From : atlaszemouri@yahoo.com
Sent : Saturday, February 4, 2006 8:17 PM
To : arabtimesnewspaper@hotmail.com


أمير المؤمنين يضحك على ذقون المسلمين
طاهر الزموري



يشهد العالم الإسلامي هاته الأيام موجة من الغضب والإحتجاج والإستنكار ضد نشر صحيفتين دانماركية ونرويجية وضد حكومة البلدين ومنتوجاتهما بالإساءة بكاريكاتور عن الرسول محمد صلوات الله عليه وسلم.
ماذا كان موقف ملك الذي يدعي نفسه أمير المؤمينين وعلوي من سلالة الرسول عليه صلوات الله وسلامه من هاته القضية التي تثير كل مشاعر المسلمين في كل بقاع الدنيا ؟
لماذا يسجن الصحفيون وأصحاب الرأي والفكر في المغرب عندما ينشرونا و يصرحون برأيهم المنتقد للملك ونظامه يلقون مصيرهم في السجن والقمع ومنع جرائدهم وصحفهم من النشر كما حصل مع الصحفي علي المرابط والسيدة نادية ياسين وغيرهم ؟
هل يسمح النظام البوليسي في المغرب بنشر كاريكاتوريسيء للملك أو بفضح عورته وهو يمارس اللوطية مثلا ؟ أم أن النظام المخزني يضحك علينا في أبواقه اللعين بالديمقراطية وحرية التعبير, وهل النظام هو فعلا ديمقراطي ويستطيع أن يعبر عن رأيه ويتخذ موقفا شريفا وشجاعا عندما يتعلق الأمربإنتهاك مشاعر المسلمين كما حصل مع فرنسا في قضية الحجاب وماهو حاصل اليوم مع الدانمارك والنرويج بالإساءة إلى خاتم الأنبياء محمد عليه الصلاة والسلام ؟