ياسر الجرزاوي
Gerzawy@yahoo.com
Blog Contributor since:
14 February 2010

 More articles 


Arab Times Blogs
من إعجاز الأناجيل(5) السجود للمسيح لم يكن عبادة

 يقول المسيحيون أن من أدلة ألوهية المسيح أن البعض سجد له( ورد ذلك في الأناجيل).. فهل يعني السجود للمسيح أنه إله .. ؟؟

هل طلب هو من أحد أن يسجد له..؟؟

هل هو حدد لهم أن السجود له عبادة..؟؟

وإذا لم يطلب ولم يكن السجود عبادة فلماذا سجدوا..؟؟

ما هو المقصود بالسجود له..؟؟

تعالوا لنر.....

 

 السجود في الزمن القديم:

 

كان من عادة الناس في الزمن القديم السجود لله بين يدي بعضهم البعض وليس السجود لبعضهم البعض بهدف التقديس أو العبادة ..بل كان الغرض من السجود هو شكر الله أمام هذا الشخص خاصة عندما يكون له فضل علي الساجد.. أو نوع من التفخيم والتعظيم .. ولم يكن في السجود مشكلة في التأويل لأنه كان معروفاً.. نظراً لقرب عهد الإنسانية من آدم والقصة المعروفة من سجود الملائكة له .. فكان سجود البشر لبعضهم نوعاً من تقليد الملائكة أو تعبيراً عن عدم التكبر كما فعل إبليس .. في النهاية هو كان شكراً لله وليس عبادة للمسجود له.. تعالوا نتتبع سجود البشر للبشر في الكتب المقدسة عند أصحابها.. العهد القديم, الأناجيل, القرآن....

 

                                    في العهد القديم:

سجود البشر لله:

 

- فَخَرَّ الرَّجُلُ وَسَجَدَ لِلرَّبِّ  تكوين 24 – 26

- وَخَرَرْتُ وَسَجَدْتُ لِلرَّبِّ وَبَارَكْتُ الرَّبَّ إِلَهَ سَيِّدِي إِبْرَاهِيمَ تكوين 24 - 48

- وَتَسْجُدُ أَمَامَ الرَّبِّ إِلهِكَ. تثنية 26 - 10

- اسْجُدُوا لِلرَّبِّ فِي زِينَةٍ مُقَدَّسَةٍ.أخبار الأيام الأول 16- 29

- وَخَرُّوا وَسَجَدُوا لِلرَّبِّ وَلِلْمَلِكِ. أخبار الأيام الأول 29 - 20

- وَبَكَّرُوا فِي الصَّبَاحِ وَسَجَدُوا أَمَامَ الرَّبِّ, صموئيل الأول 1 - 19

- وَسَجَدُوا هُنَاكَ لِلرَّبِّ. صموئيل الأول 1 - 28

- وَلَمَّا وَصَلَ دَاوُدُ إِلَى الْقِمَّةِ حَيْثُ سَجَدَ لِلَّهِ صموئيل الثاني 15 - 32

- رَافِعِينَ أَيْدِيَهُمْ وَخَرُّوا وَسَجَدُوا لِلرَّبِّ عَلَى وُجُوهِهِمْ إِلَى الأَرْضِ نحميا 8 – 6

- وَيَسْجُدُونَ لِلرَّبِّ فِي الْجَبَلِ الْمُقَدَّسِ فِي أُورُشَلِيمَ. اشعياء 27 - 13

- هَلُمَّ نَسْجُدُ وَنَرْكَعُ وَنَجْثُو أَمَامَ الرَّبِّ خَالِقِنَا  مزامير 95 - 6

- اسْجُدُوا لِلرَّبِّ فِي زِينَةٍ مُقَدَّسَةٍ  مزامير 96 – 19

 

سجود البشر للبشر:

 

- فَرَفَعَ عَيْنَيْهِ وَنَظَرَ وَإِذَا ثَلاَثَةُ رِجَالٍ وَاقِفُونَ لَدَيْهِ. فَلَمَّا نَظَرَ رَكَضَ لِاسْتِقْبَالِهِمْ مِنْ بَابِ الْخَيْمَةِ وَسَجَدَ إِلَى الأَرْضِ التكوين 18-2

- فَجَاءَ الْمَلاَكَانِ إِلَى سَدُومَ مَسَاءً وَكَانَ لُوطٌ جَالِساً فِي بَابِ سَدُومَ. فَلَمَّا رَآهُمَا لُوطٌ قَامَ لِاسْتِقْبَالِهِمَا وَسَجَدَ بِوَجْهِهِ إِلَى الأَرْضِ. تكوين 19-1

- فَقَامَ إِبْرَاهِيمُ وَسَجَدَ لِشَعْبِ الأَرْضِ لِبَنِي حِثَّ  تكوين 23-7

- فَسَجَدَ إِبْرَاهِيمُ أَمَامَ شَعْبِ الأَرْضِ تكوين 23-12

- وَأَمَّا هُوَ فَاجْتَازَ قُدَّامَهُمْ وَسَجَدَ إِلَى الأَرْضِ سَبْعَ مَرَّاتٍ حَتَّى اقْتَرَبَ إِلَى أَخِيهِ. تكوين 33 - 3

- فَاقْتَرَبَتِ الْجَارِيَتَانِ هُمَا وَأَوْلاَدُهُمَا وَسَجَدَتَا تكوين 33 6

- ثُمَّ اقْتَرَبَتْ لَيْئَةُ أَيْضاً وَأَوْلاَدُهَا وَسَجَدُوا وَبَعْدَ ذَلِكَ اقْتَرَبَ يُوسُفُ وَرَاحِيلُ وَسَجَدَا. تكوين 33 - 7

- فَأَتَى إِخْوَةُ يُوسُفَ وَسَجَدُوا لَهُ بِوُجُوهِهِمْ إِلَى الأَرْضِ. تكوين 42 - 6

- فَلَمَّا جَاءَ يُوسُفُ إِلَى الْبَيْتِ أَحْضَرُوا إِلَيْهِ الْهَدِيَّةَ الَّتِي فِي أَيَادِيهِمْ إِلَى الْبَيْتِ وَسَجَدُوا لَهُ إِلَى الأَرْضِ. تكوين 43 - 26

- فَقَالُوا: «عَبْدُكَ أَبُونَا سَالِمٌ. هُوَ حَيٌّ بَعْدُ». وَخَرُّوا وَسَجَدُوا. تكوين 43 - 28

- ثُمَّ أَخْرَجَهُمَا يُوسُفُ مِنْ بَيْنَ رُكْبَتَيْهِ وَسَجَدَ أَمَامَ وَجْهِهِ إِلَى الأَرْضِ. تكوين 48 - 12

- فَخَرَجَ مُوسَى لاِسْتِقْبَالِ حَمِيهِ وَسَجَدَ وَقَبَّلَهُ. خروج 18 – 7 

- حِينَئِذٍ خَرَّ نَبُوخَذْنَصَّرُ عَلَى وَجْهِهِ وَسَجَدَ لِدَانِيآلَ وَأَمَرَ بِأَنْ يُقَدِّمُوا لَهُ تَقْدِمَةً وَرَوَائِحَ سُرُورٍ. دانيال 2 – 16

- وَجَاءَ دَاوُدُ إِلَى أُرْنَانَ. وَتَطَلَّعَ أُرْنَانُ فَرَأَى دَاوُدَ وَخَرَجَ مِنَ الْبَيْدَرِ وَسَجَدَ لِدَاوُدَ عَلَى وَجْهِهِ إِلَى الأَرْضِ. أخبار الأيام الأول 21 - 21

- وَبَعْدَ مَوْتِ يَهُويَادَاعَ جَاءَ رُؤَسَاءُ يَهُوذَا وَسَجَدُوا لِلْمَلِكِ. أخبار الأيام الثاني 14 - 17

- فَكَانَ كُلُّ عَبِيدِ الْمَلِكِ الَّذِينَ بِبَابِ المَلِكِ يَجْثُونَ وَيَسْجُدُونَ لِهَامَانَ لأَنَّهُ هَكَذَا أَوْصَى بِهِ الْمَلِكُ. أستير 3- 2

- عَلَى وَجْهِهَا وَسَجَدَتْ إِلَى الأَرْضِ وَقَالَتْ لَهُ: «كَيْفَ وَجَدْتُ نِعْمَةً فِي عَيْنَيْكَ حَتَّى تَنْظُرَ إِلَيَّ وَأَنَا غَرِيبَةٌ!»  راعوث   2 – 10,11

- اَلْغُلاَمُ ذَهَبَ وَدَاوُدُ قَامَ مِنْ جَانِبِ الْجَنُوبِ وَسَقَطَ عَلَى وَجْهِهِ إِلَى الأَرْضِ وَسَجَدَ ثَلاَثَ مَرَّاتٍ. صموئيل الأول 20- 41

- وَلَمَّا الْتَفَتَ شَاوُلُ إِلَى وَرَائِهِ خَرَّ دَاوُدُ عَلَى وَجْهِهِ إِلَى الأَرْضِ وَسَجَدَ. صموئيل الأول 24 - 8

- وَلَمَّا رَأَتْ أَبِيجَايِلُ دَاوُدَ أَسْرَعَتْ وَنَزَلَتْ عَنِ الْحِمَارِ, وَسَقَطَتْ أَمَامَ دَاوُدَ عَلَى وَجْهِهَا وَسَجَدَتْ إِلَى الأَرْضِ, صموئيل الأول 25 – 23

- وَفِي الْيَوْمِ الثَّالِثِ إِذَا بِرَجُلٍ أَتَى مِنَ الْمَحَلَّةِ مِنْ عِنْدِ شَاوُلَ وَثِيَابُهُ مُمَزَّقَةٌ وَعَلَى رَأْسِهِ تُرَابٌ. فَلَمَّا جَاءَ إِلَى دَاوُدَ خَرَّ إِلَى الأَرْضِ وَسَجَدَ. صموئيل الثاني 1 - 2

- فَقَالَ لَهُ دَاوُدُ: «لاَ تَخَفْ. فَإِنِّي لَأَعْمَلَنَّ مَعَكَ مَعْرُوفاً مِنْ أَجْلِ يُونَاثَانَ أَبِيكَ، وَأَرُدُّ لَكَ كُلَّ حُقُولِ شَاوُلَ أَبِيكَ، وَأَنْتَ تَأْكُلُ خُبْزاً عَلَى مَائِدَتِي دَائِماً». 8فَسَجَدَ وَقَالَ: «مَنْ هُوَ عَبْدُكَ حَتَّى تَلْتَفِتَ إِلَى كَلْبٍ مَيِّتٍ مِثْلِي؟». , صموئيل الثاني 9 – 7,8

- فَسَقَطَ يُوآبُ عَلَى وَجْهِهِ إِلَى الأَرْضِ وَسَجَدَ وَبَارَكَ الْمَلِكَ، صموئيل الثاني  14 - 22

- فَجَاءَ يُوآبُ إِلَى الْمَلِكِ وَأَخْبَرَهُ. وَدَعَا أَبْشَالُومَ فَأَتَى إِلَى الْمَلِكِ وَسَجَدَ عَلَى وَجْهِهِ إِلَى الأَرْضِ قُدَّامَ الْمَلِكِ، فَقَبَّلَ الْمَلِكُ أَبْشَالُومَ. صموئيل الثاني  14- 33

- فَسَجَدَ كُوشِي لِيُوآبَ وَرَكَضَ. صموئيل الثاني    18 - 21

- فَخَرَجَ أَرُونَةُ وَسَجَدَ لِلْمَلِكِ عَلَى وَجْهِهِ إِلَى الأَرْضِ. صموئيل الثاني  24  - 20

- فَخَرَّتْ بَثْشَبَعُ وَسَجَدَتْ لِلْمَلِكِ سفر الملوك الأول 1 - 16

- فَأَخْبَرُوا الْمَلِكَ: [هُوَذَا نَاثَانُ النَّبِيُّ]. فَدَخَلَ إِلَى أَمَامِ الْمَلِكِ وَسَجَدَ لِلْمَلِكِ عَلَى وَجْهِهِ إِلَى الأَرْضِ. الملوك الأول 1-23

- فَأَتَى وَسَجَدَ لِلْمَلِكِ سُلَيْمَانَ سفر الملوك الأول 1-53

- فَدَخَلَتْ بَثْشَبَعُ إِلَى الْمَلِكِ سُلَيْمَانَ لِتُكَلِّمَهُ عَنْ أَدُونِيَّا. فَقَامَ الْمَلِكُ لِلِقَائِهَا وَسَجَدَ لَهَا وَجَلَسَ عَلَى كُرْسِيِّهِ، الملوك الأول 2 – 19

 

                                في القرآن

 سجود البشر لله:

 

الآيات الواردة في القرآن والتي تدعوا للسجود لله كثيرة جداً نكاد لا نحصيها .. فلا داعي لذكرها لأنها ليست محل إنكار من أحد.

 

سجود البشر للبشر:

 

- لم يرد ذكر سجود بشر لبشر في القرآن إطلاقاً إلا في سورة يوسف مرة واحدة  وهي السورة التي تحكي قصة بني إسرائيل ..كما ذُكرت في سفر التكوين التوراتي مع بعض الاختلافات في سرد القصة ببعض الحذف  أو الإضافة. مع ملاحظة ورود أكثر من ثماني سجدات بشرية في قصة يوسف في سفر التكوين اختصرها القرآن في سجدة واحدة هي سجدة النهاية في سورة يوسف.

 

- وَرَفَعَ أَبَوَيْهِ عَلَى الْعَرْشِ وَخَرُّوا لَهُ سُجَّدًا   يوسف (100)

 

 السجود في إنجيل متي:

 

- وَرَأَوُا الصَّبِيَّ مَعَ مَرْيَمَ أُمِّهِ فَخَرُّوا وَسَجَدُوا لَهُ يوحنا 2 – 11

-  وَإِذَا أَبْرَصُ قَدْ جَاءَ وَسَجَدَ لَهُ قَائِلاً:  8 – 2

-  إِذَا رَئِيسٌ قَدْ جَاءَ فَسَجَدَ لَهُ قَائِلاً: «إِنَّ ابْنَتِي الآنَ مَاتَتْ لَكِنْ تَعَالَ وَضَعْ يَدَكَ عَلَيْهَا  فَتَحْيَا». 9 - 18

- وَﭐلَّذِينَ فِي السَّفِينَةِ جَاءُوا وَسَجَدُوا لَهُ  14- 33

- فَأَتَتْ وَسَجَدَتْ لَهُ قَائِلَةً: «يَا سَيِّدُ أَعِنِّي!» 15 - 25

-  فَخَرَّ الْعَبْدُ وَسَجَدَ لَهُ قَائِلاً: يَا سَيِّدُ تَمَهَّلْ عَلَيَّ  18 – 26

- حِينَئِذٍ تَقَدَّمَتْ إِلَيْهِ أُمُّ ابْنَيْ زَبْدِي مَعَ ابْنَيْهَا وَسَجَدَتْ وَطَلَبَتْ مِنْهُ شَيْئاً.20- 20

- فَتَقَدَّمَتَا وَأَمْسَكَتَا بِقَدَمَيْهِ وَسَجَدَتَا لَهُ. 28 - 9

- وَلَمَّا رَأَوْهُ سَجَدُوا لَهُ وَلَكِنَّ بَعْضَهُمْ شَكُّوا. 28 – 17

 

 السجود في إنجيل لوقا:

 

- فَسَجَدُوا لَهُ وَرَجَعُوا إِلَى أُورُشَلِيمَ بِفَرَحٍ عَظِيمٍ.  24 - 52

 

 السجود في إنجيل مرقص:

 

- فَلَمَّا رَأَى يَسُوعَ مِنْ بَعِيدٍ رَكَضَ وَسَجَدَ لَهُ.  5- 6

- وَكَانُوا يَضْرِبُونَهُ عَلَى رَأْسِهِ بِقَصَبَةٍ وَيَبْصُقُونَ عَلَيْهِ ثُمَّ يَسْجُدُونَ لَهُ جَاثِينَ عَلَى رُكَبِهِمْ. 15 - 19

 السجود في إنجيل يوحنا:

 

- فَقَالَ: «أُومِنُ يَا سَيِّدُ». وَسَجَدَ لَهُ. 9 – 38

 

                                *   *    *

- تسع سجدات في إنجيل متي .. وواحدة في لوقا..  وواحدة في مرقص.. لأن الثانية كانت من باب السخرية أثناء الصلب .. وواحدة في يوحنا..في مواقف جميعها ليس فيها شبهة عبادة .. إنما احترام.. كتلك السجدات الواردات للبشرفي العهد القديم .. ولا تنسوا أن المسيح من بني إسرائيل وهو يُنسب لداود الإنسان ابن الإنسان.. يعني عصر واحد ممتد وعادات ممتدة ودين واحد وشريعة واحدة ولا عبادة ولا يحزنون.

 

أخيراً:

نقول القول الذي نردده في كل مقال .. ألا يعد هذا الإله الذي لم يهتم بالسجود له ولم يُسجد له علي سبيل العبادة ولم يأمر أحداً بالسجود له.. ألا يعد هذا الإله.. إلهاً وهمياً ؟







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز