د. محمد توفيق المنصوري
al-mansourimt@hotmail.com
Blog Contributor since:
08 November 2007

كاتب كندي من اصل عربي من اليمن حاصل على درجة الدكتوراه في مجال الاقتصاد والعلوم الزراعية له ابحاث عديدة متخصصة في مجاله نشرت في مجلات عربية وعالمية باللغة العربية والانجليزية والبولندية

 More articles 


Arab Times Blogs
انعكاسات العقل والعاطفة في الذكرى 37 لإغتيال الصحفي والأديب الفلسطيني غسان كنفاني


الشهيد المفكر والروائي والقاص غسان كنفاني هو ذلك الرجل الإنسان الذي عاش هَمَّ وطنه المسلوب وهَمَّ شعبه في الشتات وهو كذلك المفكر الذي أستشرف مستقبل الأمة وقرأ الواقع قراءة صحيحة وعميقة ويظهر ذلك في مجموعاته القصصية والروائية وكذلك من خلال سلوكه الذي يحكي سيرة إنسان شجاع ومخلص ووفي لوطنه المتمثل بالأرض والإنسان.

لقد وصف الشهيد كنفاني حال الأمة العربية ولخصه في كلمات حيث قال في روايته "رجال تحت الشمس" إن القيادات العربية عاجزة وخائنة وانتهازية وشعوب الأقطار العربية مستسلمة وكلتاهما تبحثان عن خلاصهما الخاص.

لقد نحت فلسطين كاملة ليجسدها في الأفق الفكري والعقلي والوجداني علي الصعيدين الوطني والعالمي. لذا شعر أعداء الإنسانية بخطورة فكره النبيل فاغتالوه في الثامن من يوليو عام 1972م.

صورة غسان كنفاني هي تلك الصورة الأزلية والتي ستبقى في ذاكرة الإنسان الحر والشريف فهي كشجرة الزيتون الفلسطينية الخالدة دائمة الإخضرار وكثيرة المنافع والفوائد هي صورة الإنسان الأصيل فهي تعكس فكره الثاقب ورؤيته الصافية والمكتملة.

صورة الشهيد غسان كنفاني وأمثاله في الوفاء والإخلاص للوطن فلسطين كوديع حداد وناجي العلي وعلي حسن سلامة ويحيى عياش والشيخ احمد ياسين والشاعر العربي احمد مطر والمهاتما غاندي, وعبد الفتاح إسماعيل, والحبر الأعظم البابا يوحنا بولس الثاني, وإرنستو تشي جيفارا, وعبد الحليم حافظ, و الأم تريزا الراهبة, ويسوع المسيح هي في عقول وقلوب كل إنسأن محب للحرية والتحرر والإنعتاق من الظلم والصلف و القهر والمفاسد. فصورهم تعطينا الأمل وتشعرنا بالكرامة والعزة فهي مصادر طاقة متجددة تمنحنا كذلك الإلهام والحيوية والنشاط. فلا بد وان تكون في مكاتب القادة وفي الشوارع وفي مكاتب البريد... الخ. لكي تقزّم وتفتك بكل من تسول له نفسه المساس بوحدة الشعب والهدف المنشود من أجل تحرير الوطن المقدس فلسطين.

غسان عاش بطلا ومات بطلا وسيبعث بطلا.







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز