توفيق الحاج
tawfiq51@hotmail.com
Blog Contributor since:
26 February 2007

 More articles 


Arab Times Blogs
أيها البغيض..شكرا..!!
عندما أعود بالذاكرة إلى الوراء أربعين عاما وأقارن أفكاري القليلة الغضة الساذجة في حينه بأفكاري الآنية الشقية المزدحمة التي لا تفتأ عن الانقسام كالخلايا وتواكب العالم المتغير أجد من واجبي وبأمانة علمية محضة تقديم وافر الشكر لاعتبار بغيض خنق احلام صباي وحرمني من طفولة استحقها ..!!
فلولا ه.. ذلك المعلم القبيح الوحشي السافل الذي تعرفت عليه شخصيا عام 67 بعد أن كنت سمعت الكثير عن دمويته في صغري من والدي ومعلمي مما جعلني ارسم له في مخيلتي وكراسات الرسم صورة مسخ بأنف معقوف وذيل قرد..!!
ولولا ه.... ذلك الجندي الحاقد الشرس بطاقية حمراء والذي فرض منع التجول على مخيمنا اسبوعا من أجل كلب..!!
ثم مزقنا بالجرافات ليضمن شوارع واسعة تتنزه فيها الدبابات..!!
ولولا ه ..ذلك الكيبوتس العنصري الذي يؤمن بالديمقراطية لنفسه فقط دون العبيد والذي تفضل علينا لسنوات بالفتات من الشيمينت والليخم والمتناه وبيرة مكابي ، وسمح لنا بالتحرش بفتياته الفينو..!!

ولولا ه .. ذلك القائد جوليات الذي سخر في البداية من انتفاضة الحجارة فاصابته بمقلاع داوود في عين الاسطورة الزائفة..!!

ولولا ه.. ذلك السياسي الثعلب الذي قدم لنا لعنة أوسلو مغلفة بشيكولاتا السلطة فالتهمناها بنهم لنكتشف فيما بعد أنها مسمومة..!!

ولو لاه ..ذلك الشارون الذي داهمنا بسيفه و شدد علينا قبضته وذبح غلماننا في سهل جنين بعد أن رفض " الختيار " المحاصر أن يغمض عينه عن القدس لحظة..!!

ولولا ها ..تلك الترسانة الشائكة المتجهمة من الميركفاه بحجم منزل من طابقين وال والاباتشي التي تصطاد بفخر أصغر شامة لأصغر طفل فلسطيني والاف 16 التي تستطيع في لحظة الاجهاز على برج يسكنه الف مواطن بعد أن تدغدغه الزنانة اللعوب.. وقنابل الدايم المنضبة والمفسفرة التي قدمت لغزة كهدايا بابا نويل في عيد الميلاد..!!
لولا هذه السنوات الاربعين ال قضيتها بين مخالبه لما استطعت التمييز بين الصادق والمنافق والفاجر والتاجر ..!!
ولبقيت على عبلي كفلاح نوبي بسيط حكمت عليه الظروف أن يحد العالم بحدود الافق في قريته..!! وتحصر أقصى أمانيه في بطن وفرج ودابة مع خراريف المساء المخدرة عن أبي زيد الهلالي والزير سالم وصور كاذبة لملك أو زعيم يصفق لها ما شاء له المختار أن يصفق ..

نعم..

لولا الاحتلال.. لما عرفت التمييز بين الخيانات والمراهنات والفصائل والانشقاقات والانقلابات و الانقسامات والمهاترات و..و..

لولا الاحتلال .. لما تعلمت الشك في كل ما يدور حولي ولا نطلت علي كل السياسات الكاذبة والخبيثة التي تتوشح بكل ماهو عظيم ومقدس..!!

صحيح أن الاحتلال البغيض..سرق منى أجمل لحظات عمري وبدلها بدم تلاميذي وأصدقائي وبدموع معاناتي خوفا وألما وبضياع احلامي الخاصة في بناء كوخ صغير على تلة منسية في قرية الأجداد..!!
وصحيح أني تعرضت لاهانات كثيرة تحت رعايته واقتربت من الموت جدا في لياليه الموحشة وافتقدت حرية وهبها الله لي ولشعبي كسائر البشر .
وصحيح انه عرفني على احتلالات أخرى لا تقل عنه بغضا..!!
الا أني لا أنكر أن له الفضل الأول في تخرجي من جامعة الوعي ولو بدرجة مقبول..!!
لذا أقول له بكل البغض ...شكرا






تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز