د. محمد توفيق المنصوري
al-mansourimt@hotmail.com
Blog Contributor since:
08 November 2007

كاتب كندي من اصل عربي من اليمن حاصل على درجة الدكتوراه في مجال الاقتصاد والعلوم الزراعية له ابحاث عديدة متخصصة في مجاله نشرت في مجلات عربية وعالمية باللغة العربية والانجليزية والبولندية

 More articles 


Arab Times Blogs
هتلر وسفر الخروج


هلو هتلر 

 أرسم أكثر
وأمنحني فن وسيارة مرسيدس بنز تسير في الجبال وفي البندر
وفكر الفلاسفة الألمان الاحرار
***
هلو والدي العزيز هتلر
أرسم ثم أرسم  فلوحاتك  أيقونات حية تفوح عبر الازمان بروائح المسك والعنبر
فيها ألوان قوس قزح الممتدة من على سطح الارض الى الماء والى القمر  النوار
فيها المستقبل وفيها الماضي والحاضر
فيها الحقول اليابسة والريف  الأخضر
فيها جمال الحقل بكرومه عندما تنعكس عليه أشعة الشمس وتنكسر
فيها المراعي وكلب اسود وأخر احمر
***
هلو هتلر
أنت لست بأبي الحقيقي الأظفر

لقد نسبوني اليك تهمة وقالوا لي أن أباك  الزعيم النازي هتلر
مستشار المانيا الفوهرر
قائد تحالف المحور
وانا لا أشبهك ولا أجيد الرسم  مثلك لا على أوراق التوت ولا على أوراق الدفتر

لكنهم قالوا أن إسمي مكتوب على أوراق الزيتون في بلد التين والزعتر
أني ياابي اعشق الفن واثمنه بسائلي الأحمر
***
أني لاأشبهك  ولكن حاسة الشم عندي قوية كحاسة كلب الراعي الالماني الأغبر
أني لا أشبهك وأنما أشبه فرانس بكنباور
لقد ولدت في العاشر من يونيو حزيران لا في أ يلول سبتمبر
دمي كدمك أحمر
ولوني خليط الداكن القمحي والأصفر
***
والدي العزيز هتلر
أني أجيد التفكير والكتابة على الواح ودسر
ولاأجيد الرسم  أو حتى الكتابة على القماش الأصفر
ولا أفقه في خلط الألوان أو أفرق مابين الزيتي  والمائي أو الأزرق أو الاخضر 
لكنني أجيد ركوب الخيل الأغبر
واهوى التامل في الكون وقت الظهيرة والليل والصباح الباكر
***
هلو هتلر
أنا طفل برئ أحب الدمى وكذك الحلوة والشوكولاته والسكر
أنا الندى المتبخر في كل فجر من على كل عشب يابس وأخضر
أنا الفراشة وأعلام  البحر
أنا خيوط الصوف والحرير على  معاطف كاترينا و حواء وآدم الأشقر
***
قبل الانتحار
الاخلاص والوفاء كالحذر
الحب المتبادل كان قدر
الرغبات وتقدير الذات كالحجر
 العشق والزواج من حواء بنت بروان المستدر
قالت بنت بروان عن هتلر
ياله من فوهرر
حبه كالماء والهواء ومشروبات السكر والسكر
شفائفه حادة تمزق القلب وماعلى الصدر والمصدر
ورائحته أزكى من رائحة المسك والعنبر
والحب عنده كسمكة في الماء واخرى في التنور

 واخريات معلقات على المسمار

 وختمت حديثها انها هي عبلة وهو عنتر


***
هلو هتلر
هل أنت والدي الازعر
وهل سكينك حادة كالسيف أم  كالمنشار 
هتلر هل أنت الوحيد الأجسر
***
لقد قتلوا واحرقوا قومهم وأتباعهم بأيدهم وفكرهم الاعوار
وبأيادي غامضة  أو من تلثم   أو ارتداء رداء العسكر
****

هتلر
هل أنت من قتل وشرد العبيد والغجر

وهل أنت من دمر الكون وجنن البقر
وهل أنت من قتل شهداء الخامس عشر من اكتوبر
واخفاء جثمان عيسى الناصري والمخلص والمنتصر
وهل انت من اغرق أوخطف السفن  والقوافل والسياح في البر والبحر
***
الاعصار قادم أكان في ا لظهر أو في العصر
صوت الحق هو قادم الاخر
صوت الله هو الاقوى والاقدر والخلاص من النفس كان كلمح البصر
انتحرهتلر وحوا بنت بروان الاشقر
فحصوا جثمانه ثم شرحوه ثم حنطوه ثم أدخلوه القبر
***
لقد كان القبر ضيقاً والصندوق الخشبي أخطر
ظهر منه وجه هتلر بشاربه المعروف الاوسط  والاقصر
ثم إنتشر الخبر
فمن الناس من رثاه ومنهم من هجاه بالشعر أو النثر
ومنهم من ثار أ و تكبر
لكنهم عجزوا أن يفكوا لغز هتلر

 أو لغز ابنه  الأصغر

 الزعيم والنبي المنتظر
ولم يرسموا  لوحات ولم يتركوا سوء صراعات لاتحل ولاتمر
***
فلسطين أحتلت بقبائل عنترة والاشقر والاسود والاعور
صعدة جريحة وكذلك عدن على المحيط الهندي والبحر الاحمر 
 القتلى والجرحى والسفراء  ورجال الامن يتساقطون فداً للأحمر

 أو لمن أحتكر  أو تاجر أو نهب الزيت والسكر
****
قتلوا الحواريين عيسى ومقبل والحمدي وعبدالفتاح و كذلك النرويجيه مارتين فيك ماغينسين بنت عبده الأصفر
لانها لم ترغب بشرب قهوتم الداكنة بالسكر
فقتلوها خنقاً وليس كعادتهم بالسم أو بالفاس أو با لخنجر
***
ياصاحب السعادة هتلر
لقد سقط الفاس من قبضة  الفلاحة عمتي شهد المنصوري في وادي العبر
فتربص اللصوص بالوطن في كل جبل ومضيق وممر
***
أرسم أكثر أيها الزعيم هتلر
فرسمك فيه دواء للمصابين بإنفلونزا الخنازير والبقر
فيه شفاء لاوباما وكلينتون والكندي  ستيفين هاربر
***
بعد موت الفوهرر
ولد من هو أشرس وأكثر اجراماً من هتلر
أنه موشي ديان الاعور
فجرائمه لاتحصى ولاتغتفر
في قانا و فلسطين ومصر
لن أقول لك وداعاً بل أرسم أكثر
أعشق أكثر 
وأنحت على جسد حواء بنت بروان ولون جسدها بالأبيض والاحمر والاخضر

 لكي تصبح أزكى وأثمر
فارسم أكثر وأكثر
***
أرسم الطفل الذي يغتال  أو يخطف وتنتزع منه أعضاءه  وتباع  بالقرب من معابد الفوهرر

 ورعاة  البقر الداكن منها والاحمر

في البرازيل ونيويورك وروما وفرنكفورت وتل الزعتر
أرسم الطفل الشهيد واليتيم  في صعدة وروندا والسودان وفلسطين وفايمار
فرسمك للارض مطر
وللصائم غذاء وماء وتمر
وللمناضلين شعارات ضد الظلم والجهل والفقر
فارسم أكثر
***
فكروا أيها السادة أكثر
بكى الطفل راغباً في اقتناء لعبة وسيارة مرسيدس وكلب احمر
بكاء طفلها الأخر  راغباً في أكل جبن وشرب لبن الماعز والبقر
فأجابته أمه أصرخ أكثر وارفع صوتك ا كثر

 وهلل وكبر

 ثم كررت له  قائلة ارفع صوتك أكثر قبل أن يسبقوك للاستيلاء على الثروة  و الأستعلاء على البشر

البولنديين وشهود يهوه والروس والغجر

 وبقية  الشعوب التي صنفها جدك  بشعوب البقر

وقول لهم أن أباك لم يمت بالذبحة الصدرية بل قتله هتلر

وخذ  أموالا بالعملة الصعبة ومنها المارك والفرنك  واليورو والدولار

ثم نصحته أن لايصغي  أو يتاثر على قتلى أحفاد ناجي العلى وأبو عمار
أو يصادق أطفال يوسف النجار
***

محاكمة أبن الفوهرر
قالوا  له أحجار فرد عليهم وأشجار
قالوا له صابر فاجابهم وجابر
قالوا له نسر فقال لهم صقر
سألوه  أكانت  الجريمة وقت الظهر

فاجابهم بدء التخطيط لها مسبقاً  قبل الفجر

 وبدء التنفيذ في العصر

ومن فعائل احزاب الشوفانية الدينية وقوميات الغدر
قالو اله أكانت في غابة الصنوبر وأثناء المطر
قال لهم وبجانب كل شجرة زيتون  وتمر وسدر وفوق المطر
قالوا له  والخمار

 فاجابهم وحقوق الحمار
قالوا أزهار وقالوا ثمار
وانتظر القوم فلم يحصد سوء الخراب الدمار
***
قالوا الغفور وقال لهم والجبار
قالوا له  قطر فاجابهم رجل هناك ورجل في الجزائر

 واخريات في مصر وظفار
سألوه اكان الجرح غائر

فقال لهم في الصدر وفي الرأس والظهر
قالوا له أكان الحاكم  ثور أم حمار 
 فأجابهم ثوران هم تني ومهير وخنزير وتنيين والحمار وابن الحمار 
 
 ***

سألوه عن السلام فقال لهم ليلة قدر  خير من الف قمة ومليون مؤتمر 
قالوا له واين كان الحراس والجنود والعسكر عندما قتلوا الاطفال والشيوخ والنساء 

 فقال لهم  لقد كانوا ومازالوا في سهر وعهر

وعلاقاتهم مع الاحرار والشرفاء  والخالق البارئ والمصور في عسر

والقادة شاخوا واصبحوا لايفرقون بين العبور والممر
والشعب في فقر وملل وضجر

***
  فسألوه من  أنت ومن تكون  يا ابن هتلر 

 فقال لهم بشير ونذير من  عند الله العلى و القدير 

ثم أضاف لهم قائلاً  أنا البحر

***
قالوا له نار في الجدار

فقال  لهم وشعلة ديسمبر أيام ابن الناصرة وأيام الانتصار
قالوا الابن لامه من السرور
 فقال ولا ابوه من المناصير

 فلا فوارق ببن الناس الا لمن هوجدير وبالعلم بصير
فالابن من صلب أبيه وأمه وروح الله  وايادي وعلم لويس الاسكوتلندي  

القدير 
فابن هتلر  ولدعشرات السنيين قبل مولد الشيخة دولي شيخة الماعز والبقر

 وبنفس طريقة  استنساخها واستنساخ كل الناقات والمواشي والبقر في عملية 

جذب وجر

***
قالوا له  في المغرب

 قال لهم في الفجر
قالوا وقت صياح الديك فهذا أصل الخطر
 قال  لهم على طغاة العصر والى ابد الدهر

***
قالوا  في وجهه نور 

 فقلت لهم وعزة وفي القلب بهجة وسرور
قالوا عاش  في مصر بلد العلم والنور ومناصر لقضية فلسطين ويعتز بنصر اكتوبر وبطولة العبور
فقال لهم لم ارتكب جرائم  مدرسة بحر البقر ولم أقتل الاطفال باسراب كالنسور

 ومدافع وبندقيات جنود لاتنتمي لبني البشر  

قالوا  له أتومن بالهولوكست  والانصهار

فقال لهم  هي مؤامرة
ومسألة من اقترفها فيها نظر

 فقال لهم ماقتلوه وما صلبوه ومااحرقوه ولكن شبه لهم  بهتلر وابن هتلر

 وحقيقة الامر أنها من افعال الشيطان وموسى ديان الاعور

 الذي ساق اتباعه الى فلسطين وهم لايعرفون لايعرفون شيئا الا الخطر
الخطر الوهمي من احفاد واتباع المسيح والسيد كرستوفر امير المحيطات والبحار

ثم أضاف قائلاً  لقد  كانت الاولى  في برلين واخريات في دير ياسين  وغزة بعد أن غيروا الاتجاه من مدغشقر خوفاً  من الليمور وفضلوا البكاء على السور  وحفر الخنادق وتكديس السلاح فهذا أصل الخطر

***

قالوا سارة وهاجر

 فقال لهم في الصحراء وأثناء العواصف والمطر 

***
فسألوه ماهي الحياة 

 فقال  لهم مد وجزر

 فيها مأسي وفيها جواهر وكوثر

 وفيها الشيطان قريباً  سيبتر

***

 ثم سألوه عن بني قينقاع وبني قريظة وبني النظير

فاجابهم بأنهم لاينتمون وليس لهم صلة بالناصرة أو عكا أو يافا أو القدس أو نهر الاردن الضيق والقصير

 وأنماهم من صحراء الربع الخالي  وجيزان ونجران وعسير
فقالوا له وغزة واريحا واقليم الجرير

  فقال لهم جرائم  شرير للبعض حكايات وللبعض فن وتصوير

 ثم تحريف وتدوير

والفلسطنيين مابين مقتول ومحاصر واسير

 وصلافة وجرائم الاشرار عند الله  ليست بيسير

 فهو من يحرك مكائنه ويدورها تدوير

 فكل مايجرى في الكون امر مثير
هلوكوست هتلر بشر بها الانبياء الصغار قبل الانبياء الكبار
فذكر أسمه في المزامير وسفر استير

***
كانت متارس وانصهار

كانت شر
وشهيق  وزفير من الفم والمناخير
والاعلام اصبح اكذوبة واخطر من الخطر في كل مكان به انت تسير
من ايام عبدالقادر وعبدالحليم و نجيب و سلطان وهائل وجحا وحماره الطويل والاخر القصير 

 و حتى ايام العودة وتقرير المصير

***
هولأ من علموني الجنون والخيال والفن وكتابة الشعر والنثر
عمتي شهد ومنيرة  وعمي  عبدالجبار الصغير والقصير
وامي نورية وخالتي عمبرود وخالي أمين  الحسن الذكر والنظير 
وابي عبد الحميد  وجدتي  خوزران وجيرانهم في العفيف وفي المهدار وهم نعمة بنت احمد غانم الغراب واحمد الزفت واخيه عبدالله قرعد وعمبة الغراب والشرامة ومحمد احمد الطحان ودرهم المجيدي وابن الشيخ عبدالناصر وعروسة  البحر ودونالد ثروب ملك الغابة بفيرانها وغزلانها والحمير
هولأ من صقلوا موهبتي بعد الخروج وبعد انحسار البر والبحر أثناء الليل وايام الغدير 
وهم احفاد القائد فرعون ورمسيس الدهر القدير
واخلاف أدم  متسكفيش وماري اسكودوفسكا كيري ويوحنا بولس الثاني وكريستوفر كولمبس وشكسبير

 والسير الفريد جيوليس ايلر واريك هونيكر الكبير 
لقد تعلمت أساطير الهنود الحمر ليس فقط في المريخ وعطار وزحل  ومعابد البيهار والاحبار ومراكز كل حارس و غفير

 ولكن ايضاً في متاحف  ومصانع ومعامل العطور والفخار والخمور والقصدير
في وارسو والقاهرة واوتاوا وبرلين وبركسل وروتردام  وايطاليا واسبانبا ورومانيا  وفي بلغاريا وكل بلد فيها  قفر أو فيها المطر غزير

وكذلك عند الانجليز الذين عرفوا شفرة الصقر والاسد والنمر واسرار الكون والبشر

 وكذلك في دوحة قطر الحسناء النظير, فهناك وضعت بصمات اقدامي  بجانب البحر وفي الصحراء و في الخور الكبير

***

 اللهم اغفر لهتلر وأبنه الاصغر والاكبر
اذا كنت بالفعل قد غفرت ليهوذا الخائن الخائن و الأشر 
عن خيانته  لعيسى فلسطين  المنتصر
قالوا ليس ذلك على الله بيسير

فالله في  في الانفاق  والمعابر والاسوار وكل ممر
فارسم أكثر
فالرسم والكتابة تجسيد للقضاء والقدر
 وليس فيهما اي خطر
ومن يحرمهما فقد كفر
  أكان صاحب الكرسي الرسولي أو شيخ الازهر أو من يمتلك جيش صلد كالحجر

 







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز