From : naji1122@hotmail.com
Sent : Tuesday, April 19, 2005 11:23 PM
To : arabtimesnewspaper@hotmail.com
Subject : العربي اصله حمار
 

العربي اصله حمار
ناجي أمهز


بالامس وقفنا نرقص في ساحات المضارب على اهازيج الترحال وصوت الربابة والمهباج وشاعرنا الشبه شعبي يقول :
العرب من خمس قرون كلاب ينبحون ولايعضون ,
ايقظني ها الشعر الموزون من غيبوبتي وعروبتي وعربيتي لاني كنت احلم وانا نائما في سيارتي فترجلت منها مسرعا الى منزلى الواقع في هذا الاقليم العربي الغارق في ظلمات الجهل والتخلف في شارع الصامتين وكوني من سكان بناية الجوعانين كتبت على منزلي انا العربي الحزين...

فتحت التلفاز لاشاهد برنامج شاهد على الشهود يلي مشافوا شيئ غير نساء العصر , انه برنامج يتكلم عن رجالات العرب وتاثيرهم على مجريات الاحداث الدولية على الكرة الارضية والكونية لانهم جميعا مشهورين بالتبصير, وكوني من متابعين هذا البرنامج المتخصص لانه يذكرني بالحجاج وكيف كان يقطع الرؤوس مثل الدجاج مرورا بالعصر التركي الذي اكتشف قانون عجز عنه حامور المحامير عن اكتشافه وهو قانون السخرة في ظل سلطنة عثمانية يترحمون عليها العربان المستعربين من العربنة الاولى والقادمون من بلدان النقيفة , والعصر الذي تلى ظهور البترول الاول عليه السلام, حيث كانوا يشترون النساء بنعجة ويبعيونها بفرخة ويمارسون العادة السرية بعد الغطس "بالبركي " .
والذي يشدني بالبرنامج هو مقدمته اعني غير مؤخرته التي بدات بالقرن التاسع عشر وبروز المانيا وكيف كان هتلر سيعلن هويته العربية " ويقسم صاحبنا الزعيم العربي " ولكن هتلر كان ينتظر النصر ولكن للاسف خانته الملايين التي ماتت في سبيل النازية وكان عليها ان لاتموت لان هتلر كان سيحول الدول التي احتلها الى دول ناطقة بالعربية وهنا علينا ان لانخلط بين العبقرية والعربية فالاولى مفقودة والثانية بالفطرة موجودة , ومن ثم يمر مرور الكرام على القرن الحادي والعشرين وظهور الولايات المتحدة الامريكية وكيف ستهزم على يد الدول العربية التي ستتوحد من اجل المصير الواحد فيسمح بزواج الفقير من الغنية والطويل بالقصيرة وتختلط الشعوب العربية مع بعضها البعض فيصبح عندنا شعوبيين ورجالات يبلغ طول الرجل منهم سبعين فرسخ وعرضه مئة ذراع وراسه يتالف من ثلاث طبقات الاولى للاكل والثانية للاقتصاد والثالثة وهي الاساس للتفكير في بناء الانسان العربي فيقاطعه مذيعنا المتمرس بالاسئلة:
ولايوجد مكان للنساء , فيبتسم بطلنا المتفزلك كلا ياسيدي لاننا وجدنا حلا للمعضلة النسائية التي دمرت حياتنا حيث جعلتنا نقيم محطات فضائية لرقص والفقش اكثر من المدارس والمعاهد والجامعات ونبني بيوت ويخوت من اجل التخوت بميزانية جيش مفقود , قررنا ان نصبح مخنثين .
ويتابع حتى يصل القرن الثاني والعشرين تحديدا وياخذ يتكلم عن ظهور الويلات المتحدة العربية , ولا ينسى مزيعنا البطل الهمام الا ان يشير بيديه ورجليه وحاجبيه ليؤكد حديث ونظرية الزعيم المتفلسف حول القرن الثاني والعشرين:
الذي اخترع نص مبني على المادة الفكرية التعلمية العالمية والحتمية لانتصار وسيطرة الشعوب العربية على وجه الكرة الارضية.
فبعد ان تهزم امريكا على الارض ستطر ان تذهب الى المريخ , وبالتاكيد بعد ان تاخذ الاذن من دولنا المنتصرة ولكن للاسف لايوجد حينها جامعة الدول العربية لتشرف على توقيع امريكا على شروطنا المذلة لها ومن هنا سنجعل بريطانيا تتبعها مرغمة كونها فقدت حليفتها الاولى الولايات المتحدة الامريكية , اما الاتحاد الاوروبي الذي توحد عندما شعر بالخوف من العملاق العربي فانه سيرضخ لمطالبنا ويغادر الى كوكب اورانوس من دون اي مقاومة ,وبالنسبة للبقية المتبقية فهي قررت ان تنتقل الى زحل طوعا , الا افريقيا فقد صممنا ان نرسلها نحو الشمس , اما اسرائيل فحدث ولا حرج لانه في القرن الثاني والعشرين شيكتشف مادة اسمها اسراطين هذه المادة تستطيع ان تقتل 291 مليون شخص من الضحك سنقصف بها اسرائيل وبعد نصف ساعة ندخل بفرقة موسيقية لنسترجع كل مغتصاباتنا, وعلى هذا الاساس وانطلاقا من المعادلة لا يبقى احد على الكرة الارضية سوى نحن الوحداويون ,ومن هنا نقول قليل من صبر مئات السنين وسنحقق النصر الاكيد , وستعود كل الحقوق لاصحابها.
وقد ختم مزيعنا بعبارة جعلت دموعي تقفز فرحا
ان هذه الحلقة اكدت عمق التفكير العربي ولا يعقل بان يكون هذا العقل الذي تكون من ملايين السنين ان يكون ذات يوم عقل قرد لذلك نضيف الى مزايا هذه الحلقة باننا اثبتنا فشل نظرية داروين بان الانسان العربي اصله قرد ولنثبت بان اصله حمار , وتصبحون على خير....