From : cherrywahdan@hotmail.com
Sent : Monday, February 27, 2006 4:38 AM
To : arabtimesnewspaper@hotmail.com
Subject : النمو الأقتصادي الأردني الهائل وأصحاب القرارات اللاعقلانيه
 

بسم الله الرحمن الرحيم
عطوقة الدكتور أسامه فوزي المحترم
الأقتصاد الأردني
 

-أستغرب يا دكتور لماذا لم تتطرقوا بموقعكم وجريدتكم للأقتصاديات العربيه واليوم أحب أن أطرح عليك موضع هام جدا" حول الأقتصاد الأردني لكي تجمع معلومات أضافيه وأنا على أستعداد لتزويدك بأرقام تنمويه وحيويه عن هذا الأقتصاد الذي يمر حاليا" بالعصر الذهبي وخصوصا" سوق عمان المالي , ولكن المشكله التي أحب أن أطرحها عليك اليوم هي أنني هنا بموقعي بمدينة توينسبرغ بأوهايو تحدثت مع مستثمر أردني أتى للعلاج هنا وخلاصة الحديث بأن القائمين على السوق المالي الأردني الآن وهو بأوج نشاطه الذهبي هم ليسوا أكفاء أو ......ويضعوا قرارات تعيق من تقدم هذا السوق ومن مثل هذه القرارات القرار الأخير الخاص بهم وهو تغير مثال بأن يكون سعر سهم ما بشركة ما 10 دنانير وهذه الشركه تقوم بأكتتابات لزيادة رأسمالها بواقع 100% ( وطبعا" هذه الأكتتابات سيتم دفع قيمتها من المساهمين بالشركه ) ولكن القرار الجاهل الذي أحدثته الهيئه العامه للسوق المالي وسوق البورصه الأردني والذي اليوم يتجاوز مبلغ أل 27 مليار دينار أردني أي بواقع 40 مليار دولار أمريكي وهذا القرار هو بتقسيم سعر السهم المكتتب على أثنين ليصبح بسعر 5 دنانير بدلا" من 10 وهذا طبعا" تآكل لمال المستثمرين الصغار والذين وضعوا كل ما جمعوه من أقاربهم وما أدخروه بالسوق ولكن بالمحصله وبعد البدء بالنزول السعر من 5 دنانير ليصبح 3 دنانير من أصل 10 دنانير ( و5 دنانير تم تنزيلهم بيوم واحد من جراء القرار الفاشل للهئيه ) وبعدها يبدء مرحلة نزول ثانيه ألى ما لا نهايه

-والمشكله الثانيه أن هذه الهيئه الفاشله تقوم بالموافقه على زيادة رؤوس الأموال بالشركات المساهمه بدون أي دراسات وطبعا" هذا كله دون داعي , وطبعا" أية زيادات برؤوس الأموال سيقابلها تقسييم السعر لهذا السهم مما وكان سابقا" أي أكتتابات للأسهم تعتبر بمثابة مكافئه للمستثمر ولكن بقرار الهيئه الفاشل اصبح أي زيادات برؤوس الأموال هو هدر وخسارة للسهم

-أنا أستغرب يا دكتور أسامه , وأنت أردني أيضا" أين دور الرقابه وأين الأشخاص المؤهلين للسيطره على أهم قطاع أقتصادي بالاردن ألا وهو سوق عمان المالي والذي شهد نشاطا" كبيرا" وأرباح الشركات المساهمه بهذا السوق فاقت مبلغ مليار وستمائة مليون دينار أردني وهو رقم مهول وبناء" عليه يجب أن يصل سوق عمان المالي ل 10 ألاف نقطه أو أكثر ولكن من جراء القرارات الفاشله للسوق فأن السوق حاليا" وصل ألى7500 نقطه وكان معظم المحللين الأقتصادين توقعوا أن يصل السوق ل 10000 نقطه خلال شهر فبراير الحالي , فأذا" الأشخاص الغير مؤهلين لوضع أستراتيجيات السوق قد دمرت السوق والخسائر الآن بالسوق المالي للمستمرين قد وصلت لبعض الأسهم الى 70% , ولكن الشخص الذي ألتقيته اليوم أفادني بأن هذه هي سياسة السوق المالي مع المتنفذين وأصحاب المليارات والملايين من النخبه الفاسده الأقتصاديه بالأردن وهذه السياسه مردها بتنزيل أسعار الأسهم ومن ثم دمار صغار المستثمرين وعدد المستثمرين بالسوق المالي الأردني اليوم أكثر من 600 ألف مستثمر وبعد نزول الأسعار يبدأوا المتنفذين والمستثمرين الحيتان بشراء هذه الأسهم المنهاره بأسعارها وليس بنتائج شركاتها ومن هنا يبدأوا بعمل أرباح كبيره جدا" لشركاتهم للربع الأول من هذه السنه لكي يظهروها بأقراراتهم وأفصاحاتهم عن هذه الأرباح للسوق المالي مما يحفز المستثمرين بالبدء بشراء هذه الأسهم مرة أخرى ( وبذلك تكون أرباح هؤلاء الحيتان مضاعفه وما هو ألا عباره عن سرقة غير مباشره من أموال المستثمرين الصغار لجيوب المستثمرين الكبار أصحاب السلطه والنفوذ

-لو أرادت الحكومه الأردنيه بالوقت الحالي لأنقاذ سوق عمان المالي من الأنهيار وخوفا" على المستثمرين الصغار والذي هم وقود لهذا السوق لعملت الحكومه الأردنيه بتعديل القرارات الفاشله للهيئه , ومن ثم لعملت على أجبار المحافظ الأستثماريه الكبيره بضخ المزيد من الأموال لأنعاش السوق والذي كان تداوله اليومه يزيد عن مبلغ أل 160 مليون دينار واليوم أصبح فقط 40 مليون دينار يومي تداولا" ولو أرادت الحكومه أنعاش هذا السوق لفرضت على المحفظه الماليه الضخمه بالضمان الأجتماعي والذي يملك أكثر من 10 مليارات دينار أردني لأجبرتهم على زيادة المحفظه الماليه للضمان الأجتماعي بمبلغ فقط 150مليون دينار أضافي لأنقاذ السوق المالي الأردني المليء بالناس الغلابه على قول أخواننا المصريين لا أن تبيع المحفظه الماليه للضمان الأجتماعي اسهمها بالعديد من الشركات وهذا ما شرحناه أعلاه على أنه من الأسباب المرسومه لتنزيل أسعار الأسهم وسرقت الأموال من جيوب الضعفاء المستثمرين الصغار والذين خوفا" من خسارتهم لكامل محافظهم الأستثماريه بدأوا يبيعوا أكثر من نصفها لتخفيف من ضياع كامل أستثماراتهم , ولو وضعت الحكومه قانون يحمي هؤلاء المستثمرين والذين أذا أنهاروا سيصبحوا عبئا" أقتصاديا" أضافيا" على الحكومه الأردنيه , فأين هم أصحاب القرارات

-وأين المحافظ الأستثماريه الكبرى الأخرى لأن السوق المالي الأردني فقط يريد مبلغ 100 مليون أضافي لدعم السوق ودعم مبلغ أل 27 مليار دينار حجم السوق المالي من الأسهم , والسبب الرئيسي لضعف السوق حاليا" بدلا" من أنتعاشه وأكماله لمرحلته الذهبيه والماسيه لاحقا" بسبب القرارات الغير سليمه من الهيئه للسوق المالي , وأيضا" بسبب قرار نواب الأمه " " نوام الأمه " بسبب وضع مسودة قانون للمجلس من اللجنه الماليه برئاسة النائم د. هاشم الدباس ومقترحه بأن يزيدوا ضريبه على الأسهم ولكن وبما أنه يوجد بعض المستيقظين بمجلس الأمه الأردني مثال النائب خليل عطيه بسبب جمعه لأكثر من 80 توقيع للنواب بألغاء هذه التوصيه وفعلا" تم الغاءها , فلو كان الأشخاص الذين يضعون هذه القرارات الغير صائبه مستيقظين لما وقع السوق المالي بهذا المنحدر الحالي , وأيضا" السبب الأخر وهو قرار الهيئه للسوق المالي برئاسة رئيس الهيئه الدكتور بسام الساكت بتغيير وتقسييم سعر الأسهم للأكتتابات , وأيضا" السبب الآخر هي الزيادات برؤوس الأموال للشركات دون أي مبرر مما أستحوذ على المبالغ المستثمر بها بالسوق المالي بسبب زيادات رؤوس الأموال السابقه والللاحقه , والسبب الأخير وهو بما أن الأرباح السنويه للشركات المساهمه لسنة 2005 كانت مذهلة وكبيره جدا" فأن أصحاب هذه الشركات والمتنفذين بها فضلوا بزيادة رؤوس الأموال مرة أخرى دون داعي وبتغطية مثالا" 25% أسهم مجانيه بتدوير جزء من الأرباح المحققه لسنة 2005 , وبنسبة 75% بسعر دينار واحد وبعلاوة أصدار 2 دينار ليصح 3
دنانير , والمضحك بهذا الموضوع أنه لماذا لم يغطوا الزياده المطلوبه 100% من الأرباح المحققه , وأذا كانوا يريدون طرح 25% أسهم مجانيه فلماذا أصرارهم على عدم توزيع أل 75% الباقيه توزيع أرباح نقديه على المستثمرين لكي يستطيعوا أن يكتتبوا بزيادة رأس المال المطلوب زيادته دون داعي , ولكن الملاحظ بأن هذه الشركات وأصحابها والتنفذين عليها بأن أقسموا على تشليح المواطنين الأردنين وصغار المستثمرين أموالهم لأن بطونهم الدسمه لم تمتليء بالملايين والمليارات بل اصبحوا ينظروا ألى الخبزه التي بيد المسكين .....

وبناء" على كل هذه المعطيات أرجو طرحها على الرأي العام ليروا الصوره الحقيقيه للكروش الدسمه بعمان

-أرجو يا عطوفة الدكتور بأعلامي برساله عند طرح هذا الموضوع بموقعكم

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
د. شيري وهدان / توينسبرغ -أوهايو