From : labaz1@hotmail.com
Sent : Monday, September 26, 2005 12:08 AM
To : arabtimesnewspaper@hotmail.com
Subject : شعبنا ينتظر عودة الأمير!!
 

شعبنا ينتظر عودة الأمير!!
د/ جاب الله موسى حسن
 




"القذافى لا يحتاج أن تلصق به تهم زائفة... لأنة ارتكب من الخطايا والذنوب والموبقات ما يكفى ويزيد!!"

أزمة ليبيا لن تحل إلا بعودة الأمير والملكية .. ومعظم أزمات العالم العربي لا حل لها إلا بالنظم الملكية .. لأنها الأفضل .. تسمح بتداول السلطة واستقرارها وشهدنا كيف انتقلت السلطة بسهولة في الأردن والمغرب والبحرين .. كما أن الأنظمة الملكية تسمح بالتغيير .. والحريات العامة .. لان الملك يملك ولا يحكم بينما يتحمل مجلس الوزراء كل المسئولية .. ويتحمل نقد الصحافة والبرلمان .. ويبقى الملك بعيدا عن كل ذلك ..ذاته مصونة لا تمس !!

وفي عهد الملكية في العراق كانت هناك دولة متقدمة .. فيها صحافة حرة وأحزاب حرة وجامعات حرة وشعب غني مرفه وبرلمان .. ووزارات تتغير .. حتى قامت الثورة 58.. وخلصت السلطة إلى شخص واحد .. هو القائد والزعيم والملهم والذي لا يخطي .. وبلغ من جبروته انه وزع سلطاته على أولاده.. ويريد أن يورثهم السلطان. .. مع أن الجمهورية لا تورث .. ولكنه الحاكم الأوحد الفرد وهذا تماما ما يحصل في ليبيا حاليا!!

وفي مصر الملكية كانت هناك حريات سجلها كل المفكرين في مصر .. الذين عاشوا مناخ الحرية .. سجلها نجيب محفوظ في حواراته مع رجاء النقاش ..وسجلها احمد أبو الفتح .. ونعرفها مما نقراه عنها ..كانت هناك أحزاب حرة وصحافة حرة وانتخابات حرة .. وعندما هاجمت الصحف الملك فاروق ..واشتكى للنحاس باشا ..قال له ولا يهمك سوف ابلغ النيابة ضد من هاجمك .. والنيابة مستقلة في قراراتها .. فإذا وصل الأمر إلى العيب في الذات الملكية كانت جريمة ..ودخل عدد من الصحفيين السجن بسببها ..كالعقاد مثلا .

معظم الدورات الدراسية في جامعات بريطانيا قالت أن النظام الملكي افضل من الجمهوري في البلاد العربية .خصوصا في ليبيا والعراق ..لان الحاكم الثوري يحكم للابد ..ولا يكون هناك رئيس سابق أبدا .. أما ميت أو معزول ..وكان السنهوري باشا يقول :أن النظام الملكي افضل النظم للدول المتقدمة جدا .. والمتخلفة جدا ..في الدول المتقدمة يعرف الملك دوره .. ويعرف الشعب دوره .. وفي الدول المتخلفة يكون الملك عنصر الاستقرار للدولة .ولهذا ينتظر شعبنا عودة الأمير!!