*   اتصل بنا صباح هذا اليوم من باريس السيد "محمد وابوسي" الناطق الرسمي باسم المجلس الوطني للمغاربة الاحرار وحدثنا عن عملية مخابراتية مغربية فرنسية مشتركة تم ترتيبها خلال وجود ملك المغرب في باريس لاعتقال "هشام منداري" رئيس المجلس بتهمة الابتزاز وقال ان ما نشرته جريدة " الشرق الاوسط " اللندنية عن عملية الابتزاز ورد اليها من المخابرات المغربية واتهم " محمد وابوسي " رئيس تحرير الجريدة عبد الرحمن الراشد باقامة علاقات مع المخابرات المغربية وقال ان للراشد علاقات مالية معروفة مع القصر في المغرب وان الراشد يوظف جريدته لخدمة القصر المغربي وان ما تنشره الجريدة عن المغرب يصل اليها من جهاز المخابرات المغربي .... وقال ان علاقات عبد الرحمن الراشد بالمخابرات المغربية ليست سرا ومعروفة للقاصي والداني في المغرب .

* وكانت جريدة الشرق الاوسط قد نشرت الشهر الماضي خبرا عن اعتقال رئيس المجلس الوطني للمغاربة الاحرار في باريس بتهمة ابتزاز رجل اعمال مغربي اسمه " عثمان بن جلون " ووصفت الجريدة " هشام منداري " بأنه " ينتحل شخصية مستشار لملك المغرب " .

* الناطق الرسمي باسم المجلس " محمد وابوسي " روى لنا في اتصاله الهاتفي الحكاية بصورة مختلفة تماما عما نشرته جريدة " الشرق الاوسط " فقال ان " عثمان بن جلون " ليس رجل اعمال وانما هو  مدير عام البنك المغربي للتجارة والمعروف انه من رجال القصر وقال ان " عثمان " اتصل برئيس المجلس" هشام منداري" في محاولة للتوسط بين منداري والملك بناء على طلب الملك نفسه بخاصة وان منداري نجح في اثارة عدة قضايا حساسة اهمها انه ابن شرعي للملك الحسن الثاني وبالتالي قد يكون وريثا للعرش .... وهو احتمال زادت خطورته بعد ان شكل منداري مجلسا للمعارضة المغاربية في باريس واسبانيا واصدر بياناته الاولى التي نشرت في عدد من الصحف العربية والاوروبية منها جريدة عرب تايمز .

* عثمان بن جلون اتصل بمنداري وعرض التوسط لحل المشكلات القائمة بين الشقيقين الملك وهشام .... ومن بين المشكلات العالقة اموال وعقارات هشام منداري المجمدة او المصادرة في المغرب .... وتم الاتفاق - وفقا لما ذكره محمدوابوسي - ان تقوم الحكومة المغربية بتعويض منداري عن امواله او عقاراته في المغرب بدفع مبلغ خمسة ملايين يورو في مقابل ان يجمد هشام منداري نشاطاته السياسية وقد طلب منداري ان تدفع له الاموال في صورة شيك بنكي ولكن عثمان بن جلون عرض ان يتم الدفع نقدا محتجا بأن القصر لا يريد ان يترك وثائق او مستندات قد تحرجه في المستقبل .... وتم اللقاء بين منداري وبن جلون في باريس حيث دفع بن جلون نصف المبلغ نقدا ... ثم تم لقاء بين الرجلين في سويسرا حيث تم دفع جزء اخر .... وبقيت الدفعة الثالثة والاخيرة وكان يفترض ان تسلم لمنداري في باريس .

* هنا - يقول محمد وابوسي - علمت المخابرات المغربية من خلال تنصتها على هاتف منداري ان هشام منداري لن يوقف نشاطاته السياسية في " المجلس الوطني للمغاربة الاحرار " كما وعد فاصدر الملك امرا لعثمان بن جلون خلال وجود الملك في باريس في فندق " ريتز " بتقديم بلاغ للمخابرات الفرنسية بدعوى ان منداري يقوم بابتزازه .... وقامت المخابرات الفرنسية بمداهمة الفندق الذي يقيم فيه منداري خلال اجتماعه مع عثمان بن جلون والقت القبض عليه بعد يوم واحد من مغادرة الملك لباريس .

* الناطق الرسمي للمجلس الوطني للمغاربة الاحرار اكد لعرب تايمز ان الملك وشيراك رتبا العملية في محاولة لوقف نشاطات المجلس الوطني للمغاربة الاحرار وان الاعلام الرسمي المغربي سارع الى نشر الخبر في الصحف التي يمولها لتشويه صورة منداري ومن بينها جريدة " الشرق الاوسط " التي يتلقى رئيس تحريرها دعما ماليا من القصر .... وقال ان الصحف المغربية المستقلة مثل جريدة " الاسبوع " نشرت الحقيقة كاملة ولم تخضع لابتزاز القصر .... وقال ان جريدة الاسبوع المغربية هي اوسع جيدة انتشارا في المغرب .

* المجلس الوطني  للمغاربة الاحرار سيعقد غدا في مدريد اجتماعا طارئا للنظر في المؤامرة المغربية الفرنسية وسيقوم المجلس - وفقا لما ذكره محمد وابوسي - باصدار بيانات توضيحية لما تم سيتم تزويد عرب تايمز بها ... واضاف وابوسي ان ما نشرته الشرق الاوسط نقلا عن السيدة " شهرزاد " التي زعمت انها ام " هشام منداري " غير صحيح لان " شهرزاد " هي المربية وليست الام .... وقال ان ام هشام هي السيدة " ليلى فريدة " وانها محتجزة الان في القصر الملكي في " بوزنيقة " في ضواحي الدار البيضاء .... وقال ان المخابرات المغربية تحجز زوجة هشام وابنه ... واضاف ان والد زوجة هشام كان محافظا للقصر في الدار البيضاء وان هشام عمل كمستشار مالي للملك الراحل .

* كانت " عرب تايمز " قد نشرت حكاية " هشام منداري " في مقال كتبه الزميل اسامة فوزي قبل سنوات .... انقر هنا لقراءة هذا المقال .
 

في العدد القادم
* القاضية الفرنسية تأمر بجلب عثمان بن جلون الى المحكمة
* رئيس وزراء اسبانيا يطلب من فرنسا اطلاق سراع هشام منداري
* علاقة عبد الرحمن الراشد بالمخابرات المغربية