From : mohammedalnadeem@yahoo.com
Sent : Tuesday, March 21, 2006 8:00 PM
To : arabtimesnewspaper@hotmail.com
Subject : مقالات للنشر
 



إرهابي عمره أربعة شهور
محمد صفوت النديم
رئيس تحرير مجلة دجلة
مدير تحرير جريدة الجهات الأربع


استيقظ كل يوم على اصوات اصبحت مألوفة بالنسبة لي بعد الاحتلال اصوات العبوات الناسفة والسيارات المفخخة اضافة الى سمفونية المروحيات الامريكية بعد انجلاء ليل طويل مليء بالمداهمات واطلاقات نار عشوائية
وأبد يومي عادة بشرب فنجان قهوة وانا جالس على الانترنت كعادتي لاارى مايدور حولي من قتل ودمارواليوم وانا اتصفح احدى المواقع الاخبارية العراقية شدني وبقوة جريمة قتل يندى له جبين الانسانية... نعم انها حلقة جديدة من مسلسل الارهاب الامريكي يشارك في بطولتها القوات الامريكية وستة اطفال واربعة نساء.
فبعد العمليات العسكرية المكثفة التي شنتها قوات الاحتلال على سامراء والتي اسمتها بعملية ( النحل ) استطاعت عشرات الآليات والمجنزرات ومئات الجنود بانزال جوي على ناحية الاسحاقي القريبة من سامراء وداهمت منزل يتكون من ستة اطفال واربعة نساء وتم قتل العائلة بدم بارد
ما ذنب هذه العائلة؟؟ ما ذنب الاطفال الابرياء؟؟ اين حقوق الانسان ؟؟ اين الديمقراطية ؟؟ اين حقوق المرأة ؟؟
اين حقوق الاطفال ؟؟ان جميع هذه التسميات كلفتنا الكثير من دماء العراقيين الابرياء والتي كانت الشماعة التي يعلقون عليها اسباب الحرب على العراق فهنيئا للعراقيين على هذه التسميات الجميلة !
وكان اصغر افراد العائلة طفلا لم تشفع له الأشهر القليلة من عمره فلقد قام جندي امريكي باعدامه وهو في الشهر الرابع من عمره
برأيي على دونالد رامسفيلد وضع وسام شرف وشجاعة على صدر هذا الجندي الذي استطاع قتل ارهابي خطير عمره اربعة شهور لايقل عن الزرقاوي خطورة
هذه الجريمة البشعة واحدة من الجرائم التي تمارسها قوات الاحتلال بحق شعبنا ولتضاف الى قائمة الانتصارات والانجازات الامريكية والقضاء على الارهاب واكمال مسيرتها في نشر الديمقراطية وحقوق الانسان .