From :nasserelhayek@yahoo.de
Sent : Sunday, December 18, 2005 7:48 PM
To : arabtimesnewspaper@hotmail.com
 

مجلس القهر الدولى و نعيق ميليس المدوى
ناصر الحايك


تفتحت أبواب السماء بغيث منهمر من الافتراءات والاتهامات على عروس الأمة العربية
بلاد الشام الآبية. وتكالب النظام الدولى الجديد وأباطرة العصر الحديث وأذيالهم بقيادة الولايات
المتحدة الأمريكية فى انتهاك صارخ للمبادئ والاْسس والأخلاق الدولية . . . وأحكمت سطوتها وجبروتها على مجلس القهر الدولي الذي قنن مهامه واقتصرت واجباته على تشريع الغزوات والحروب والاستقواء على الشعوب المستضعفة , وترويع الاْمم الاْمنة , والامعان في اذلالنا وتركيعنا . . . ان هذا السلوك البربري والاْرعن للطاغوت نابع من الحقد الصليبي والضغينة التى يكنها هؤلاء على مر الحقبات والعصور ومنذ بداية تسطير التاريخ المهدور .

لم يعد في جعبة البوم ميليس المشؤوم حفيد هتلر وربيب النازية غير النعيق لينفث مقته وكرهه الدفين ويقف على خراب وأطلال العرب والمسلمين . . . أم أن ايمانه المطلق بتفوق العرق الاْبيض على باقي شعوب المعمورة وتشبعه بالعنصرية الكريهة هو دافعه الاْول والاْخير ؟ ؟
الاْدهى من ذلك كبيرهم الذي علمهم السحر والشعوذة السيد كوفي عنان وتحالفه الفاضح مع حفنة من الغربان , وسيئ الذكر ميليس وريث الشيطان واستصدارهم الفوري والسريع لقرارات الادانة والابادة بحق هذه الاْمة الغلبانة . . . هل المعضلة تكمن في الجاه والمال يا عنان ؟ أم عقد النقص والدونية لكونك أفريقياً هي شيم أمثالك من الرجال ؟ هل خلقنا في هذه الحياة لتنفيذ عقوبة ما ؟
أم لاْننا من سلالة وأحفاد سيدنا أدم عليه السلام ندفع ضريبة الخطيئة وأكله التفاحة الحرام ؟

ويجب أن نقدم كرامتنا المهانة قرباناً على مذبح الخضوع والخنوع والولاء والطاعة لقادة مجوس وتتار العالم المتقدم . . . أستطيع أن أقسم وأجزم أن مجلس القهر الدولي قد شيد وأسس أصلاً للاْقتصاص من هذه الاْمة المنكوبة , والتمثيل والتنكيل بها . . . أستشعر الكراهية والازدراء في وجوه من يدعون أنهم سادة العالم الحر ودعاة الديمقراطية وحقوق الاْنسان وهم يسقونا السم الزعاف ويكيلون لنا التهم الخرقاء , ويستبسلون في فرض العقوبات في غضون ساعات من انعقاد مجلسهم المهاب . . . لعنة الله عليهم وعلى من يؤازرهم من الدمى المتحركة التي صنعت في العالم العربي . . . شعب واحد لا شعبين من مراكش الى البحرين . . . نحن أبناء هذه الاْمة الذين يستطيعون دفع ضريبة الدم من أجل شرف الحياة ( الوحدويون العرب ) شعارات جوفاء خرافات وترهات لم تعد تغني ولا تسمن من جوع . . . أمنا بحقنا في تحرير الاْرض المقدسة وتقرير المصير . . . من سيثور على الظلم والظالمين ؟ ألد أعداء العروبة يتربصون , والغزاة قادمون , لا تنسوا أن أعظم ملوك العصر وقف خاشعاً خانعاً أمام قبر صلاح الدين والجامع الاْموي الكريم . . . المثل يقول كنت جملاً فاستنوقت يضرب للذل بعد العز , وأنا أقول كنا عرباً فاستنوقنا . . . حتى لو فارق جنبلاط الحياة أو عامل النظافة على حد سواء بالسكتة القلبية أو بالمرض العضال لن يصدقوا الا أن سوريا من وراء الستار .

سفك الدماء وهتك الاْعراض , واستباحة المحرمات في العراق بلاد الرافدين ياالله أصبح مشهد مألوف وليس من غرائب الاْمور . . . هذا الدهر كم هو ملعون . . . الشام أخر قلاع الصمود لا تجعلوها آيلة للسقوط . . . حركوا يا عرب ساكناً فأنتم لستم في مأمن , والفاجعة آتية لا محالة كفاكم غراما وهياما واستسلاما فنسائكم ستأخذ على حين غرة جواري وسبايا .
الدنيا خمرة الشياطين فمن شرب منها سكر فلم يفق الا وهو في عسكر الموتى خائب خاسر نادم لا فض فوك يا يحيى بن معاذ . . . عفواً لن أطيل عليكم الكلام فقلمي يرفض الاسترسال , والقلب واجف من هول المأساة , لن يفيد الاسهاب لاْنكم أصبحتم وأنا معكم أشلاء .

ناصر الحايك
فيينا النمسا