From : nasserelhayek@yahoo.de
Sent : Thursday, January 12, 2006 9:04 PM
To : arabtimesnewspaper@hotmail.com
Subject : مقالة : يرجى نشرها
 

فضائية دبي تتسلح بنساء من ذوات الأرداف الثقال والاْشفار الصقال
ناصر الحايك



تسللت الحضارة الحديثة الى قناة دبي الفضائية , وهبت رياح التغيير وتمت لبننتها وتحديث ادارتها ومن أجل المصلحة العامة والعليا , ارتأت هذه
المحطة أن تكون في الطليعة وتتفوق على أخواتها من القنوات الهابطة , وأن تتخذ لها نهج متميز في محاربة الاْصولية , والتخصص في الشؤون العلمية والثقافية بما يخص جسد المرأة العربية , وابراز الوجهة الحضارية الخافية عن المجتمعات الغربية , وبما أن هذا الموضوع حساس وشائك وصعب ومتشعب خاصة فيما يتعلق بالمعاناة والعذابات التى تعرضت لها الاْنثى عبر تاريخها الطويل في الدول العربية .

قامت هذه المحطة الآبية بالتصدى للهجمة الشرسة القادمة من عصر الانحطاط والتى تحاول اعادة المرأة الى بيت الحريم وجعلها جارية في بيت زوجها . . . وقد نجحت الاستراتيجية المميزة لهذه المحطة المتألقة بتوجيهات وارشادات طويلي العمر وحرصهم الدائم على حقوق المرأة المهضومة .
تم بحمد الله تعالى كسر القيود والاْغلال وطوق الامتهان عن المرأة , والعمل على تخليصها من براثن العادات والتقاليد والمعتقدات البالية . . . لم نعد نحتاج بعون الاْمراء والشيوخ وبركاتهم الى أساطيل جرارة ولا حرب ضروس لمواجهة أعداء الاْمة لاْننا غزوناهم ثقافياً وجنسياً واقتحمنا عليهم بيوتهم الاْمنة , ودمرناهم اجتماعياً وعاطفياً وتحقق لنا النصر المبين , وقد أكد على ذلك ( روجيه غارودي ) عندما قال : لا خلاص لنا جميعاً الا بتأنيث العالم .

تميزت فضائية دبي بجولاتها وصولاتها حول أعضاء المرأة الحساسة وأماكن العفة عندها من منطلق علمي بحت طبعاً حيث لا حياء في الدين والعلم .
قد تبدوفتحة المهبل فتحة غامضة فما وراءها غير معلوم المدى كأنها تقود الى المجهول , أو قد تبتلع أى شيئ كما يتصور البعض ( د. ايمن الحسين في كتابه أسرار المرأة وحياتها الخاصة ) لذا شددت القناة على مذيعات ومقدمات برامجها ضرورة ارتداء الملابس الفاضحة و الضيقة حول منطقة الحوض لمساعدة المشاهد المذهول على اكتشاف الجزء الخفي من أسافل البدن للاستزادة العلمية واستنهال المعرفة فقط لا غير , على سبيل المثال المذيعة جلنار .

اضطرت قناة الصمود والتصدي جاهدة الى الاستعانة بقوات من النساء الفتاكات كاملات الاْنوثة واستيرادهن من دول حليفة كالشقيقة لبنان , استعاضة عن الدعم الخارجي الاْجنبي عملاً بمقولة : أمة عربية خالدة ذات مصالح وأهداف واحدة . . . وقد تم تحديث أسطول دبي الفضائي بأنواع وأشكال من النساء صنعن عند العرب يضايهن الاْسلحة الذكية والمتطورة تأثيراً وغير محرمات دولياً .

كشف النقاب عن بعض الصفقات السرية من نساء تمت اضافتهن الى القناة الآبية :
أولاً : نساء من ذوات العيار الخفيف : سيئات الاْخلاق كثيرات الفجور والمكر والخداع والبهتان والغدر ناقصات عقل كثيرات الضحك .
ثانياً : نساء من ذوات العيار الثقيل : لهن عيوناً غانجات وأشفاراً ماضيات كالسيوف الصقال من ذوات الاْخصار والاْرداف الثقال عريضات العانة كبيرات الفرج .
ثالثاً : نساء من ذوات المدى المتوسط والبعيد : طرحن الحياء واستقبلن الخلاعة , أفعالهن توجب الآثام يحسن في التبذل كالخيل لا تشرب الا بالصفير . . . يجيدن الصهيل والهمهمة والحمحمة ويجلبن الماء من غشاء الدماغ ومخارج العظام .
تم اقتباس بعض الكلمات من كتاب الجنس وعلماء الاسلام ( ابراهيم عيسى )

قامت المحطة المذكورة باستيراد عدد كبير لا يستهان به من الاْفلام العربية الاباحية دون خضوعها لمقص الرقيب , تحتوي على الكثير من المشاهد الحميمة والساخنة . . . اكتشاف علمي مذهل يعوضنا الاستعانة بحبوب الفياغرا حتى نتناسل ونتكاثر ونتباهى بين الاْمم .


ناصر الحايك
فيينا النمسا
nasserelhayek@yahoo.de