حســــن بني حسن
freejo1966@yahoo.com
Blog Contributor since:
29 November 2007

كاتب عربي من الاردن

 More articles 


Arab Times Blogs
ملك الاردن وزوجته وصولات جديده في الترحال

 كعادته  وكعادتها (ومثل الفص اللي بلا ميعاد)  عاد قزم الاردن وصاحبته الى ممارسه هوايه التنقل والترحال وتبذير الاموال تحت مسميات مباحثات رسميه وزيارات اعمال (وانا لا ارى افضل من وصفها وتسميتها بزيارات التعريص الملكيه الاردنيه)  ، ومن على صدور الصفحات الاولى للصحافه الاردنيه الصفراء تنطلق الاخبار مبشره الشعب الاردني بمزيد من التهميش والاهمال , بلا توقيت ، ولا مبرر ، ولا فائده،لابل وفي اضرط الاحوال والشعب ماكل هواء والحكومه نايمه وفاضيه اشغال،يعلن ديوان القزم عن سفر صاحبه الى المغرب ومنها الى البرتغال ,والنتيجه كالعاده مزيدا من المباحثات الكاذبه و الباطلة وحفلات السكر والعربده واضاعه الاموال ،فالفتى على نهج ابيه واجداده سائر لا بل بالسوء والكذب والخيانه ليس له مثال , افتراءات وانتهاكات للدستور وانجازات كاذبه ليس لنا منها الا القيل والقال وسوء الطالع والفال , ولا يُعتمد فيما يصدر عن هذا القزم من اقوال ولا افعال الا الكذب والدجل و إخفاء النوايا الخبيثة وبيع الوطن من اجل حفنه من مال .

 

الوطن أو ما تبقي من الوطن من حجاره ورمال .. وقرى منسيه وبوادي وتلال سيبقي صامدا مقاوما لمؤامرات هذه العائله الخبيثه ومن لف لفها بما تبقي له من ابنائه الاوفيا والرجال،  وسُيسقط على الرغم من  علاته والامه واوجاعه اخر سلاله القزم الدجال ,على الرغم من الدعم المستمر من بني صهيون وحبيبه ابي رغال و من سار في ركب التخاذل من العرب الانذال، ما هي مصالح الاردن وصلاته التاريخيه في هذه الظروف الخرائيه مع المغرب والبرتغال ؟هل من جواب منك يا رانيا او من زوجك القزم الدجال ؟ الا يحلو لكم التعريص والسكر والعربده والسباحه الا على شواطىء الاطلسي والبرتغال ؟وها انتم تقدمون العقبه على انها احسن مواقع العالم للسياحه والتعريص واضاعه المال  وتفتحون قصوركم فيها لمن اراد الرذيله من اصدقائكم من عرب واعجام وانذال .

 

عبد الله  يحاول عبثا الابقاء على العائله الهاشميه العميله في الأردن  (ولن تبقى )، بقرار صهيوني ، لينكر على الاردنيين دورهم التاريخي في مقاومتهم لبني صهيون ورفضهم اغتصاب عصابه الاجرام الصهيونيه هذه  لثرى الاقصى وللتراب الطاهر في فلسطين, وتسميم ما تبقى لنا من ماء وارض فيذهب صاغرا للقاء كبار الصهاينه واداء طقوس الولاء والطاعه لبني صهيون على بلاط مثيله كلب المغرب تحت مسمى زياره عمل رسميه  ، ويحاول فاشلا ان يسلب الشرعيه التاريخيه لحقنا في فلسطين فليس له من كلام في فمه الا حل الدولتين وليس هناك من خوله الحديث باسم فلسطين فهو ثرثار فاشل وسياسي هامل وصهيوني رضع الخيانه بالكامل وسيعود من جوله التعريص هذه الى الاردن ليستهلها بزياره رئيس اركانه الفاشل وسيجري مناورات عسكريه كعادته يشهدها اخوانه من مَن ليس لهم الحق لا في الاردن ولا في الانتساب للسلالة الهاشمية ، مُنكرون انتم وملعونون يا من تدعون انكم طالما كنتم أئمة العرب ، فتاريخكم جبن وذل وعماله وخيانه من شريفكم الى مستر بيفيكم الى ما خلفتم لنا من مهانه ,فما عصف الخريف الأصفر الا بأعماركم ، وبضمائركم فبئست الاعمار وبئست الضمائر .

اليوم نعود لنضع يد الصبر على فم الحيرة ونحن نتفاجأ باولاد الزنا والرذيله وقد اطبقوا على هذا البلد وركبوا فوق ظهورنا غانيات فاسدات كاسيات عاريات مائلات مميلات روؤسهن كاسنمه البخت لن يدخلن الجنه ولن يشممن ريحها لا بل اركبوهن على ظهور هذا الوطن فنهبن ما تبقى لاهله من فتات باسم التعريص والمبادرات وباسم التكريم للمعلمين والمعلمات يتحدثون عن اهل الاخلاق و الهمه وليس فيهم ناموس ولا اخلاق ولا همه و ما فرخوا لنا الا ثعالب اعتادت على البرد والعتمه ووضعوهم قاده علينا في الوزاره والامن والعمليات شعارهم الظلم وانعدام الذمه، ان ارادوا مكرا باحد او مجموعات ألبسوهم طواقي من تقارير ملفقة ، وحقائق مزورة, لينالوا من أقرب الناس للوطن ويلقوا الذعر في قلوبهم ،وعلموهم على التخلي عن العرب ،وايقاد نار الفتنه بين العرب , لانهم على الفتنه ترعرعوا وبقائهم رهنا بالتناقض.

 

جروح المؤامرات والدسائس والمكائد التي حيكت ضدشرق الأردن وغربه لن تندمل الا ان نتخلص من الانذال الذين احدثوها في جسم الوطن ,في سهوله والهضاب في بواديه وفي التراب في أوديتة وجباله الشامخات بعزة ابناءه ونخوه رجاله وعنفوان الشباب ، تلك المؤامرات التي سلخت هذا الوطن عن الام الحنون لتقيم ملاذا امنا لعصابه من الذئاب  ولا لشيء الا لتصنع تلك الخرانق لنفسها ثياب من جلود الأسود تخفي تحتها سموم الافاعي وانياب الذئاب التي ما فتئت تنهش في جسد الوطن  .

اليوم اضطر غير آسف  الى العوده للكتابه عن رحلات التعريص الملكيه خاصه وان الصيف قد عاد وان لا است رانيا ولا عبدالله ومن لف لفهما من ابناء الزنا والعتمه سيقوى على احتمال صيف الاردن مع ان رانيا ما ترعرعت الا في بلاد الطوز وشمسها الحارقه والنطوز وما عرفت اردافها السباحه والصياعه والسياحه والتعريص والفجور الا عندما دخلت القصور الخاربه والدوواين الملكيه الناهبه فابدعت بالنهب والسلب اكثر من معلميها مع انهم جميعهم ما نشئوا ولا اعتاشوا الا من وراء الكذب والخسه والسلب.

 

لا بد لي هنا من تسجيل أسئلة ليس لها سوى إجابة واحدة ، على ما تزفه قناتنا الفضائية الهرمه واذاعتنا الصامده عبرالأقمار الصناعية المحمولة على اعقاب الوطن، والتي تحولت بفضل تنكولوجيا التعريص الي مرتع لكل من ابدع في النفاق والمديح والتطبيل والتزمير ومحاوله اغتصاب التاريخ الاردني وسلخه عن عروبته، وزرع مستعمرات الكذب والتزوير في الانتخابات وتأليب الشعب بعضه على بعض فلماذا تسمعونا صباح ومساء وتجبروننا على ان نعلم ان عبدالله الثاني  سيضرد اليوم في المغرب وان رانيا ستبول غدا في البرتغال وستن........بعد غدا في السويد وتوهمونا ان كل ذلك يتم من اجل الاردن وشعبه,فكيف يكون ذلك ام تعتقدون اننا مثلكم ........ اف لكم ولما تعبدون من دوهم ودينار .

 
ثم هناك سؤال سهل تصعب إجابته : الى ماذا يريد ان يصل هذا القزم العميل ولماذا يريد دوما أن يستوحي الخيانه من ابيه واجداده ويعتبرها شرف للاردن وتضحيه في سبيله ، ليلوث به مسامعنا ، بين صبيحة وأخرى ، وهو الذي سار على طريق الخيانه والعماله، والتي لا تبررها سوى روايات الصحافة والكتاب الوصولين الذين لا يريدون الا الرضا والمال ، وهو يعلم جيدا انه واجداده كانوا دائما طليعه التامر والتخاذل ، وهم الذين ورثوا تركة ثقيلة من الكذب والتزوير والعماله من آباءهم كما ورثها هو من ابيه  فها هم دائما يحرفون التاريخ ، ولا يزرعون بين أجيال هذا الشعب الا  أسافين الشك والتشكيك فها هم جميعا هبوا كالكلاب الضاله والافاعي السامه تنفث سمها ليس الا لأن احدا قد قال ان الهالك حسين امضى عمره عميلا لل(CIA) وقد اعترف بذلك بعظمه لسانه لل (CNN), اين كنتم عندما اعلن حسين العماله والخيانه للوطن,أين أنتم من التاريخ ايها الجهله ، فحسين قد تمسح وتذلل طيله حياته لليهود وكان صديقا حميما لجولدا مائير و عقد معها الاجتماعات وتامر على العرب والمسلمين واخبرها بمخططات العرب لحرب (اسرائيل) وقبل ايادي زوجه رابين على مرأي من الناس اجمعين.

   

نعم اتفق معكم على شيء واحد فنحن في الأردن .. أحرار ..عشنا احرار ونموت احرار وبشرف ولا نركع ولا نتذلل لابناء الزنا والعتمه ما رضينا يوما بالقيادة الهاشميه العميله ، ولكننا على امرنا مغلوبين ،لا نحب سفك الدماء ، من دافع غيرتنا على وطننا وتاريخنا وانتمائنا لامه العروبه والاسلام ,نتخلق باخلاق الاسلام التي تربينا عليها لا خوفا من احد ولكن حرصا على ما يوحد ويقرب كلمتنا ويحافظ على تراب وطننا الذي بتنا نخشى عليه كثيرا من ابناء الزنا والعتمه الذين لا يرقبون في هذا الوطن إلا ولا ذمة.

واخيرا لا بد من رؤيه ما اعددته لكم من صور توثق لهذه الزيارات التعريصيه علما بانني على فكره لست ضدها فكل واحد حر في ما يفعله في الدنيا وحسابه عند الله في الاخره ما يغيضني انها تاتي باسم الاردن وعلى حساب خزينه الدوله فلو كانت من اموال رانيا او عبدو ما نبست ببنت شفه .

http://s264.photobucket.com/albums/ii194/freejo1966/?action=view¤t=2df51443.pbw&t=1237153432







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز