتعرية الخبثاء والضالين والإرعاب الأقزام فقلمك سيف أرجو أن لا تضعه في الغمد يوما
April 17, 2010 9:51 PM


(251113) 2

الوهراني
على الله يطلعلك في ليلة عمياء ويستفرد فيك ويجيبلنا أجلك . بلكي بنتريّح من مسخراتك اللي أرفنا فيها عالطالعة والنازلة . وربّك كريم , أوول آميين .
April 17, 2010 10:23 PM


(251126) 3
لا يوجد
لا يوجد
أولا : آمين على دعاء الأخ احمد موفق زيدان الذي زاد حبي له.

ثانياً :قال التعيسة في مقاله التالي ( دعا فيها إلى استخدام السكاكين والتغيير بالعنف ضد من أسماهم بالنصيرية وهو تعبير عنصري وتكفيري يقصد به "تحقير"، وازدراء، أحد المكونات السورية) إذا كان الكاتب احمد موفق زيدان قد حقر بعشرات الآلاف من زبالة البشرية النصيرية ، فأنت حقرت بمليار مسلم.

ثالثاً : كل كلمة تكتبها تجعل منك ومن الطائفة النصيرية ، اكثر قرفا وكرها من كافة اطياف المجمتع السوري والعربي ، وأنا من ضمن آلاف لو اتيحت لي الفرصة لسلخت فروة راسك كما فعل الامريكان بالهنود ولن يشفي ذلك غليلي.
April 18, 2010 1:00 AM


(251132) 4
أسد قناة الجزيرة ( احمد موفق زيدان )
سراج الغزاوي - فلسطين ( راجعلكم )
بارك الله في الاخ احمد موفق زيدان وأدامه غصة في حلق النصيريين والعلمانيين والزرادشتيين ..
April 18, 2010 1:21 AM


(251133) 5
كاتب رائع
عابر سبيل
الوهابية خطاء البشرية كلها ونكاح ابليس مع ملوك الاعراب المخنثين
April 18, 2010 1:26 AM


(251141) 6
شُفلك شغلانة شريفة...
ابو عمر الفلسطيني.
كفاية بأه واد يا نعيسة مقالات بايخة وتعيسة
بتعملّي غازات في المعدة مافيهاش روح ولا تنفيسة
آل عامل ديموقراطي وللعدا راسه واطي
بيكتب مقالات سخيفة نفخة وفساء وضراطِ
ياواد يا نعيسة يا خيخة وبراس زي البطيخة
عجرة وقرعة من الداخل وريحتها زي الفسيخة
سيبك م حكاية العربان اسيادك في كل زمان
ذكراهم الماس في السما تِصعَب على الديدان
شُفلك شغلانة شريفة تاكل لقمتك نضيفة
وتنام مرتاح البال والعيشة تبقى ظريفة.
ياسِمّ...
April 18, 2010 3:39 AM


(251158) 7
دعوه الي الله وامنيه
بلال
بعد التطهير العرقي في حماه 1982 وهجره خير ابناء سوريا من اضطهاد علوي معروف للعالم اصبح حتي دعوه من يرفع يده الي الله ويتمناها مخيفه للنظام انت يانعيسه يامحامي الشيطان حسب المثل الفرنسي خليك مع الحكومه وروح اكتب في ابواقها واترك ارابتايمز للغلابه المشردين الهاربين في المنافي من الطغيان والظلم
April 18, 2010 6:25 AM


(251174) 8
الى لا يوجد
سعد الشرؤكي
انا معك لا يوجد عقل في راسكوالموجود هو حقدوغباء.الهنود هم من كانوا يسلخون فروة الرجل الابيض وليس العكس يا فهيم زمانك اكيد انت من احباب الجاعود محمود.لا تبت يداك يا نعيسة انت تغيض الاغبياء مرحى باحرفك الجميلة التي تعمي اعين الحاقدين.
April 18, 2010 10:01 AM


(251178) 9
الرد على بلال رقم 7
وسام
مع انني ضد ما حصل في حماه ولكن السبب يعود الى ان الاخوان فجروا المدنيين وقتلوا الابرياء في الازبكية وغيرها حيث قتلوا النساء والاطفال ولذلك فان الظالم يبعث الله عليه من هو اظلم منه.
April 18, 2010 10:16 AM


(251180) 10

MUHJER
AN INSECT CALLED NAEESA IS TRYING TO SHOUT..HOWEVER HE TOLD US ABOUT A WEBSITE WE DO NOT KNOW
April 18, 2010 10:26 AM


(251186) 11
well done
blanc
again well done nidal

again and again some stupid comments . nobody has mind to criticize u scientifically this is the Muslims, hopeless
April 18, 2010 11:30 AM


(251209) 12
هو يدعو ونظامك نفذ
محمد بيروتي
هذا دعاء وارجو من الله ان يتقبله ثم نظامك قتل اهل السنه وسحقهم سحقا في حماه بالطائرات والدبابات وراجمات الصواريخ ايحق لنظامك القتل والاجرام ولا يق لنا الدعاء عليه يا خيه الله يريحنا منك ومنهم مبسوط هيك والى التعلق رقم 1 وعتقد انه انت يا نعيسه من يرد على نفسه الى رقم1 اقول لا فرق بين أحمد موفق زيدان وبينك انت راجع تعليقك وستعلم انه لا فرق بينك وبينه
April 18, 2010 2:52 PM


(251211) 13
شو جابك ياطز لمرحبا؟
أبو عبد الله
ولك مين انت ياقزم لتتطاول على عملاق مثل لأحمد زيدان. زلك انت ياطز شو جابك لمحبا أحمد زيدان؟ روح تعلم القراءة والكتابةو بدل هالمسخرة اللي بتكتبها اللي ابني اللى بالصف الثاني ابتدائي بيستحي يكتبها. واحد تافه
April 18, 2010 3:11 PM


(251222) 14
Sawing and Reaping: Moslim Brothers organisation is an example
OBJECTIVE
To all the members of the Moslim Brothers, who are just calling names and using slang words:
After 1970 in Syria, many elements wanted a change in the system. And many allawites were in jail already before Moslim Brothers even thought of change. this organisation just wanted an easy ride on the wave of "reluctance and dissatisfaction" among the Syrians. But their style was the use of violence against a particular component of the Syrian Society ( Only Allawite civilians, and few militaries..). They committed a lot of horrendous crimes indiscriminately; just to show that the government in Damascus can not keep the country safe and secure: The moslim brothers carried out explosions against Syrian civilians; buses, schools, doctors..even street sweepers ( Zabbaleen). And their rebellion culminated in Hama and Jisr El-shughour and Aleppo.. In Hama, they killed most of the civil servants of the city; because they represent the government. At last the government's military crushed the moslim brothers' rebellion. And in the process, a lot of innocent civilians were killed. The lesson is: In Syria, more than half the population is composed of minorities. And the country can NEVER be ruled by a "Taliban" style . Forget it guys.
April 18, 2010 5:18 PM


(251236) 15
Great article and talented writer
Syrian in Houston
Mr. Nidhal, you are right and thank you for this great article, every word is true. As a Syrian I do not want Bin Laden brothers to rule us, they are worse than the devil himself.
Again, good job and great article.
April 18, 2010 10:07 PM


(251237) 16
الى سراج الغزاوي
علوي في امريكا
لا بارك الله فيك و لا في احمد موفق زيدان.
April 18, 2010 10:13 PM


(251239) 17
ابن النصيريه
الصاعق
ولك اسكت يانصيري نحن نعرف من انتم.انتم عملاء الصهاينه اعداء العروبة والاسلام.انتم طائفة الحشاشين .تضرب انت وبشار اسدك شلة خونه ومنايك وشكرا لعرب تايمز.
April 19, 2010 12:39 AM


(252045) 18
الإرهابي الدولي أحمد موفق زيدان، ودعواته العلنية للتطهير العرقي والديني
سعيد الزيناتي
العجيب والغريب يا من لست أخي أنك لا تدعو مثل هذا الدعاء على العلويين !!!!!!!!!!!!!!! هل انت علوي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ام انه لم يصلك ولم يبلغك ما فعل هؤلاء الملاعين بمسلمي حماة ومساجدها اللهم زلزل جبال العلويين وقصورهم وخصوصا القصر الرابض فوق جبل قاسيون والمسمى زورا وبهتانا واستهتارا بقصر الشعب حيث من يرى من الشعب على مسافة مئتي متر من اسوار قصر الشعب يضرب بالنار ولكن اللهم قبل ان تزلزل بهم زلزل بكاتب هذا المقام وبكل من دافع او يدافع او سيدافع عن هؤلاء القرامطة العلويين الباطنيين وأمثالهم اللهم آمين
April 24, 2010 5:26 PM

تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز